الملاحده الساقطون

الكاتب : محمداحمد المشرع   المشاهدات : 831   الردود : 11    ‏2007-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-23
  1. محمداحمد المشرع

    محمداحمد المشرع عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-06-18
    المشاركات:
    336
    الإعجاب :
    0
    أيها الملاحدة ... ما أسخفكم

    --------------------------------------------------------------------------------

    من خلال تجاربي واحتكاكي مع الملاحدة حول العالم بشتى أصنافهم وجدت أن الملحد بشكل عام إنسان ناقص في قدراته العقلية التخيلية منها على وجه الخصوص .

    وهذه صورة من صور الأفكار الإلحادية السخيفة التي تظهر بين فينة وأخرى

    الإلحاد هذا المصطلح السخيف الجانح بقوة عن العقلانية مصطلح عجز معتنقيه من السخفاء عن إيجاد تعريف موحد له نظرا لسخافة الفكرة من جهة و سخافة عقول المتأثرين بهذه الفكرة المتهرئة من جهة أخرى

    الملحد إنسان رجعي متخلف مهما سعى إلى تحسين صورته السيئة وتجميل وجهه الكالح

    إنسان لا يكاد يحسن أن يتخيل أين سيضع قدمه التي تقوده دائما إلى حتفه على المكان المناسب

    بعبارة أخرى هو مغفل لا يحسن تخيل العواقب وإلا لما اختار عقيدته السخيفة الغير واضحة المعالم ولا خلاف على بشاعتها

    الملحد السخيف بشكل عام يزعم أن لا وجود لخالق رازق بديع متكبر متفرد بالعظمة والكبرياء والقوة والجلال
    الملحد لا يختلف كثيرا عن اللا ديني وأنا شخصيا أعتبرهما وجهان لعملة واحدة وهي عملة رديئة غير قانونية بالطبع

    لا أعلم لماذا لم يستطع أي من هؤلاء المجرمين المعتوهين تلامذة مدرسة لينين وستالين وخيرشوف و فيدل كاستروا وسيغموند فرويد ودارون عاشق القرود إيجاد حل للغز وجودنا ووجود هذا الكون البديع الذي يحوينا فإجاباتهم اللا منطقية كلامنطقية فكرهم الذي لا يصدقه إلا مرجوج في فطرته فضلا عن عقله لا تبتعد عن نظرية الصدفة السخيفة .

    وما يزيد السخافة عن حد أقصى السخافة هو هذه الفرية الباطلة التي تدعي زورا وبهتانا أحقية هؤلاء الأمساخ بدخول الجنة والخلود فيها لأنهم بزعمهم السخيف لم ينافسوا الخالق في خلوده .

    فمجرد الرد على هذه المطالبة المضحكة يعتبر إنزالا لها منزلة أرقى بكثير من دناءتها
    ألم يقل الشاعر :
    ألم تر أن السيف ينقص قدره
    إذا قيل أن السيف أمضى من العصى

    ولكن المثل القديم يقول : ( إن أطاعك الزمان وإلا فأطعه )

    إعتمادا على هذه المقولة الخالدة أود أن أسأل بعض الأسئلة لأي من الملحدين الغير محترمين من باب إعدادهم للإجابة على أسئلة أي أرعن مخبول يريد أن ينتحر عن طريق اتخاذ الإلحاد الباطل دينا

    أيها الملحد بافتراض أنك تعرضت لإطلاق رصاص تسبب ذلك في هلاكك ومصدر هذا الرصاص هو شخص ثائر لئيم أراد أن تصيب هذه الرصاصات رأس رجل كان يمشي وراءك فأنعم الله علينا أن أتت برأسك المليء بالخرافات السخيفة وهلكت على الفور وفر هذا المجرم فرارا منع من التعرف عليه بأي حال وأصيب بإلتهاب الكبد الوبائي c بعد فترة من الزمن وتردت حالته إلى أن توفي متأثرا بمرضه .
    السؤال هو هل تعتبر ميتتك بهذه الوسيلة هي نهايتك قبل أن يسمك ربك الذي لم تؤمن به سوء العذاب كما نعتقد ؟
    هل نعتبر ميتة هذا القاتل الذي قتلك دون أن تسيء إليه هي نهايته الأبدية ؟
    هل ترضى لهذا القاتل المجرم الذي تمكن من الفرار من ملاحقيه أن تكون نهايته مجرد ميتة كميتة أي مصاب صالح بنفس مرضه ؟ هل يستويان ؟

    أيها السخفاء الملحدين
    لنتخيل موظفين اثنين في إحدى دوائر العمل يعملان معا بدون راتب وبدون خصومات لأنه لا راتب من الأساس ما الذي سيجعلك متخيلا أن أيا منهما سيؤدي عمله باتقان وتفان وإخلاص طالما أنه لن يلقى من وراء عمله شيئا ؟
    هل نتوقع أن تسير عجلة العمل بكل كفاءة ؟
    هل من المنطقية بمكان أن نصف من يثابر منهما وهو يعلم أنه حتى لو كان بمهارة مردة سليمان فإنه لن يلاقي قرشا واحدا وأنه لو فاق تنابلة السلطان فإنه لن يعاقب حتى بلفت انتباه أنه إنسان طموح ولامع ؟
    لوكن لو وضعنا مبدأ الثواب والعقاب نضع لهما راتبا مناسبا لما لديهما من مزايا ومكافئات شهرية وفي نفس الوقت تدرج في عقاب المقصر وخصم من الراتب وربما فصل عن الوظيفة إن أخطأ خطأ فادحا كأن يتطاول على مديره بدون مسوغ .
    ألن يتنافس الموظفان على الإبداع ؟
    ألن يفصل على أقل الأحوال الموظف الفاسد ويستبدل بمن هو آهل منه ؟

    ألا أزال ملزما بذكر المزيد من الأسئلة التي تبين أنكم أيها الملاحدة مجموعة من السخفاء ؟

    أتريدون أيها الموظفون الفاسدون الذين وصل بهم الفساد إلى عدم الإعتراف ( بمديرهم ) أن تتساوون مع الموظفين الأكفاء الذين عملوا بإتقان وإخلاص ؟


    مع تحيات محمد احمد المشرع
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-23
  3. الحقيقة الضائعة

    الحقيقة الضائعة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-02-26
    المشاركات:
    9,531
    الإعجاب :
    0
    يرجى تم نقل الموضوع الى مجلس اخر غير السياسي .... الاسلامي مثلا .. التوحيد

    تحيـــــــــــاتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-23
  5. insaan

    insaan عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-01-30
    المشاركات:
    1,165
    الإعجاب :
    0
    أيش الذي زعلك يا أخي
    أو جائت في راسك؟
    اذا كان كذلك فأنا آسف؟

    أما هذا الموضوع فقد أنتهى وقته وأرى عدم نقله الى أي مكان
    ولكن حذفه، فالناس قد ملو من هذه المواضيع،،
    مع اعتذاري لصاحب الموضوع
    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-23
  7. النجاح

    النجاح عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-13
    المشاركات:
    1,823
    الإعجاب :
    1
    لقد أسمعت لوناديت حياً = ولكن لا حياة لمن تنادي
    ولو ناراً نفخت بها أضائت = ولكن أنت تنفخ في رمادي .
    جزاك الله خيراً على هذا الموضوع .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-24
  9. Nooor

    Nooor عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-03-28
    المشاركات:
    488
    الإعجاب :
    0
    (( وجدت أن الملحد بشكل عام إنسان ناقص في قدراته العقلية التخيلية منها على وجه الخصوص)))


    اقرع الحجة بالحجة و لاتنتقص من عقولهم .. فقد شقوا بها ..


    يمكنك التواصل مع هذا الملحد عبر ايميله .. !
    ----
    شهاب الدمشقي
    shahabx@myway.com
    الحوار المتمدن - العدد: 650 - 2003 / 11 / 12

    لا أحد يختار دينه ومعتقده ، فالدين كالإسم تماما يفرض علينا فرضا دون ان يكون لنا ارادة في اختياره ، وانا ، كغيري من المسلمين ، ولدت ونشأت في مجتمع اسلامي وبيئة اسلامية واسرة مسلمة ، ولذلك اصبحت مسلما بالتقليد والوراثة والاكتساب من الوسط العائلي .

    كان المحيطون من حولي يزرعون في عقلي افكارا جميلة بخصوص الاسلام : الاسلام هو الدين الصحيح الخالد ، الاسلام هو الدين العظيم ، الاسلام يصنع المعجزات ، الاسلام يفتح العقول والقلوب ......الى آخر هذه الديباجات الانشائية المنمقة !!.

    وكبرت ، وكبر بداخلي الوهم الاسلامي ، وبحكم انتمائي الى اسرة متدينة اصبحت بدوري متدينا شديد التمسك بالتعاليم الاسلامية واواظب على اداء العبادات والشعائر .

    كنت مسلما ملتزما ادافع عن الاسلام بحرارة وعاطفة ، ولكن في داخلي كانت تجول هواجس وشكوك كثيرة لم اعثر لها على جواب .

    كان رجال الدين من حولي يقولون لي : كل ما في القرآن صحيح ، وكل ما خالفه باطل وكاذب حتى لو رأيته بأم عينيك !!!!.

    صدقت ، وكبرت ، ودفعني شدة تمسكي بالاسلام الى ادمان قراءة الكتب الاسلامية ، لكن سعة اطلاعي على الفكر الاسلامي زادت من شكوكي بدل ان تبددها ، وكثرت في عقلي اسئلة بلا جواب :

    - لماذا خلقنا الله ؟ وهل يحتاج الى عبادتنا ؟ الا يعرف مسبقا ان كنت سأختار طريق الهداية أو الضلال ؟اذن لماذا يتركني اشقى في حياة لم اخترها ومصير لم ارسمه ؟؟؟.

    - لماذ خلق الله ابليس ؟ ولماذا تركه يعربد في هذه الحياة ويغوي البشر ؟ الا يعلم ابليس اللعين هذا عاقبة امره يوم القيامة وما ينتظره من عذاب اليم ؟ الا يعلم ان الله حق والساعة حق ؟ اذن لماذا لا يرتدع ابليس ويتوب الى ربه ويريح ويستريح ؟؟ ماذا لو لم يعص ابليس ربه عندما امره ان يسجد لآدم ، الايزول كل مبرر لوجودنا في الحياة الدنيا باعتبار اننا لن نعصي الله ابدا ؟؟؟.

    - اليست قصص الشياطين والجن وتلبسهم بالبشر والسحر وهاروت وماروت والنفاثات في العقد والشهب التي يرجم الله بها الشياطين ضربا من اساطير الآولين كما وصفها القرآن ذاته على لسان كفار قريش ؟كيف يمكن لي ان اؤمن بعذه الخرافات ونحن على عتاب نهاية القرن الواحد والعشرين ؟؟؟.

    - لماذا يظلم الاسلام المرأة ؟ لماذا يعاملها بدونية ؟ لماذا تأخذ نصف نصيب الرجل في الميراث رغم انها تعمل وتكدح تماما كارجل ؟ لماذا تكون شهادة المرأة المتعلمة ( طبيبة او مهندسة او محامية ) بنصف شهادة رجل أمي ؟ لماذا يحق للرجل ان يتزوج مثنى وثلاث ورباع فضلا عن التسري بما شاء من الإماء وتحرم المرأة من كل ذلك ؟ أوليس للمرأة مشاعر واحاسيس ودوافع جنسية كالرجل تماما ؟ اوليست الأسباب التي تدفع الرجل الى ممارسة تعدد الزوجات يمكن ان تتوافر في المرأة ايضا ؟؟؟؟.

    - اذا كانت فوائد البنوك حرام ، وشهادات الاستثمار حرام ، والتأمين حرام ، وبيع الدخان حرام ، والعمل في المؤسسلت المصرفية التي تتعامل بالربا حرام ، والعمل في الفنادق والمطاعم التي تقدم المحرمات حرام ، والرسم والموسيقا والنحت والتمثيل حرام و و و و .....فماذا بقي لنا من مصادر الرزق في هذه الأيام الصعبة ؟؟؟؟

    - ولعل القضية الأهم في رأيي هي حاجة الانسان الى الدين ، لماذا يجب ان يعتنق الانسان دينا معينا ؟ واذا كان لا بد من الدين فلماذا الاسلام تحديدا ؟ واذا كان الدين ضروري لتقويم سلوك البشر الا تكفي مبادئ الأخلاق لتحقيق هذه الغاية ؟ وما قيمة طاعتي لله وامتثاله لأوامره اذا كان دافعي الى ذلك هو خوفي من عذابه وبطشه او شبقي الى حوريات الجنة وملذاتها الحسية ؟ هل يليق ان يغرينا الله بالنساء والغلمان والخمر والعسل والطعلم والشراب ؟ ؟؟؟؟.

    اسئلة كثيرة لا اجد لها جوابا جعلتني اعلن الحادي وطلاقي من الدين .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-24
  11. ابن حميَر

    ابن حميَر قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-01-01
    المشاركات:
    13,204
    الإعجاب :
    1,114
    كانت علامات استفهام كثيرة تحوم حولك يانور: ولعل الأخ محمد احمد المشرع قد اوصل الفكرة بشكل جميل لٌيٌوضَح لنا عن قٌرب: مدى سخافة تلك العقليات وعفانة فكرها: لذلك كان هذا الموضوع هو الأقرب اليكِ او اليك: لا نعلم بعد هل نور ذكر أم أنثى: وأتحدى ان تثبتي لنا انكِ نشئتِ وترعرعتي في أسٌرة مسلمة: أخبرينا اولآ ماهي ديانتكِ ولا تكذبي علينا حتى لا يصل حوارنا الى طريق مسدود: هذا ان كٌنتي تٌدينين بأحد الأديان: اما ان كٌنتي من محبي نظرية داروين فأنتي بحاجة ماسة الى جلسات كثيرة : لازالة الأورام الخبيثة التي نشئت وترعرت في عقلك: تواضعي قليلآ لتكتشفي كم انتِ صغيرة في فكرك
    ازيلي كل الموانع التي تقف بينك وبين الاسلام: افعلي شي لتٌنقذي به نفسك: تخلَي عن هذا الغباء الذي تتمسكين به والذي سيقودك الى نار جهنم والله العالم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-24
  13. insaan

    insaan عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-01-30
    المشاركات:
    1,165
    الإعجاب :
    0
    الاخ نور، أو الاخ شهاب الدمشقي،
    على عكس ما قاله الاخ ابن حمير، فاني أرى انك عشت في أسره مسلمه،
    ولكن هذه الاسرة الطيبة مثل بقية الاسر فهمت كثير من مفاهيم الاسلام بالشكل الذي أفهمهم إياه بعض العلماء الذين لا يفهمون روح الاسلام،
    وانت بدورك فهمت الاسلام بهذا الشكل الخاطئ وتعصبت له،، (وهو ما حصل لي)
    وللأسف ومن أجل أن تثور على هذه المفاهيم الخاطئة، انقلبت الى الضد،
    ولكنه الضد الخاطئ، فناصبت الاسلام الكره،
    وكان من الممكن أن تحاول فهم روح الاسلام الحقيقية وأهدافها،
    فقل لي يا أخي هل قرأت لدعاة مثل الامام محمد الغزالي الذي قد لا يحبه الكثير في المجلس
    لأنه شرح روح ديننا بعيدا عن المغالاة والخرافات والتعقيدات،
    أما الافكار التي قلتها عن ظلم الاسلام للمرأة وغيرها فقد تجب اجابة عند الامام،
    ولا أخفيك أني أنا أيضا قد سألت نفسي نفس الاسئلة التي طرحتها أنت واكثر،،
    ولكني حاولت أن أفهم هذا الدين وأن لا أبتعد عنه ولكن لماذا؟
    أقول لك: تذكرت تلك الطمأنينة والحلاوة التي أحسستها في قلبي عندما كنت أؤدي الصلاة وأقرأ القرآن بتمعن،،
    وما كان يشوهها الا فتاوى ونصائح من لا يفقهون الاسلام وروحه من أصحاب العمائم، فقررت أن أفهم
    هذا الدين الذي احب على ضوء حياتنا المعاصرة،،
    أرجو ان يكون كلامي هذا سبيلا لكي تفكر في الاسلام بعين حفيصة تبحث عن الحق،،

    ونصيحتي الاخيرة عندما تقرأ أي كتاب أن لا تناصبه العداء من قبل أن تقرأه حتى تستطيع فهم ما يريده الكاتب،، فأقرأ كتاب الامام محمد الغزالي "هذا ديننا" وهو كتاب صغير الحجم، وليس مملا،،
    واذا أردته يممكنني أن أرسله لك،،

    ملاحظة: مسألة الفوائد البنكية هل هي ربا أم لا؟ فهذا موضوع يمكن ان نناقشه مرة أخرى!
    ويمكن ان تكون لدينا نفس الفكرة والتي لا تبتعد عن روح الاسلام،،

    تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-24
  15. النجاح

    النجاح عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-13
    المشاركات:
    1,823
    الإعجاب :
    1
    الى العضو / نور
    كلها أسئلة بسطيه و قد سئلت من غيرك وأجيب عليها .......
    ولكني لن أجيب عليها هنا حتى لا أضيع وقتي فيما لا فائدة منه ألا أن ترجع عن ألحادك فأنا مستعد وأنا ظامن أن الردود ستكون مقنعه .
    ثم لا تنسى قوله تعالى (( فاسئلوا أهل ال ذكر أن كنتم لا تعلمون ))
    لا تجعل الشبهات تترعرع في عقلك بل حاول أن تسأل عنها لأنك قد لا تستطيع أن تجيب عليها ولكن غيرك قد يستطيع فلا تعتمد على عقلك أن يجيب عليك في كل شيء .


    للعلم أني قد أضفت عنوان بريد الملحد .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-24
  17. رجل المستحيلات

    رجل المستحيلات عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-13
    المشاركات:
    79
    الإعجاب :
    0
    والله معاك حق
    الملاحدة يعيشون عيشة البهائم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-24
  19. عبيد

    عبيد عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-09
    المشاركات:
    135
    الإعجاب :
    0
    نور هذه هو أحمد سيف حاشد صاحب منتدى المستقلة , لما عرف على حقيقته و أنه لا يريد الحق و استعمل التزوير و الكذب و النقل عن النصارى و عرفت حقيقته لدى الكل في منتداه فترك و لم يتحاور معه فمات بغيضه , هاهو الآن ترك منتداه ليبحث عن ضحايا آخرون يستطيع من خلالهم بث سمومه و افكاره العفنة التي استقاها من منتظة المأسونية العالمية و هو يمثل فرع اليمن .


    السؤال متى سيوقف ها المعرف ؟ و متى سيقدم إلى المحكة ؟
     

مشاركة هذه الصفحة