خصائص أهل البيت

الكاتب : ابن البلد   المشاهدات : 820   الردود : 5    ‏2002-08-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-24
  1. ابن البلد

    ابن البلد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-01
    المشاركات:
    54
    الإعجاب :
    0
    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد..هذا موضوع مفيد لكل محب لأهل البيت سلام الله عليهم..

    خصائص آل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم


    تحريم الزكاة عليهم قال الإمام النووي في شرح مسلم : تحرم الزكاة على النبي صلى الله عليه وسلم وعلى آله وهم بنو هاشم وبنو عبدالمطلب عند الشافعي، و بعض المالكية ، وقال أبو حنيفة ومالك : هم بنو هاشم خاصة ، كذلك تحرم على مواليهم

    وقُسِّم بينهم سهم ذوي القربى، أما صدقة التطوع فللشافعي فيها ثلاثة أقوال : أصحه أنها تحرم على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتحل لآله والثاني: تحرم عليه وعليهم، والثالث:تحل له ولهم

    عن ابن عباس رضي الله عنهما : كان صلى الله عليه وسلم كثيرا مايقول عن الصدقة " إنما هي أوساخ الناس، وإنها لا تحل لمحمد ولا لآل محمد" الحديث

    كان أنس رضي الله عنه يقول: أخذ الحسن بن علي رضي الله عنهما يوما تمرة من تمر الصدقة، فجعلها في فيه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " كَخِّ كُخِّ ارْمِ ، أما علمت أنَّا لا نأكل الصدقة" الحديث

    وكان صلى الله عليه وسلم يقول لبني هاشم وبني عبد المطلب " إن لكم في خمس الخمس ما يكفيكم أو يغنيكم"الحديث

    كونهم أشرف الناس نسبا وأفضلهم الخلق حسبا

    أخرج أحمد والمحاملي وغيرهما عن عائشة رضي الله عنها لأنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " قال جبريل : قلبت مشارق الأرض ومغاربها فلم أجد رجلا أفضل من محمد، وقلبت مشارق الأرض ومغاربها فلم أجد بني أب أفضل من بني هاشم"

    أخرج الطبراني والدارقطني مرفوعا ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أول من أشفعُ له يوم القيامة من أمتي أهل بيتي، ثم الأقرب فالأقرب من قريش، ثم الأنصار، ثم من آمن بي وأتَّبعنى من اليمن، ثم سائر العرب، ثم الأعاجم، ومن أشفع له أوَّلاً أفضل"

    ويتفرع على هذا أنهم لا يكافئهم في النكاح أحد من الخلق، وبه صرح غير واحد من الأئمة ، قال الجلال السيوطي في الخصائص: ومن خصائصه صلى الله عليه وسلم أنَّ آله لا يكافئهم في النكاح أحد من الخلق

    ومن خصائصهم رضي الله عنهم أن كل نسب وسبب ينقطع يوم القيامة إلا سببه ونسبه صلى الله عليه وسلم كما ورد في الحديث الصحيح عن سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال أني سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول " كل سبب ونسب وصهر ينقطع يوم القيامه إلا سببي ونسبي وصهري " وذلك حينما ألح على سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه أن يزوجه إبنته أم كلثوم بنت فاطمة رضي الله عنهما.

    ومن خصائصهم رضي الله عنهم الاصطلاح في الصدر الأول على إطلاق اسم الأشراف عليهم دون غيرهم ثم خص منهم بالحسنيين والحسينيين فقط ، وهذا الاصطلاح عم الآن البلاد الاسلامية فمتى أطلق لفظ الشريف في اللغة العربية لا ينصرف إلا لمن كان حسنيا أو حسينيا ، وحدث في كثير من البلاد الاصطلاح أيضا على لفظ السيد على كل منهما خاصة ، فمتى أطلق لا ينصرف لسواهم وهذا في غير الحجاز فإنهم اصطلحوا فيه على إطلاق الشريف على من كان حسنيا والسيد على من كان حسينيا

    ومن خصائصهم رضي الله عنهم استعمال النقباء منهم عليهم ، وهذه النقابة وضعت في الأصل لصيانتهم عن أن يتولى عليهم من لا يكافئهم في النسب ولا يساويهم في الشرف ، وقد ذكر الامام الماوردي في الأحكام السلطانية مايلزم على النقيب تجاههم وهي

    الأول حفظ أنسابهم

    الثاني معرفة أنسابهم وتمييز بطونهم ويثبتهم في ديوانه

    الثالث معرفة من ولد منهم من ذكر أو أنثى فيثبته ومعرفة من مات فيذكره

    الرابع أن يحملهم على الآداب التي تضاهي شرف أنسابهم وكرم محتدهم

    الخامس أن ينـزههم عن المكاسب الدنيئة ويمنعهم من المطالب الخبيثة

    السادس أن يكفهم عن ارتكاب المآثم ويمنعهم من انتهاك المحارم

    السابع أن يمنعهم من التسلط على العامة لشرفهم ونسبهم وأن يندبـهم إلى استعطاف القلوب وتآلف النفوس

    الثامن أن يكون عونا لهم في استيفاء حقوقهم وعونا عليهم في أخذ الحقوق منهم

    التاسع أن ينوب عنهم في حقوقهم في بيبت مال المسلمين

    العاشر أن يمنع نساءهم ألا يتزوجن إلا من الأكفاء

    الحادي عشر أن يقوّم ذوي الهفوات

    الثاني عشر أن يراعي وقوفهم بحفظ أصولهم وتنمية فروعها

    ويزاد على ذلك في النقابة العامة خمسة أشياء أخرى

    أحدها الحكم بينهم فيما تنازعوا فيه

    والثاني الولاية على أيتامهم فيما ملكوه

    والثالث إقامة الحدود فيما أرتكبوه

    والرابع تزويج الأيامى اللاتي لا يتعين أولياؤهن

    والخامس إيقاع الحجر على من عته منهم أو سفه وفكه إذا أفاق ورشد

    هكذا كان نقباء الأشراف في الأزمنة السالفة أما الآن فهم كما ترى لا يجدون طاعة ولا سمعا ولا يملكون ضرا ولا نفعا

    ومن خصائصهم رضي الله عنهم أن وجودهم في الأرض أمان لأهلها كما وردت به الأحاديث كقوله صلى الله عليه وسلم " النجوم أمان لأهل السماء وأهل بيتي أمان لأمتي" وفي رواية أحمد "إذا ذهب النجوم ذهب أهل السماء ، وإذا ذهب أهل بيتي ذهب أهل الأرض"

    ومن خصائصهم رضي الله عنهم أنهم مع كونهم أولاد بنته فاطمة يسمون أبناءه وينسبون إليه صلى الله عليه وسلم نسبة صحيحة أخرج الطبراني قوله صلى الله عليه وسلم " إن الله عز وجل جعل ذرية كل نبي في صلبه وإن الله تعالى جعل ذريتي في صلب على بن أبي طالب" وقوله صلى الله عليه وسلم " كل بني أم ينتمون إلى عصبة إلا ولد فاطمة فأنا وليهم وأنا عصبتهم"
    =================================
    الله الله هنيئا لكل من كان من هذا النسب الشريف المبارك
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-08-24
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    اللهم ارزقنا حبك وحب نبيك وحب آل بيت نبيك الطيبين الطاهرين واحشرنا معهم يا اكرم الأكرمين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-08-24
  5. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    آمين. بارك الله فيك سيدي ابن البلد. نسأل الله ان يحشرنا واياك مع آل البيت.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-08-24
  7. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    اللهم احشرنا مع آل بيت رسولك في هدى من اتباع قويم وحب صاف خالص على ثقة وايمان بك و محبة لرسولك الكريم صلى الله عليه وسلم
    اللهم إنا نسالك حبك وحب من يحبك وكل حب يقربنا الى حبك .

    --------------------------------------------
    إن المحب لمن يحب مطيع .
    ----------------------------------------
    اللهم آمين .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-08-24
  9. ابن البلد

    ابن البلد عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-01
    المشاركات:
    54
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيكم اللهم آمين لكل من دعا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-08-24
  11. الباز الأشهب

    الباز الأشهب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-04-15
    المشاركات:
    802
    الإعجاب :
    0
    اللهم بجاه آل البيت اغفر يا غفار.
     

مشاركة هذه الصفحة