تقرير الواقع في فتوى الشيخ المطلق في صحة الزواج بنية الطلاق

الكاتب : السيل   المشاهدات : 1,324   الردود : 13    ‏2007-04-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-04-03
  1. السيل

    السيل عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-29
    المشاركات:
    186
    الإعجاب :
    0
    جواز الزواج بنية الطلاق عند الشيخ المطلق نظرة تجديدية في فقه الواقع , حيث دعت الضرورة الشيخ المطلق الى اباحة هذا النوع من الزواج في هذه الحالة, وبغض النظر عن موافقته في الموضوع او مخالفته في حيثيات هذا الحكم على هذا الزواج , فانه من الناحية الشرعية يُعتبر اجتهادا مقبولا بميزان الشريعة , طبعا مع توفر شروط الاجتهاد عنده .وذلك لاغبار فيه , وعلى الرافض لهذا الاجتهاد ان يكون من اهل الاختصاص , حتى يبقى كلامه مقبولا, لامبنيا على العاطفة او الحب والبغض لفلان اوعلان , فان الاحكام الفقهية لاتبنى على المشاعر الذاتيه .
    اذن فالموضوع كله لايعدو اجتهاد فقهي , ولكن السؤال المطروح هو لماذا تقابل الاجتهادات الفقهية الاخرى "بالسباب والشتائم والاتهامات واباحة الفروج وهلمجرا " الخلافات في هذه المواضيع هي خلافات فقهية تبعا لصحة النصوص وعدم تناقضها اوتضاربها مع بعضها البعض , ولكن الرؤى الضيقة هي التي تحمل هذه المواضيع وامثالها مالاتحتمله .
    واما من حيث مشابهة هذا الموضوع للمتعة فالمتعة لابد فيها من مهر كمالابد فيها من شهود ايضا ,وتبقى الاشكالية فيها هي تسميتها " متعة " فالبعض ياخذ من هذه التسمية مبررا كافيا للقول بانها رأي في اباحة المحرمات , وعلى هذا يجب على صاحب هذا الرأي ان يحدد اتصاله بزوجته فقط بايجاد الولد لاغير ,دون ان يقصد الاستمتاع , وهذاكلام غير معقول , ولذلك فإنّا اذا غضضنا النظر عن التسمية وراينا ان الزواج المحدد المدة " المتعة" لابد فيه من مهر وشهود سنرى ان المسألة لاتأخذ تلك الحدية المبالغ فيها .
    ولاشك ان الزواج بنية الطلاق هو الباب الاخر للزواج المحدد المدة , لانعقاد النية على الترك في هذه المدة المقصودة بانشاء عقد الزواج.

    ومن ناحية اخرى فانه للامجال للتفرقة بين مايسمى مهرا او اجرة فالاجرة مذكورة في القران الكريم للمرأة على ارضاع الطفل ايضا , فلا فرق ذا بال بينهما وانما هو تلاعب بالالفاظ للتشنيع على المخالف والتهويل عليه .
    تلك نظرة عابرة في رأ ي الشيخ المطلق في هذا الموضوع , الا ان من الملاحظ على الفتوى هذه هو اجازة اخفاء تحديد المدة على الطرف الشريك في هذا العقد " عقد الزواج " وهي المرأة , التي ستكون الزوجة, ولا اشك في ان هذا يبطل العقد او على اقل احتمال يفسده, لانطوائه على التدليس , وربما ان الذي دفع الشيخ لهذا القول هو اعتباره انالاشكالية في زواج المتعة على هو الاتفاق على تحديد المدة , ولذلك اجاز ان تكون المدة محددة لدى الزوج ولكن بدون علم الزوجة , وهذا هروب من الالزام بصحة الزواج المحدد باعتبار ان شروطه متوفرة بتوفر المهر والشهود .

    اما بالنسبة للولي فان الحنفية وهم اتباع الامام ابو حنيفة النعمان امام المذهب الحنفي يجيزون الزواج بدون ولي ولايزال هذا الرأي معمولا به في مصر وغيرها .

    اعود الى اصل الموضوع لاقول ان هذا اجتهاد فقهي شأنه شأن الاجتهاد في جواز الزواج محدد المدة "المتعة" او في حرمته , وتبقى المسألة فقهية لاصحاب الاختصاص .

    واما بالنسبة لرأيي الخاص في المتعة فان مصادر الشريعة , بمافي ذلك الاحاديث النبوية المروية في الصحاح المعتبرة تثبت انها كانت في اول الامر مشروعة , ثم نسخت بعد ذلك , فلا تجوز مع التسليم بنسخها , واذا كان ذلك كذلك فان تحديد المدة لايجوز سواْ كان بالاتفاق بين الزوجين او كان تدليسا على الزوجة واخفا ء ذلك عنها,
    لما جاء في ذلك من نصوص ناسخة للزواج محدد المدة .




     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-04-03
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    رايك يصب في عين المقصود بتحريم المتعة والزواج المؤقت . وبهذا لم يكن هناك داعي ان تلتمس كل تلك المبررات لتقنعنا بأن اجتهاد فقيه او عشرة يعني جواز امر متفق على حرمته عند اصحاب القرون الأولى. فهل بقي شيئ بعد ذلك نناقشه . وليس هناك مجال للشك في حرمة المتعة والزواج المؤقت .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-04-03
  5. السيل

    السيل عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-29
    المشاركات:
    186
    الإعجاب :
    0
    الاخ ابو الفتوح هلا اتحفتنا اولا بمعنى كلمة " الجهاز الاداري " المذيل بها كنيتك

    اما بالنسبة للموضوع فلقد ذهبت بعيدا عن المراد , فانا لم يعنيني اثبات حل ذلك أو حرمته , فلم يكن ذلك هو مقصود ماكتبته , ولا أدري من اي فقرة تهيأ لك ذلك , فالذي اردته هو التأكيد على ان المسألة اجتهاد فقهي , وللمجتهدين في اجتهادهم مسرح كبير , لايفهمه الا اهل الاختصاص , ولذلك فان الذي يتصدى للفتوى فيقول بالحل او بالحرمة مع عدم امتلاكه لشروط الاجتهاد هو عامي بالنسبة لها , وان كان متفوقا في علوم اخرى , فللفتوى اهلها .
    وليس ادل على ذلك من قولك "أمر متفق عليه عند اصحاب القرون الاولى " ولا ادري ما هو مقصودك من هذه الكلمة هل هو الاجماع او مادونه , ولكي يكون رأيك مقبولا فيما قلته لابد من تحقيقه بالطرقه الشرعية المسلم بها ,
    ولذلك اعود فأقول ان المسالة محل اجتهاد اليوم كما كانت محل اجتهاد في القرون الاولى , فكل الذين لم تثبت لديهم ادلة النسخ يقولون بالجواز , ولا اريد ان اسرد اسماء القائلين بالجواز من اهل القرون الاولى , لانه لايعنيني اثبات حل ذلك اواثبات حرمته , فان هذا ليس مقصودي من الحديث , اذ قد دار حديثي حول مسألة لاأجد مجالا للتنكب عنها وهي أن المسألة اجتهادية سواء بالنسبة للقائلين بالحل او القائلين بالحرمة , ولا يصح أن تتعدىمجالها الفقهي البحت .
    ومن هنا كان المفترض أن أسمع منك كلاما حول هل هي مسألة فقهية اجتهادية .

    اما بالنسبة للشك من عدمه فإن ذلك تبع لقوة الدليل , لاللقناعة الشخصية "لأن عباد البقر -مثلا- لايشكون في صحة ديانتهم , ولكنهم لايبنون قناعاتهم على ادلة قوية , لذلك كانت عبادتهم باطلة ولا قيمة لها , بل مهلكة "

    وبالعودة الى الموضوع فان المسألة اجتهاد فقهي في الزمن الأول وما بعده , فهناك من يقول بالجواز وهناك من يقول بالحرمة , ولاتعني قناعتي بالنسخ أن أصادر رأي من يقول بالجوازلأن كُلاً مِنّا يعتمد على أدلة للاجتهاد فيها مسرح , ذلك هو التكليف الشرعي . وهذا هو ماردت قوله دون سواه
    فتأمل ...
    [/FONT
    [/::) :) :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-04-03
  7. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    خلاص وايش الفرق بين الاجتهاد والفوضى ياسيل
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-04-04
  9. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    الأخ السيل . مرحبا بكم مرة أخرى . وابدأ بتساؤلك عن معنى الجهاز الإداري . فهو بإختصار يعني المجلس الإستشاري (يعني مثل اصحاب سيادةالرئيس اللي استغنى عن خدمتهم يحولهم الى حوش مجلس الشورى .ومن كان يريد ان يجعل له اهمية منهم قالوا هذا مستشار الرئيس والذي لا يريد يقولوا عضو مجلس الشورى براتبه ويدخل الحوش ويخرج منه . تمام قل معي هذه مفهومه. )
    وبالنسبة . لتعقيبي على موضوعك . فقد بدأت بشيئ عن الشيخ المطلق وعن التجديد الفهي في قضية الزواج المؤقت . وان التويت على تسميته بما اسميته انت او الشيخ بالزواج بنية الطلاق . حيث قلت بعدها .

    (ولاشك ان الزواج بنية الطلاق هو الباب الاخر للزواج المحدد المدة , لانعقاد النية على الترك في هذه المدة المقصودة بانشاء عقد الزواج.
    ثم بدأت بعد ذلك تسد الباب امام انتقاد مثل هذا الإجتهاد المبني على باطل اساسا.حيث ان حل المتعة اصبح بعد النسخ باطل هذا اذا ثبت انها كانت قد أحلت والا فهناك من ينفي ان يكون لها وجود من الأصل . وان ما جاء في القرآن الكريم في سورة النساء انما كان مفاده احكام الزواج الكامل الشرعي . بناء على انه تقدمه سرد المحرمات . ثم بين انه احل ما وراء ذلك وبين كيفية إنشاءه . وهو احد اقوال الإمام الشافعي .
    فانت يا استاذ عندما تقل لنا داعي ولاداعي فعلى اي اساس . وقلت ( ولكن الرؤى الضيقة هي التي تحمل هذه المواضيع وامثالها مالاتحتمله . )
    وانت تفرض في ثنايا موضوعك ان المشكلة في المتعة فقط تسميتها . والا فبعد ان تجعل القارء يستصوب ما تقول ان المطلق قاله تنتقل به بعد ذلك الى مسلمتك . فاتق الله وانظر ما تقول ولا يغني انك تختم الموضوع برأيك بعد ان دخلت وخرجت في ثناياه ولذا انا لم اخرج في تعقيبي عن الموضوع وانما اردت تنبيهك الا انك مصر على ان تستمر قدما بما في نفسك والذي سيتضح ولو بعد حين فتأمل هذا وفقك الله لما يحبه ويرضاه وجنبك كل ما يسخطه.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-04-04
  11. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    الأخ السيل . مرحبا بكم مرة أخرى . وابدأ بتساؤلك عن معنى الجهاز الإداري . فهو بإختصار يعني المجلس الإستشاري (يعني مثل اصحاب سيادةالرئيس اللي استغنى عن خدمتهم يحولهم الى حوش مجلس الشورى .ومن كان يريد ان يجعل له اهمية منهم قالوا هذا مستشار الرئيس والذي لا يريد يقولوا عضو مجلس الشورى براتبه ويدخل الحوش ويخرج منه . تمام قل معي هذه مفهومه. )
    وبالنسبة . لتعقيبي على موضوعك . فقد بدأت بشيئ عن الشيخ المطلق وعن التجديد الفهي في قضية الزواج المؤقت . وان التويت على تسميته بما اسميته انت او الشيخ بالزواج بنية الطلاق . حيث قلت بعدها .

    (ولاشك ان الزواج بنية الطلاق هو الباب الاخر للزواج المحدد المدة , لانعقاد النية على الترك في هذه المدة المقصودة بانشاء عقد الزواج.
    ثم بدأت بعد ذلك تسد الباب امام انتقاد مثل هذا الإجتهاد المبني على باطل اساسا.حيث ان حل المتعة اصبح بعد النسخ باطل هذا اذا ثبت انها كانت قد أحلت والا فهناك من ينفي ان يكون لها وجود من الأصل . وان ما جاء في القرآن الكريم في سورة النساء انما كان مفاده احكام الزواج الكامل الشرعي . بناء على انه تقدمه سرد المحرمات . ثم بين انه احل ما وراء ذلك وبين كيفية إنشاءه . وهو احد اقوال الإمام الشافعي .
    فانت يا استاذ عندما تقل لنا داعي ولاداعي فعلى اي اساس . وقلت ( ولكن الرؤى الضيقة هي التي تحمل هذه المواضيع وامثالها مالاتحتمله . )
    وانت تفرض في ثنايا موضوعك ان المشكلة في المتعة فقط تسميتها . والا فبعد ان تجعل القارء يستصوب ما تقول ان المطلق قاله تنتقل به بعد ذلك الى مسلمتك . فاتق الله وانظر ما تقول ولا يغني انك تختم الموضوع برأيك بعد ان دخلت وخرجت في ثناياه ولذا انا لم اخرج في تعقيبي عن الموضوع وانما اردت تنبيهك الا انك مصر على ان تستمر قدما بما في نفسك والذي سيتضح ولو بعد حين فتأمل هذا وفقك الله لما يحبه ويرضاه وجنبك كل ما يسخطه.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-04-05
  13. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    لعل الرد وصل الي السيل .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-04-05
  15. السيل

    السيل عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-29
    المشاركات:
    186
    الإعجاب :
    0
    تعقيب على التعقيب



    بسم الله الرحمن الرحيم

    تعقيب على التعقيب

    الاخ ابو الفتوح ارجو المعذرة لتأخري عن التعليق على الموضوع
    واشكرك لتوضيح معنى الجهاز الاداري

    واما بالنسبة لتعليقك على كلامي في موضوع فتوى الشيخ المطلق في حل الزواج بنية التوقيت فساعقب على ردك بالتالي :

    اولا: بالنسبة للتجديد الفقهي هو عندي في هذا الموضوع فقط في رأي الشيخ , لانه حسب مذهبه لايجيزون الزواج المؤقت, ولهذا فان رأيه هذا بالنظر لفقه الواقع أجاز فيه الزواج بنية التوقيت ولذلك قلتُ انه تجديد فقهي , اي بالنسبة له.
    أما من أجازوا الزواج المؤقت فانه ليس في هذا تجديد فقهي عندهم اذ المسألة مباحة لديهم من البداية , ولذلك اعتبرتُ خروج الشيخ مما تعارف عليه اصحابه والقول بجواز الزواج مع نية التوقيت هو الوجه الاخر للذين يقولون بالزواج الموقت فكأن الشيخ قد مال الى رأيهم تبعا لنظرته الى الواقع .

    ثانيا : قولك ان هذا الاجتهاد مبني على باطل حيث تم نسخ هذا الزواج .. فلا أظن ان هذا الكلام يقرك عليه احد من اصحاب الاختصاص , فهو لايدل على المام باصول الشريعة --- ولذلك تتغلب على النقاش في الموضوع الناحية العاطفية وساعود اليها , عند الكلام عن التسمية واثرها في نفس السامع --- لان الاجتهاد دائما هو مبني على مثل هذه الاختلافات وإنْ لا لَمْ يُسَمَ اجتهادا .
    فما ثبت عند شخص أنه منسوخ قد لا يثبت عندعالم اخر , ومن هنا جاء الاختلاف في الاجتهاد بين العلماء المتخصصين .
    اذ لايجوز للانسان ان يعمل بما ثبت عنده انه منسوخ , ولكن اذا لم تثبت هذه الواقعة عنده – وهي النسخ – فانه لايُلزم برأي غيره , اذ لايجوزله ان يترك اجتهاده ويعمل باجتهاد غيره .
    اذن فسيكون الخلاف بينهما هل هي منسوخة ام لا فاذا لم يثبت عنده نسخها فهي عند ه جائزة وحلال , وبالنسبة للغير اذا ثبت عنده نسخها فهي عنده حرام لاتجوز , وهذا هو معنى الاجتهاد .
    ولامعنى لايرادك الاية من سورة النساء للاستدلال بها , فانا لم أناقش اباحة هذا الزواج أو حرمته, وكما قلتُ لك أن هذا لايعنيني وليس هو مقصودي وانما الذي أردته هوالاشارة الى أن الموضوع اجتهاد فقهي سواء بالنسبة للشيخ المطلق أو للقائلين بحل الزواج المؤقت, فالمسألة فقهية بحته خاضعة للاجتهاد المبني على الدليل , حسب ثبوت هذاالدليل وقوته عند المجتهد نفسه لاعندغيره .

    ثالثا: اشارتك الى التسمية " المتعة " فصدقني أن المتعة لو لم تشتهر بهذا الاسم لكان الخوض فيها اقل حدية , وستكون مثل غيرها من المسائل الفقهية المختلف فيها ,ولكن للاسم أثر على نفس السامع فعند ان يسمع أن هذا العقد – عقد الزواج – هو للمتعة والاستمتاع سوف لن يكون منصفا في حواره , لانه سبق وأن اتخذ موقفا تجاهها من خلال هذه التسمية , وهذا ماشاهدته في بعض التعليقات على هذا النوع من الزواج , في صفحات هذا المجلس , والتنديد به لاباحته الفروج " هكذا " .

    رابعا : ما اشرت اليه مما في نفسي حيث لم تطلع أنت عليه , فاتق الله يا أخي فيما تقول , ولايهمك ما في نفسي , ولاتأخذ كلامي بما تقرره سلفا بما في نفسي , فان الله تعالى هو المطلع على الخفايا , وهو الذي يحاسب على مافي النفس , دون سواه , ولتكن موضوعيا وانظر الى الموضوع نفسه بغض النظر عن القائل به , وعم مافي نفسي , وهذا هوالانصاف الذي حث عليه القران الكريم , فلا يجوز للمرء أن يخرج من الموضوع ليردعلى مافي النفوس , فليست هذه من صفة المؤمنين , قال الله تعالى (ولايجرمنكم شنان قوم على ان لاتعدلوا اعدلوا هو اقرب للتقوى ) والعدل هو في كل شيء , فالكون كله قائم على العدل " الميزان " قال الله تعالى ( والسماء رفعها ووضع الميزان , ان لاتطغوا في الميزان) وقال الله تعالى ( يا ايها الذين امنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على انفسكم او الوالدين و الاقربين ).

    ومن هنا قلتُ أن الزواج المؤقت لايجوز أن يؤ خذ بتلك الحدية والانفعال , فهو اجتهاد فقهي شأنه شأن غيره من الاجتهادات.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-04-05
  17. السيل

    السيل عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-29
    المشاركات:
    186
    الإعجاب :
    0
    توضيح

    الاخ ابو رايد الفرق بينهما باختصار ان للاجتهاد ضوابط وشروط لايقبل الرأي الا بتوفرها والا فهو مردود , والفوضى لاضوابط لها . وشكرا .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-04-05
  19. السيل

    السيل عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-29
    المشاركات:
    186
    الإعجاب :
    0
    توضيح

    الاخ ابو رايد الفرق بينهما باختصار ان للاجتهاد ضوابط وشروط لايقبل الرأي الا بتوفرها والا فهو مردود , والفوضى لاضوابط لها . وشكرا .
     

مشاركة هذه الصفحة