هل حب الوطن من الأيمان

الكاتب : ابو العتاهية   المشاهدات : 2,080   الردود : 25    ‏2007-02-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-24
  1. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    حب الوطن من الأيمان
    زمان ونحن صغار أبرياء تعلمنا في المدرسة هذه الجملة (حب الوطن من الأيمان ) وكنا نحفظها عن ظهر قلب
    دون التعمق في معناها ومدلولاتها لأننا كنا صغار في تفكيرنا وينضحك علينا بسهولة ولما شب عودنا
    ودخلنا معترك الحياة توقفنا كثيرا عند هذه الجملة0صحيح حب الوطن من الأيمان وأي وطن هذا
    ارض وطن تنبت زهورها للقبور وطن لايجد المواطن فيه لقمة عيش هنيئة وطن تكمم فيه الأفواه
    وطن شبابه عاطلين عن العمل0وطن يجد الشاب عاجزا عن توفير الدواء والعلاج لأمة المريضة
    وطن لايقدر الشاب من إكمال نصف دينه وطن تصادر فيه الحقوق و لم يعد نبضُنا قادراً أن يخبّئَ أحزانه
    وطن يجعل أبناءه يأتون شعثاً .. غُبرا لا وظيفة .. لا ثقافة .. لا هدف
    ممكن استوعب إن النظافة من الأيمان ولكن صعب إن اصدق إن حب الوطن من الأيمان
    كيف أحب وطن كل مافية مقزز إلا إذا كنت زاهدا أو اعمي لا أر من حولي إن أسوأ ما يصيب الإنسان أن يكون بلا عمل أو حب
    يجب إن نفرق بين الحب والانتماء شرف أن انتمي لوطن صاحب حضارة قديمة أما حب معاصر مسألة فيها نظر او حب من طرف واحد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-24
  3. abofares

    abofares قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-01-18
    المشاركات:
    5,374
    الإعجاب :
    1
    ما دام تتكلم عن الوطن ما أحد راح يرد عليك لانهم كلهم يبغوا الفكة من اليمن تقلي حب الوطن..

    هذا وانت صغير ينضحك عليك لكن أحنا ما كان ينضحك علينا
    صحيح نحب الوطن.. ونحترم أهلها.. لكن أهل عن أهل هناك فرق
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-24
  5. ذو الثدية

    ذو الثدية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-04-11
    المشاركات:
    1,359
    الإعجاب :
    0

    إنني أنظر إلى المسألة برمتها من عدد من الزوايا تعتمد كلها على مقدمة ماهو الوطن ؟! في ظل العولمة وصيرورة العالم بيتاً واحداً .. هل الكرة الأرضية هي الوطن بناء على نظرة الفلسفة الأيكولوجية المعاصرة أم لا بد من استصحاب الرؤية التقليدية القائمة على التشطير الذهني لا التشطير الواقعي الفعلي - هذا بعيداً عن العالم الثالث طبعاً-
    أما بالنسبة للحديث فهو لايصح مرفوعاً عن النبي - لكن معناه صحيح ...

    تحياتي​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-24
  7. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    موضوع يستحق النقاش والمداولة

    ان وجدت متسع من الوقت وبقية في العمر فسوف أعود :)


    تقبل خالص تحيتي ....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-25
  9. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز شرفني مرورك وتفاعلك السريع وصدقني وحتي لا اقع في المحظور الشرعي سألت بعض
    المخنصين في علوم الدين عن اصل جملة حب الوطن من الأيمان هل قول مأتور او حديث فلم ياكد احد
    انة حديث وصدقيني قد تكون المشاركة تعبير مكتوم في الصدر محبوسا بين الأضلع حاولت مرارا وتكرارا ان اجعلة اسيرا في داخل انفاسي ولا ابوح به علي الملأ حتي لااتهم بنكران الذات او في
    وطنيتي ولكن ضاقت عليه نفسي وضاقت علية الأرض بما رحبت فانطلقت العبارات وارتحت نفسيا بعدها
    لأنني افضيت بما في داخل نفسي من احاسيس ومشاعر وهذا هو واقعنا الحالي شاء من شاء
    وابي من ابي الحب عاطفة وشعور وجداني وتفاعل مع الحقيقة بكل صدق وشفافية بعيدا عن التزلف
    والنفاق * أن يكرهك الناس وأنت تثق بنفسك وتحترمها أهون كثيراً
    من أن يحبك الناس وأنت تكره نفسك ولا تثق بها...!!!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-25
  11. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    يجب علينا أن نبحث حول كلمة (وطن ) حتى نوصل إلى حقيقة الوطن لأاننا أصبحنا نفهم كلمة وطن عرفا وهذا خطأ

    مثلا ً :

    المرأة جعلها الله سكننا ً أليس هي بدأية الوطن والمسكن لأن من خلالها تبدأ بتكوين الأسرة وأشباع الغرائز النفسية وبعدها يفرض عليك الإستيطان - والإنسان قابل للمتغيرات الزمنية والمرحلية ، والأرض غير قابلة لذلك ؟

    وفي وجهة نظري ليس حب الوطن من الإيمان لأن الإيمان يتطلب تحقيق وتطبيق الشرائع الإلهية والشرائع الإلهية ليس لها وطن لأنها دين توسعي نزل ليرتب الأرض والخلق فهي الوطن حين اللجوء إليها لأنها الوسيلة التي تجعلك تبحث عن مكان لتجد به الإيمان والقدر والذي هو أوسع دائرة للإنسان يجب العمل به ، ويجب علينا أن نفهم كلمة (إيمان ) لأنها الركيزة الأساسية في ديننا ، وبعد ذلك (القدر )
    هذه الكلمتين حولها العلماء إلى مصطلحات وعتبروها (صلب العقيدة وعمودها ) . تحياتي لكم
    تحياتي لكم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-25
  13. عبدالرزاق الجمل

    عبدالرزاق الجمل كاتب صحفي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    11,560
    الإعجاب :
    0
    وطني الذي أجد فيه نفسي
    وطني الذي أجد فيه إنسانيتي وكرامتي
    وطني الذي لايشبع فيه المتنفذون لإجوع أنا

    هذا الوطن حبه من الايمان سوى كان الوطن الذي انتمي اليه
    او وطنا آخرا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-25
  15. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    واضيف لك اخي العزيز كلمات كنت قد قراتها
    لتسقط دموعنا على قبور جدودنا ..
    أورثتمونا ولاء وزرعتموه حباً وفداء ..
    وهم ورثوا الأرض ..
    وما بباطن الأرض ..
    ورثوا حتى الإنسان .. !!
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-25
  17. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    الحب عاطفة جياشة وشعور متبادل الحب اخد وعطاء وليس عطاء بدون مقابل والآ تحول الي حب
    من طرف واحد غير متكافئ وما اقصاة من شعور ان تعيش في وطن تحبة ولا يبادلك الحب
    تدافع عنة ولا يحميك تزرعة في قلوب الأبناء ولا تحصد منه خيرا
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-25
  19. alhugafi66

    alhugafi66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-09
    المشاركات:
    1,804
    الإعجاب :
    0
    ليس بالضرورة أن يكون حب الوطن من الإيمان ، لماذا؟
    الوطن كلمة انتماء ترمز للوحدة والقوة ومنبع العزة والفخر كلمة لها ايحاؤها ووقعها على النفوس، فما ان يجري ذكرها على اللسان حتى يصير في ذهن الإنسان شريط حافل بالذكريات يحكي ماضياً اصيلاً وحاضراً زاهراً ومستقبلاً واعداً إن شاء الله

    الوطن حضن واستقرار وسياج الأمان للمواطن الصادق في ايمانه وحبه للوطن الذي سقى قلوب ابنائه بخيراته ورفع شأنهم .
    فمن الممكن أن يكون الإنسان علمانياً ، ولكنه درعاً قوياً لحماية وطنه. وممكن أن يكون مؤمناُ ولكنه يخون وطنه لزمرة ما.
     

مشاركة هذه الصفحة