ســـؤال أحــب أن أســمــع إجــابــتــة مــن الأدبــاء با لــمــجـلــس

الكاتب : قَـتَـبـان   المشاهدات : 638   الردود : 3    ‏2002-09-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-09-09
  1. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    (( بسم الله الرحمن الرحيم ))

    والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبة وسلم تسليما كثيراً .

    إخوتي وأحبائي وأساتذتي الأدباء تحية طيبة .

    يمر الإنسان بالكثير من الظروف فيوماً يكون سعيداً بشوشاً ويوما يكون متكدر الحال .


    بمثل هذة الظروف ينطق القلب بما فية من مشاعر سواء أكانت فرحاً أم حزناً .

    سؤالي بسيط وأحب أن أجد لة إجابة .

    هل االأدب وكتابة القصائد تكتسب مع الأيام بالتمرس وقراءة القصائد والخواطر أم أنة موهبة تبدأ مع الأديب من يوم مولدة :) .


    تقبلو تحياتي أخوكم المحب
    alhaddad
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-09-10
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    هل االأدب وكتابة القصائد تكتسب مع الأيام بالتمرس وقراءة القصائد والخواطر أم أنة موهبة تبدأ مع الأديب من يوم مولدة ؟
    أخي الحداد دعني اقتحم العقبة فمن بين تسعة قراء تجد عن الأقل اجابة من احدهم وان لم تكن كافية . ولكن الذي عندي وفي خاطري ان الأدب في الغالب الأعم مكتسب وليس مولود مع الشخص وليس هناك سوى تفاوت بمقدار الذكاء والحفظ نعم الحفظ فهناك من يحفظ كثير من الروايات والأدبيات والأشعار بمختلف ضروبها ثم يتدفق الأدب على لسانه تلقائيا كما تعلم اخي ان معضم الشعراء المبدعين في الجاهلية حيث الفطرة الأولى كانوا عبارة عن رواة لشعراء قبلهم وحفاظ لهم ثم تحولوا الى شعراء بعد ان تدفق الشعر على السنتهم.
    بين يقول بعض اصحاب الهليلة او الحليلة من الشعراء الشعبيين انها تولد معهم ويتفرس فيه بعض اصحاب الخبرة وهو طفل انها سيكون شاعر ويقوموا بعمل فدو له من الشياطين وغيرها مما اعتبره مجرد خرافة اسطورة اتت من اسطورة جن الشعراء العرب حيث يعتبرون ان الشاعر يكون له شيطان وان الشياطين هم اشعر من الإنس وقد سمعنا من يقول انم اول الشعر كان من الجن ولكن تلقته الإنس عنهم . ولكن كل هذا يضل محض اسطورة بخلاف الواقع المعاش الذي نحكم فيه من خلال التجربةوالمشاهدة . فمن درس وتعلم وتأدب وخالط وجالس وجانس صار اديبا وصاحب ادب مع وجود التفاوت بقدر ما يبذله الشخص . ويأتي الذكاء والإلهام والأحداث والمواقف مكمل لهذا فتصيغ اديبا والله تعالى اعلم .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-09-10
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    الأدب بالتعلم ..

    اخي الغالي الحداد ..
    الحديث بعد توضيح أديبنا " أبو الفتوح " تحصيل حاصل ...لكنه من باب انس الحديث معك :)

    الموهبة الفطرية التي تولد مع الانسان هي النادر وإكتساب الأدب بايجاد بيئته سواء عبر مولد ( انسان ولد في بيئة أدبية ) اب يقرض الشعر وكذلك إخوانة وأقاربه ويطالعون الأدب وينظرون في مسائلة بالتاكيد هو إنسان محظوظ ...وإنسان ركب موج المعالي فاوجد وصنع بيئته الأدبية بنفسه فأقتنى كتب الأدب وطالع شعر الشعراء ( وشغل ) مَلَكة التذوق عنده ...وحفظ الأشعار وطرز اخلاقه بالحكمة واكتسب الشجاعة الأدبية التي تجعله يترجم خواطره في الحالات التي ذكرها قلمك المتميز هو إنسان يصنع ذاته ولك في حياة الكثيرين من الأدباء والشعراء خير نموذج يقف العقاد على رأس هؤلاء وعميد الادب العربي وغيرهم كثير صنعو من الاشئ شئ ...وبدءوا بخطوات واثقة وشجاعة أدبية متميزة فوصلوا ..الفرق بين أديب بارز وآخر ...اخي الغالي علي ..ان الاول بدا بخطوات متعثرة فواصل الدرب يكتسب من النصائح والنقد ويضع احجار الهدم التي تلقى عليه تحت قدمه فيزداد علواً ويصنع منها سلماً ... واما الآخر فانقطع به السبيل وترك هذا الدرب جبناً أو هروباً من لذع النقد ويأساً من المحاولات الفاشلة .

    إذن لكل إنسان موهبة والبحث عن التقويم والتواضع الذي يدفع الانسان للمزيد من المطالعة وسؤال من سبقه واعطائه حقه من التقدير والاستنارة بالتجارب الناجحة والقراءة ومواصلة الاطلاع والتحلي بالشجاعة الأدبية والإقدام ..
    هي مفاتيح النجاح لكل روح متذوقة مشرقة بالجمال ..

    خالص التقدير والمحبة ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-09-10
  7. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    أخواي العزيزان والغاليان على القلب أبو الفتوح والصراري إجابتكما كانت شافية لي .

    فلأدب هو مكتسب والوضع المحيط بالشخص هو حجر الزاوية فإن كان وسطاً أدبيا نما الشخص على ضوء مايحيط بة ولاننسى الحاجة للشجاعة الادبية فمشوار الألف ميل يبدأ بخطوة .


    لكما بالغ التقدير والمحبة .

    ومازلت بإنتظار أراء بقية الأدباء لتزيد الفائدة .
     

مشاركة هذه الصفحة