الحوزة العلمية في إيران تند بالحرب الرابعة في صعدة

الكاتب : عصام علي العماد   المشاهدات : 594   الردود : 8    ‏2007-03-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-15
  1. عصام علي العماد

    عصام علي العماد عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-05
    المشاركات:
    126
    الإعجاب :
    18
    أصدرت الحوزة العلمية في ايران بيانا يستنكر الأحداث
    الدموية والجرائم البشعة التي ترتكبها حكومة اليمن
    بحق الشيعة للمرة الرابعة في منطقة صعدة العلمية
    وهذا نص البيان الذي أصدره نيابة عن مراجع الشيعة
    في العالم سماحة الإمام السيد المجاهد محمد علي
    الشيراز ي :

    أيتها الشعوب المسلمة !
    أيها الشعب اليمني المسلم !
    السلام عليكم جميعا ورحمة الله وبركاته
    تردنا هذه الأيام أنباء مؤلمة واخبار مؤسفة عن الأحداث الدموية التي تحدث في داخل اليمن وماتقوم به أجهزة الحكم اليمني من القمع والقتل والإبادة لأبناء منطقة صعدة لا لجرم إلا لأنهم يطالبون حكام بلادهم ببعض حقوقهم المسلوبة وكرامتهم المسحوقة فبدل أن تكون هناك آذان صاغية لكلامهم وصدور مفتوحة لاستيعابهم وتحقيق مطالبهم توجه إليهم نيران المدافع وتفتح بوجوههم الأسلحة الفتاكة فيضربون ويقتلون وتحرق منازلهم ومحلاتهم من دون رحمة وكأن القوى العسكرية اليمنية تحارب إسرائيل وتقاتل الصهاينة المجرمين !! .
    والذي يزيد القلق ويثير الغضب أنما يظهر من خلال الأحداث ونوع المواجهة والتصريحات التي يدلي بها البعض من المسؤولين في اليمن وبعض بلدان المنطقة الذين أعلنوا إستعدادهم للمشاركة مع القوات اليمنية لمحاربة هذه الشريحة الكبيرة من الشعب اليمني من إبناء منطقة صعدة ومن المعلوم أن أهالي صعدة لايحاربون ولا يقتلون لتحرك سياسي أو كونهم مجموعة ثائرة ضد الحكم بقدر ما يحاربون ويواجهون لأنهم شيعة علي بن أبي طالب - ع - ومحبي أهل البيت – ع – وأتباع مذهب الحق وهذا هو الذي نعرفه عن بعض الاتجاهات الضالة وبعض الفرق المنحرفة المتأطرة باطار الإسلام والبعيدة عنه بعد المشرق عن المغرب ووجود البؤر العفنة من أتباع العفالقة في ضمن جهاز الحكم اليمني حيث أن هناك عناصر بعثية قذرة بيدها الكثير من المقدرات وأزمة الأمور في اليمن فكما تقوم البقايا العفنة من زمرة البعث في العراق مع الإرهابيين والتكفيريين وأتباع الخطوط الفكرية المنحرفة المبتدعة بتلك الجرائم البشعة التي يندي منها جبين البشرية ويسود منها وجه التاريخ وتكتب بأحرف من نار كذلك تقوم المجموعات العميلة لحزب البعث القذر والفاقدة للضمائر في اليمن وبتنسيق مع باقي أعداء أهل البيت ومبغضي علي وفاطمة الزهرا والحسن والحسين وبقية أئمة الهدى – ع – بضرب الشيعة وقتلهم وتعينهم وتساعدهم أتجاهات مبغضة ومعادية للشيعة في البلاد الاخرى.
    أيها المسلمون في العالم إعلموا أن هناك مؤامرتين دوليتين إحداهما المؤامرة الدولية الكبرى التي تحاك في دوائر الإمبريالية العالمية وتخطط لها الصهيونية الغاشمة ضد الإسلام والمسلمين وتستهدف الأمة الإسلامية وتريد النيل من جميع ابنائها حتى من الذين ينتمون وينتسبون إلى الإسلام ولو بمجرد الإسم .
    وثانتيهما المؤامرة الدولية التي تحاك في الدوائر الاستعمارية الكبرى وفي أوساط بعض حكومات المنطقة التي هي عميلة للقوى الكبرى والامبريالية العالمية وهي ضدشيعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب – ع – ومحبي أهل البيت – ع – وهذه المؤامرات كلها تستهدف النيل من الإسلام والقضاء على معالمه والحط من كيان المسلمين وحيث أن الإسلام الصحيح الذي يرهب أعداء الله هو الذي يتجسد في مدرسة أهل البيت – ع – وأتباعها ( علي مع الحق والحق مع علي ولن يفترقا ) حديث شريف .
    ونرى أن الصليبية البغيضة للإسلام والصهيونية الحاقدة على الإسلام والمسلمين تركز علي تضييق الخناق على الشيعة والقسوة عليهم .
    إننا من موقع المسؤولية الدينية والإنسانية إذ نستنكر ونشجب وندين بشدة هذه التصرفات الوحشية واللاانسانية التي تحصل في اليمن بحق مجموعة كبيرة من أبناء الإسلام وشيعة أمير المؤمنين – ع – ومحبي أهل بيت الرسول – ص – ونحذر حكام اليمن من مغبة هذه الاعمال التعسفية ونذكرهم بحديث الرسول الأعظم – ص – حيث يقول : ( الملك يبقى مع الكفر ولا يبقى مع الظلم ) . وجدير بهم أن يعتبروا من مصير الحكام الجائرين في التاريخ البعيد والمعاصر أمثال الطاغية صدام حسين كما وننصحهم أن ينظروا إلى الأمور بدقة وحكمة ويتخذوا القرارات العقلانية الصائبة قبل فوات الأوان وقبل أن يتسع الخرق على الرقاع ولقد أعذر من أنذر ( ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ) .
    مشهد المقدسة بتاريخ 23/صفر /1428هـ
    السيد محمد علي الشيرازي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-15
  3. عصام علي العماد

    عصام علي العماد عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-05
    المشاركات:
    126
    الإعجاب :
    18
    أصدرت الحوزة العلمية في ايران بيانا يستنكر الأحداث
    الدموية والجرائم البشعة التي ترتكبها حكومة اليمن
    بحق الشيعة للمرة الرابعة في منطقة صعدة العلمية
    وهذا نص البيان الذي أصدره نيابة عن مراجع الشيعة
    في العالم سماحة الإمام السيد المجاهد محمد علي
    الشيراز ي :

    أيتها الشعوب المسلمة !
    أيها الشعب اليمني المسلم !
    السلام عليكم جميعا ورحمة الله وبركاته
    تردنا هذه الأيام أنباء مؤلمة واخبار مؤسفة عن الأحداث الدموية التي تحدث في داخل اليمن وماتقوم به أجهزة الحكم اليمني من القمع والقتل والإبادة لأبناء منطقة صعدة لا لجرم إلا لأنهم يطالبون حكام بلادهم ببعض حقوقهم المسلوبة وكرامتهم المسحوقة فبدل أن تكون هناك آذان صاغية لكلامهم وصدور مفتوحة لاستيعابهم وتحقيق مطالبهم توجه إليهم نيران المدافع وتفتح بوجوههم الأسلحة الفتاكة فيضربون ويقتلون وتحرق منازلهم ومحلاتهم من دون رحمة وكأن القوى العسكرية اليمنية تحارب إسرائيل وتقاتل الصهاينة المجرمين !! .
    والذي يزيد القلق ويثير الغضب أنما يظهر من خلال الأحداث ونوع المواجهة والتصريحات التي يدلي بها البعض من المسؤولين في اليمن وبعض بلدان المنطقة الذين أعلنوا إستعدادهم للمشاركة مع القوات اليمنية لمحاربة هذه الشريحة الكبيرة من الشعب اليمني من إبناء منطقة صعدة ومن المعلوم أن أهالي صعدة لايحاربون ولا يقتلون لتحرك سياسي أو كونهم مجموعة ثائرة ضد الحكم بقدر ما يحاربون ويواجهون لأنهم شيعة علي بن أبي طالب - ع - ومحبي أهل البيت – ع – وأتباع مذهب الحق وهذا هو الذي نعرفه عن بعض الاتجاهات الضالة وبعض الفرق المنحرفة المتأطرة باطار الإسلام والبعيدة عنه بعد المشرق عن المغرب ووجود البؤر العفنة من أتباع العفالقة في ضمن جهاز الحكم اليمني حيث أن هناك عناصر بعثية قذرة بيدها الكثير من المقدرات وأزمة الأمور في اليمن فكما تقوم البقايا العفنة من زمرة البعث في العراق مع الإرهابيين والتكفيريين وأتباع الخطوط الفكرية المنحرفة المبتدعة بتلك الجرائم البشعة التي يندي منها جبين البشرية ويسود منها وجه التاريخ وتكتب بأحرف من نار كذلك تقوم المجموعات العميلة لحزب البعث القذر والفاقدة للضمائر في اليمن وبتنسيق مع باقي أعداء أهل البيت ومبغضي علي وفاطمة الزهرا والحسن والحسين وبقية أئمة الهدى – ع – بضرب الشيعة وقتلهم وتعينهم وتساعدهم أتجاهات مبغضة ومعادية للشيعة في البلاد الاخرى.
    أيها المسلمون في العالم إعلموا أن هناك مؤامرتين دوليتين إحداهما المؤامرة الدولية الكبرى التي تحاك في دوائر الإمبريالية العالمية وتخطط لها الصهيونية الغاشمة ضد الإسلام والمسلمين وتستهدف الأمة الإسلامية وتريد النيل من جميع ابنائها حتى من الذين ينتمون وينتسبون إلى الإسلام ولو بمجرد الإسم .
    وثانتيهما المؤامرة الدولية التي تحاك في الدوائر الاستعمارية الكبرى وفي أوساط بعض حكومات المنطقة التي هي عميلة للقوى الكبرى والامبريالية العالمية وهي ضدشيعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب – ع – ومحبي أهل البيت – ع – وهذه المؤامرات كلها تستهدف النيل من الإسلام والقضاء على معالمه والحط من كيان المسلمين وحيث أن الإسلام الصحيح الذي يرهب أعداء الله هو الذي يتجسد في مدرسة أهل البيت – ع – وأتباعها ( علي مع الحق والحق مع علي ولن يفترقا ) حديث شريف .
    ونرى أن الصليبية البغيضة للإسلام والصهيونية الحاقدة على الإسلام والمسلمين تركز علي تضييق الخناق على الشيعة والقسوة عليهم .
    إننا من موقع المسؤولية الدينية والإنسانية إذ نستنكر ونشجب وندين بشدة هذه التصرفات الوحشية واللاانسانية التي تحصل في اليمن بحق مجموعة كبيرة من أبناء الإسلام وشيعة أمير المؤمنين – ع – ومحبي أهل بيت الرسول – ص – ونحذر حكام اليمن من مغبة هذه الاعمال التعسفية ونذكرهم بحديث الرسول الأعظم – ص – حيث يقول : ( الملك يبقى مع الكفر ولا يبقى مع الظلم ) . وجدير بهم أن يعتبروا من مصير الحكام الجائرين في التاريخ البعيد والمعاصر أمثال الطاغية صدام حسين كما وننصحهم أن ينظروا إلى الأمور بدقة وحكمة ويتخذوا القرارات العقلانية الصائبة قبل فوات الأوان وقبل أن يتسع الخرق على الرقاع ولقد أعذر من أنذر ( ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ) .
    مشهد المقدسة بتاريخ 23/صفر /1428هـ
    السيد محمد علي الشيرازي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-15
  5. طافح من روحه

    طافح من روحه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-02-05
    المشاركات:
    640
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    تفضلوا بالرد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-15
  7. طافح من روحه

    طافح من روحه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-02-05
    المشاركات:
    640
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
    تفضلوا بالرد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-15
  9. الضفدع كـامل

    الضفدع كـامل عضو

    التسجيل :
    ‏2006-09-23
    المشاركات:
    159
    الإعجاب :
    0
    مجوس ايران يحنوا لمجوس صعده

    عليهم ****** اجمعين
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-15
  11. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    هلا بعـصام

    وأيش أخبارك , وأخبار قم


    عصام ....بالنسبة للعـراق..
    أيش رأيك في تصريح المسئول الإيراني
    عندما قال متفاخراً أنه لولا مساعدة إيران للأمريكان
    لما دخلت أمريكا العراق أو أفغانستان

    تحيتي

     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-17
  13. المهيزع

    المهيزع عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-14
    المشاركات:
    112
    الإعجاب :
    0
    الا لعنة الله على من اراد الفتنة وسعى لها .. انا متاكد ان هذا البيان مفبرك على المرجع الشيرازي من اية الله عصام العماد الذي يخربط على الايرانيين وسيكون سببا في سوء العلاقات اليمنية الايرانية
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-18
  15. the best

    the best عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-11-16
    المشاركات:
    1,896
    الإعجاب :
    0
    كشفت مصادر مطلعة عن اتصالات مكثفة وبمختلف الطرق يجريها الإرهابي عبد الملك الحوثي مع بعض العناصر الموالية له وخاصة تلك التي لها صله في مجال العمل الإعلامي لتكليفها بتسريب بعض المعلومات المفبركة المضللة ومايسمى بالمبادرات المخادعة والترويج لها لدى بعض وسائل الأعلام والجهات الحزبية وذلك بهدف كسب تأييدها وتعاطفها معها وتبرير الأعمال الإرهابية التي تقوم به العناصر الإرهابية التابعه له
    وقالت تلك المصادر أن العناصر الإرهابية وفي إطارما تشعر به من الهزيمة واليأس في ظل تضيق الخناق عليها ترتكب أعمال إجرامية بشعة بحق المواطنين الذين يتصدون لها في مناطقهم ويرفضون التعاون معها وحيث تقوم تلك العناصر بخطفهم من منازلهم وقتلهم وقتل أطفالهم وإفراد أسرهم .
    كما تقوم بإحراق مساكنهم ومزارعهم وسلبهم ممتلكاتهم والاستيلاء عليهم بالقوة بالإضافة إلى قطع الطرقات للحيلولة دون وصول احتياجات المواطنين من غذاء ودواء وغيرها في المناطق التي يرون بأنها وقفت ضدهم .
    وأضافت المصادر بان وقوف المواطنين من أبناء محافظة صعده وبمختلف فئاتهم إلى جانب إخوانهم في القوات المسلحة والأمن في مواجهة تلك العناصر الإرهابية والتخريبية الضالة أثار خنق تلك العناصر وزاد من حقدهم الإجرامية والتي يذهب ضحيتها المواطنين الأبرياء من أبناء محافظة صعده والذي ياتوا يتطلعون إلى اللحظة التي باتت قريبة جداً لاستئصال شافه هذه العناصر الإجرامية الخارجة عن النظام والقانون وإخماد الفتنة التي أشعلها في بعض مناطقهم وأضرت من خلالها بمصالح اليمن ومصالح المواطنين ....

     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-18
  17. كرار المحن

    كرار المحن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    300
    الإعجاب :
    0
    قالت مصادر مطلعة بمحافظة صعدة بان قوات الامن و الجيش اليمني تلقت أمس السبت ضربة قاسية وموجعة من المقاتلين من أبناء المحافظة الذين يساندو نهم ا لمواطنين الشرفاء ضد العمليات العسكرية والأمنية التي تقوم بها القوات المسلحة و الأمن ضد المواطنين في صعدةالبطلة في إطار مواجهتهم للقوات الإرهابية من قوات الامن والحيش ونقلت ( العرب نت) عن تلك المصادر قولها ان عدد من المواقع الهامة والحصينة التي كانت تتحصن فيها بعض قوات الامن والجيش والذي تساندهم من ابناء القبايل قد سقطت في يد المقاتلين من أبناء صعدة واليمن وتم السيطرة عليها وان من أهم تلك المواقع جبل دخش وجبال بني معاذ , بالإضافة إلى منطقة ضحيان التي كانت تتسلل إليها بعض العناصر من افراد الامن والقبايل من حين وأخر للقيام ببعض الأعمال التخريبية والاجرامية ضد ابناء هدا المناطق من المواطنين .
    وأشارت تلك المصادر إلى حدوث خسائر بشرية في صفوف قوات الامن والحيش وحيث شوهدت أكثر من خمسة وعشرين جثة من تلك قوات الامن و العسكريه والقيايل وهي ملقاة في تلك المواقع التي تم السيطرة عليها والعثور على كميات كبيرة من الذخائر والاسلحة والمتفجرات... فيما واصلت المقاتلين من ابناء اليمن الاحرار وبمساندة الأخوة المواطنين من أبناء محافظة صعدة تقدمها باتجاه ضرب المعاقل الأخيرة للقوات الإرهابية الامنيه والعسكريه وتضييق الخناق عليها في إطار خطة محكمة يجري تنفيذها بدقة وتستهدف تجنب حدوث أي خسائر في الأرواح والممتلكات بين المواطنين والاهالي والسكان أو التقليل منها قدر الامكان وإجبار القوات الإرهابية الامنيه والعسكريه على الاستسلام. او الانسحاب والهروب
    كما قامت المواضين من ابناء صعدة نشر آلاف المنشورات في المواقع التي تتواجد فيها تلك القوات الامنيه العسكريه الإرهابية والتي تضمنت تعليمات واضحة بمساندة ابناء اليمن والاحرار في كل دول العالم للمقاتلين والمطالب بايقاف الحربو لتلك العناصر الامنيه لكيفية تسليم أنفسهم وأسلحتهم للموطنين والمقاتلين إذا ما أرادوا النجاة بأرواحهم وتجنب إراقة المزيد من الدماء وشملت تلك المنشورات على إنذار اخير لمن تبقى من تلك القوات الامنيه والعسكريه بالعودة الى رشدهم والتخلي عن أعمالهم الإرهابية والتخريبية ضد السكان وايقاف الحرب عليهم وعدم مقاومة المواطنين ورفع السلاح في وجههم ا واخضاعهم للفاسدين و الاسرة و لسلطة الحاكمه الذي لا تحكم بالنطام والشرع والقانون بين المواطنين لاوالاستمرار في , العيش كمواطنين صالحين مثلهم مثل سائر المواطنين في دول العالم , وأكدت تلك المصادر بان عددا من تلك العناصر اامنيه وعسكريه بدأت تستجيب بالفعل لتلك النداءات وتسلم نفسها وأسلحتها بذلك خاصة في ظل ما باتت تشعر به من الإحباط واليأس والهزيمة وعدم جدوى ما تقوم به من أعمال تخريبية ضد السكان والاهالي والمواطنين تضر . باهالهم واسرهم في كل مناطق اليمن
     

مشاركة هذه الصفحة