ترجمه ابن عساكر

الكاتب : خادم عمر   المشاهدات : 1,179   الردود : 18    ‏2002-08-27
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-27
  1. خادم عمر

    خادم عمر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-07-26
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    قال الشيخ فخر الدين أبو منصور عبد الرحمن بن محمد بن الحسن بن هبة الله بن عبد الله بن الحسين الدمشقي المعروف بابن عساكر رحمه الله:

    إعلم أرشدنا الله وإياك أنه يجب على كل مكلف أن يعلم أن الله عز وجل واحد في ملكه، خلق العالم بأسره، العلوي والسفلي والعرش والكرسي والسماوات والأرض وما فيهما وما بينهما, جميع الخلائق مقهورون بقدرته, لا تتحرك ذرة إلا بإذنه, ليس معه مدبر في الخلق ولا شريك في الملك.

    حي قيوم لا تأخذه سنة ولا نوم, عالم الغيب والشهادة, لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء, يعلم ما في البر والبحر, وما تسقط من ورقة إلا يعلمها, ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب مبين.

    أحاط بكل شيء علماً وأحصى كل شيء عدداً, فعال لما يريد، قادر على ما يشاء, له الملك وله الغنى، وله العز والبقاء، وله الحكم والقضاء، وله الأسماء الحسنى, لا دافع لما قضى ولا مانع لما أعطى.

    يفعل في ملكه ما يريد ويحكم في خلقه بما يشاء, لا يرجو ثواباً ولا يخاف عقاباً. ليس عليه حق يلزمه ولا عليه حكم, وكل نعمة منه فضل وكل نقمة منه عدل, لا يُسأل عما يَفعل وهم يُسألون.

    موجود قبل الخلق، ليس له قبل ولا بعد، ولا فوق ولا تحت، ولا يمين ولا شمال، ولا أمام ولا خلف، ولا كل ولا بعض، ولا يقال متى كان ولا أين كان ولا كيف, كان ولا مكان, كون الأكوان ودبر الأزمان.

    لا يتقيد بالزمان ولا يَتخصص بالمكان، ولا يَشغله شأن عن شأن, ولا يلحقه وهم ولا يَكتنفه عقل, ولا يَتخصص بالذهن، ولا يتمثل في النفس، ولا يُتصور في الوهم، ولا يَتكيف في العقل, لا تلحقه الأوهام و الأفكار, ليس كمثله شيء وهو السميع البصير. إهـ.

    لترجمة الفخر بن عساكر راجع: طبقات الشافعية الكبرى لتاج الدين السبكي ج 8 ص 177، طبقات الشافعية لابن قاضي شهبة ج 1 ص 386، طبقات الشافعية للإسنوي ج 2 ص 97، سير أعلام النبلاء للذهبي ج 22 ص 187، شذرات الذهب لابن العماد الحنبلي ج 5 ص 93 والبداية والنهاية لابن كثير ج 13 ص 109.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-09-02
  3. أبو مؤمن

    أبو مؤمن عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-22
    المشاركات:
    55
    الإعجاب :
    0
    ما شاء الله كان .
    كم نحن بحاجة لأمثال الامام فخرالدين ابن عساكر لاصلاح عقائد الناس.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-09-02
  5. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    كلامك السابق غير صحيح عن مكان الله .

    على المسلم ان يقول كما وصف الله نفسه وكما وصف به رسوله عليه الصلاة والسلام

    قال الله تعالى : (الرحمن على العرش استوى(5)) طه

    وكما في ايات اخرى عديدة ...

    لهذا المؤمن يقول ويصف الله عن مكانه كما وصف به نفسه سبحانه وكما وصفه رسوله عليه الصلاة والسلام .

    اين الله ؟؟
    {{ الله سبحانه وتعالى فوق العرش }}

    لهذا عندما يسألك احد : اين الله ؟؟ .... يجب ان تعلم الاجابة ، لا ان تخبص في الكلام وتلحد في صفاته سبحانه .




    ----------------

    ولكن هناك عبارة اخرى احب ان اسألك عنها وهي :

    (( الله في كل مكان ))

    هل هذه العبارة صحيحة ام لا ؟؟


    ابو مؤمن قلت : << ماشاء الله كان .>> ... لو سمحت ممكن تفسر لي معنى الجملة هذه .
    << ما شاء الله >> لوحدها معلومة .... ولكن << ماشاء الله كان >> ... كيف يكون المعنى والتفسير ؟‍‍؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-09-02
  7. أبو مؤمن

    أبو مؤمن عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-22
    المشاركات:
    55
    الإعجاب :
    0
    رسول الله صلى الله عليه و سلم علم احدى بناته قول : (ما شاء الله كان و ما لم يشأ لم يكن)
    قال العلماء في تفسير هذه العبارة : أي ما شاء الله في الأزل حصوله لا بد أن يحصل في المكان و الزمان الذي شاء الله حصوله بهما و ما لم يشأ الله تعالى حصوله لن يحصل .اهـ

    و الله أعلم...

    ثم انك تقول أن الله تعالى فوق العرش و يبدو من خلال كلامك هذا أنك خالفت عقيدة سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم الذي قال:( اللهم أنت الظاهر فليس فوقك شيء و أنت الباطن فليس دونك شيء) رواه البيهقي في كتاب الأسماء و الصفات و قال (أي البيهقي) استدل أصحابنا على نفي المكان عن الله تعالى من هذا الحديث و قالوا ان لم يكن فوقه شيء و لا تحته شيء فهو بلا مكان.
    ثم ان المكان و العرش و الكرسي كل هذه مخلوقات و الله تعالى ليس مخلوقاً و كان قبل هذه المخلوقات جميعها بلا مكان و بعد خلق المكان الله يتغير؟؟؟؟ لا حاشاه...

    كما أن الامام على كرم الله وجهه قال :< الذي أيّن الأين لا يقال عنه أين>
    و الامام أبو حنيفة رضوان الله عليه قال في كتابه الفقه الاكبر :< من قال لا أعلم هل الله في الارض أم في السماء فقد كفر لأن ذلك يوهم أن للحق مكان و من توهم أن للحق مكان فقد كفر>ا هـ.
    أما قولك عن عبارة (الله في كل مكان) فهو قول باطل ان كان من حيث الذات المقدسة أم من حيث العلم فهذا صحيح فالله عالماً بكل شيء و أينما كان.
    فانظر الى كلامك و انظر الى عقيدة أهل السنة و الجماعة الا ان كنت من غير أهل السنة و الجماعة فهذا ما لا أعرفه و على معتقدك هذا يبدو أنك لست من أهل السنة و الجماعة.
    هداك الله هداك الله...

    و الله أعلم و أحكم.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-09-03
  9. الوصابي

    الوصابي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-05
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    0
    ( الرحمن على العرش استوى ) قال الإمام الشافعي آمنت بالله ، وبما جاء عن الله على مراد الله من غير تشبيه ولا تعطيل ولا تمثيل ولا تكييف
    ( ليس كمثله شئ وهو السميع البصير )
    هذه هي عقيدة السلف
    5-‏الصافات( 159)-{سُبْحَانَ اللّهِ عَمّا يَصِفُونَ} ‏
    هذه هي عقيدة السلف
    6-‏الصافات( 180)-{سُبْحَانَ رَبّكَ رَبّ الْعِزّةِ عَمّا يَصِفُونَ}
    هذه هي عقيدة السلف ‏
    7-‏الزخرف( 82)-{سُبْحَانَ رَبّ السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ رَبّ الْعَرْشِ عَمّا يَصِفُونَ}
    هذه هي عقيدة السلف
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-09-03
  11. ابن البلد

    ابن البلد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-01
    المشاركات:
    54
    الإعجاب :
    0
    حذف
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-09-03
  13. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    (ما شاء الله كان و ما لم يشأ لم يكن)

    بتكملة الجملة اتضح المعنى ،
    واشكرك على اكمالها ،

    تقول :
    << ثم انك تقول أن الله تعالى فوق العرش و يبدو من خلال كلامك هذا أنك خالفت عقيدة سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم >>

    هذا ما قاله رسوله عليه الصلاة والسلام ، في عدة احاديث شريفه ، ان العرش فوق السماوات والله سبحانه وتعالى فوق ذلك .


    كما ذكر في القرآن الكريم ان الله : استوى على العرش .


    فلماذا كل ما تقولونه هذا .... لا داعى له ، لانه لم يأتي به الله سبحانه ولا رسوله .

    قولوا وامنو بما اتى به القرآن الكريم والسنة ، تكونوا من المسلمين .


    أليس عقيدة اهل السنة والجماعة من القرآن الكريم والسنة ؟

    اذاُ عليك ان تأخذ عقيدتك من القرأن الكريم والسنة الشريفة


    له الأسماء الحسني والصفات العلى كما اثبتها لنفسه في كتابه وعلي لسان رسوله بلا تكييف ولا تحريف ولا تمثيل ولا تعطيل .



    << فانظر الى كلامك و انظر الى عقيدة أهل السنة و الجماعة الا ان كنت من غير أهل السنة و الجماعة فهذا ما لا أعرفه و على معتقدك هذا يبدو أنك لست من أهل السنة و الجماعة >>

    ما اظنه انك انت على عقيدة الاشعرية ، والا عقيدة اهل السنة معلومة وواضحه من كتبهم وهي التي على عقيدة اهل السلف الصالح من اتباع محمد صلى الله عليه وسلم من الصحابة والتابعين ومن تبعهم بأحسان الى يوم الدين .


    سؤال بسيط يستطيع ان يجيب عليه أي مسلم ، و لا داعي ان تلفو وتدورو كما يدور اهل الكلام والفلاسفة .

    اين الله ؟


    اجبني عليه ان استطعت ، ان كنت على عقيدة اهل السنة والجماعة .

    بماذا تجيب ؟

    يجب عليك ان تجيب على هذا السؤال ، اذا كنت تؤمن بوجود الله .

    سؤال بديهي لكل من آمن بوجود شيء ما ، فما بالك بالأيمان بوجود الله سبحانه وتعالى .
    وهو : ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ) الشورى : 11


    ولقد اجابنا الله ، واجابنا رسوله عليه الصلاة والسلام بتفصيل في هذا الامر .

    فكيف تكون مسلم وانت لا تستطيع ان تجيب على هذا السؤال ؟


    واراك نسبة على الامام على رضي الله عنه كلام :
    << كما أن الامام على كرم الله وجهه قال :< الذي أيّن الأين لا يقال عنه أين> >>
    ما صحت هذه النسبة وما مصدرك على هذا الكلام ،
    و كيف تجمع هذا القول مع ما صح عن قول الرسول عليه الصلاة والسلام عندما سأل وقال : (( اين الله ؟ )) في صحيح مسلم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-09-03
  15. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0

    بدأت تخبص بالكلام وتنسب الكلمات كذباُ وافتراءً ، وتقول قول الشيعة الرافضة على اهل السنة بانهم مشبهة ،

    اتق الله ولا تتلفض بكلام لم يقله الله ورسوله ، ... " جالس " .. " في السماء السابعة " ....
    من اين لك بهذه الكلمات ، ومن قالها ؟‍ !!


    حسبنا الله ونعم الوكيل ،





    { عقيدة اهل السنة والجماعة في صفات واسماء الله عز وجل }

    ماهو توحيد الاسماء والصفات؟
    قال هو الايمان بما وصفه الله تعالي به نفسه في كتابه ووصفه به رسولة صلي الله علية وسلم من الاسماء الحسني والصفات العلى , والصفات امرارها كما جاءت بلا كيف كما جمع الله تعالي بين اثباتها ونفي التكييف عنها في كتابه في غير موضع كقولة تعالي ( يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحطون به علما ) وقوله تعالي ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ) وقوله تعالي ( لا تدركه الابصار وهو اللطيف الخبير ) وغير ذلك , في الترمذي عن ابي بن كعب رضي الله عنه ان المشركين قالوا لرسول الله صلي الله عليه وسلم يعني لما.... ذكر آلهتهم... انسب لنا ربك فانزل الله تعالي ( قل هو الله احد الله الصمد ) والصمد الذي ( لم يلد ولم يولد ) لانه ليس شيء يولد الا سيموت وليس شيء يموت الا سيورث وان الله تعالي لا يموت ولا يورث ( ولم يكن له كفوا احد ) الله قال لم يكن له شبيه ولا عديل وليس كمثله شيء. انتهي
    فأننا نعتقد ان الله واحد في ربوبيته واحد في الوهيته واحد في اسمائه وصفاته فلا خالق ولا رازق ولا محي ولا مميت ولا مدبر للأمور سواه , ولا معبود بحق في الوجود الا هو , وهذا معني ( لا اله الا الله ).
    له الأسماء الحسني والصفات العلى كما اثبتها لنفسه في كتابه وعلي لسان رسوله بلا تكييف ولا تحريف ولا تمثيل ولا تعطيل(1)
    التكييف = حكاية كيفية الصفة , كقول القائل : كيف يد الله .
    التحريف = تغيير النص لفظا او معني , كتحريف معني اليدين المضافتين لله الي القوه والنعمة ونحو ذلك .
    التعطيل = انكار ما يجب لله من الاسماء والصفات وانكار بعضه .
    التمثيل = اثبات مثيل لله وهي المساواة من كل الاوجه .
    التشبيه = فاثبات مشابه له , وهي المساواة في اكثر الصفات , وقد يطلق احدهما علي الاخر.
    الحموية لابن تيميه/ابن ابن عثيمين 13-14)ط جامعة الامام .
    عافانا الله من وحمانا وحما عقائدنا من اهواء مظله وفتن مهلكة وشبهات مغرقه ..اللهم اجمعنا والمسلمين في دار كرامتك في جناتك اجمعين اللهم امين .

    _________

    والايمان بصفات الله يستلزم " لوازم حق " ، اي عند الايمان بان لله " يد " يستلزم من هذا " الخلق " و " القدرة " و " الكرم " و " العطاء " .

    اي يجب عليك ايها المسلم اولاً ان تؤمن بان له " يد " كما وصف الله به نفسه ، ولكن من غير تشبيه وتكييف وتمثيل و تحريف وتعطيل كما ذكرنا سابقاً ، كما ايضاً من لوازم ايمانك بان له " يد " يلزم منه لوازم حق مع هذه الصفه الذاتيه لله و هي " الخلق " و " القدرة " و " الكرم " و " العطاء " وهكذا من لوازم الحق .

    مشكلة الاشاعرة انهم يؤلون الصفات بانهم لا يؤمنون بذات الصفة ذلك بأن يعطلونها ...ويثبتون فقط " الوازم الحق " ذلك اعتقاداً منهم بأنهم ينزهون الله ! .
    وهذا مخالف للعقيدة السليمة التي كان عليه السلف الصالح من الانبياء والصحابة والتابعين ومن تبعهم الى يوم الدين .


    والله سبحانه وتعالى ورسوله اعلم منهم بكيفية تنزيه الله ، فلو علم بان في ذكر هذه الصفات شيء من تنقيص لله ما كان ذكرت في كتاب او سنة . الله سبحانه وتعالى ورسوله اعلم بما يذكرونه من اسماء وصفات من اللغة العربية .


    ذلك لان على الله " البيان " وعلى رسوله " البلاغ " ... فلا يحق في الله ان يذكر شيئاً ولا يبين فيه ، فياتي من يستدرك على الله ورسوله بتحريف معاني الآيات على غير حقيقتها .

    مشكلة الاشاعرة انهم عندما يسمعون لأول وهله هذه الصفات في القرآن الكريم والسنة يظنون التشبيه !!!! .... فيفرون من هذا التشبيه الى ان ينفوا هذه الصفة (وهذا ما كان عليه الجهميه نفي الصفه بالكلية من غير تأويل) ولكنهم يؤلونها الى لوازم كالقدرة والرحمه .... الخ ، وهذه لوازم حق مع الصفة ولكن ليست هي ذات الصفة .

    اذا الاشاعره ما هم الا " مشبها " ... لانهم عندما يسمعون الصفات التي ذكرت في القرآن الكريم والسنة يظنون مباشرة التشبيه !! .


     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-09-03
  17. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    المشبهة يقولون ان الله قاعد على العرش و بقدر العرش, فلما يقول الاشاعرة والماتريدية, اهل السنة و الجماعة, ان هذا محال على الله يأتي المشبهة و يقولون ان هذا تعطيل. يعني اما ان يقول الواحد الله جسم كبير بقدر العرش, كاليهود, و اما يقول المشبهة هذا تعطيل. اما قولهم ان اليد يحصل به المس والعين في الوجه والعياذ بالله فهذا منتهى التجسيم.

    اما تخرصات المشبهة عن توحيد الالوهة و الربوبية و الاسماء و الصفات فما زال السؤال مطروحا: من من السلف قال بهذا التقسيم؟

    اما ان اراد الدليل على ان المشبهة يقولن الله جالس فنضربه بصور من كتب اسياد التشبيه و التجسيم ليقرأ ان كان ممن يصدق اعينه. ولكنهم لا يلتزمون بما وافقوا على الالتزام به. فلا حول ولا قوة الا بالله.


    الله موجود بلا مكان. اما قولهم ان هذا فيه نفي لوجود الله فهذا يرده الشرع و العقل. عند المشبهة كل موجود له مكان و لكن لو قلنا لهم قبل المكان اين كان الله؟ لقالوا بلا مكان فهكذا يتبين ان التحيز من لوازم الاجسام وبما انهم يقولون الله جسم فالله عندهم في مكان و لا يعقلون موجودا بلا مكان.

    اما قولهم انهم يأخذون عقيدتهم من الكتاب و اقوال النبي فكذب و اين قال الله و رسوله ان نفي المكان عن الله نفي لوجود الله كما يزعم المشبهة؟ فهكذا يتبين ان دعواهم انهم يتبعون القرءان و السنة كذب, بل يتبعون كتاب ابن تيمية واقوال ابن عبد الوهاب.

    و اين قال الله ورسوله ان الله جالس و يملأ العرش؟ والعياذ بالله.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-09-03
  19. الوصابي

    الوصابي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-05
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    0
    إلى الذي سأل أين الله ؟


    ‏قال الملحدون لأبي حنيفة : في أي سنة وجد ربك ؟

    قال : الله موجود قبل التاريخ والأزمنة لا أول لوجوده ..
    قالوا : نريد منك إعطاءنا أمثلة من الواقع !

    قال لهم : ماذا قبل الأربعة ؟

    قالوا : ثلاثة ..

    قال لهم : ماذا قبل الثلاثة ؟

    قالوا : إثنان ..

    قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟

    قالوا : واحد ..

    قال لهم : وما قبل الواحد ؟

    قالوا : لا شئ قبله ..

    قال لهم : إذا كان الواحد الحسابي لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !إنه قديم لا أول لوجوده ..

    قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟

    قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟

    قالوا : في كل مكان ..

    قال : إذا كان هذا النور الصناعي فكيف بنور السماوات والأرض !؟

    قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟ أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟

    فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على النزع الأخير ؟

    قالوا : جلسنا ..

    قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟

    قالوا : لا.

    قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟

    قالوا : نعم.

    قال : ما الذي غيره ؟

    قالوا : خروج روحه.

    قال : أخرجت روحه ؟

    قالوا : نعم.

    قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار ؟

    قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!

    قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية ؟
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة