منتدى الأعمال الخليجي اليمني

الكاتب : tariq saeed   المشاهدات : 287   الردود : 0    ‏2007-03-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-18
  1. tariq saeed

    tariq saeed عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-18
    المشاركات:
    6
    الإعجاب :
    0
    عقد منتدى الأعمال الخليجي اليمني اجتماعا بدبي بالتعاون مع مركز شهاب للاستشارات المالية، والذي يعتبر تمهيداً لمؤتمر استكشاف الفرص الاستثمارية في اليمن الذي سيعقد في صنعاء في 22 ابريل/ نيسان تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي.
    وألقى الكلمة الافتتاحية الدكتور شهاب أحمد العزعزي رئيس المنتدى ورئيس مركز شهاب للاستشارات المالية، حيث تحدث عن فكرة المنتدى وأهدافه والمشاريع المقترح إقامتها في اليمن بحضور نخبة من سيدات ورجال المال والأعمال من مختلف دول الخليج لتعزيز ودعم التعاون الخليجي اليمني وضرورة التوجه نحو إقامة مشاريع مشتركة مع الجانب اليمني وتفعيل الاستثمار التجاري والاقتصادي في اليمن ومطالبة الجانب اليمني دعم هذا المنتدى وتزويده بكافة المعلومات الكاملة واللازمة لإقامة هذه المشاريع على أرض اليمن.
    وحضر المؤتمر الدكتور محمد علي الشامي عميد كلية إدارة الأعمال في شبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا والممثل عن القنصلية اليمنية في دبي، وفهد الفراوي ممثل الوفد السعودي، وعبدالله المرباطي ممثل الوفد البحريني، وحسين الحمادي والدكتور مصعب القاسمي عن الوفد الإماراتي، وعثمان الجوهر عن الوفد القطري، وفوزية الفضلي وعادل عبدالقادر والدكتور عبدالكريم الدحان عن الوفد اليمني، كما حضر المنتدى طارق الغزالي مدير مكتب تمثيل البنك الأهلي المصري بدبي.
    وقال الدكتور شهاب أحمد العزعزي في الكلمة الافتتاحية للمنتدى: انطلاقا من دعوة الدكتور عبدالرحمن بن حمد العطية الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي لرجال الأعمال والمستثمرين بالمبادرة لتقديم شراكات اقتصادية بين الجانبين الخليجي واليمني، وما كان من أثر كبير لزيارة الرئيس اليمني علي عبدالله صالح لدولة الإمارات واجتماعه مع صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وزيارته لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فقد رأينا في مركز شهاب للاستشارات المالية أن نقيم هذا المنتدى تفعيلا لدعوة الأمين العام ودعما للعلاقات اليمنية الخليجية حتى يمكن ترجمة الأقوال إلى أفعال.
    وقال الدكتور محمد الشامي عميد كلية إدارة الأعمال في شبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا إن المناخ الاستثماري في اليمن تطور كثيرا إذ تصل الإعفاءات الضريبية إلى 100% بالنسبة للمدخلات الانتاجية، وأيضاً هناك إعفاء من الضرائب لمدة 7 سنين للمشاريع المقامة في المدن الرئيسية، ولمدة 12 سنة للمشاريع المقامة في المدن الأخرى، كما أن الحكومة تقدم أراضي مجانية لمشاريع كثيرة، ناهيك عن تسهيل الاستثمار من خلال النافذة الواحدة كي لا يتشتت جهد المستثمر في ملاحقة التراخيص اللازمة في دوائر شتى، وقال الشامي إن امتلام اليمن لأطول شريط ساحلي في دول شبه الجزيرة العربية يعطيها ميزة في مشاريع الصناعة السمكية وبناء الموانئ.
    واختتم المؤتمر بالدعوة لإنشاء بنك إسلامي تحت اسم “بنك الاتحاد الإسلامي الدولي”، وإنشاء شركة قابضة تحت اسم الشركة الخليجية اليمنية القابضة برأسمال مليار دولار، أما رأسمالها المدفوع يبلغ 100 مليون دولار يشارك رجال الأعمال اليمنيون بنسبة 30% منه، والتوصية بحضور مؤتمر استكشاف الفرص الاستثمارية الذي سينعقد باليمن، وعقد لقاءات دورية للمنتدى، كما اقترح المنتدى على المستثمرين الخليجيين عدداً من المشروعات المقدمة من مركز شهاب للاستشارات المالية لإقامتها في اليمن وتشمل مجالات التمويل، والصناعة، والسياحة، والنفط والصناعات المصاحبة له، والنقل والمواصلات والموانئ، والكهرباء والمياه، والإسكان، والتعدين، والطيران والشحن الجوي.
     

مشاركة هذه الصفحة