8 مارس مادا تعرفين عن اليوم العالمي للمرأة؟

الكاتب : يريم الجلال   المشاهدات : 1,708   الردود : 2    ‏2007-03-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-03-02
  1. يريم الجلال

    يريم الجلال عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-03
    المشاركات:
    883
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بما أننا على مشارف احتفال العالم قاطبة بهذا اليوم لابد ان نتعرف الى جدوره التي لم تاتي لا في كتابه عز وجل ولا في سنة رسوله الكريم وانما بدع خلقتها اتفاقيات ومؤتمرات غربية بعيدة كل البعد عن تعاليمنا وتربيتنا الدينية كمجتمعات اسلامية اذ تعود جدور ما سمي ب< يوم المرأة العالمي> الى القرن 19 على خلفية<التصنيع السريع> الذي شهدته أمريكا وأوروبا,حيث نمت عالمية ونقابية جماهيرية ردا على تعميق استغلال العمال. ولم يكن هدف هذه الحركات تحسين ظروف العمل فحسب,بل تحويل العمال والعاملات الى قوة سياسية لذلك كان التركيز في نضالاتها على < حق الاقتراع للطبقة العاملة> وكون الاغلبية الساحقة من العاملين في فرع النسيج في امريكا من النساء جعل لهن دورا مهما في تحديد ساعات العمل.وكان هذا المطلب الرئيسي الذي تصدر شعارات الأول من ماي عيد العمال الدي يوصف < بالعالمي> الذي أحتفل به لأول مرة في الولايات المتحدة عام 1886وكان للمظاهرات دور مهم في طرح مشكلة المراة العاملة على جداول الأعمال اليومية فالمظاهرة ألأولى للعاملات كانت في سنة 1857بنيويورك,حيث خرجت عاملات النسيج احتجاجا على ظروف عملهن.وبعد 50عاما من المظاهرات خرج في 8 مارس 1908 مايقارب 15الف عاملة في مسيرة في نيويورك تطالب بخفض ساعات العمل ورفع المعاش, ووقف تشغيل الأطفال وحق الاقتراع.
    غير أن فكرة الاحتفال ربما تحسب لائتلاف المنظمات النسائية الذي قرر عام 1908الإحتفال بيوم المرأة في يوم الأحد الأخير من شهر فبراير, وكان أول يوم وطني للمرأة ثم الإحتفال به في 23 فبراير1909 لم تكن اوروبا بعيدة عن هذه التغييرات ففي 1910سافر وفد نسائي أمريكي للمؤتمر التاني للنساء الديموقراطيات الإشتراكيات في كوبنهاجن بالدانمارك حيث اقترح تكريس يوم المرأة العالمي وكان الجو المهيأ لإعلان يوم المرأة العالمية بعد نجاح يوم المرأة في امريكا لكن الاحتفال بيوم المرأة العالمي في 8 مارس تم في 1913 وبقي هذا التاريخ رمزا لنضال المرأة بحسب المتبنين لهذا اليوم وقالت كلاراتسيتيكين رئيسة تحرير مجلة العاملات أن هذا اليوم يجب أن يكون له مضمون أممي حينها وجه المؤتمر النسائي الاشتراكي في المانيا عام 1906 قد وجه نداء للنساء الاشتراكيات في كل أنحاء العالم للإحتفال بيوم المراة العالمي كل عام .
    اذن ففكرة عالمية حقوق المرأة التي ركزت على قضايا مركزية في النموذج الغربي وهي الحرية الجنسية وحقوق المراة كفرد وليست كعضو في الأسرة والمساواةوذلك في المماثلة التامة بين الذكر والانثى والغاء مفهوم تمايز الادوار وازدراء الأمومة ,اعتبار العمل المنزلي بطالة لأنه بدون مقابل مادي ...
    هذه المفاهيم كلها تركز على مفهوم الفردية (المرأة ككيان منفصل على الاسرة والزوج)الحداثي لتلك المرأة التي تضحي بكل شئ مقابل ممارسة حريتها المطلقة وتأكيد وجودها ولو كانت التضحية على حساب العائلة والأولاد, فالمرأة الايطالية مثلا بدأت العزوف عن كثرة الانجاب أوحتى عن الانجاب نفسه أو حتى الزواج وتطالب بتحول العلاقة بينها وبين الرجل الى مفهوم المتعة التي يجب أن تتساوى فرصة الرجل والمرأة في الحصول عليها ,وبالتالي تفضيل الوظيفة البيولوجية على الوظيفة الاجتماعية .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-03-03
  3. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    8 مارس يوم المراءه لم يعد له ذلك الزخم ايام الاشتراكيه الماركسيه .

    شكرا للمعلومات التاريخيه ، عندي ملاحظه لا احد في العالم الغربي يعتبر المراءه التي ارا\ت ان تكون سيده بيت عاطله عن العمل ، لا ادري من اين اتت المعلومه

    على فكره العاطل عن العمل في القاموس الغربي من اراد العمل وبحث عن اي عمل ولم يجد فرصه عمل ، يعني الذي اراد ان لا يعمل فهو ليس عاطل عن العمل لانه اراد باراده حره عدم العمل .

    هناك تقدير للمراءه العامله وخاصه بانها ام وايضا زوجه لذا تم اختيار يوم خاص بها مع عدم اعترافي بهذه الاعياد لكن المراءه في العالم الغربي حره بان تكون عامله وحره بان تكون ربة بيت او ام وليست في اتجاه واحد

    حال المراءه العربيه ايضا سئ جدا وليس بافضل من المراءه الغربيه والمظلومه ايضا لكن اعتقد ان حالها افضل من المراءه العربيه لوجود المساواه التقريبيه بينها وبين الرجل وليست مساواه كامله

    مع محبتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-03-03
  5. Mr.Mohamed

    Mr.Mohamed عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-10-15
    المشاركات:
    1,210
    الإعجاب :
    0
    8 مارس يوم المراءه لم يعد له ذلك الزخم ايام الاشتراكيه الماركسيه .

    شكرا للمعلومات التاريخيه ، عندي ملاحظه لا احد في العالم الغربي يعتبر المراءه التي ارا\ت ان تكون سيده بيت عاطله عن العمل ، لا ادري من اين اتت المعلومه

    على فكره العاطل عن العمل في القاموس الغربي من اراد العمل وبحث عن اي عمل ولم يجد فرصه عمل ، يعني الذي اراد ان لا يعمل فهو ليس عاطل عن العمل لانه اراد باراده حره عدم العمل .

    هناك تقدير للمراءه العامله وخاصه بانها ام وايضا زوجه لذا تم اختيار يوم خاص بها مع عدم اعترافي بهذه الاعياد لكن المراءه في العالم الغربي حره بان تكون عامله وحره بان تكون ربة بيت او ام وليست في اتجاه واحد

    حال المراءه العربيه ايضا سئ جدا وليس بافضل من المراءه الغربيه والمظلومه ايضا لكن اعتقد ان حالها افضل من المراءه العربيه لوجود المساواه التقريبيه بينها وبين الرجل وليست مساواه كامله

    مع محبتي
     

مشاركة هذه الصفحة