معا ضد الحرب .. هود والإعلاميات الأحد 18/3/2006م

الكاتب : موسى النمراني   المشاهدات : 883   الردود : 12    ‏2007-03-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-16
  1. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    أول موقف مسئول من منظمات المجتمع المدني
    هذه الدعوة جاءت مبررة بما يقوله الطرفين بالرغبة في إيقاف الحرب
    ترى ماذا ستنتج هذه الحلقة النقاشية ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-16
  3. جاك سبارو

    جاك سبارو عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-14
    المشاركات:
    484
    الإعجاب :
    0
    نحن ومن هنا نطالب الجيش اليمني بسرعه وقف الحرب والقضاء على الحوثي وأعوانه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-16
  5. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    مجرد خطأ في التأريخ .. نوع من التخلف



    بدري عليك يا جاك
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-16
  7. جاك سبارو

    جاك سبارو عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-14
    المشاركات:
    484
    الإعجاب :
    0
    يا موسى انت بتفتح نقاش في موضوع خلص فيه النقاش

    ونفذ الصبر يا موسى ... لا مجال للمداهنه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-16
  9. ابو زينه

    ابو زينه عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-26
    المشاركات:
    496
    الإعجاب :
    0


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اولا / الحمد لله سبحانه وتعالى والشكر له لاني وجدت اخيرا من سمع صوتي عبر المجلس اليمني
    سواء بطريقه مباشره بقراة مقالي للعقلاء بداخل الوطن وخارجه
    او كانت الفكرة بنت افكار المنظمتين طريقه غير مباشره
    ثانيا /
    نشكرك اخي الكريم موسى النمراني وكنت احب لو تعطينا الرابط للخبر او حتى تعطينا اين ستقام الندوه

    والسلام ختام ابو زينه​
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-16
  11. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك أخي أبو زينة على تفاعلك الجميل
    المكان مقر منتدى الإعلاميات باب البلقة أمام قسم شرطة العلفي
    الزمان الساعه التاسعة والنصف من يوم الأحد القادم 18/3/2006م
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-19
  13. ابو زينه

    ابو زينه عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-04-26
    المشاركات:
    496
    الإعجاب :
    0
    حلقة نقاش لوقف حرب صعده وملاحظات لاحد الحضور !!!!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    في يوم امس الاحد 18/3 انعقدت حلقه نقاشيه كان عنوانها ( معا ضد الحرب ودور منظمات المجتمع المدني في وقف الحرب بصعده )

    ولقد كان لي شرف حضور تلك الندوه
    ولي تسال لماذا لم يقدم مسودة البيان الختامي للندوه في المجلس السياسي ؟؟؟؟؟
    واني اشكر كل من منظمه هود الراعيه ومنظمة اعلاميات يمنيات على دورهما لاخراج هذه
    الندوه الى حيز الوجود
    والمجهود الجبار الذي بذلوه لاقامة الندوه والذي لايستهان به
    نظرا لوضع الذي نمر به ابناء اليمن من اضطهاد بسبب تلكم الحرب فكل من هو غير راضي بهذه الحر ب فهو متهم بالحوثيه

    ولقد قدمت الاخت رحمه حجيره مقترح لتشكيل لجنه وساطه تتكون من 3 اشخاص من الاحزاب
    اثنين من مجلس النواب واثنين من مجلس الشورى وعددا من الاشخاص يمثلون منظمات المجتمع المدني

    ولي ملاحظه على مقترح الاستاذه رحمه حجيره
    ارى ان تتكون وساطه من اشخاص اعتباريين وحزببين ومشائخ قبائل وقبائل وعلماء ومنظمات يمنيه لكي تقوم بالوساطه
    على ان لا يكونوا ممكن شاركوا او يشاركوا بجانب السلطه في هذه الحرب او يؤيدون هذه الحرب
    او ممن اعطى الصلاحيات الدستوريه والقانونيه والضوء لما تقوم به وتعمله السلطه والنظام من حرب وقتل وتشريد لابنائها ( مجلسي الشورى والنواب )

    وبما انه كان لي شرف الحضور فلي ملاحظاتي على مسودة البيان الختامي

    انا معا ملاحظه الاستاذ محمد المقالح
    والذي كان من الواجب ان تتصدر البيان الفقره الاولى
    اننا المجتمعون نطالب بوقف الحرب فورا
    وايجاد السبل والوساطات لوقفها وحلها بحيث لاتعود مرة اخرى

    وليس ايجاد الاليه الوطنيه والسبل والحلول والمحاوله لمنع الحرب
    لي ملاحظه على كلمة الاخ محمد الصبري الذي القلى كلمة المشترك

    حيث افاد بان القبائل تساند السلطه في هذه الحرب وذلك بارسال المتطوعين

    وملاحظتي يا استاذ محمد اريد ان ااكد لك بان ليس كل ابناء القبائل معا السلطه وكان عليك القول بعض القبائل تساند السلطه
    لانك ادخلت عموم القبائل اليمنيه معا السلطه وهذا ومعروف انه ليس صحيح

    ثانيا / لااعرف يا استاذ محمد صبري ما قولكم في ما صرح به الاستاذ عجلان( رئيس مجلس شورى الاصلاح ) كما ذكر مؤتمر نت في يوم الاربعاء 14/مارس /2007
    بانه معا ما تقوم به السلطه ويزكي حربها هذه ضد ابناء صعده ( الحوثيين) الذي اعتبرهم خارجين عن الدوله

    فهل هذا انقسام في وجهات النظر
    وانتم في حلف واحد يسمى باللقاء المشترك فبيانات المشترك تتعارض معا ما يصرح به مسؤلين بهذا الحزب او ذاك



    كانت الندوه في حد ذاتها واقامتها ونشرها في وسائل الاعلام الخارجيه ( الجزيره مباشر ) دليل على وجود من يرفض هذه الحرب ويدعوا الى وقف حمام الدم بصعده واني اشكر الاخوه بمنظمة هود ومنظمة اعلاميات يمنيات وائتلاف منظمات المجتمع اليمني على هذه الندوه
    وكنت اتمنى البقاء الى اخر الندوه وابداء رايي في حلقات النقاش ولكن فوجئت باتصال شغلني عن البقاء فخرجت
    وبعد اربع ساعات من انتهاء الندوه واذا باذاعة صنعاء تتوعد بالويل والثبور على من اقام الندوه وكل من تجرىء وحضرها وتتهمهم بالخيانه والتقدميه وغيرها
    وهنا عرفت فعلا اننا في بلد ديمقراطي


    وارجو ان امكن من الاخوه المنظمين لتلك الحلقه
    ان يعرفونا بما توصلت اليه من قرارات وجزاهم الله خيرا لمحاولة وقف سفك دماء ابناء الوطن الواحد

    والسلام ختام ابو زينه ​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-19
  15. جبل الحديد

    جبل الحديد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    668
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    [​IMG]
    .
    [​IMG]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-19
  17. جبل الحديد

    جبل الحديد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    668
    الإعجاب :
    0
    سياسيون وبرلمانيون وصحفيون يطالبون بايقاف القتال فورا والبحث عن حلول سلمية لقضية صعدة
    18/03/2007 م - 03:24:53


    صنعاء/ الاشتراكي نت
    ----------------------------------
    طالب المشاركون في ندوة "معا ضد الحرب في صعدة " التي عقدت صباح الاحد في مقر الاعلاميات اليمنيات وشارك فيها سياسيون وبرلمانيون وصحفيون ونشطاء حقوق انسان بالعمل على " ايقاف الحرب ونزيف الدم في صعدة فورا " وحثوا الدولة وكل الاطراف اليمنية المعنية على حل قضية صعدة برؤية وطنية وبما يضمن تطبيق الدستور والقانون وحفظ هيبة الدولة , وضمان حق المواطنين من انصار الحوثي في التعبير عن معتقداتهم وأرائهم السياسية , وعدم الانتقاص من حق المواطنين اليمنين في حرية التنظيم والاحتجاج السلمي " بما في ذلك حقهم في المسيرات والاعتصامات وترديد الشعارات حتى العصيان المدني " باعتبارها جميعا حقوق يضمنها الدستور والقانون والنظام الديمقراطي .
    وندد المشاركون في الندوة التي عقدت باشراف منتدى الاعلاميات ومنظمة هود بالاعتقالات العشوائية" التي تتم في مختلف المحافظات على خلفية الحرب في صعدة "
    , واكدوا في مداخلاتهم المكتوبة والشفهية على ضرورة اطلاق سراح المئات من معتقلي الراي الرافضين للحرب
    ورفضوا في البيان الصادر عنهم " قيام سلطات الدولة بمنع وسائل الاعلام والمنظمات الاغاثية من الوصول الى صعدة ومناطق الصراع لنقل الحقائق وتقديم المساعدة الاغاثية مشددين على "حق وسائل الاعلام المختلفة في نقل اخبار المواجهات في صعدة وحق الحصول على المعلومات الصحيحة فيها وتصحيح المغلوط منها " معتبرين حجبها او تضليل الراي العام حولها واحدة من الانتهاكات الصارخة لحرية التعبير والصحافة وحق الصحفي في نقل الأحداث والوقائع بمهنية ومن مصادرها الأصلية "
    واكد رئيس اللجنة التنفيذية الناطق الرسمي باسم احزاب اللقاء المشترك محمد الصبري على "" دعوة المشترك إلى تحكيم القانون والدستور في أي مواجهه, لان تداعيات الحرب تطال الوطن بشكل كامل" , مؤكداً استعداد المشترك "أن يعمل من اجل ايقاف النزيف الوطني , لان ما يجري - حسب تعبيره - يعتبر تخلي عن المؤسسات لصالح حشد متعدد ومتنوع لا يعرف ما هي مسؤولية " في إشارة إلى إقحام مليشيات قبلية في حرب صعدة ضد انصار الحوثي .
    من ناحيته قال عضو اللجنة المركزية في الحزب الاشتراكي اليمني محمد المقالح في الورقة المكتوبة التي قرائها في الندوة, بان " أهمية الندوة تأتي من كونها تتيح فرصة ولو محدودة للمثقفين والسياسيين ومنظمات المجتمع المدني لان يقولوا رائيا ويطرحوا موقفا- منعوا من طرحه- في قضية وطنية كبيرة ومصيرية تهمهم جميعا هي قضية الوطن والحرب الدائرة بين أبنائه في صعدة والدماء التي تسفكها كل يوم والنسيج الاجتماعي الذي تمزقه وتقطعه إربا إربا جنازير الدبابات وصواريخ الطائرات وأسلحة البازوكا

    واضاف المقالح بان همية الندوة " من الناحية الأخلاقية والإنسانية وبالضرورة من الناحية الوطنية, تأتي من كونها تبحث في الطرق والوسائل المتوفرة والتي يجب توفيرها من اجل إيقاف نزيف الدم وحماية أرواح اليمنيين والحفاظ على وحدة وتماسك النسيج الاجتماعي والوحدة الوطنية وبما يضمن ترسيخ القانون والدستور والحفاظ على هيبة الدولة , مقابل حماية المواطنين وحقهم في التعبير عن حقوقهم ومعتقداتهم وفقا للدستور والقانون"
    واستنكر المقالح في ورقته الضافية والتي قدم فيها رؤية متكاملة لكيفية حل المشكلة الوطنية في صعدة تخويف الناس وارهابهم في حالة طرحهم لاي راي يخالف السلطة في هذه الحرب قائلا " إن مشكلتنا مع هذه الحرب كمواطنين عموما وكمثقفين وسياسيين ومنظمات مجتمع مدني خصوصا تأتي من كون البعض قد وضعنا جميعا ومنذ اللحظة الأولى في حالة من الخوف والرعب الذي لا يسمح إلا بالموافقة على كل شيء تطرحه بعض أطراف السلطة عن الحرب باعتبارها (مقدس) لا يجوز الحديث عنها أو الاقتراب منها , ومن يعمل خلاف ما تراه صحافة الحرب ووسائل إعلامها خارج هذه الرؤية المحددة سلفا يعتبر خائنا ومتآمرا وملكيا وحوثيا وربما صفويا أيضا,
    واضاف انه "ومن اجل الحرب واستمرار سفك الدماء خوفونا على الجمهورية وعلى الوطن والديمقراطية والدستور وكأن هذه المعاني العظيمة على أحسن حال قبل أن يهددها الحوثي والحوثيين ,فيما الحقيقة المرة هي أن غيابها وعدم التمسك بها بل والسعي الى ضربها وتدميرها هي التي أفرزت الحوثي وكل المشاريع الصغيرة وهي التي أفرزت الحرب وأصرت على استمرارها من ناحية , كما أن الحرب واستمرارها من ناحية أخرى لن يكون لها من نتيجة على المستوى القريب والبعيد سوى إضعاف الجمهورية والديمقراطية وإضعاف وضرب الدستور القانون في اخص خصوصياته وهو حماية الدماء والأعراض والكرامة الإنسانية للمواطنين
    واستطرد قائلا "وأمام هذه الهالة من الرعب والحصار الإعلامي والإنساني على صعدة وما يجري فيها تم التحكم بأخبار الحرب وتفسير أهدافها ومراميها من قبل طرف واحد هو السلطة وأجهزتها ووسائل إعلامها وشاعاتها
    واكد على اهمية رفع الاصوات الوطنية من كل مكان لايقاف الحرب قائلا" وعلى هذا الأساس ومن اجل كسر إجماع الخوف ...إجماع القطيع ..ِِِِِِِِِِِدعونا نقول لأنفسنا ولشعبنا وقبل ذلك لطرفي الحرب أن اليمن بلدنا جميعا والدفاع عن أمنها واستقارها وأرواح مواطنيها مسئوليتنا جميعا وليست ملككم وحدكم او ملك من يملك السلاح والجيش
    ودعا المقالح الى حوار وطني تشارك فيه احزاب اللقاء المشترك والسلطة للخروج برؤية مشتركة لايقاف الحرب وايجاد حلول وطنية ودستورية تضمن هيبة الدولة وتطبيق الدستور ودمج انصار الحوثي في العملية السياسية
    وضاف المقالح " الشروط التي طرحها الرئيس قبل تفجر الحرب يمكن ان تكون اساس الحوار والحل للمشكلة بعد ضمان تطبيقها من قبل اطراف اخرى بالاضافة الى طرفي القتال في صعدة " ( الاشتراكي نت ينشر ورقة المقالح في نافذة اوراق )
    البيان الصادر عن المشاركين في مناقشة حرب صعده اكد ايضا حق ضحايا الحرب في الإغاثة الإنسانية من قبل الأجهزة الحكومية أو منظمات الإغاثة المحلية وان اقتضى الامر الاستعانة بالمنظمات الدولية الإنسانية لسد أي نقص باعمال الاغاثة باعتبار ذلك عملاً انسانياً بحتا
    من جهتها قالت رحمة حجيرة :" ان دور منظمات المجتمع المدني والتي تمارسه ولا زالت هو مراقبة الحاكم والتزامه بالقانون والدستور في حالتي السلم والحرب وإسداء النصيحة له , ونشر كل مخالفاته وتصويب قراراته كشريك رئيسي في إطار دولة ديمقراطية بغض النظر عن حالة الرئيس النفسية سواء كان غاضبا او سعيدا.
    وأضافت " إننا دعيناكم لنناقش بشكل مسئول ومتحرر من هيبة الحاكم , ما نستطيع ان نقوم به بدء من التعبير عن الموقف وحتى الاعتصام تحت أفواه المدافع اذا وصل الأمر حد ذلك , حلاً للصراع السياسي اليمني والذي شتته احداث صعده , بدءً بدور المراقبة والمشاهده والنقد لما يجري في صعده بشكل حيادي , معتبرة هذه الحلقة خطوة اولى لكسر حاجز الصمت الميداني حول حرب صعده من جهة , وفتح الباب امام المؤسسات المدنية لتستعيد عافيتها في مواجهة ما يجري من جهة اخرى , اضافة حسب قولها الى تحديد كيفية ايقاف هذه الحرب وحل قضايا الصراع السياسي في اليمن .

    وتحدث في الندوة المحامي محمد ناجي علاو - منسق مؤسسة هود- الذي أشار إلى أن الهدف من إقامة مثل هذه الحلقة النقاشية يهدف إلى إطلاق تفكير بصوت عال ونقاش موضوعي يؤكد على ضرورة تكثيف الجهد السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي لوقف هذه الحرب ومعالجة آثارها.

    ودعى علاو إلى أن تشارك منظمات المجتمع المدني في حشد الجهود البناءة لإطلاق مبادرة عملية لوقف هذه الحرب.

    و رفض محمد ناجي علاو المنسق العام لمنظمة هود مقاومة الدولة بالقوة المسلحة, مشدداً في كلمته التي ألقاها في حلقة الحوار "حول دور منظمات المجتمع المدني في إيقاف الحرب في صعده " على ضرورة تكثيف الجهد السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي لوقف هذه الحرب ومعالجة اثارها وان تشارك منظمات المجتمع المدني في حشد الجهود البناءة لإطلاق مبادرة عملية من شانها وقف الحرب .
    وقال اننا نرفض " الزج بمآسي الحرب وتوظيف دماء اليمنيين في الصراعات الاقليمية"
    والقت بلقيس اللهبي ورقة باسم ائتلاف منظمات المجتمع المدني نالت اعجاب كل الحاضين "يعيد الاشتراكي نت نشرها في نافذة اوراق

    http://aleshteraki.net/news.php?action=view&newsID=1923
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-19
  19. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    اتفاق بين الرئيس والحوثي ..ماذا عن آلية التنفيذ؟

    عقدت منظمة هود حلقة نقاشية- بشأن الأحداث الجارية في صعدة- بالتعاون مع منتدى الإعلاميات اليمنيات في مقر منتدى الاعلاميات اليمنيات صباح اليوم الأحد 18/3/2007م تحت شعار معا ضد الحرب .. دور منظمات المجتمع المدني في إيقاف الحرب في صعدة حيث لم يحضر أيا من طرف المؤتمر الشعبي العام الذي كان مقررا له أن يلقي كلمة في هذه الحلقة بينما حضر المتحدث باسم اللقاء المشترك متأخرا عن الموعد المحدد بأكثر من ساعة وبدأ الحلقة النقاشية الأستاذ محمد ناجي علاو حيث قال أن هذه الحرب تؤثر مباشرة على البنية الأساسية لحقوق الإنسان وأكد على رفضه لحرب الدولة ضد المواطنين بنفس درجة رفضة لمقاومة الدولة بالسلاح وأكد أن هذه الحلقة تهدف إلى إطلاق تفكير بصوت عال ونقاش موضوعي نؤكد من خلاله على ضرورة تكثيف الجهد السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي لوقف هذه الحرب ومعالجة آثارها وشدد علاو أن على مؤسسات الدولة الدستورية وهي تؤدي واجبها أن تستشعر أنها تعمل تحت مظلة الدستور والقانون بحيث تستخدم قوتها في حفظ السكينة العامة وسيادة القانون دون إفراط في استخدام القوة وأن كل عملياتها يجب أن تحترم الحقوق الدستورية والقانونية لمن يتم اعتقالهم وأكد على أن على الجهات الأمنية أن تنأى بنفسها عن أساليب الاختطاف والإخفاء القسري وما يصاحبه من حرمان المعتقل من حقوقه الأساسية وأكد على رفض منظمات المجتمع المدني ومن ورائها الشعب ومؤسساته الدستورية لتوظيف هذه الحرب إقليميا أو دوليا وأن تتحول اليمن إلى ساحة لتصفية الصراعات الإقليمية تحت أي غطاء سياسي أو مذهبي من جانبه دعى الأستاذ محمد المقالح إلى إيجاد آلية لتفيذ الشروط التي كان قد أعلن عنها الرئيس ووافق عليها عبد الملك الحوثي معتبرا هذا الاتفاق ساري المفعول ولا يفتقد غير آلية تنفيذ شفافة حيث كان الرئيس قد أعلن أعلى المتمدرين النزول من الجبال وتسليم الأسلحة والبدء بتشكيل حزب سياسي إن رغبوا بذلك من جانبها دعت الأخت رحمة حجيرة إلى إيقاف هذه الحرب باعتبارها مغامرة سندفع جميعا ثمنها وعبرت عن أن الوقوف المسلح في وجه الدولة ليس سوى طريق لنا جميعا إلى المحرقة إن حل السلاح محل الكلمة من جهة أخرى أكد الأستاذ حسن زيد رئيس لجنة الوساطة أنه لا أحد يرضى بأن تتداعى هيبة الدولة باعتبار أن الدولة سياج أمن للجميع وإن لم تكن في المستوى المثالي من جانبها أشارت الأخت بلقيس اللهبي المتحدثة باسم ائتلاف منظمات المجتمع المدني إلى أن السؤال الأهم هو من سيوقف هذه الحرب وليس من الذي بدأها وكان المعدون لهذه الحلقة قد أعدوا بيانا دعوا فيه إلى التشاور المستمر لإنشاء آلية وطنية لمواجهة هذه الحرب وتداعياتها تشارك فيها مختلف القوى والفئات من الحكم والمعارضة وإنهاء حالة التجاذب بين القوى السياسية في هذه القضية وتوحيد الجهد السياسي الوطني بالإتفاق على آلية وطنية تضع حلا شاملا لهذه المأساة ودعى جميع الجهات التي يشار إليها باعتبارها داعمة للتمرد أن تعلن عن موقفها الرسمي وأن (تلجم) مؤسساتها المذهبية عن التدخل في شئون الاخرين تحت مسميات فقهية وكانت الأستاذة أمل الباشا قد ألقت كلمة أكدت على رفض العنف بمختلف أشكاله وكل ما من شأنه أن يؤدي إلى العنف أو الكراهية وتضامنت مع حق الحوثيين في التعبير عن الرأي دون دعوة إلى موت أحد أو تحريض على الكراهية ودعت إلى إيقاف الحرب وتوقيف المهزلة التي تقوم بها الصحف الصفراء التي تحرض على العنف وتكفر الآخرين وتدعوا إلى الكراهية الحلقة النقاشية التي غاب عنها ممثل المؤتمر الشعبي العام وممثلي السلك الدبلوماسي وحضرها ممثل عن أحزاب اللقاء المشترك لم يقدم جديدا في موقف اللقاء المشترك خرجت بمشروع بيان ولجنة متابعة لحلقة نقاشية أخرى وتصريح أدلى به محمد ناجي علاو اتهم فيه الدولة بمصادرة ميزانية التدريب العسكري لحرب لا ميزانية لها وصرح بثقته أن ثمة مصادر تمول المتمردين في صعدة مستبعدا أن يكون لدى أحد القدرة على الصمود ثلاث سنوات في وجه الدولة دون تمويل خارجي قائلا علينا أن نقرأ واقعنا بصدق لنخرج بحلول حقيقية وعبر عن أسفه لعدم وجود رغبة جدية لدى القوى السياسية لوضع حل لهذه المشكلة .

    موسى النمراني / حوار
     

مشاركة هذه الصفحة