بيان عن حالة الحرب في اليمن في يوم(17/3/2007 )

الكاتب : بدر الدين   المشاهدات : 926   الردود : 10    ‏2007-03-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-18
  1. بدر الدين

    بدر الدين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-11
    المشاركات:
    606
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    بيان عن حالة الحرب في اليمن

    في يوم أمس 17/3/2007 قام جيش العملاء بهجوم كبير، وبتهور، وانتحارية، محاولا التقدم، والإستيلاء على تبة " دخفش" في آل عمار، وقد تمكن بعد الخسائر البشرية المقدرة بعشرات القتلى، من صعود التبة المذكورة، علما بأن ذلك الموقع غير ذي اهمية، كما أن الطرق بأيدي المواطنين، حيث لا يحصل الجيش على أي تموين، إلا بالطائرات، ما يعني أن الإقدام على أخذ ذلك الموقع، وبتلك الخسائر لم يكن الهدف منه الموقع نفسه بقدر ما هي محاولة لاستعادة معنويات الجيش المنهارة، على كل الجبهات باعتراف العسكريين أنفسهم، وقد استشهد من المدافعين 4 وجرح 3 ، وفقد 1 لاغير.

    وبنفس الأسلوب الانتحاري هاجم الجيش جبل " عزان " وتكبد خسائر كبيرة، إلا أنه لم يحقق أي هدف،

    وفي نفس السياق، أقدم الجيش على ضرب مدينة " ضحيان " بالمدفعية، وصواريخ الكاتيوشا، حيث قتل عددا من النساء والأطفال، ومن بينهم أطفال رضع، علما بأن المدافعين، غير متواجدين في المدن بصورة مكثفة، ومواقعهم معروفة، إلا أن الجيش كعادته يهوى اقتراف الجرائم، وقتل المسالمين، في المدن، والأسواق، بد لا من تجشم الصعاب، ومواجهة المدافعين، الثابتين، ولذلك يتركز تواجده، من بداية الحرب ، حيث تصل الدبابات، في الأراضي السهلة، وبين البيوت، حيث يعيش ضمن دوامة العمليات الخاطفة، من كل جهة، فيرجح ضرب القرى، كعقاب على ما يواجهه من ضربات المواطنين، وهو يعلم أن ذلك الأسلوب الإجرامي لا يضر إخواننا المدافعين، ولا يفت من قوتهم، ولكنه الإجرام.
    هذا ولايزال مجموعة من العسكر، محاصرين في فندق، في
    " ضحيان" كانوا دخلوا إليه في صورة مسافرين إلى السعودية، حتى كتابة هذا الخبر.
    وفي الجبهة الغربية، في خولان بن عامر، قام المدافعون هناك، بضرب العساكر المتحصنين في قرية " السونة " والذين كانوا اقترفوا جرائم جسيمة، بحق المواطنين، فقتلوا منهم 20 فردا، وجرح حميد الجرادي الذي يؤويهم ، بجروح بليغة .

    كما لا يزال المقاومون في جبل " مران" يواصلون هجماتهم ضد العساكر المجرمين هناك،كونهم أوصلوا الأذى إلى كل أسرة، في
    " مران" حتى أنهم كانوا يقتنصون الاطفال، ويجبرون المواطنين على أن يصلوا الجمعة يوم السبت.

    هذا وما تذكره وسائل إعلام السلطة من كثرة الخسائر في صفوف المدافعين، فهد فه رفع معنويات الجيش المنهارة، وظنهم أن الشبان الذين يواصلون الإتحاق بصفوف المدافعين، يوميا، ومن كل جهة، سيخافون من القتل، وكلها أكاذيب، وأوهام، ولو كان ما تنشره صدقا لكانوا قد أفرغوا " صعدة " من سكانها، وما يدل على قولنا أنهم يذكرون، دوما ويكررون ، أنهم قد ضيقوا الخناق، على أنصار الزيديية، واستولوا على مواقعهم، وأنهم فقط إنما يمشطون، ويلاحقون الفارين،وأن مجاميع منهم استسلموا، ومئات منهم قتلوا، إلخ...
    كما ذكروا أن جماعة العرجلي الذي قتل في الطلح، قد قتلوا مجموعة، وهو كذب ، بل قتل، هو ومن معه، في عمارة القرحي، أما من المواطنين فكما ذكرنا، أن العملاء قتلوا قاسم جراب، مواطن في بيته، وقتلوا أطفاله، ما أثار استنكار المواطنين، والتحق بالمقاومة، جماعات كبيرة، إنهم في وسائبل إعلامهم، يسترسلون في أوهام كاذبة، وصور سرابية، وماهي الا الحرب النفسية، التي لم يتركوا منها وسيلة، حتى أنهم لو يستفيد وا من إصدار بيان باسم "الصم البكم" لفعلوا، علما بأن الخسائر، الكثيرة، والمقدرة بمئات القتلى وآلاف الجرحى، من الجيش، المغلوب، الذي يهلك لا لله، ولا في سبيله، وإنما في سبيل الدجالين، والفاسدين، والفاسقين، الظالمين، والمستبدين، بخيرات البلاد.
    وقد أوصى أحد القتلى في مران حيث سأله عساكره، ماذا نقول لأهلك، قال: قولوا لهم لا دنيا ولا دين، فما الذي يرجوه من يقتل في سبيل عميل، جاهلي، فاسد، مستبد، وفاجر، فاسق، إلا نار جهنم، (يوم يدعى كل أناس بإمامهم) فهل سينفعهم علي صالح، أم سيغفرلهم ذنوبهم؟ أم سيشفع لهم،( يوم لا ينفع الظالمين معذرتهم ولهم اللعنة ولهم سؤالدار) ( ما للظالمين من حميم ولا شفيع يطاع) فما أخسر من يموت في سبيل علي صالح، وأطماعه، ويرتكب الجرائم، في قتل أبرياء، وأطفال، ونساء، في محاولات يائسة، ليحرزله النصر، فهل هناك من صنمية أوضح من هذه الصنمية؟.
    إنني أكرر النصيحة لكل عاقل، في أن يتجنب الظلم، ويترك معاونة الظالمين، وأن يعترف علي صالح بحقوق المواطنين، العامة، والخاصة، وأن يلتزم بما في الدستور من الحقوق، وأن يعلن السلم، ويسحب الجيش من " صعدة" وان لايستكبر، فقد اعترف بوش، بالهزيمة في العراق، واساطيله تضيق منها البحار.


    يحيى الحوثي
    18/3/2007
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-18
  3. الجبل1

    الجبل1 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-27
    المشاركات:
    1,236
    الإعجاب :
    0
    الله لا يرحمك
    أخي منهجكم التظليلي قد انتهأ التعامل به منذ زمن طويل

    فتخبل!!!!!!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-18
  5. أبو عبود

    أبو عبود قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-03-16
    المشاركات:
    23,633
    الإعجاب :
    0
    ياحوثي قد ولى زمن الجهل والمرض قل لسيدك يحى ماهوش اشطر من احمد حميد الدين ولا ازهد من يحى حميد الدين وقل لسيدك عبده يسير يدور له فقيه قد الناس يعرفوكم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-18
  7. بدر الدين

    بدر الدين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-11
    المشاركات:
    606
    الإعجاب :
    0

    اخي الله يهديك لو تشوف الناس اليوم با توجدهم نادمين على الامام يحيى رحمة الله تغشاه والامام احمد
    وبيتمنوا يرجعوا يحكموهم كي يعيشوا في زمن العدل الذي كانوا فيه في عصرهم

    اما زمن الجهل والمرض فلا زلنا فيه وغارقيييييين وما قدرنا نخرج منه
    بسبب السياسه التي بينتهجها على طالح حقكم

    ولا حول ولا قوة الا بالله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-18
  9. بدر الدين

    بدر الدين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-08-11
    المشاركات:
    606
    الإعجاب :
    0

    منهجنا هو القران والسنه وليس الفساد والظلم والجور
    وسوف يعود العدل والحق والخير ان شاء الله قريبا
    ولن يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-18
  11. زمباوي

    زمباوي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-03-18
    المشاركات:
    1,106
    الإعجاب :
    0
    قرأن وسنة عج عج:D .




    يا عاجاعيجووووووووووووووووو
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-18
  13. كرار المحن

    كرار المحن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    300
    الإعجاب :
    0
    أعمال إجرامية ضد مدنيين وخطف حفيدة المنصور وندوة حول تداعيات حرب صعده



    صنعاء / لندن " عدن برس " : 18/3/2007
    قالت مصادر يمنية في صعده أن أعمال يمكن أن يطلق عليها بـ " الإجرامية " ترتكبها قوات تابعة للواء علي محسن الأحمر قائد الفرقة الأولى مدرعات ضد المواطنين الأبرياء الذين يرفضون التعاون معهم ، في الوقت الذي حمل أنصار الحوثي السلطة في اليمن مسئولية اختطاف الأديبة والناشطة حنان يحي الوادعي – حفيدة العلامة الزيدي المعروف محمد المنصور .

    فقد جرى أعترض طريقها سيارتان وهي في طريق عودتها من عملها في المنظمة السويدية لرعاية الأطفال الساعة الرابعة عصراً، وقاموا بإجبارها بالقوة على النزول من سيارتها والدخول في سيارتهم أمام أعين المارة ورجال الشرطة الذين لم يحركوا ساكناً بعد أن أشهر رجال الأمن بطاقتهم التي تفصح عن هويتهم، و قد قام أفراد الأمن باقتيادها إلى السجن المركزي، وبعد حوالي الساعتين تم الإفراج عنها على إثر اتصالات قام بها عدد من أفراد عائلتها بما فيهم جدها العلامة محمد المنصور بمسئولين في الدولة، وقد تلقت العائلة اعتذارا كون الأمر كان مجرد اشتباه..!
    ، وقد قال لها أفراد الأمن أن اختطافها كان بسبب بلاغ كاذب بأنها دخلت السفارة الإيرانية، علماً أن السفارة تقع بجوار المنظمة التي تعمل بها حنان وكانت قد ركنت سيارتها أمام السفارة بسبب حفريات أمام مقر عملها...!
    وكانت مصادر في صعدة قد قالت لـ" عدن برس " أن قوات الجيش وفي إطار ما تشعر به من الهزيمة واليأس في ظل تضيق الخناق عليها ترتكب أعمال إجرامية بشعة بحق المواطنين الذين يتصدون لها في مناطقهم ويرفضون التعاون معها ، حيث تقوم عناصر الاستخبارات والجيش ورجال القبائل الموالية للسلطة بخطفهم من منازلهم وقتلهم وقتل أطفالهم وإفراد أسرهم .
    وذكرت المصادر أن قوات من الجيش تقوم بإحراق مساكنهم ومزارعهم وسلبهم ممتلكاتهم والاستيلاء عليهم بالقوة ، بالإضافة إلى قطع الطرقات للحيلولة دون وصول احتياجات المواطنين من غذاء ودواء وغيرها في المناطق التي يرون بأنها وقفت ضدهم .


    على صعيد أخر تقام اليوم الأحد في صنعاء حلقة حوار حول دور منظمات المجتمع المدني في وقف حرب صعده تقام بالتنسيق بين مؤسسة هوود ومنتدى الإعلاميات اليمنيات ، حيث تم دعوة كل الأطراف السياسية في هذه الحرب ومنظمة المجتمع المدني و الأحزاب السياسية والمنظمات الدولية وسفارات الدول الشقيقة والصديقة للمشاركة في أعمال حلقتنا النقاشة المتواضعة تحت شعار " معا ضد الحرب وحول رؤى منظمات المجتمع المدني لإيقاف الحرب في صعدة " والتي ستتضمن موقف السلطة اليمنية وجماعة الحوثيين من الحرب ورؤى منظمات المجتمع المدني منها وطريقة التوصل إلى وساطة تضمن الإيقاف الفوري للحرب وحل أسباب النزاع بما يضمن عدم تكرار هذه الحرب مرة أخرى .
    فيوم بعد يوم تتزايد أعداد ضحايا الحرب في صعده بين قتلى وجرحى وتهجير وتدمير برغم أن طرفي القتال قوات والجيش وجماعة الحوثيين المسلحة يدعيان بأنهما مع وقف إطلاق النار واحترام الدستور ، فيما تظل منظمات المجتمع المدني وأحزاب المعارضة غائبة عن ممارسة دورها على الميدان في التأكد من مشروعية هذه الحرب بل من معلومات كافية حول أسباب اندلاع هذه الحرب وتكرارها .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-18
  15. أبوسعيد

    أبوسعيد قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-02-20
    المشاركات:
    8,258
    الإعجاب :
    0

    رافــــــــــــــــضـــــي كــــــــــــــــــــــــــــذاب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-19
  17. المؤتمر حزبي

    المؤتمر حزبي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-03-17
    المشاركات:
    1,444
    الإعجاب :
    0
    لا مساك الله ولا اسعد صباحك...هل تقارن الثرا بالثريا؟؟؟؟
    قديه لكم عاده وعاده كل نطفه فاسده
    مختل في ذاته يقارن وقت ما كانوا عبيد...[/
    COLOR]

    الان عندك حكم ديمقراطي والا ما استطعت تقول هذا الكلام...فانتوا ما ينفع لكم الا حكم ديكتاتوري قمعي حتى تعرف ان الله حق وتشكره..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-19
  19. المؤتمر حزبي

    المؤتمر حزبي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-03-17
    المشاركات:
    1,444
    الإعجاب :
    0
    لا مساك الله ولا اسعد صباحك...هل تقارن الثرا بالثريا؟؟؟؟
    قديه لكم عاده وعاده كل نطفه فاسده
    مختل في ذاته يقارن وقت ما كانوا عبيد...[/
    COLOR]

    الان عندك حكم ديمقراطي والا ما استطعت تقول هذا الكلام...فانتوا ما ينفع لكم الا حكم ديكتاتوري قمعي حتى تعرف ان الله حق وتشكره..
     

مشاركة هذه الصفحة