القات .. المفترى عليه !!

الكاتب : محمد الرخمي   المشاهدات : 2,777   الردود : 66    ‏2007-02-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-26
  1. محمد الرخمي

    محمد الرخمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-11
    المشاركات:
    4,629
    الإعجاب :
    0
    :)
    القات .. المفترى عليه !!


    بقلم / محمد حسين الرخمي 26/2/2007
    نقْسوا كثيرا على شجرة القات ونحمّلها أحياناً ما لا تحتمل .. بل ونجعلها أم المصائب رغم أن المصائب في بلادنا على كثرتها لا أم لها ولا صاحب !!
    فرغم أن شجرة القات من الأشياء القلائل – باستثناء المنظمات الدولية – التي تمكنت من الجمع بين المعارضة والحكومة في بلادنا على مقيل واحد ، إلا أنها تظل مكباً لإلقاء اللعنات والشتائم وتحميل الأخطاء عليها من قبل الجميع دون أن نسمع لمحبي البيئة ومناصريها أي استنكار !
    والمضحك أن أغلب من يحارب القات ويدعو إلى منع تعاطيه ومقاطعته هم من أكبر موالعته والمدمنين عليه ، وكثيرا ما أسسوا الجمعيات المناهضة للقات وكتبوا المقالات والخطب والمواعظ الرنانة المطالبة بذلك وهم في إحدى مجالس القات العامرة التي لولاها لما عرفناهم ولما سمعنا عنهم شيء !!!
    وقد ذكرني ذلك بمحاولة يائسة قام بها أحد أصدقائي لمحاربة القات والحد من متعاطيه ، فقام بتأسيس جمعية خاصة بذلك وتم استئجار مقر مخصص لها ، وما هي إلا أيام قلائل إلا وأصبح هذا المقر ملتقى للمخزنين و(الموالعة) يتوافدون عليه من أنحاء المنطقة لتناول القات فيه !!
    - ما علينا ... ما دفعني لكتابة هذا المقال هو أن لشجرة القات العديد من الإيجابيات والمحاسن يتجاهلها الكثيرون ، وهي من الكثرة بمكان مالا استطيع أن أُجمله في مقال عابر أو تقرير مختصر ...
    لكن إيمانا مني بهذه الإيجابيات والمحاسن ، وغيرة مني على هذه الشجرة العظيمة التي أكلناها ورقاً ورميناها (خلثة) في (المتْفل)، خصوصا بعد أن قرأت خبرين متشابهين في موقعين متعارضين في نادرة غير مسبوقة في البلد ، وهما (الصحوة نت) و (المؤتمر نت) وكلا الخبرين يكيلان للقات جام غضبهما !!
    استعين بالله وأقول (مخزناً) وبالله التوفيق :
    1- الكثير من شعوب الأرض لا تعرف شيئاً عنا وعن بلادنا إلا بأننا الشعب الذي يتناول القات ، فرغم انجازات الحكومة العملاقة المتمثلة في رصف الطرقات وتشييد البوابات العملاقة وتقديم المبادرات إلا أن ذلك لم يقدم بلادنا للخارج بصورة حسنة ولم يعرف الآخرون عنها شيئاً !!
    2- قد لا يعلم كاتب الخبر في (المؤتمرنت) أنه بحديثه عن محاربة القات يُعارض سياسة حكومته التي يبذل مرؤسوه جلّ وسعهم في الدفاع عنها وتزيين تصرفاتها وأفعالها !!
    فمتناولو القات تمكنوا بفضل القات من الاكتفاء بوجبة واحدة فقط في اليوم ، وهي وجبة الغداء واستغنوا عن وجبتين رئيسيتين وهما الإفطار والعشاء ، وحتى هذه الوجبة (الغداء) لولا القات وطقوسه الرائعة لما تناولوها على الإطلاق .. وهذا بالطبع يخدم سياسة الحكومة بالدرجة الأساسية ويخدم سياسة التقشف والتقليل من الصرفيات والنفقات التي تكررها على مسامعنا صبح مساء !!
    3- تخيلوا معي أننا في يمن بلا قات ( كما يحلو للبعض ترديد مثل هذه العبارات البلهاء دون مراعاة للعواقب ووزن للأمور ) وبلا مبيدات حشرية وكيماوية تستخدم في زراعته ورعايته ، وبلا مشاكل صحيحة وأوبئة سرطانية قاتلة ناتجة عن ذلك ... هل كان لبلادنا أن تشهد إنشاء جمعية لمرضى السرطان ، وتحظى بدعم وتأييد الإعلام الرسمي ؟ وهل كان القائمون عليها استطاعوا الحصول على سنت واحد دعما لجمعيتهم لولا القات !
    4- تصوروا معي ماذا لو كان الشعب اليمني كله من أقصاه إلى أقصاه امتنع عن القات وأحجم عن تناوله ، وبسبب البطالة الكبيرة الضاربة في جذوره اضطر هذا الشعب العظيم الذي يصل تعداده إلى العشرين مليون نسمة اضطر إلى الانتقال من مقايل القات إلى الشوارع لممارسة رياضة المشي والسير على الطرقات المسفلتة ... تخيلوا معي حجم الكارثة والمصاب الجلل الذي ستتعرض له الطرقات الإسفلتية المهترئة أصلاً في بلادنا !! فإذا كانت تنتهي وتتفتت وهي لا زالت في طور التنفيذ والإنشاء فكيف تتحمل كل هذه الأقدام الغاضبة تسير عليها !
    5- القات يسهم في بناء البلد وتعميرها دون أن تخسر الدولة على ذلك ريالاً واحداً .. فكم من مشاريع عملاقة أقيمت في مجالس القات وكم من استثمارات رائعة أنشئت بفضله !!
    6- في بلادنا القات والديمقراطية وجهان لعملة واحدة ... وكل منهما مكملاً للآخر ... كيف !؟
    الكثير من الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني في بلادنا لم تنطلق نواتها الأولى إلا من مجلس قات عامر !!
    ولذلك تعترف الأحزاب السياسية في قرارة نفسها بفضل القات عليها وعلى بقائها فتبادل الوفاء بالوفاء والحب بالحب وتتجنب محاربة القات أو التعرض له بالسوء في حملاتها وبرامجها الإنتخابية على الدوام !!
    بل لا أبالغ إن قلت لكم بأن القات في بلادنا هو احد ركائز الحكم في البلد .. فكم من قرارات (حكيمة !!) صدرت في مجالس القات ، وكم من حكومات شُكلت فيها وانطلقت منها ، وكم من وزراء ومسئولين ومدراء عموم بل وحتى مدراء مدارس كانت مجالس القات وجه السعد عليهم وسببا رئيسياً في وصولهم إلى ما وصلوا اليه !!!
    7- القات رغم كونه نباتاً إلا أنه يسهم إسهاما فاعلاً في انجاز الكثير من الأعمال الإدارية في بلادنا ويحد من الروتين الإداري وتأخير مصالح المواطنين ، فالكثير من المعاملات والأوراق لولا القات لظلت حبيسة أدراج الموظفين حتى قيام الساعة !!!
    فكم من (ربطة قات عنسي) استطاعت بسحرها الطاغي أن توصل مشاريع ومصالح إلى أصقاع (وادي الحار) وشعاب الحدأ، عجزت كثير من التوجيهات والأوامر والتنبيهات من إيصالها إليها !!
    8- هل يستطيع احد أن ينكر أن زراعة القات هي الشئ الوحيد في بلادنا ( باستثناء الفساد) الذي يتطور ويزدهر كل عام ، وان حجم مبيعاته وعدد متناوليه ومتعاطيه يزيد عاما بعد عام في بلد لم تعرف للازدهار طعم منذ عقود !!
    كل هذا غيض من فيض استخلصتها لكم من فوائد القات الكثيرة التي لا يدركها إلا الراسخون فيه ... وما أكثرهم في هذا البلاد !!!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-26
  3. حسام عبدالله

    حسام عبدالله عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-21
    المشاركات:
    507
    الإعجاب :
    0
    كلام سليم يا محمد الرخمي والله ان شجرة القات مظلومة والمشكلة فينا حيث يستغلها الموالعة والمدمنين واصحاب المصالح ابشع استغلال ونحل بها مشاكلنا ثم نحملها المسؤلية
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-26
  5. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    ربما يكون كلامك صحيح لو ان وضع اليمن سليم ومعافى ولكن وضع البلاد كما ترى يرثي لها العدو قبل الصديق وهذا يعني بأن اليمن تعاني من مرض ما وهنا لابد من البحث عن سر هذا المرض الذي اقعد البلاد عن اي تطور ونمو واثر بالناس وتراهم سكارى وماهم بسكارى وهنا يجب ان نوجه اصابع الاتهام لبعض العادات السيئة باليمن ويؤسفنا ان نقول لك بان القات اتى على رأس قائمة العادات السيئة في المجتمع اليمني وعند اتباع اثر اي مشكلة باليمن توصلنا إلى القات وكل ما بحثنا عن حل لمشكلة وجدنا القات يتخفي ورائها بدءا من المواقف الحكومية الارتجالية التي تتخذ في مجالس القات والفساد الذي يأتي من وراء القات ولعلك سمعت كثيرا من بعض الناس عندما يسألك رشوة يبرر فيها فعلتها بكلمة (إدي حق القات) ولاننكر بأنه يوجد مشاكل اخرى غير القات باليمن لكن علينا اولا ان نتخلص من هذه الآفة والتي يراها الكثير من ابناء اليمن بأنها ام الكبائر تماما كما تم اختبار رجل دين عندما قدم له طفل رضيع وإمرأة جميلة وكأس من الخمر وخير بين الإقدام على اي من الثلاثة امامه او عليه ان يواجه مصيرة فاختار اهون الثلاثة حسب تقديره وهو كأس الخمر وعندما شربه سكر افتعل بالمرأة ودحق الطفل الرضيع وارتكب المعاصي الثلاث بفعل ما كان يعتقد بانه اهونها
    القات ام الكبائر باليمن وكم كنا نتمنى من رجل دين يمني مخلص ومؤمن يصدر فتوى بتحريمه كما فعل بعض مشايخ دول الجوار
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-26
  7. نشوان الحميري

    نشوان الحميري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-02-13
    المشاركات:
    323
    الإعجاب :
    0
    أخي محمد مقال رائع ونقد لاذع تشكر عليه,
    وأرجو أن يصل إلى من يسعى لخير اليمن وبيده القدرة على التغيير.

    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-26
  9. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي محمد حسين الرخمي
    اضحك الله سنك
    مع أن شر البلية مايضحك
    مقال رائع وفي الصميم
    رغم أن شهادتك في القات مجروحة لأنك تكتب وأنت مخزن ;)
    لكن مايُحسب لك هو أنك رصدت العلاقة الحميمة
    بين القات ونظام الاستبداد والفساد
    وإلى جانب الرائع عبدالله قطران
    يثبت أهل ذمار مرة أخرى أنهم ارباب النكتة السياسية
    والكتابة الساخرة
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-27
  11. باليمني الفصيح

    باليمني الفصيح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-04
    المشاركات:
    784
    الإعجاب :
    0
    شر البلية ما يضحك

    وجهة نظر صحيحة وكلام موزون بالرغم من أنك تحت تأثير المادة الفعّالة
    أخي محمد الحاجة أم الاختراع
    فإذا اقتلع الشجرة الملعونة من أرض البلاد ومن عقول العباد لعلنا نجد شيء آخر نبني حوله مشاريع مماثلة
    وما يدريك لعله أخف ضررا
    وأرجو التوضيح
    أنني من قدامى المحاربين للقات ولا أحبه يعني أن بعض ما ورد في موضوعك غير دقيق
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-27
  13. ابو لافى

    ابو لافى قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-12-31
    المشاركات:
    27,616
    الإعجاب :
    590
    الاخ محمد شكرا على الموضوع الهام وقل لهم انه لولا انك مخزن لما انتقيت هذه الدرر والجواهر من
    افكارك وبفضل القات انتزعتها بتروي وعقلانيه فمن اليوم وصاعدا من اراد ان يكتب موضوع طيب
    ناقد هادف عليه ان يخزن اولا مثل اخونا الكريم محمد ههههههههه تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-27
  15. ياسر النديش

    ياسر النديش عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-06
    المشاركات:
    2,059
    الإعجاب :
    1
    أستاذ محمد الرخمي

    أعتدت منك هذا الأسلوب المتميز

    وها أنت تقف اليوم في صف شجرة القات :D :D

    على العموم الموضوع شيق و أجمل ما فيه أنك الذي كتبته

    تحيتي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-27
  17. ياسر العرامي

    ياسر العرامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    2,015
    الإعجاب :
    0
    الاستاذ العزيز / محمد حسين

    كلام وسط - مش حق قطران - والحقيقة أن الإبداع لدى اليمنيين يكون وقت القات في شتى المجالات
    وعلى كل المستويات من أصغر عامل وإلى رئيس الجمهورية لا يظهر الإبداع جلياً في اليمن إلا بالعامل المساعد وهو القات
    ولكن مع كل ذلك لا يمكننا أن نلغي السلبيات المترتبه على شجرة القات

    دمت كاتباً متميزاً كما عهـــدناك

    خالص تحياتي وتقديري
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-27
  19. روبن هود صنعاء

    روبن هود صنعاء قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-10-13
    المشاركات:
    25,541
    الإعجاب :
    11


    كلااا م يا رخمي كلااااااام


    حللت المشكلة بطريقة حلوة وجميلة
    بس الي استعجبت منه كلمة ( اصقاع وادي الحار )
    أنا اعرف أن وادي الحار ينتج اجود انواع القات العنسي ( الذحلة )
    ووصفه بالاصقاع ما دخلت دماغي
    كيف يعني اصقاع ؟؟ الاصقاع عندي .. يعني الارض غير المزروعة
    وهو وادي" اخضر " من طرفه لا طرفه يمتلكه رجل واحد هو الشيخ ابو يابس

    رخمي ... تشتي الصدق
    ذكرتني بعنس ووادي الحار .. وبالقات .. اهئ اهئ

    اخوك ترك القات له اكثر من اسبووع ...وأنت ذكرتني به ... وبوادي الحار
    اهئ اهئ اهئ
     

مشاركة هذه الصفحة