شبهة ... الجندي الأميركي في بلاد المسلمين معاهد ... مفهوم مضلِّل

الكاتب : عمـــــر   المشاهدات : 898   الردود : 13    ‏2007-03-20
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-20
  1. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    شبهة ؛ الجندي الأميركي في بلاد المسلمين معاهد
    مفهوم مضلِّل



    القائلون بهذا المفهوم لا يميّزون بين الجندي المقاتل المقيم في قاعدةٍ عسكرية قائمةٍ على أرض الإسلام وبين الشخص غير المقاتل كالتاجر والسائح والمرأة القادم من بلدٍ معاهدٍ بأمان.

    وهم يريدون بقولهم هذا إقناع المسلمين بخطأ ما يفعله البعض من قتلٍ للجنود الأميركيين، وتنفيرهم من هذا الفعل والتشنيع على القائم به، وإضفاء الشرعية على جرائم أمراء الفرقة.

    وهم غالباً ما يقصدون بالمعاهد الحليف ضمن الأحلاف العسكرية.

    نعم إنّ المعاهد لا يجوز قتله بدليل قوله تعالى: {وإن أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلام الله ثم أبلغه مأمنه} [التوبة/9]، فهو والمستأمن والذميّ سواء؛ لا يحلّ قتلهم إلا بحق.

    أخرج البخاري في صحيحه عن عبد اللَّه بن عمر رضي اللَّه عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من قتل معاهداً لم يرح رائحة الجنة وإنّ ريحها توجد من مسيرة أربعين عاماً).

    وأخرج الترمذي - وقال؛ حسن صحيح - عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ألا من قتل نفساً معاهداً له ذمّة اللَّه وذمّة رسوله فقد أخفر بذمّة اللَّه فلا يرح رائحة الجنة وإنّ ريحها ليوجد من مسيرة سبعين خريفاً).

    وتحريم قتل المعاهد لا خلاف فيه بين المسلمين.

    قال الشوكاني في النيل: (المعاهد هو الرجل من أهل دار الحرب يدخل إلى دار الإسلام بأمان فيحرم على المسلمين قتله بلا خلافٍ بين أهل الإسلام حتى يرجع إلى مأمنه).

    فلا خلاف في تحريم قتل المعاهد، لكن الخلاف في تحقيق مناط الجنود الأميركان في القواعد العسكرية وخارجها على أرضٍ إسلامية؛ هل هم معاهدون؟ أي هل واقعهم واقع المعاهدين؟ وبالتالي يأخذون حكمهم فيحرم قتلهم؟ أم ليسوا كذلك؛ فهم حربيون؟

    والصواب الذي لا يحتمل خلافاً؛ أنهم حربيون محتلون لأرض الإسلام، مقيمون عليها رغم أنوفنا، فهم يدخلون ويخرجون ويتحركون دون إذنٍ منا لا في دخولهم ولا في خروجهم ولا في حركتهم، فالسيادة لهم على أجوائنا ومياهنا وكثير من أرضنا.

    هذا من ناحية.

    ومن ناحيةٍ ثانية؛ فإنه مما لا خلاف فيه، ولا يحاول أحدٌ إخفاءه أنّ الأميركان يقومون بالاعتداء على المسلمين من هذه القواعد، فقد اعتدي على العراق من تركيا ونجد والكويت، واعتدي على الأفغان من قطر وباكستان وغيرها.

    وهذا واضحٌ في أنهم يعطون الأمان في البلد الذي ينطلقون منه للاعتداء على بلدٍ آخر. ويمنع المسلمون في البلد الذي يعتدون منه من محاربتهم بحجة أنهم معاهدون، أي أنه تتمّ قسمة المسلمين إلى قسمين، قسم في حالة حرب وقسم في حالة عهد، وهذا ما لم يقل به مسلم فوق أن يقول به فقيه.

    أخرج الحاكم وصححه عن قيس بن عبادة قال: دخلت أنا والأشتر على علي بن أبي طالب رضي الله عنه يوم الجمل، فقلت: (هل عهد إليك رسول اللَّه عهداً دون العامة؟)، فقال: (لا! إلا هذا)، وأخرج من قراب سيفه صحيفةً فإذا فيها؛ (المؤمنون تتكافأ دماؤهم ويسعى بذمّتهم أدناهم وهم يد على من سواهم لا يقتل مؤمن بكافر ولا ذو عهدٍ في عهده).

    وأخرج ابن حبان في صحيحه عن ابن عمر من حديثٍ طويلٍ: (... والمؤمنون يد على من سواهم...).

    وأخرج ابن خزيمة في صحيحه عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال سمعت النبي عام الفتح يقول: (يا أيها الناس... المسلمون يد على من سواهم...).

    وأخرج مسلم عن أبي هريرة قال قال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم : (... المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره...).

    فتقسيم المسلمين إلى محاربين ومعاهدين للجنود الأميركان وعسكرهم على أرض الإسلام تقسيمٌ باطل، وعهود باطلة، وعلى هذا اتفق المسلمون.

    قال ابن حزم في "مراتب الإجماع": (واتفقوا أنه إن أمنهم على أن يحاربوا المسلمين ولا يحاربهم المسلمون أنّ ذلك باطلٌ لا ينفذ).

    وما ذكره ابن حزم ينطبق على ما نحن فيه، إذ الجند الأميركان آمنون في تركيا ونجد واليمامة والحجاز وقطر والبحرين والكويت وعمان وعسير والباكستان وقرغيرستان وأوزبكستان وغيرها، فهم معاهدون آمنون في هذه البلاد، ولا حق للمسلمين فيها أن يقاتلوهم! في الوقت الذي يحاربون ويعتدون على المسلمين في العراق والأفغان!!

    فهل هذا هو الإسلام يا رؤوس الجهل الضالّين المضلّين؟!!

    على أنّ الجزيرة لها حكمٌ خاص اتفق عليه المسلمون؛ وهو عدم جواز سكنى الكفار فيها حتى ولو كانوا مدنيين، فكيف بالقواعد العسكرية؟!

    قال ابن حزم في "مراتب الإجماع": (واتفقوا على أنّ لهم سكنى أي بلدٍ شاءوا من بلاد الإسلام على الشروط التي قدمنا، حاشا جزيرة العرب).

    فإطلاق لفظ المعاهد على المحتل؛ إن هو إلا تضليلٌ وتمويهٌ وتزوير، فهل يملك أحدٌ من أمراء الفرقة أن يقول لأميركا؛ اخرجوا من بلادنا فقد انتهى العهد الذي بيننا وبينكم، ومن وجد منكم بعد ثلاث فقد برئت منه الذمّة؟!

    وأيضاً فإنّ الذين أبرموا هذه العهود المزعومة هم أمراء الفرقة، وهم دون استثناء لا يمثّلون الأمة، بل يمثّلون من نصبهم من دول الكفر. فهي عهود باطلة من هذه الناحية أيضاً. والباطل يعامل معاملة المعدوم، أي أنّه لا وجود له.

    http://www.tawhed.ws/r?i=2759
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-20
  3. ابورغد

    ابورغد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-18
    المشاركات:
    6,823
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخى عمر بارك الله فيك على هذة الدرر :)

    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-21
  5. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    مرور طيب ايها الحبيب

    رفع الله قدرك ورزقك الجنة

    وحفظ لك رغد :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-21
  7. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    مرور طيب ايها الحبيب

    رفع الله قدرك ورزقك الجنة

    وحفظ لك رغد :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-23
  9. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    يـــــــــــــــــــرفع للفائده
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-23
  11. ذو الخويصرة

    ذو الخويصرة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-05-24
    المشاركات:
    598
    الإعجاب :
    0
    لكن العلماء يقولون أنه معاهد ، فلماذا لاتتبع العلماء ياأخانا ، قبل قليل كنت أعلق على موضوعك ( الشيخ الفوزان يقول اتركوا التجريح في الناس هذا حزبي هذا .) فلماذا تأخذ بفتواه هناك وتترك فتواه هنا أعرف أنك ستجيب وتقول أنا أتبع الدليل إذا كنت تتبع الدليل فما الحاجة لتتمسح بهم وتذكر أسماءهم فلتقل ( القرآن يحرم غيبة الناس ووو ) والرسول يقول كذا وكذا فلست بحاجة للوسائط ايها الكائن الشنعنع .​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-24
  13. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1





    لم اسمع ان الفوزان قال ان الجندي معاهد يا ذا الخصر

    وان كان هناك من قال

    فهو مردود عليه

    وكل يؤخذ من كلامه ويرد

    ولا يستنقص الناس الا بالمخالفات الكبيرة التي تاتي منهم

    كالدواهي والطوام التي اتت من اسيادك كلاب اهل النار

    وفهم هذه الامور عصي على امثالك ايها الكتله البشريه

    وربما لان تاثير على شريعتي عليكم جاوز حده
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-25
  15. ذو الخويصرة

    ذو الخويصرة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-05-24
    المشاركات:
    598
    الإعجاب :
    0

    لم تسمعه ... أصبحت كالمخذول المدعو أبو الحسن المأربي في قاعدته ( حتى أقف عليه بنفسي ) ياصديقي الأمر متواتر بأنه يمنع من الجهاد في العراق ، وأنا قدأجبتك عن إجابتك ولكنك موكوك لاتفهم قلنا لك ماالداعي للتمسح به في بعض الفتاوى دون بعض .. مادمت مجتهداً مطلقاً تفتى هاهنا وتخطئه هاهنا والله ما أ خطأ فيكم الجامية ووالله لو خيرت بينكم وبين التجيم لأخترت التجيم عليكم أيها ألثلة الحمقى .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-25
  17. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    أي تواتر تدعي يا ذا الخصر ؟؟

    أنت الذي لا تفقه وجهلك المطبق يعمى بصرك بعد ان اعمى قلبك

    للفوزان فتوى صوتيه بان الجهاد في العراق وافغانستان جهاد دفع

    وفي هذا الكفايه للعقلاء

    وحتى لو لم ياتي منه ذلك فهو عندنا عالم مجتهد يؤخذ من كلامه ويرد

    وعلى ذلك ناخذ من كلامه الحق كما ناخذ من غيره

    ولا يوجد أحد كامل الا الله

    وقد سبق وقلت لك

    لا يستنقص الناس الا بالمخالفات الكبيرة التي تاتي منهم

    كالدواهي والطوام التي اتت من اسيادك كلاب اهل النار

    وفهم هذه الامور عصي على امثالك ايها الكتله البشريه

    والحمد لله ان صفوفنا لا يدخلها امثالكم ولن يدخلها باذن الله

    وانى لكلاب اهل النار ان يكونوا من عباد الله المجاهدين
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-25
  19. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    أي تواتر تدعي يا ذا الخصر ؟؟

    أنت الذي لا تفقه وجهلك المطبق يعمى بصرك بعد ان اعمى قلبك

    للفوزان فتوى صوتيه بان الجهاد في العراق وافغانستان جهاد دفع

    وفي هذا الكفايه للعقلاء

    وحتى لو لم ياتي منه ذلك فهو عندنا عالم مجتهد يؤخذ من كلامه ويرد

    وعلى ذلك ناخذ من كلامه الحق كما ناخذ من غيره

    ولا يوجد أحد كامل الا الله

    وقد سبق وقلت لك

    لا يستنقص الناس الا بالمخالفات الكبيرة التي تاتي منهم

    كالدواهي والطوام التي اتت من اسيادك كلاب اهل النار

    وفهم هذه الامور عصي على امثالك ايها الكتله البشريه

    والحمد لله ان صفوفنا لا يدخلها امثالكم ولن يدخلها باذن الله

    وانى لكلاب اهل النار ان يكونوا من عباد الله المجاهدين
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة