يقولون مات محمد

الكاتب : عبد الحكيم الفقيه   المشاهدات : 835   الردود : 15    ‏2007-03-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-03
  1. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007


    http://www.erback.net/index.php?action=showDetails&id=309

    يقولون مات محمد
    إلى الفقيد الشاعر محمد حسين هيثم


    فقدناك يا أصدق الشعراء
    يقولون مات محمد
    لم يمهل القلب حامله
    فمشى كالسنونو نحو القبور
    لم أصدق
    هل ظاهر الأرض وهم
    ليقطن باطنها عاشق الحرف والأغنيات
    الأراضيين بور
    وقلبك وكر الطيور
    وأنت الحزين على الوقت
    كيف أقترفت الحياة الجديدة
    كيف جرى الدمع حتى بعين الصخور
    صديقي وداعا
    فإن الكلام عصي
    وإنا إليه لفي شجن ونشور
    تعز
    2/3/2007


     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-03
  3. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    الفقيد من الشعراء البديعين والمخلصين للقصيدة
    يا حبذا لو يفتح المجلس الأدبي ملفا عنه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-03
  5. ناصر البنا

    ناصر البنا شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-11
    المشاركات:
    7,641
    الإعجاب :
    0
    طيب تكرم وقم بالمهمة وافتح الملف
    ولك خالص تحيتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-03-03
  7. ناصر البنا

    ناصر البنا شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-11
    المشاركات:
    7,641
    الإعجاب :
    0
    كمال اليماني يرثي الفقيد

    تسيرٌ تشدك َ الدنيا ...
    وما تدري
    بأن نهاية َ التطواف ..ِ يا هذا
    إلى القبر ِ
    وأن العمرَ ساعات تدحرجها
    وإذ تغفو مسلـّمة ً
    تكون ٌ نهاية َالعمر ِ )
    أبا هند ٍ
    أبا هيثم
    أبا هوزن
    أبا الهاءات
    سكبت ُ الدمع َمدرارا ً
    سفحت ُ الآه َ والأنـّات
    لحيظة أن أتى الناعي
    لحيظة دوّت الكلمات
    وضج َ الصوت ُ معتذرا ً
    أسى ً ، لما حبيبي .....مات
    ******
    أتمضي هكذا هيثم
    وكنت َ النور َ والأنسام
    رقيقا ً .. طيبا ً.. عطرا ً
    تضؤيءُ حلكة َ الأيام
    وتمنحنا ...من التحنان ِ أشرعة ً
    نسافرُ في بحور ِ الحب ِ والأحلام
    *******
    أبا هيثم ...
    أتمضي دون أن تـٌلقي
    على أرواحنا ... بسمه
    أتمضي خلسة ً منــّا
    كذا ... من غير ما كلمه
    وتتركـٌنا ..
    قلوبا ً داميات الآه ِوالأنات
    نلملمها بقايانا .. رياحينا
    وننثرُها على قبرك
    إذا ما فرّت الكلمات
    حبيبي أنت يا هيثم
    فيا دنيا...
    تـرى حقا حبيبي مــــات ؟؟!!!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-03-03
  9. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007

    شكرا لثقتكم




    .



    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-03
  11. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    من قصائد الفقيد



    محمد حسين هيثم


    المتنبي

    تلك منازلُ
    لم تتنزل من قتبانَ
    و لم تعبرْ
    قرب الأيكة في نيسابورْ

    تلك منازل
    كانت من نورْ
    حاجبها سيف الدولة
    و أميرتها خولة
    و المخصيّ بها كافورْ

    تلك منازل
    لم تجلس تحت النخلة في سامرّاء
    و لم ترجع من أقصي الصحراء
    بسوي رأس المتنبي محشوراً
    في صرّة جنديٍّ مدحورْ
    تلك منازل
    تنأي في
    وردة هذا المتنبي
    أو تزهو
    بين
    محاريب
    الحورْ

    البردوني

    كيف أشق حنيني
    بين مرارات الروح
    و أنت تروح
    و حواليك ملائكة
    ينعون سماءك
    لكنك ترجع كالعادة
    و الفضة حبرك
    و غناؤك سلسال بين أقاحٍ و بيوتْ
    و العكفة* حول الياقوتْ
    و الثكنات
    تنوء
    بخطوة
    رجل
    أعمي
    ينسي كيف يموتْ

    هولاكو

    مرّ علي دجلةَ هولاكو
    و رمي في النهر
    رؤوساً لا عدّ لها
    كتباً لا تحصي
    و تواريخَ بلادْ

    فلماذا بعد قرونٍ
    عاد إلي دجلةَ ثانيةً هولاكو
    هل نسيَ كتاباً لم يغرقهُ ؟
    هل ضيّعَ خاتمهُ ؟
    فأتي ليبعثرَ أشلاء أبي نوّاسْ
    و يمزِّقَ أحشاء النهرينْ
    هل قالت عرّافته
    أن السرّ هنالكَ
    في قاع ال أينْ ؟
    فمضي يشطب إيقاعاتِ المدنِ النهريةِ
    أو يلغي البصرةَ
    أو ينسف كل هواءٍ في بغدادْ

    أم أنّ حنيناً شبّ به
    فأتي ليزلزلَ هذا العالم
    كي يسمعَ منتشياً ثانيةً
    صرخاتِ الأولادْ:
    هولاكو عادّ.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-03
  13. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007

    من قصائد الفقيد محمد حسين هيثم
    مجابهة


    يكسرون الليل إليها
    تحت قشرته
    الأنثى المتضامنة
    تجهز خضيهم للعشاء

    هو

    بأنامله يضغط على الريح
    يضغط بشدة
    يضغط أكثر
    يضغط .. يضغط
    يضغط
    هل يقصد دمها
    هل ترى
    يكمل سباحته الأنيقة
    في السرائر؟‍ !

    رومانس


    لماذا
    وهي تجلس أمامي
    بمقهى بحطة كازابلانكا
    في تمام العاشرة
    من صباح اثنين خريفي قادم
    حين ترفع كوبها
    يخلع المطر سرواله.. ؟
    مقيل
    على أسنة القات
    يرفعون رؤوسهم
    يرفعونها
    أعلى، فأعلى، فأعلى
    يرفعونها
    ليروا – عمدا – خلل الرماد
    ليروا الكلام
    بملابس الميدان
    يجرجر رجليه
    وعلى أكتافه
    يومض القتلى

    حوار


    فجأة الرصاصة في دورانها الممض
    تقف على الناصية المقابلة
    فجأة
    تقطع الشارع باتجاهي
    تهمس لي
    أنني أكثر اكتمالا
    ولا لزوم لأية تسويات لاحقة
    فجأة

    انتظار


    على مقربة من فجر أخير
    في خلاء البيت
    تحت شجرة الجوع الكبيرة
    يجلس أطفال أربعة ممصوصون
    وأمهم اليابسة
    بانتظار الرب الجالس بدوره
    على مقربة من فجر أخير
    في خلاء البيت
    تحت سدرة البرد الكبيرة
    بانتظار أربعة أطفال ممصوصين
    وأمهم اليابسة

    آدم


    يتسلق نسياناتها
    يمررها على شفراته
    يلعق وعورتها
    يشبك في عروته عواءاتها
    وقبل أن ينام
    ينفض عن أحذيته العلائق الرنانة

    دون جوان


    أبداً
    يرج الخيبة
    في طاساته
    لتفيض النساء محلولات الشعر
    في حفائر النعاس.

     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-03
  15. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007



    من قصائد الفقيد محمد حسين هيثم
    لفاطمة التي مرت


    لهذا البحر ذاكرة:
    مدى يبتل بالضحكات
    باص مدرسي
    خلفه شمس مهادنه
    ونورستان
    أطفال على الخيل المشاكسة الأليفة
    ثم صيف رائح
    بعض السيارات انسللن،
    ذات غيم
    من قميص...
    فاطمة التي احتكت
    إلى رمل جرى
    ثم ألقت خلف غمرتها المدارس
    والوصايا الألف
    ولت في مظاهرة القرنفل والنواس
    نحو أرض مارأتها العين
    فتيان هنا كتبوا
    طوالعهم على البحر الذي
    يمتد من ضحكاتهم
    حتى اكتمالات الغناء الصعب
    ....
    هنا
    في غفلة الناس البعيدين ..
    لهذا البحر ذاكرة:
    على الجسر التماعات
    وأولنا رأى عدنا
    فجازف بالقصيدة
    آه ...
    كنا صبية شعراء نقسم:
    - أول الأشياء بحر
    ثم نقسم مرة أخرى:
    - هو الأفق اعتمال
    واكتملنا في انتشار البحر
    في خطوات فاطمة التي مرت
    وأتقنا التسكع ..
    - هل رأيت البحر؟
    ولم يبسم .. كعادته
    ولم يلق التحية للصباحات المحنطة الخطى
    في مركب الصيد القديم
    وكان البحر مكتظاً
    بصحوٍ ما
    * * *
    أيا عدن الوسيعة مثل صدر الأم
    يا عدن التي ضاقت بخطو النازح القروي
    تلك مدائحي بالباب
    لم أسمع هبوب البحر محتفلاً
    كعادته
    لينشر في دمي المجنون –
    صيف الذاهبات إلى
    نهار مخملي أو
    إلى قصر المصائد والرجال الهوج
    - دمي في خاطر البحر
    يصير حديقة مثلي
    وللمرجان والسرطان بهجتها
    ولي منها المدى البحري
    في الهم الذي يبقى
    جميلاً مثل عابرة
    إلى نزواتها الأولى –
    ولم يأت
    إلى صدري ... كعادته
    يفتش عن مدى الريحان والنجوى
    يشق القلب. يفرشه
    ليرقص رقصة الحناء في ساحاته النشوى
    .. .. .. .. .. .. .. .. ..
    لماذا ضج هذا البحر
    بالصمت المفاجئ
    وانتهى في الرمل مكتظاً
    بصحو ما
    * * *
    ألا يا جوقة الحيتان
    لم أسمع هبوب البحر محتفلاً
    كعادته
    ألا يا جوقة الحيتان
    هل نسيت محارته
    نشيد اللؤلؤ اليومي؟
    هل أودت بهيبته
    على سرر التواشج
    نسوه وسدنه عشب الطراوة
    والندى الليلي؟
    من – يا جوقة الحيتان – اوجعه
    ومن – يا جوقة الحيتان – سلمه
    إلى العثرات مكتظاً
    بصحو ما
    * * *
    لهذا البحر ذاكرة:
    على الجسر التماعات
    وأولنا رأى عدنا
    فجازف القصيدة
    آه
    رأينا البحر يخفي في
    إناء الصيف دمعته
    لتطلع وردتين
    لهذا الأزرق الصيفي واحدة
    وواحدة لفاطمة المحناة اليدين
    لفاطمة التي مرت
    فظل البحر مكتظاً
    بصحو ما
    * * *
    وانتهى في الرمل مكتظاً
    بصحو ما
    * * *
    ألا يا جوقة الحيتان
    لم أسمع هبوب البحر محتفلاً
    كعادته
    ألا يا جوقة الحيتان
    هل نسيت محارته
    نشيد اللؤلؤ اليومي؟
    هل أودت بهيبته
    على سرر التواشج
    نسوه وسدنه عشب الطراوة
    والندى الليلي؟
    من – يا جوقة الحيتان – اوجعه
    ومن – يا جوقة الحيتان – سلمه
    إلى العثرات مكتظاً
    بصحو ما
    * * *
    لهذا البحر ذاكرة:
    على الجسر التماعات
    وأولنا رأى عدنا
    فجازف بالقصيدة
    لكنا
    رأينا البحر يختفي في
    إناء الصيف دمعته
    لتطلع وردتين
    لهذا الأزرق الصيفي واحدة
    وواحدة لفاطمة المحناة اليدين
    فاطمة التي مرت
    فظل البحر مكتظاً
    بصحو ما

     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-04
  17. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007
    رجل ذو قبعة ووحيد
    محمد حسين هيثم




    رجل ذو قبعة ووحيد، منذور لمراوحة صاعقة، في الجمر الدبق الراجف والمرجف ، مطلول دمه الناصع ،بين دهاليز الرعشة وإلخفقان . رجل ذو قبعة ووحيد، رجل ذو خفر، يتوارى باستحياء، يتسلل في الخلسة ، يستخفي بين عواميد الرعدة، في الطوق الضيقة العارمة الجيشان

    رجل ذو قبعة ووحيد تتهدل من ملل وقفته ، يسترخي في مقعده ، يغفو ، ويهب على عجسل ليحيي امرأة عابرة، أو ينهض كي تسترخي في مقعده إمرأة أخرى... رجل جنتلمان !

    رجل ، ذو قيعة ووحيد، رجل بكرامات ونذور،وشموع ، وبخور ، رجل يحيا فيموت فيحيا، رجل تتسقط أخبار قيامته المرأذ ذات الكاذي ، والأرهلة العبلة، والعانس من ثقب الغفلة، وامرأة القاضي ، والعاقر بنت أبي معشار، ونساء لل المفرج لمه والقوادة، والناهد في الصف الثامن والطالق من كوتها، وأميمة بنت وزير الأقبية المنسية ، والبنت الحلوذ في منعطف الحي الثاني ، وسبايا خيل الأعمام ، وراشيل اللثغي ، وحريم الحمآم الكلثرقي ، وفاطمة الجبل الئ لي ، والحرة إذ تأكل ثسييها، وديانا الصبرية بائعة القات ، وبياعات الخبز " بسوق الملح " ، وعشتار النجمة ينت الـ " T.V" والحبشية حتو والمهرة ذات الجعد الهندي سويتا، وينات ملوك ألجان .

    رجل ذو قبعة ووحيد، رجل ذ و ريب ، يرصده عسس ووصايا ومفارز واستحكامات وجباه ، وشيوخ ربد. . وا ذاعات وغزا ة حجريون وراجمتان .

    رجل ذو قبعة ووحيد ، رجل ذو حبيئ يات وبألقاب شتى، تتساءل عنه نجنات الغيم ، وتستفكلسر بنت الجيران :

    - من هذا الواقف محشوا بفداحته

    المستوحش بين الأعشاب الليلية

    هذا الملتبس الآت علينا

    بملاسته ووعورته

    الشاهق في وقفته

    الراعد في طرقته

    المنتفض الولهان ؟

    رجل ذو قبعة ووحيد، كيف التبست هيئته ع وهو المستوحد لا يشبه أويشتبه ، الناهض في كل هبوب عطري ، القاهر كل فلاة بكر، لا يدركه لوم أو نسيان . وهو الفاتح كل الأسوار، الكامن في الأسرار ، المانح دمعته للأنثي وصفي الليل ، النابش كل زلازله ، الفالق فوهة البركان . وهو الذاهب والآيب في الوقد، الرافي أعمدة الشهد، الباتر في الغمد الملك النشوان

    رجل ذو قبعة ووحيد

    رجل مشبوه

    ومدان
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-03-04
  19. ناصر البنا

    ناصر البنا شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-11
    المشاركات:
    7,641
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك على هذا الجهد
    عزيزي عبد الحكيم
    ولك خالص تحيتي
     

مشاركة هذه الصفحة