إذا استمر الحال هكذا...اليمن وشعبها في ذمة التاريخ

الكاتب : منقير   المشاهدات : 479   الردود : 6    ‏2007-03-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-28
  1. منقير

    منقير عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-12-04
    المشاركات:
    720
    الإعجاب :
    0
    ليس هناك اية بشائر للتحسن في اي جانب من جوانب الحياة في هذه البلد التي تهوي يوما بعد يوم نحو الأسوى .
    ففي الجانب الاقتصادي نسبة الفقر والبطالة والتسول في ازدياد.
    وفي الجانب الاخلاقي نسبة الانحلال الاخلاقي في ازدياد واصبحت تمس الريف قبل المدن ناهيك عما نسمعه ونشاهده في التلفونات المحمولة التي اصبحت موضة عند بنات وشباب اليمن وكأنها مفخره عندما ينشروا كل ماهب ودب مما يجري داخل مجتمعهم
    ومن جانب ثقة الشعب بنفسه ووبعضه وبحكومته ليست هناك اي ثقة ولا اي ادنى حد من الثقة
    وخصوصا بين الشعب وحكومته القذره

    باختصار اليمن واليمنيين الى مزبلة التاريخ اذا ما استمروا على هذه الحالة
    فالدراسات التي اجريت على مجتمع من هذا النوع تبشر بكوارث اجتماعية وصحية كبيرة تبداء من الجنان وحتى الملاريا هذا بالجانب الصحي اما من ناحية الجانب الاجتماعي فتبداء من تشتت الاسرة لعدة اسباب اولها مضغ القات واخرها تربية الطفل بالحارات والشوارع
    ومن يعود الى اليمن ويتذكر كيف كانت وكيف اصبحت يستنتج انه يستحيل تطوير هذا المجتمع مهما تكن الضروف.
    فشعب يتبول بالشوارع ويمضغ عشب القات ويخلع السراويل بالجوامع يستحيل تطويره.

    فقد احييت لو ناديت حيا *************************** ولكن لا حياة لمن تنادي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-28
  3. منقير

    منقير عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-12-04
    المشاركات:
    720
    الإعجاب :
    0
    تم تعديل العنوان من قبل المشرف
    شكرا اخي المشرف على تعديل العنوان
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-28
  5. الخطير

    الخطير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-10-25
    المشاركات:
    1,363
    الإعجاب :
    0
    لماذا لا نجيد سوى الإنتقاد ؟؟

    حيا الله أخي منقير

    وأود أن أقول شيئاً ... هذه هي نتيجة الإستعمار الإمامي ونشر الجهل بين الشعب اليمني ..

    إذاً ما هو الحل ؟
    علينا أن ننشر العلم بين الناس قبل أن نوجه الإنتقادات الحادة ...
    وإن شاء الله اليمن إلى هامة التاريخ - إن وجهنا إهتمامنا إلى تعليم الشعب وتركنا الإنتقادات - وليس إلى مزبلة التاريخ
    ومشكور على الموضوع يا أخي منقير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-28
  7. محمد الحربي

    محمد الحربي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-25
    المشاركات:
    3,337
    الإعجاب :
    2
    ان الشباب والفراغ والجده ^^ مفسدة للمرء أي مفسده
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-28
  9. السفير اليماني

    السفير اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-06
    المشاركات:
    325
    الإعجاب :
    0
    ارجو من الكاتب ان يكون اكثر احتراما لشعبة وأرجو من المشرفين حذف مشاركته واذا كانت هناك ممارسات خاطئة فينبغي وضع حلول لمعالجتها اما التعرض لليمنيين بهذا الكلام المهين فلا يليق بانسان مثقف اقل ما يوصف بانة مريض نفسي اذ يرى كل شئ اسود اللون لان هذا يعكس شخصيته ففي اليمن الذي يتحدث عنه ملايين النقاط البيض الساطعة واذا كنت لا تراها ، قم بزيارة اقرب طبيب نفسي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-28
  11. الفقير الى ربه

    الفقير الى ربه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-26
    المشاركات:
    932
    الإعجاب :
    0
    أهلاً بالاخ منقير : كيف حالك ؟ ..منتظرين مقالاتك ، وأخبارك على أحر من الجمر ؟

    هل هناك أخبار جديد هل توظفت يا باش مهندس ؟



    لكي لي تعليق على مقالك الأخير:

    يأس إحبـــــاط إلى متى ستغير نظارتك ؟!:(

    كلما قلته صحيح ، وصدقت فيه ، لكن أحس في كلماتك نبرة اليأس والإحباط..:eek:

    يا أخي تفائل بالخير تجده ، فكما أنّ الشر موجود فالخير موجود ..


    أخوك الفقير::)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-28
  13. رجل المستحيلات

    رجل المستحيلات عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-13
    المشاركات:
    79
    الإعجاب :
    0
    فشعب يتبول بالشوارع ويمضغ عشب القات ويخلع السراويل بالجوامع يستحيل تطويره.

    ****************************************************************************************
    اهلا اخي منقار كيف حالك
    بتسوي حالك متطور وانت كنت اول واحد يخلع السروال في الجامع او قد نسيت يا منقار
    خلاص اليمن ماعد تعجبك
    نصيحة لك
    ارضى بالحاصل وعيش كما عاشوا اللى قبلك وبطل فلسفة
    انت يمني وستبقى يمني
    وعادوا عيجي يوم تمضغ القات وتبول بالشارع وتخلع السروال
    تمام كلمة وعشر سواء

    سلام ]
     

مشاركة هذه الصفحة