هذه قضية الحوثي بتفاصيلها التي لايعرفها إلا القليل

الكاتب : ابوعلي الجلال   المشاهدات : 2,082   الردود : 38    ‏2007-03-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-22
  1. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    بسم الله الرحمن الرحيم


    طرح هنا مواضيع ولازالت تطرح اخرى تتناول مايجري في صعده البعض وصفها بحرب اهليه واخرون تمرد واخرون شيعه وزيديه وهلم جره ووصل الامر الى اناس تبنوا اصدار البيانات باسم الحوتي وكانهم قاب قوسين اوادنى من تحقيق انتصار ساحق والدخول الى صنعا لاكن مالايعرفه الاخوان هنا مع احترامي الشديد بالرغم من اقامه ندوه هنا في المجلس والتي دخلت في تفاصيل مشروع الحوتي الشيعي وغيره من الاجتهادات لاكنهم لم يصيبوا الحقيقه لامن قريب ولامن بعيد بل لم يقتربو منها اطلاقا وكل كان يغني على ليلاه عقليات معظمها حزبيه اوقبليه احيانا اوماشابه
    والحقيقه هي كالتالي
    كان اتباع الحوتي مدعومين من الدوله وهي سياسه نفذتها الحكومه منذو بدايه الثمانينات والكل كان مخصص له دعم سوى من الداخل اوالخارج ومن ضمنها الحوتي نفسه وكذلك الاصلاح والشباب المومن والصوفيه في حضرموت والمشائخ ومن كانو ينتمون الى الجبهه والزمره وغيرهم من التشكيلات ومنهم الحوتي وخاصه انه ينتمي الى قبائل الشمال وان كان هاشميا كون هذه المناطق لم تتواجد بها الدوله ونركت لسيطرت المشائخ واعيان هذه المناطق التي لازالت في عرفها القبلي القديم من ايام حكم الامامه الى اليوم الهم ان تواجدت في مدرسه اومستوصف واخير بدات في عمليه الطرق وشقها مثلما يسيطر الشيخ عبدالله بن حسين على حاشد وقبائلها فان مشائخ تلك المناطق هم من يسيطرون عليها فعليا مثل الشيخ سنان وغيره لاكن ماحدث وادى لتفجر الوضع هوان الدوله بدات بالانسحاب من تلك السياسه وهي سياسه المقررات وبات الخلاف على اشده بين كل الفئات ومنها حاشد نفسها الذي ربما انها جرت الى الدوله والحزبيه لوجود اطراف منها داخل المعترك السياسي للدوله في الجهتين والذى ادى الى افلاس بعض التكوينات لعدم وجود اي مصدر وهي كانت الشراره الاولى التي ادت الى تفاقم الوضع وان كان محدودا عندما قيل بانهم قالو الموت لامريكا واسرائيل وهذا غير دقيق اذا انه مضاف لتلك العبارات والموت لعلي عبدالله صالح من هنا فان الدوله وهي تعي تماما قدرتها بانها قويه ارادت ان تضرب بيد من حديد لتعمل عبره للاخرين وهو ما ادى الى مقتل الحوتي نفسه بل ووفاه ابيه وانتهت قضيه الحوتي كحدث كبير في حينه وجرت الانتخابات لاكن مالم تحسب له الحكومه حساب هي المساله الثاريه التي تاججت من الحوتي الاخ وانصاره من الهاشميين وليس كلهم والتي ضننا انها انتهت الى ان دول عربيه ارادت ان تستفيد من هذا اللعبه رغم محدوديتها لتاخير اليمن قدر الامكان فدعمت الحوتي ماليا الذي بدوره لم يتردد في مقاتله الحكومه لثار شخصي فهو يفتقر لاي رويه يمكن ان تكون مقبوله فلم يقل انه يريد الحكم ملكيا ولا زيديا ولاشيعيا بل انه ينفي اي شي من هذا القبيل وكانه في معركه جدليه لنقله بكل بساطه على ماذا تحارب واذا قلنا للحكومه هل من المعقول ان تكون بهذ الجهل ان الرجل قتل اخوه وابوه وتقول له تعال واعمل حزب سياسي هذه مهزله وكان الدوله تصر بانه تنظيم وانها حرب عقائديه لتبرير سياستها التي لم تكن بحاجه اليها من اساسها

    ولو راجعنا موقف الاحزاب السياسيه وهي تعرف سياسه الحكومه في دعم الحركات فهي لليوم لم تستطع ان تكون في صف الحكومه رغم ان اي تمرد مرفوض في اي دوله في العالم وتقف ضده المعرضه قبل الحكومه وتصر على عدم التفاوض دايما احزاب المعارض وحسم الموقف عسكريا وهذا معروف دوليا فيما يخص سلامه الاوطان ولا افتت بان الحوتي على حق بل تحولت الى مفارع في الوسط لاتعرف ماذا تقول تنطلق احيانا لعقائدها كالاصلاح بانهم شيعه رافضيه سرعان مايتراجع عندما يكتشف غير ذلك وكذلك الاشتراكي الذي لم يعرف ماذا يقول للان
    والحكومه للان لم تتيقن هي نفسها من نهايه الحرب وكيف سيتنهيها فهي تحارب اشباح افراد وليس جيشا نظاميا بالرغم من تجربتها في المناطق الوسطى التي لم تستطع رغم تكاتف كل اليمين العربي معها الى بالسلم هذا ان علمنا بان حرب المناطق الوسطى كانت حرب عقائديه اما حرب صعده فهي حرب عبثيه ليس لها هدف وليس لها اي ايدلوجيه يمكن البنا عليها مع الحوتي نفسه الذي لايعرف الى الان لماذا يحارب ومن اجل ماذا عدا المساله الثاريه وان استخدم اي اسلوب لتمريرها
    هنا يجب التوقف عند كل التنظيمات السياسه من المعارضه وهي اساس الحل التي يجب عليها اتخاذ موقف قوي واضح ورساله الى الحوثي نفسه واتباعه وكذلك بألزام الحكومه بالتوقف الفوري وتشكيل لجنه لمعاجله القضيه على اساس صلح ما لاياخذ الصفه الرسميه بقدر ماياخذ الصفه الارضائيه الشخصيه لكل المتضريين وهنا ستتوقف الحرب اما والاحزاب في صراع مع الحكومه ومحاوله الاستفاده وكانهم في معركه انتخابيه وكسب خطبا في جوامع الحوثي فهذ يعني وضع الحكومه والجيش في موضع حرج عسكريا فان اليمن برمتها ستنفتح على جراحات لن يكون بمقدور الحكومه اوالاحزاب المعارضه لها فيما بعد حلها بل اوحتى ممارسه الانتقادات التي يعتبرون انها عملهم الوطني المخلص بل لن يكون في اليمن زنداني اوشيخ احمر اواصفر لان المعادله ستنقلب على الكل راسا على عقب اذا علم كل المعارضين والحكام بانهم يحكمون ويتكلمون في دوله يحميها جيشهم وليس الكلمات التي يطلقونها في جرائدهم او في قنواتهم الفضائيه وعلى الدنيا السلام​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-22
  3. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    تحليل منطقي وكاتب محيط بتفاصيل القضية ..... ولكن ربما إستدرك كاتبنا الجليل وضع صعدة المزري ومعاملة الشقيق الأصغر لها من قبل الشقيقة الكبرى صنعاء .. تلك المعاملة كانت سابقا بالعصر الملكي ... ولكنها بالعصر الجمهوري إكتسبت بعدا آخر وسمح بأكثر من قوس ونبال وعصى ورماح .. وكمامات وألجمة .. بل ورش العيون بمسحوق البسباس ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-22
  5. حاااضري

    حاااضري عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-14
    المشاركات:
    28
    الإعجاب :
    0
    الله يووووفق اولياااء امورنا لما فيه صالح لبلادنااا


    وان تكون كل خطواتهم صواااب اللهم آمين


    بلا لقافه كل واحد يدعي الله


    بدل الكلام اللي لو تجلسوا تقولواه لما تموتوا ماعتلقوش رد


    يمكن الدعوه تقبل عند الله من الحقد والجشع


    كلامي هذا لأصحاب الردود مش لكاتب الموضوع


    شكرااا لكاتب الموضوووع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-23
  7. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    اخي الهاشمي لم تعد الهاشميه مستساغه في العصر الحديث وبلاش نكذب على الناس باسم الدين بداها الحكام الهاشميين وختمها السلف الان لاكننا لابدمن الخروج برويه تاخذ الكل في الحساب ولعمري لم يكن بلال اقل مكانه من ابا لهب وتعقل واي شقيقه صنعا يبدوانك قد قسمت البلاد هذا خطا راجع مقالي جيدا واقراء مابين السطور وتاكد ان همنا هواليمن فقط
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-23
  9. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    لايوجد حقد ولاهم يحزنون كل مافي الامر هو تعاطف ولنا في قاموسنا العربي ملايين القتلا تحت هذا البند لانتفهمه الى في اخر الوقت تحياتي لك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-24
  11. لاجئ سياسي

    لاجئ سياسي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-01
    المشاركات:
    65
    الإعجاب :
    0
    بالفعل الكلام صحيح ودقيق ، فسياية القيادة هي نفسها مع الحوثي ومع غيره من الجماعات الدينية أمثال جيش عدن أبين الذي شارك في الحرب في العام 1994 م جنباً إلى جنب مع مايسمى بقوات الشرعية ، وكان يقصف عدن ودخل مع طلائع القوات التي دخلت عدن ولكن بعد ان انقلب عليهم الافندم انقلبوا هم ايضاً عليه وقاموا بالصدام مع القيادة وانتهى الحال بهم كما هو معروف وغيرهم الكثير ، فالاستغلال والطعن في الظهر هي سمة القيادة في اليمن .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-24
  13. alhugafi66

    alhugafi66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-09
    المشاركات:
    1,804
    الإعجاب :
    0
    موضوع أكثر من رائع ، والدليل على ذلك أن يحيى الحوثي كان نائياً مؤتمريأً......
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-24
  15. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    شكرا على مرورك وتمنياتي لك بالخير
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-24
  17. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    شكرا لك على مرورك اخي الكريم وعلى ارفادك الموضوع
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-24
  19. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    شكرا لك على مرورك اخي الكريم وعلى ارفادك الموضوع
     

مشاركة هذه الصفحة