يازائرا صعده

الكاتب : الزيدي   المشاهدات : 374   الردود : 1    ‏2007-03-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-06
  1. الزيدي

    الزيدي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-06
    المشاركات:
    59
    الإعجاب :
    0
    قف ثم نـاج تلكمـو الأطـلالا***
    وزن الكـلام ورتـل الاقـوالا


    واذرف سجيما بين مفترق الطلى
    والثـم ثراهـا يمنـة وشمـالا


    واسجد بغراء ا لجبيـن تذلـلا
    واذكر بطـولاتٍ أتتـك مـذالا


    ياصاح إنك في ديـار أقفـرت
    بحماية الدين الحنيـف نضـالا


    دين الأئمـة منهجـا وبطولـة
    قـد جسـدت للعالميـن مثـالا


    في وقعة أعظم به مـن مشهـد
    بدرا أراهـا راعـت الأنـذالا


    من معشر وصلو الخطا بنضالهم
    لـم يرتضـوا ظلمـا ولا إذلالا


    ما راعهم عنـد الشدائـد مأتـم
    أوهالهـم إذ قٌطعـوا أوصـالا


    عارور إلاه جماجما عشقا وشو
    قـا إذ هواهـم كابـد الأجـالا


    ( كالرسل عزما والملائك رحمة
    والأسد بأسا والغيـوث نـوالا)


    وطلالهـا إذ أمطـرت بدمائـم
    تروي فتنظمها العصور مقـالا


    وسمائها ذرفت دمـوع أنينهـا
    كمدا على تلك النفـوس وهـالا


    ضمتهمو تلك القبور مضاجعـا
    من بعد ما لا نت لهـم إجـلالا


    حتى لقد هامت وطابـت تربـة
    حملت على درب الفداء رجـالا



    قوم ترى هام الوجود عليهمـو
    كالحسن عرشـا والكواكـب آلا



    كالبدر إذ يعلو لتمزيق الدجـى
    متوهجا يكسو الوجـود جمـالا



    فهنا الشهادة والكرامـة تجتلـى
    وهنا العلى أمـا سـواه فـلا لا


    وهنا الزمان بأنـة الثكلـى ينـا
    دي يالقـوم للكمـال كسـالـى


    هذا لعمري ثغر منهاج الهـدى
    من للكرامة ضا حـك الآ مـالا


    وألى هنا أنهي شكايـة عاشـق
    يسبي الأريب ويقمـع الجهُـالا


    هيهات أن يجد المديـح سبيلـه
    مهما تهـادى مادحـا او غالـى


    لكنه شـوق أقـض مضاجعـي
    ها جئت أشكو لوعـة إذ طـالا


    صلى الإله عليهمو طول المدى
    مالاح نجم في الدجـى وتـلالا

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-07
  3. حليف القرآن

    حليف القرآن عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-08-23
    المشاركات:
    815
    الإعجاب :
    0
    رائعة بحق !!

    فلك و لقائل القصيدة كثير المودة و السلام ،،
     

مشاركة هذه الصفحة