مذاهب الشيعة وفرقهم المعاصرة....

الكاتب : الأموي   المشاهدات : 20,901   الردود : 11    ‏2007-03-08
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-08
  1. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    الشيعة فرق كثيرة متنازعة متفرقة، لا تكاد تجتمع إلا على مسألة واحدة هي الغلو في علي بن أبي طالب رضي الله عنه وذريته، وما عدا هذا فكل جماعة لها أفكار وآراء منحرفة وترفض ما لدى الفرق الأخرى، والمذاهب الثانية وتضللها وتكفرها، وهذا ملخص بمذاهب الشيعة وفرقهم المعاصرة، جمعته لكم من مجموعة من المباحث والدراسات....

    مذاهب الشيعة ثلاثة وهي كالتالي:​


    المذهب الأول: الشيعة المؤلهة (الباطنية):

    وسموا المؤلهة لأنهم يؤلهون بعض أئمتهم المتقدمين أو المتأخرين، ويعتقدون فيهم بعض صفات الألوهية أو شيئا من الحلول، كتأليه النصيرية لإمامهم محمد بن نصير، وتأليه البهرة لإمام كل زمان بصرف بعض صفات الألوهية الخاصة له...

    وسموا الباطنية لأنهم يفسرون الشعائر والعقائد الدينية تفسيرات غير صحيحة يزعمونها علما باطنيا غير علم الظاهر عند المسلمين، وهي ثقافة هندية وفارسية قديمة تغلغلت عند بعض الفرق المنحرفة عن الإسلام...

    فبعض فرق هذا المذهب تفسر أداء الصلوات الخمس -مثلا- بأنه ذكر أسماء الأئمة الخمسة مرة واحدة كل يوم، والأئمة الخمسة هم (النبي صلى الله عليه وسلم، وعلي، وفاطمة، والحسن والحسين)، ويفسر بعضهم الصوم بالإمساك عن سر الجماعة والمذهب، والجنابة بالإفضاء بهذا السر، وغيرها من التأويلات الباطنية التي تركوا بها شعائر الدين الواضحة كالصلاة والصيام والحج بسبب هذه التفسيرات الباطلة المنحرفة...

    وقد أجمع أهل العلم على كفر المنتمين لهذا المذهب الباطل المنحرف، بل اعتبر كثير من العلماء كشيخ الإسلام ابن تيمية أن من توقف في كفرهم فهو كافر بالدين لأنهم تركوه كله جملة واحدة...

    ولهذا المذهب الشيعي الضال فرق متعددة نشأ بعضها في تواريخ قديمة وانقرض كالحشاشين والقرامطة وغيرهم، وما زال بعضها باقيا حتى الآن، والفرق الباقية من هذا المذهب الضال المارق هي التالية:

    أولا: النصيرية: ويسمون أنفسهم العلويين، ويتواجدون في سوريا وتركيا، نسبتهم في سوريا حوالي العشرة بالمائة من السكان أي في حدود مليوني نسمة، وعددهم في تركيا أكثر من ذلك حيث وكثير من الأكراد الترك على هذا المذهب الباطل، ويقدرهم بعض الباحثين بخمسة ملايين هناك، مع ملاحظة أن عائلة الأسد الحاكمة في سوريا على هذا المذهب...

    ثانيا: الدروز: ويتواجدون في أرض الشام، في سوريا ولبنان والأردن وفلسطين، وهم أقليات صغيرة مجموعهم في تلك البلاد في حدود المليون شخص، ولكنهم يتميزون بالشجاعة والقوة بخلاف النصيرية السابقين، ولذلك لهم دور كبير في الأحداث رغم قلتهم، كما ذكر ذلك الشيخ محمد سرور في كتابة الدويلات الطائفية، ونقل شواهد من ثوراتهم على الفرنسيين وغيرهم، ومنهم كمال ووليد جنبلاط زعيمي الحزب الاشتراكي اللبناني، ومنهم بعض النواب العرب في البرلمان الإسرائيلي الصهيوني مثل عزمي بشارة، ومحمد بركة، وكثير منهم يتجند في الجيش الإسرائيلي، كما أن سكان منطقة الجولان السورية المحتلة من إسرائيل معظمهم من هذه الطائفة...

    ثالثا: البهرة: وهم الذين يسمونهم في بلادنا المكارمة، وتواجدهم في الهند واليمن ونجران وكينيا ومجموعة في بريطانيا، ولهم تياران: أحدهما اسمه السليماني وهو الأوسع، وزعيمه الداعي محمد برهان الدين الهندي، وهو الذي يأتي لليمن في كل عام لزيارة القبور المقدسة في حراز وجبلة، قبور علي بن الفضل، والسيدة أروى بنت أحمد الصليحية، وعامة مكارمة اليمن من تياره، والثاني الداوودي وهو محصور في نجران وقبائل يام السعودية اليمنية، وزعيمهم الداعي محمد بن علي وهو سعودي مقيم في نجران، وبين التيارين عداء وبغض....
    ووجود البهرة في بلادنا في منطقة حراز بين صنعاء والحديدة، وفي العدين من محافظة إب، وفي بعض قبيلة يام في صعدة والجوف، ويوجد سوق في عدن في منطقة كريتر اسمه سوق البهرة فيه مجموعة قليلة منهم، وكذلك يوجد أفراد منهم يقيمون في تعز ويتاجرون في محلات الأدوات المنزلية وأدوات البناء وفي صنعاء كذلك...

    رابعا: الإسماعيلية: ووجودهم أساسا في أفغانستان وباكستان، ويسمون الأغاخانية، نسبة إلى زعيمهم الحالي أغاخان المقيم في بريطانيا، وأحد أكبر أثرياء العالم...

    يتبع....
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-08
  3. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    الشيعة فرق كثيرة متنازعة متفرقة، لا تكاد تجتمع إلا على مسألة واحدة هي الغلو في علي بن أبي طالب رضي الله عنه وذريته، وما عدا هذا فكل جماعة لها أفكار وآراء منحرفة وترفض ما لدى الفرق الأخرى، والمذاهب الثانية وتضللها وتكفرها، وهذا ملخص بمذاهب الشيعة وفرقهم المعاصرة، جمعته لكم من مجموعة من المباحث والدراسات....

    مذاهب الشيعة ثلاثة وهي كالتالي:​


    المذهب الأول: الشيعة المؤلهة (الباطنية):

    وسموا المؤلهة لأنهم يؤلهون بعض أئمتهم المتقدمين أو المتأخرين، ويعتقدون فيهم بعض صفات الألوهية أو شيئا من الحلول، كتأليه النصيرية لإمامهم محمد بن نصير، وتأليه البهرة لإمام كل زمان بصرف بعض صفات الألوهية الخاصة له...

    وسموا الباطنية لأنهم يفسرون الشعائر والعقائد الدينية تفسيرات غير صحيحة يزعمونها علما باطنيا غير علم الظاهر عند المسلمين، وهي ثقافة هندية وفارسية قديمة تغلغلت عند بعض الفرق المنحرفة عن الإسلام...

    فبعض فرق هذا المذهب تفسر أداء الصلوات الخمس -مثلا- بأنه ذكر أسماء الأئمة الخمسة مرة واحدة كل يوم، والأئمة الخمسة هم (النبي صلى الله عليه وسلم، وعلي، وفاطمة، والحسن والحسين)، ويفسر بعضهم الصوم بالإمساك عن سر الجماعة والمذهب، والجنابة بالإفضاء بهذا السر، وغيرها من التأويلات الباطنية التي تركوا بها شعائر الدين الواضحة كالصلاة والصيام والحج بسبب هذه التفسيرات الباطلة المنحرفة...

    وقد أجمع أهل العلم على كفر المنتمين لهذا المذهب الباطل المنحرف، بل اعتبر كثير من العلماء كشيخ الإسلام ابن تيمية أن من توقف في كفرهم فهو كافر بالدين لأنهم تركوه كله جملة واحدة...

    ولهذا المذهب الشيعي الضال فرق متعددة نشأ بعضها في تواريخ قديمة وانقرض كالحشاشين والقرامطة وغيرهم، وما زال بعضها باقيا حتى الآن، والفرق الباقية من هذا المذهب الضال المارق هي التالية:

    أولا: النصيرية: ويسمون أنفسهم العلويين، ويتواجدون في سوريا وتركيا، نسبتهم في سوريا حوالي العشرة بالمائة من السكان أي في حدود مليوني نسمة، وعددهم في تركيا أكثر من ذلك حيث وكثير من الأكراد الترك على هذا المذهب الباطل، ويقدرهم بعض الباحثين بخمسة ملايين هناك، مع ملاحظة أن عائلة الأسد الحاكمة في سوريا على هذا المذهب...

    ثانيا: الدروز: ويتواجدون في أرض الشام، في سوريا ولبنان والأردن وفلسطين، وهم أقليات صغيرة مجموعهم في تلك البلاد في حدود المليون شخص، ولكنهم يتميزون بالشجاعة والقوة بخلاف النصيرية السابقين، ولذلك لهم دور كبير في الأحداث رغم قلتهم، كما ذكر ذلك الشيخ محمد سرور في كتابة الدويلات الطائفية، ونقل شواهد من ثوراتهم على الفرنسيين وغيرهم، ومنهم كمال ووليد جنبلاط زعيمي الحزب الاشتراكي اللبناني، ومنهم بعض النواب العرب في البرلمان الإسرائيلي الصهيوني مثل عزمي بشارة، ومحمد بركة، وكثير منهم يتجند في الجيش الإسرائيلي، كما أن سكان منطقة الجولان السورية المحتلة من إسرائيل معظمهم من هذه الطائفة...

    ثالثا: البهرة: وهم الذين يسمونهم في بلادنا المكارمة، وتواجدهم في الهند واليمن ونجران وكينيا ومجموعة في بريطانيا، ولهم تياران: أحدهما اسمه السليماني وهو الأوسع، وزعيمه الداعي محمد برهان الدين الهندي، وهو الذي يأتي لليمن في كل عام لزيارة القبور المقدسة في حراز وجبلة، قبور علي بن الفضل، والسيدة أروى بنت أحمد الصليحية، وعامة مكارمة اليمن من تياره، والثاني الداوودي وهو محصور في نجران وقبائل يام السعودية اليمنية، وزعيمهم الداعي محمد بن علي وهو سعودي مقيم في نجران، وبين التيارين عداء وبغض....
    ووجود البهرة في بلادنا في منطقة حراز بين صنعاء والحديدة، وفي العدين من محافظة إب، وفي بعض قبيلة يام في صعدة والجوف، ويوجد سوق في عدن في منطقة كريتر اسمه سوق البهرة فيه مجموعة قليلة منهم، وكذلك يوجد أفراد منهم يقيمون في تعز ويتاجرون في محلات الأدوات المنزلية وأدوات البناء وفي صنعاء كذلك...

    رابعا: الإسماعيلية: ووجودهم أساسا في أفغانستان وباكستان، ويسمون الأغاخانية، نسبة إلى زعيمهم الحالي أغاخان المقيم في بريطانيا، وأحد أكبر أثرياء العالم...

    يتبع....
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-08
  5. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    المذهب الثاني: الشيعة السابة (الرافضة):

    وسموا بالسابة لكثرة سبابهم للمخالفين لهم ابتداء بالصحابة الكرام، مرورا بالتابعين وبقية المسلمين على مر الزمان، كما أنهم يكثرون من اللعن، ويعتبرون السب واللعن دينا يتقربون إلى الله عز وجل به...

    وسموا بالرافضة لرفضهم زيد بن علي لما طلبوا منه سب الشيخين فرفض فانصرفوا عنه وقت خروجه على الخليفة هشام بن عبدالملك...

    وهم فرق متعددة تداخلت في أمور كثيرة، ولها أصل واحد، وهو الاعتقاد بالأئمة الاثني عشر، ولهذا يسمون الإمامية والاثناعشرية...

    كما أن من هذا المذهب طائفة من الزيدية هم الجارودية الذين اتخذوا طريقة الرافضة في السب والانتقاص واللعن للصحابة ومنهم الشيخين أبي بكر وعمر...

    والحوثيون في صعدة وكثير من أنصارهم على هذا الرأي، وبدر الدين الحوثي زعيمهم ممن يرفض الترضي عن الشيخين أبي بكر وعمر، وفي ملازم ابنه حسين التي كان يدرسها للشباب المؤمن، انتقاص كثير للصحابة ومكانتهم، واعتبار أن أبا بكر وعمر هما سبب تخلف الأمة وبلائها، كما نقل جزءا من ذلك من ملازم الحوثي: الأستاذ أنور الخضري، وبعض الكتاب في صحيفة الرشد الصادرة عن مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث بصنعاء...

    والجارودية هؤلاء ليسوا اثني عشرية، فلا يؤمنون بالأئمة الاثني عشر، بل يعتقدون بإمامة زيد الذي يكفره عامة الاثني عشرية، وإنما اشتراكهم في هذا المذهب لتشابه طريقتهم في السب واللعن للصحابة الكرام...

    وقد اختلف العلماء في حكم هذه الطائفة السابة، والصحيح في حكمهم أن من أقيمت عله الحجة منهم كالعلماء وطلبة العلم والمثقفين فهو خارج عن الإسلام مارق منه، ومن لم تقم عليه الحجة فيعذر بالجهل ويتوقف في حكمه، كما اختار هذا شيخنا العلامة عبدالله بن فيصل الأهدل حفظه الله تعالى...

    وأماكن تواجد هذه الطائفة المارقة كالتالي:

    1- إيران: حوالي ثلثي سكانها رافضة اثني عشرية، وهم في حدود الخمسين مليونا، من خمسة وسبعين مليونا أهل إيران، ومذهب الدولة هو المذهب الاثني عشري..

    2- العراق: ما يقارب نصف عدد السكان رافضة اثني عشرية، في حدود العشرة ملايين، إلى اثني عشر مليونا.

    3- باكستان: حدود العشرة ملايين رافضي اثني عشري..

    4- أفغانستان: خمسة ملايين...

    5- الهند وكشمير: ثلاثة ملايين..

    6- أذربيجان: ثلاثة ملايين (هم عامة سكان هذه الدولة التي تقع شمال إيران)..

    7- لبنان: مليون نسمة ( قرابة ثلث أهل لبنان البالغين 3.5 ملايين)..

    8- السعودية: مليون نسمة، في المنطقة الشرقية...

    9- دول الخليج العربي: في حدود المليون يتركزون في الكويت والبحرين، ولا وجود لهم في قطر أو عمان تقريبا، وأفراد قليلون في الإمارات...

    10- اليمن: الرافضة الجارودية: ووجودهم متركز في صعدة والجوف، ومنهم الجماعة الحوثية وبعض أنصارهم، وهم شيعة سابة، وليسوا شيعة مفضلة كباقي الزيدية كما سيأتي بيانهم....

    يتبع....
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-08
  7. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    المذهب الثاني: الشيعة السابة (الرافضة):

    وسموا بالسابة لكثرة سبابهم للمخالفين لهم ابتداء بالصحابة الكرام، مرورا بالتابعين وبقية المسلمين على مر الزمان، كما أنهم يكثرون من اللعن، ويعتبرون السب واللعن دينا يتقربون إلى الله عز وجل به...

    وسموا بالرافضة لرفضهم زيد بن علي لما طلبوا منه سب الشيخين فرفض فانصرفوا عنه وقت خروجه على الخليفة هشام بن عبدالملك...

    وهم فرق متعددة تداخلت في أمور كثيرة، ولها أصل واحد، وهو الاعتقاد بالأئمة الاثني عشر، ولهذا يسمون الإمامية والاثناعشرية...

    كما أن من هذا المذهب طائفة من الزيدية هم الجارودية الذين اتخذوا طريقة الرافضة في السب والانتقاص واللعن للصحابة ومنهم الشيخين أبي بكر وعمر...

    والحوثيون في صعدة وكثير من أنصارهم على هذا الرأي، وبدر الدين الحوثي زعيمهم ممن يرفض الترضي عن الشيخين أبي بكر وعمر، وفي ملازم ابنه حسين التي كان يدرسها للشباب المؤمن، انتقاص كثير للصحابة ومكانتهم، واعتبار أن أبا بكر وعمر هما سبب تخلف الأمة وبلائها، كما نقل جزءا من ذلك من ملازم الحوثي: الأستاذ أنور الخضري، وبعض الكتاب في صحيفة الرشد الصادرة عن مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث بصنعاء...

    والجارودية هؤلاء ليسوا اثني عشرية، فلا يؤمنون بالأئمة الاثني عشر، بل يعتقدون بإمامة زيد الذي يكفره عامة الاثني عشرية، وإنما اشتراكهم في هذا المذهب لتشابه طريقتهم في السب واللعن للصحابة الكرام...

    وقد اختلف العلماء في حكم هذه الطائفة السابة، والصحيح في حكمهم أن من أقيمت عله الحجة منهم كالعلماء وطلبة العلم والمثقفين فهو خارج عن الإسلام مارق منه، ومن لم تقم عليه الحجة فيعذر بالجهل ويتوقف في حكمه، كما اختار هذا شيخنا العلامة عبدالله بن فيصل الأهدل حفظه الله تعالى...

    وأماكن تواجد هذه الطائفة المارقة كالتالي:

    1- إيران: حوالي ثلثي سكانها رافضة اثني عشرية، وهم في حدود الخمسين مليونا، من خمسة وسبعين مليونا أهل إيران، ومذهب الدولة هو المذهب الاثني عشري..

    2- العراق: ما يقارب نصف عدد السكان رافضة اثني عشرية، في حدود العشرة ملايين، إلى اثني عشر مليونا.

    3- باكستان: حدود العشرة ملايين رافضي اثني عشري..

    4- أفغانستان: خمسة ملايين...

    5- الهند وكشمير: ثلاثة ملايين..

    6- أذربيجان: ثلاثة ملايين (هم عامة سكان هذه الدولة التي تقع شمال إيران)..

    7- لبنان: مليون نسمة ( قرابة ثلث أهل لبنان البالغين 3.5 ملايين)..

    8- السعودية: مليون نسمة، في المنطقة الشرقية...

    9- دول الخليج العربي: في حدود المليون يتركزون في الكويت والبحرين، ولا وجود لهم في قطر أو عمان تقريبا، وأفراد قليلون في الإمارات...

    10- اليمن: الرافضة الجارودية: ووجودهم متركز في صعدة والجوف، ومنهم الجماعة الحوثية وبعض أنصارهم، وهم شيعة سابة، وليسوا شيعة مفضلة كباقي الزيدية كما سيأتي بيانهم....

    يتبع....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-08
  9. المهدي محمد

    المهدي محمد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-02
    المشاركات:
    890
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خير يااستاذنا الآموي على هذا الطرح المبارك
    فهذا ديدنك منذ ان عرفناك تحية تقدير واجلال لك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-08
  11. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    أخي الأموي

    متابع
    تحياتي لكم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-08
  13. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    المذهب الثالث: الشيعة المفضلة (الزيدية):

    وسموا مفضلة لأنه يفضلون عليا على من هو أفضل منه من الصحابة وهم أبو بكر وعمر وعثمان، ويقولون بالوصية من النبي صلى الله عليه وسلم له، ولكنهم لا يسبون أبا بكر وعمر، ولا يتبرأون منهما ولا يلعنوهما، ولا يلعنون الصحابة بإطلاق...

    وسموا زيدية لأنه لا يوجد من الشيعة أحد لا يسب أبابكر وعمر إلا بعض ممن اتبع زيد بن علي وانتسب له، وهم ينتسبون إليه بالاسم فقط، وإلا فإن الزيدية قد تفرقوا في مذاهبهم الفقهية لأقسام ليس واحد منها يتبع اختيارات زيد بن علي، وهي الهادوية والناصرية والمؤيدية والقاسمية وغيرها نسبة إلى أئمة المذاهب المتبعة أقوالهم، والمتبقي اليوم هم الهادوية...

    وانقسمت الزيدية إلى فرقتين متضادتين: الجارودية والصالحية، فالأولى اتخذت طريقة الشيعة الرافضة في سب الصحابة ولعنهم والتبرؤ منهم، والثانية استمرت على نهج زيد بن علي في الترضي عن الشيخين أبي بكر وعمر، واعتبار صحة إمامتهما...

    وقد كانت هناك فرق أخرى وقد انقرضت: ومنها الجريرية (معتدلين) والمطرفية والحسينية والمخترعة (روافض)...

    والصالحية هم المتبقون الآن من معتدلي الزيدية، وهم قلة نادرة، بينما عامة فقهاء الزيدية في اليمن من الجارودية الروافض، وأكثر دور العلم والمعاهد والمراكز العلمية لهؤلاء الجارودية، بينما يتبقى مجموعة من الفقهاء الصالحية في صنعاء وذمار، ودورهم في الحياة العامة ضعيف...

    والصالحية أخذوا هذا الاسم نسبة للحسن بن صالح الهمذاني المتوفي سنة 169للهجرة، بينما ينتسب الجارودية إلى أبي الجارود زياد بن منقذ العبدي المتوفي سنة 160 للهجرة....

    والزيدية موجودون الآن في اليمن فحسب، ولا وجود فعليا لهم في غيرها إلا أفرادا وعوائل متفرقة في بعض البلاد...

    وتقدرهم بعض المصادر الشيعية ب28% من سكان اليمن، أي في حدود الستة ملايين نسمة من سكان اليمن البالغين اثنين وعشرين مليونا تقريبا، ويظهر أن نسبتهم هذه مبالغ فيها...


    ورغم ما نقول من اعتدال الصالحية إلا أنهم يبقون شيعة، فمن لوازم مذهبهم -وهم أكثر الشيعة المعتدلين- تكفير سبعة من الصحابة الكرام، منهم معاوية بن أبي سفيان وعمرو بن العاص وأبي موسى الأشعري، ويتوقفون في عثمان وفي قتلته...

    كما يتمسكون بمذهب المعتزلة في العقيدة...

    يتبع.....
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-08
  15. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    الأخوان محمد المهدي والصحاف:

    شكرا على مروركما الطيب.....
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-08
  17. الأموي

    الأموي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-01-06
    المشاركات:
    4,258
    الإعجاب :
    0
    ملاحظات مهمة:

    الأولى: أن كل الشيعة بفرقهم المختلفة ليسوا على مذهب الصحابة الكرام والسلف الصالح في العقيدة...

    فالمذهب الأول وهم الباطنية على مذهب باطني فاسد في المعتقدات...

    والمذهبان الآخران: الرافضة والزيدية على مذهب المعتزلة في العقيدة، وهو مذهب باطل مبتدع، له مخالفات كثيرة وانحراف عن عقائد الصحابة والسلف الصالح رضي الله عنهم في الأسماء والصفات والقدر والإمامة والإيمان وغيرها من مباحث العقيدة المهمة...

    وللمذهب المعتزلي مسائل يعتبرها أتباعه أصول الدين الخمسة وهي التالية:

    1- التوحيد: ومؤداه تأويل صفات الله سبحانه وتعالى، وتعطيلها، والإلحاد فيها...

    2- العدل: وهو مبحث في القدر، ويميل المعتزلة للقول بتخيير الإنسان بإطلاق، وبنفي بعض أصول القدر وهي العلم والكتابة والخلق والتقدير...

    3- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: ويعنون به الخروج على أئمة الجور، بغض النظر عن بقائهم على الإسلام أو خروجهم عليه، وقد استقر مذهب أهل السنة والجماعة على خلافه...

    4- إنفاذ الوعيد: ويعنون به اعتبار صاحب الكبيرة يوم القيامة في النار، مشابهين للخوارج في هذه المسألة...

    5- المنزلة بين المنزلتين: وهي التوقف في الحكم على صاحب الكبيرة في الدنيا، فليس بمسلم ولا كافر، بل في منزلة بينهما، فخالفوا الخوارج هنا، والذين يحكمون بتكفيره في الدنيا...

    وقد أخذ الرافضة والزيدية بهذه العقائد تماما، إلا المسألة الخامسة، فقد ضموها للرابعة، واختلقوا أصلا خامسا، وهو:

    5/ب- الإمامة: ويعنون بها حصر الحكم في النسل العلوي، واختلف الرافضة والزيدية هنا قليلا، فبينما أجازه الزيدية في البطنين الحسني والحسيني، حصره الرافضة في البطن الحسيني فقط...
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-09
  19. ال-البيت

    ال-البيت عضو

    التسجيل :
    ‏2006-05-19
    المشاركات:
    230
    الإعجاب :
    0
    اللهم صلي وسلم وبارك وترحم على سيدنا محمد وعلى اله الاطهار وصحبة الراشدين
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة