مفاجأة ...صابرين الجنابي شيعية إسمها زينب

الكاتب : SMA   المشاهدات : 1,318   الردود : 19    ‏2007-02-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-28
  1. SMA

    SMA عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-02-07
    المشاركات:
    460
    الإعجاب :
    0
    فجر الحزب الإسلامي العراقي مفاجأة من العيار الثقيل حيث أعلن في بيان له صادر عن المكتب السياسي بأن صابرين الجنابي التي اشتهرت قصتها في قضية الاغتصاب التي تعرضت لها بأنها شيعية هي وزوجها وذكر بيان الحزب بأنه بعد التحقيق في القضية تبين أن:
    صابرين الجنابي هي زينب عباس حسين ، وتنتمي وزوجها إلى الطائفة الشيعية .

    أتوقع بأن الحزب الإسلامي بهذه المفاجأة يرفع الغطاء عن فرق القتل على الهوية لتي تتحدث بأسم أهل السنة ....0

    هل سمعتم التصريح المضحك من ما يسمى أمير المجاهيدن في العراق أو ما يسمى بالإمارة الإسلامية الذي ذكر أن هنك عشرة أشخاص مستعدون للزاج من صابرين
    أم هل سمعتم بأنه سيجند العشرات من أجل الأخذ بثأر صابرين من الشيعة

    والله أن هذه المجموعات التي تعمل باسم الدين أبعد ما يكونوا عن تحقيق أي مقصد من مقاصد الدين العظيمة :(


    الرابط http://www.iraqiparty.com/statements/statement148.htm
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-28
  3. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    في يد أي أحد أن يصدر بيانا الان ويقول أن صابرين الجنابي هي امرأة متزجة ومن أصول يمينة وأنها تطلب السفر إلى اليمن
    ويقدر آخر أن يقول أن صابرين أسمها أمة الله الغصين من أصل فلسطيني وأنها اعترفت بأن البلاغ كيدي

    نحن في عالم فوضوي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-28
  5. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    بكل تأكيد الخبر مفبرك او كاذب وصابرين الجنابي تنتمي لعائلة سنية
    وليس غريبا فبركة مثل هذه الاخبار من قبل الاخوة الشيعة ليخرجوا
    من أزمة الفضيحة المدوية فالمالكي نفسه انكر خبر الاغتصاب في
    لحظاته الاولى ثم نوقض انكاره بعد ذلك بنصف ساعة وكانت الحكومة
    قد ادعت وللسبب ذاته ضلوع صابرين في عمليات للمقاومة وأنها
    ضمن المطلوبين أمنيا
    ولا أدري بعد هذا كيف جاز أن تكون شيعية؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-28
  7. أبوالمهند

    أبوالمهند عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-07-01
    المشاركات:
    851
    الإعجاب :
    0
    والله يا أخي الحزب الإسلامي هو المتحدث بإسم السنة

    والمدافع عن حقوقهم وأنا شخصياً أثق فيه لمواقفه الوطنية
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-28
  9. بروكسي

    بروكسي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-01
    المشاركات:
    15,136
    الإعجاب :
    3
    تصريح من مصدر مسطول:

    صابرين الجنابي هي برتني سبيرز وهي من أصل يهودي ....!

    وانا عني أثق بهذا المصدر المسطول لمواقفه مع المساطيل .

    عشان وشفنا

     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-28
  11. البندق

    البندق عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-25
    المشاركات:
    481
    الإعجاب :
    0
    رذيله في زمن الانحدار

    شيعه روافض

    وعملا خباث
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-28
  13. سالم علي العامر

    سالم علي العامر عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-14
    المشاركات:
    34
    الإعجاب :
    0
    الحزب الاستسلامي في العراق بقيادة العبد الحقير طارق الهاشمي اراد ان يخلط الاوراق ارضاء للروافض عبيد الامريكان وادعاءه بأن زينب الجنابي شيعيه حتى لايسائله احد لماذا لم يقم بنصرتها ولاتحاول ان تسخر من المجاهدين ياsma فهم قادرين على نصرتها يارافضي.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-28
  15. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    اغتصاب امرأة .... أم اغتصاب وطن

    بقلممصطفى بكري

    كان الوقت مبكرا من صباح يوم الأحد قبل الماضي.. هنا في منطقة حي العامل إلي جنوب غرب العاصمة العراقية بغداد تقطن زوجة شابة تعيش مع أسرتها هي السيدة التي أطلق عليها 'صابرين الجنابي'.

    فجأة وجدت الفتاة خمسة من الجنود العراقيين قد قفزوا إلي صحن المنزل، سألوا عنها، راحوا يكيلون إليها الشتائم والسباب، قالوا لها: إذن انت تساعدين رجال المقاومة..
    نفت السيدة الاتهامات، قالت إنها لا تعرف شيئا، وأنه لا علاقة لها بهذه الادعاءات، إلا أن الجنود الاشاوس اعتدوا عليها بالضرب واشهروا أسلحتهم في مواجهة كل من حاول التصدي لهم.
    اصطحبوها مع عشرة معتقلين آخرين إلي مقر الفوج الثاني التابع للواء السابع لما يسمي بقوات حفظ النظام في إحدي الثكنات العسكرية، وهناك جمعوا المعتقلين سويا، اطلقوا النار فقتلوا أحدهم واختفي اثنان بعد أن جري اصطحابهما بعيدا عن مكان المعتقلين.
    نظر الجنود إلي المعتقلة العراقية 'صابرين'، دفعوا بها إلي غرفة جانبية، حاولوا الاعتداء عليها، رفضت بكل قوة، مزقوا ملابسها، أمسكوا بها وألقوها علي الأرض، وراحوا يتناوبون عملية الاغتصاب عليها الواحد تلو الآخر، بينما راح آخرون يصوبون السلاح إلي رأسها حتي ترضخ لعمليات الاغتصاب، كانت صرخاتها مكتومة، وكان الرجال الذين جري اعتقالهم يذرفون الدمع حسرة بعد أن فشلت محاولات البعض منهم للفكاك وانقاذ هذه السيدة المكلومة، بعد أن شعروا بما يجري لها.
    بعد أن تناوب الذئاب عليها الواحد تلو الآخر علي مدي أكثر من ساعتين تركوها تترنح، بعد قليل وصل إلي القاعدة جنود أمريكيون، شاهدوا الفتاة العراقية في حالة من الأعياء الشديد.. سألوها: ماذا جري؟ قالت لهم انها اغتصبت علي يد الجنود العراقيين الثلاثة، سخروا منها ثم دفعوا بها إلي مستشفي ابن سيناء الذي يشرف عليه الجيش الأمريكي في المنطقة الخضراء بوسط بغداد.
    التقارير الأولية للمستشفي أكدت تعرض السيدة للاغتصاب علي يد عدد من الجنود، إلا أن الهيئة راحت تتردد في اصدار تقريرها، وكأن هناك تواطؤا بين الطرفين.
    بعد الاعلان عن الحادث تحركت حكومة المالكي العميلة وكلفت عددا من رجالها بإصدار تقرير كاذب زعمت فيه أنها حققت في الأمر ونفت فيه وقوع حادثة الاغتصاب من الأساس وقالت إن السيدة مطلوبة للقضاء العراقي وصدرت بحقها مذكرات اعتقال ثلاث، والأخطر أن رئيس الوزراء العميل راح يكرم الجنود الثلاثة الذين ارتكبوا جريمة الاغتصاب مدعيا أن السيدة ادعت عليهم بهذه التهمة للشوشرة علي الخطة الأمنية الجديدة.
    وعلي الفور كلف السيد طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي والمنتمي إلي الحزب الاسلامي مستشاره لشئون حقوق الانسان عمر الجيبوري لتولي التحقيق في الجريمة وبالفعل جري تكليف لجنة طبية للقيام بتلك المهمة.
    وقد أصدرت اللجنة تقريرا قالت فيه: 'نحن الجهة الوحيدة التي قامت بإجراء الفحوص الطبية لصابرين، ولم تقم الحكومة بأي تحقيق'. وأكد التقرير أن الفحوص الطبية التي اجريت للمواطنة العراقية أكدت تعرضها للاغتصاب علي يد الجنود بعدما تم أخذها إلي قاعدة عسكرية، لقد أثار هذا الحادث استياء واسعا في الشارع العراقي مما دفع الدكتور أحمد عبدالغفور السامرائي رئيس ديوان الوقف السني في العراق إلي اصدار تقرير قال فيه: 'مرة أخري ترتكب جريمة بشعة بحق حرائرنا، فبالأمس القريب ارتكبت جريمة بحق المواطنة عبير الجنابي في منطقة المحمودية، واليوم انتهكت حرمة امرأة عراقية أخري وهي المواطنة صابرين الجنابي، حيث اعتقلت من قبل قوات حفظ النظام التابعة لوزارة الداخلية والتي ارتكبت جريمتها البشعة باغتصابها'.
    وعبير الجنابي (14 عاما) لمن نسي وقائع ما جري لها، هي تلك الفتاة التي اغتصبت في مارس 2006 علي يد جنديين أمريكيين قاما بقتلها وحرق جثمانها بعد اغتصابها.
    أما هيئة علماء المسلمين فقد أصدرت هي الأخري بيانا قالت فيه: 'إن العراقيين يتعرضون لإبادة اخلاقية علي يد القوات الحكومية وإن العراق لن يذوق طعم الحياة الحرة الكريمة ما لم يتخلص من الاحتلال وعملائه'.
    وقال رئيس البرلمان العراقي محمود المشهداني في تصريحات وجهها لحكومة المالكي العميلة: 'والله إذا لم تنصفوا هذه المرأة العراقية المسلمة والتي يجب أن تعتبروها أختكم أو ابنتكم فإن التاريخ سيلعننا بعار أبدي.
    كل ذلك لم يحرك ساكنا لدي حكومة المالكي العميلة، بل إن رئيس الوزراء قرر تكريم المغتصبين وعزل رئيس الوقف السني بعد تصريحاته التي ادان فيها حادث الاغتصاب.
    ولم تكن تلك هي الحادثة الأولي ولن تكون الأخيرة، فبعد ذلك بيوم واحد كانت هناك حادثة اغتصاب أخري لامرأة عراقية في تل عفر علي يد أربعة من الجنود العراقيين الخونة.
    إنه مسلسل هدفه تركيع العراق وكسر إرادته وتدمير معنويات شعبه وإهانة رجاله وإلحاق العار بنسائه.
    هؤلاء لا يمكن أن يكونوا عراقيين، هؤلاء لا يمكن أن يكونوا عربا أو مسلمين، إنهم ليسوا من نبت هذه الأرض الطيبة أرض الحضارة والتاريخ، إنهم اعداء زحفوا من الحدود وارتدوا الملابس العسكرية. وتم اعدادهم كفرق للقتل والموت والاغتصاب.
    لقد اغتصبوا الوطن باتفاق مع سادتهم الأمريكان واغتالوا الرئيس الشرعي وبعض رفاقه وسجنوا آخرين، ليفتحوا الطريق أمام تمزيق الكيان وقتل شرفاء العراق واغتصاب النساء..
    إن العراقيين يتحسرون الآن علي أيام البطل الشهيد صدام حسين، فقد كان رجلا يحمي الأعراض ويدافع عن الأوطان ويصون الوحدة ويحافظ علي قيم الشرف والدين والانتماء والعروبة..
    هؤلاء القتلة لن يرحمهم التاريخ هم وعملاءهم ومن روجوا لهم ومن سمحوا بغزو أرضنا وتدمير وطننا وتشريد شعبنا الأبي..
    العراقيون من بعدك يا صدام أصبحوا شتاتا، يشعرون باليتم الأبدي، فقد اغتالك الآثمون، الذين اغتالوا الوطن ويسعون إلي القضاء علي وجوده من الأساس.. لقد شهد العراقيون علي مدي تاريخهم القديم والمعاصر مؤامرات كثيرة، وسالت علي الأرض العراقية دماء الملايين من الشهداء، ولكن العراق انتصر في نهاية الأمر.
    وبحق كل ماجدة عراقية تعرضت للمهانة والاغتصاب..
    وبحق العراق تاريخا وحضارة، شعبا ومقاومة..
    بحق دم الشهداء البواسل، وبحق دم الأبرياء الذي روي أرض العراق دون ذنب أو جريرة..
    بحق كل نقطة دم سالت من جسد الشهيد صدام..
    بحق روحه الطاهرة وتضحياته ورجولته، إن العراق سوف ينتصر.. نعم سوف ينتصر العراق علي القتلة وعملائهم..
    لقد قرر توني بلير سحب قواته وتبعه آخرون، وغدا سيخرج بعض من يتبقي من الأمريكيين في نعوش إلي وطنهم، ولكنهم قطعا لن يبقوا..
    ثأر العراقيين لن ينسي، أطفال العراق لن ينسوا أمهاتهم وآباءهم ومستقبلهم الذي دمروه قبل أن يبدأ..
    العراقيون لن ينسوا، سيعلٌمون أطفالهم لغة الثأر التي لن يروي ظمأها دم كل الجيش الأمريكي وتابعيه والذين ساندوه من الصفويين العملاء.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-28
  17. العوام006

    العوام006 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-07-01
    المشاركات:
    143
    الإعجاب :
    0

    من الي قال لك بهذا الخبر
    ومن متى والحزب هو المدافع عن حقوق اهل السنه
    ايه صح تذكرت لانه دخل مع الاحتلال الامريكي للعراق
    قلي بالله عليك كم عمليه قام بها الحزب المحسوب على الاسلام
    ضد القوات المحتله
    اخي الكريم هذا اكذب حزب اسلامي موجود على الساحه فلا تصدقه
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-28
  19. محمد الرخمي

    محمد الرخمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    4,629
    الإعجاب :
    0
    لا أدري كيف يعمل الحزب الإسلامي على نصرة الغسلام والمسلمين من موقعه هذا !!!!!!!!!!
     

مشاركة هذه الصفحة