الحرب في صعدة .. مواجهات عنيـفة تقتل المئات وتشرد الآلاف من السكان

الكاتب : كريم محمد   المشاهدات : 752   الردود : 7    ‏2007-03-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-17
  1. كريم محمد

    كريم محمد عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-09
    المشاركات:
    96
    الإعجاب :
    0
    اضحى مصير صعدة اليوم مجهول
    الايام تمر والحرب مستمرة والنازحون يزدادون ، والقتلي بالمئات ، والمواصلات مقطوعة
    والمحلات مغلقة ، ودعم المشاريع التنموية سيتحول لدعم الجيش لتنفيذ مهمته ضد الحوثي
    والحوثي يقول هو مع وقف الحرب والحكومة تقول نفس الكلام
    والاعلام ولا حس ولاخبر
    باختصار شديد صعدة على وشك ان تكون دارفور ثانية وما ينقصها
    الآن شيء سوى التدخل الدولي
    اليكم هذا التقرير عن الاوضاع الماسأوية في صعدة ومن المسئول عن كل هذا الدمار
    والقتل والتشريد وشلل الحياة العامة


    الحرب في صعدة .. مواجهات عنيـفة تقتل المئات وتشرد الآلاف من السكان

    يمن برس - خاص - تقرير : محمود السيد
    أكدت مصادر محلية في محافظة صعدة – شمال اليمن - أن الآلاف من سكان المحافظة نزحوا من منازلهم خلال الأيام الماضية بعد أن أشتدت الإشتباكات بين القوات الحكومية وأتباع الحوثي .
    القوات الحكومية بدأت شن الحرب ضد الحوثييـن قبل عامين بسبب ترديد الحوثيـين لشعارات معادية لأمريكا وإسرائيل في المساجد مفادها " الموت لأمريكا .. الموت لإسرائيل "
    وكانت قد توقفت وأعلن الرئيس صالح عن تعويض للحوثيين والإفراج عن المعتقلين من السجون ولكن الحرب اندلعت مؤخراً بتهمة أن الحوثيين قاموا بطرد اليهود من صعدة وهو ما اقره عبد الملك الحوثي القائد الميداني للحوثييـن في حديث لقناة الجزيرة حيث قال "هؤلاء اليهود لديهم مشاكل مع سكان المنطقة الذين طالما اشتكوا منهم. فسكان المنطقة طالبوا بطرد اليهود لأنهم يتدخلون في الشؤون المحلية وبسبب فسادهم الاخلاقي".

    يقول المراقبون أن أتباع الحوثي يتمتعون بإيمان قوي في زعيمهم الحالي عبد الملك الحوثي
    بينما الحكومة تتهم الحوثيين بانشاء جماعة مسلحة واقامة مراكز دينية دون الحصول على ترخيص من الدولة. وتتهمه الحكومة اليمنية ايضا بالتحريض على العنف ضد الولايات المتحدة.
    هشام حسن – ناطق باسم اللجنةِ الدوليةِ للصليب الأحمرِ- قال في تصريحات صحفية الاثنين الماضي بأنّ منظمته قامت بتوزيع مساعدات لـ 1000 عائلـة نازحة ويتوقع أن كل عائلة تتكون ثمانية أشخاص .
    هذه العائلات هربت إلى المناطق الأكثر أماناً في أماكن في نفس محافظة صعدة بعيدة عن مراكز القتال بينما نزح البعض إلى أقاربهم في محافظات أخرى .
    وأضاف حسن " أن الصليب الأحمر بمساعدة الهلال الأحمر اليمني قاما بتوزيع 282 خيمة للعوائل النازحة بين 6 فبراير و 6 مارس 2007م .
    كما زودت المنظمتان النازحين بحوالي 7000 فرش وأكثر من 2000 جالون من الماء الصالح للشرب والمواد الأخرى كالصابون والأغطية الباستيكية .
    وقال حسن أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر قامت بتزويد النازحين بأجهزة طبية اساسية ووسائل صحة مختلفة وعالجت عدة أشخاص جرحوا في القتال بالإضافة إلى علاج العديد من المرضى المدنيين .

    * يوجد في محافظة صعدة سبعة مستشفيات مع حوالي 650 عامل صحي ، لكن المسئولين قالوا هذا غير كافي للتعامل مع عدد الحالات من المصابين والجرحى نتيجـة لنقص في المتخصصين . وعادة ما يتم إرسال المصابين بإصابة خطرة وذوي الحالات السيئة إلى المستشفيات في العاصمة صنعاء ، أو إلى مستشفى السلام في صعدة وهو يعمل بتمويل سعودي .

    اللجنة الدولية للصليب الأحمر قالت أن نشاطها أصبح صعباً للغاية بسبب عدم الأمان في المنطقة خصوصاً بعد أن بدأت سلطات الأمن إستحداث نقاط تفتيش في كافة أنحاء المنطقة يمنع الناس من الدخول والخروج من صعدة كما تم قطع الإتصالات .

    * اثباع الحوثي يستخدمون دروع بشرية :
    الحكومة اليمنية تقول بأن قواتها شدت قبضتها على الحوثييـن التي تحارب في الجبال وأشبه ما تكون بحرب العصابات ليلاً ، وأضافت أن الحوثييـن يستخدمون المواطنيين كدروع بشرية في معركتهم ضد القوات الحكومية وهو الأمر الذي يجعل الحكومة تتعامل بحذر شديد في عملية قصف مواقع الحوثيين خوفاً على حياة المواطنين الأبرياء .
    السكان في صعدة يقولون أن القوات الحكومية تستعمل المدفعية ومروحيات ثقيلة بالإضافة إلى الطائرات الأخرى لقصف المناطق الجبلية التي يعتقد أن اتباع الحوثي يتمركزون فيها ولجأوا إليها وبدا الوصول إليها صعباً .
    خلال الحرب الأخيرة التي اندلعت قبل أسابيع تؤكد المصادر أن 250 على الاقل من أتباع الحوثي و105 من القوات الحكومية قتلوا .
    وكان القتال بين القوات الحكومية وأتباع الحوثي أندلع في صعدة في العام 2004م وتجددت الإشتباكات العنيفة على مراحل خلال السنوات الثلاث الماضية وخلفت الحرب أكثر من 700 قتيل من القوات الحكومية وجرح حوالي 5.300 جندي .
    واندلعت المواجهات الأخيرة قبل اسابيع بعد أن هدد اتباع الحوثي عدد من الطائفة اليهودية بالنزوح وأعطوهم فرصة ليتركوا المنطقة حددها الحوثيين بـ 10 أيام .

    في 29 يناير/كانون الثّاني، طالب الرئيس اليمني علي عبد الله صالح من الحوثييـن إلْقاء أسلحتِهم، والعودة لممارسة حياتهم الطبيعية كمواطنين آمنين وحذر حينها من أن الحكومة بريئة لإستمرار القتال لكن الحوثيين لم يستجيبوا للدعوة ، و في 17 فبراير/شباطِ، وجه صالح السلطات المحلية في صعدة بإتخاذ كل الإجراءات الضرورية لإنهاء التمرد .

    في فبراير الماضي اشتد القتال وحدثت مواجهات عنيفة بعد أن خول البرلمان الحكومة بإستعمال كل قوته لإخماد التمرد ، ومنذ ذلك الحين أرسلت قوات أخرى مساندة إلى المنطقة ، وعملت الحكومة اليمنية على حث رجال الدين وخطباء المساجد بالترويج ضد الحوثيين وخطرهم .
    يشار إلى الرئيس صالح اعلن الاثنين الماضي عن استحالة إجراء أي حوار مع الحوثيين بعد كل الجهود التي بذلت لإقناعهم لإنهاء القتال – حسب قوله .
    وما زالت رحى الحرب دائرة ولم تتوقف بعد ولم تظهر أي تحركات لإحتواء النزاع ، فيما أعلنت منظمتان يمنيتان مؤخراً عن إقامة حلقة نقاش غدا الأحد حول إمكانية حل النزاع تحت شعار " معاً ضد الحرب " ودعت منظمة هود ومنتدى الإعلاميات اليمنيات الأطراف السياسية في هذه الحرب ومنظمات المجتمع المدني و الأحزاب السياسية والمنظمات الدولية وسفارات الدول الشقيقة والصديقة للمشاركة في أعمال حلقة النقاش .

    رابط الخبر
    http://www.yemen-press.com/news.php?go=fullnews&newsid=682
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-18
  3. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0


    أخي العزيز كريم محمد المسؤل الأول والأخير عن كل هذا الدمار وكل هذه الدماء هو
    النظام اليمني المجرم والعميل
    النظام اليمني هو من بدأ بقصف القرى والمنازل الآمنة
    وهو من إقترف ولازال يقترف أفضع جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية

    النظام اليمني هو من يسترخص دماء شعبه فقط
    كي يحظى بالدعم والتأييد من قبل أسياده الإقليميين والدوليين
    وكي يصنع من صعدة منطقة متوترة لإبتزاز الجيران
    وكي يهرب من وعوده الإنتخابية ووعود الإصلاحات الكاذبة
    وكي يقال أنه لاعب مهم في المنطقة
    وكي يخوف كل معارضيه وكل من يتجرأ على إنتقاد سياساته

    لكم الله يا أبناء صعدة الذين تدفعون ثمن عمالة وحقارة وقذارة هذا النظام !
    لكم الله أيه الأبطال الأحرار الأباة الغيارى
    الذين تدافعون عن أنفسكم وأموالكم وأعراضكم ومبادئكم
    لكم الله ولنا الذل والخضوع والخنوع وإنتظار عاقبة صمتنا وسكوتنا وتفرجنا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-18
  5. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    لايوجد بصعــــــــــــــدة الغراء سوى مستشفى واحد يعمل وهو مستشفى السلام السعودي .. وكان هبة من المملكة العربية السعودية لأهالي صعدة ،،، وحينها كان حكومة اليمن تعترض على إقامته بصعدة ... وبصعدة مستشفى آخر هو المستشفي الإمامي وقد أدارته بعثة تطوعية هولندية ولكنه إندثر ولايوجد بصعدة مستشفيات أخرى ... ما عدى مستوصفات أهلية ... إذ أن سياسة الدولة اليمنية هي تهميش صعدة ومنذ زمن طويل ... لاجامعة ولاطرق ولامصحات ولاتنمية عدا ماكان ضرورة مثل طرق الربط الدولية ونحوها ... وكذا يحارب أهل صعدة بالوظائف ويعمد لتهميشهم في كل شئ ولذا لاتجد صعديا يتبواء منصبا أو ظيفة مرموقة .... والسلطات فقط بصعدة تتعامل جيدا مع اللصوص والمهربين وتقربهم منها وتهبهم الأراضي والمناصب ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-18
  7. بنت السيف

    بنت السيف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-09
    المشاركات:
    1,108
    الإعجاب :
    0
    ياخي هل يعقل ان تقول ان الصليب الاحمر والهلال الاحمر ذهب إلي صعده وانت تعرف انه ممنوع ان احد يتكلم مجرد كلمه او يفكر يتصل ليسئل عن اهله واولاده حيث وجميع الإتصالات مقطوعه والقرئ مخربه فوق راؤوس اصحابها والناس بتموت جوعأَ وعطشأَ حتي الاطفال مش لاقيين اهاليهم علبه حليب وانت تجي تكتب الصليب الاحمر الهلال الاحمر ماوالله يوجد إلا علي محسن الأحمر وعلي عبدالله صالح الأحمر هم الزوار فإذا كنت بتقصدهم وتسميهم الصليب الاحمر والهلال الاحمر فهذا معقول ويمكن العامه والخاصه تصدق كتابتك وإذا كنت بتقصد القاذفات يعتبرين بطانيات فهذا معقول وإذا كنت بتقصد السلاح المحرم دوليأً مثل الكيماوي الذي بعثته الحكومه وعالم علي صالح العمراني ومستشاره الإرياني إذا كان قصدك الماء والدواء هو الكيماوي فهذا ايضأً معقول اما الماء الذي نعرفه فهو ممنوع علي اهل صعده وغيرها من معارضي الظلم والبطانيات المعروفه فهي ممنوعه اما الفرش فهي ايضأًَ ممنوعه وكل شئ ممنوع عند علي عبدالله صالح مامسموح إلا القتل والخراب والتدمير وشراء ضمائر المشايخ ليضمن ولائهم ولومؤاقت حتي تنتهي الحرب ويصبحوا كرة محروق كما هي العاده ومش مهم النتيجه لان سياسة الدوله كل يوم بيومه ومش مهم ماسايكون غدأً=
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-18
  9. كريم محمد

    كريم محمد عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-09
    المشاركات:
    96
    الإعجاب :
    0

    يا اختي هذا على كاتب التقرير مش عليا
    ولكن بالمناسبة ومن الظاهر أنه استند الى مصدر وذكر اسمه وبالتالي يكون قد استقى معلوماته
    من مصدر
    وانتي من يدريك ان يكون الصليب الاحمر متواجد ولكن على نطاق محدود والناطق باسم الصليب
    ذكر انه مؤخراً لم يستطيعوا التحرك لكثرة النقاط العسكرية
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-18
  11. علي منصور

    علي منصور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-12-30
    المشاركات:
    893
    الإعجاب :
    0

    كل المصادر الرسمية في بلادنا كما كلنا نعرف من غير مصداقية ولهذا اشط في كلمة منهم

     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-18
  13. ناصر الوحدة

    ناصر الوحدة قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    2,846
    الإعجاب :
    0
    الجهة التي أصدرت هذا التقرير تدس السم في العسل وتصور الفتنة وكأنها بين الحوثي وجماعته من جهة و أمريكا وإسرائيل من جهة أخرى , وهذا كذب واضح فالحوثي وجماعته لم ولن يصلوا لأمريكا ولا إسرائيل ,, ولا تهمهم أمريكا ولا إسرائيل هذه العصابة همها الوحيد زعزعة الأمن والإستقرار في محافظة صعدة وإن قدر لهم توسيع رقعة الفتنة إلى أكثر من صعدة ..
    ولم يقتلوا أمريكي ولا غيره.... فقط أعتدوا على موظفين وعسكريين يمنيين يؤدون واجبهم وكل ذلك خدمة لأعداء اليمن الذين يحلمون أن تبقى اليمن بؤرة صراع وإرهاب ..
    ندعوا الله العلي القدير أن ينصر قوات الشعب المسلحة في إستئصال هذا السرطان الحوثي وعصابته...ونقول للعملاء والخونة كفى ضحك على الدقون فشعب اليمن أوعى مما كان عليه قبل 40 عام ولم تعد تنطلي عليه الأكاذيب ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-21
  15. مزاج رايق

    مزاج رايق عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-10
    المشاركات:
    724
    الإعجاب :
    0
    معاك ضد الحوثية على طول الخط
     

مشاركة هذه الصفحة