وحي القبور

الكاتب : الريشاني   المشاهدات : 450   الردود : 1    ‏2007-02-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-20
  1. الريشاني

    الريشاني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-12-31
    المشاركات:
    377
    الإعجاب :
    0
    وحي القبور

    أعرف أنهم ماتوا, ولكني لم أشعر قط إلا أنهم غابوا
    والحبيب الغائب لا يتغير عليه الزمان
    ولا المكان في القلب الذي يحبه مهما تزاخمت به الدنيا
    وهذه هي بقية الروح إذا امتزجت بالحب في روح أخرى
    تترك فيها مالا يمحى لأنها هي خالدة لا تمحى ..
    .
    .
    جلست في المقبرة, وأطرقت أفكر في هذا الموت
    يا عجبا للناس!!
    كيف لا يستشعرونه وهو يهدم من كل حي أجزاء تحيط به قبل أن يهدمه هو بجملته, ومازال كل بنيان من الناس به كالحائط المسلط عليه خرابه
    يتأكل من هنا ويتناثر من هناك
    .
    .
    يا عجبا للناس عجبا لا ينتهي!!!
    كيف يجعلون الحياة مدة نزاع وهي مدة عمل...
    وكيف لا تبرح تنزو النوازي بهم في الخلاف والباطل, وهم كلما تدافعوا بينهم قضية من النزاع فضربوا خصما بخصم وردوا كيدا بكيد...جاء حكم الموت تكذيبا قاطعا لكل من يقول لشيء: هذا لي؟؟؟
    .
    .
    وما هي القبور؟؟
    لقد رجعت عند أكثر الناس مع الموتى أبنية ميتة...
    فما قط رأوها موجودة إلا لينسوا أنها موجودة
    ولولا ذلك من أمرهم لكان للقبر معناه الحي المتغلغل في الحياة إلى بعيد
    فما القبر إلا بناء قائم لفكرة النهاية والإنقطاع,
    وهو في الطرف الآخر رد على البيت الذي هو بناء قائم لفكرة البدء والإستمرار
    وبين الطرفين المعبد وهو بناء لفكرة الضمير الذي يحيا في البيت وفي القبر
    فهو على الحياة والموت كالقاضي بين خصمين يصلح بينهما صلحا أو يقضي
    القبر على الأرض كلمة مكتوبة في الأرض إلى آخر الدنيا, معناها أن الإنسان حي في قانون نهايته, فلينظر كيف ينتهي.
    .
    .
    يا من لهم في القبور أموات!
    إن رؤية القبر زيادة في الشعور بقيمة الحياة, فيجب أن يكون معنى القبر من معاني السلام العقلي في هذه الدنيا
    القبر فم ينادي: أسرعوا أسرعوا, فهي مدة لو صرفت كلها في الخير ما وفت به, فكيف يضيع منها ضياع في الشر أو الإثم؟
    لو ولد الإنسان ومشى وأيفع وشب واكتهل وهرم في يوم واحد فما عساه كان يضيع من هذا اليوم الواحد؟ إن أطوال الأعمار لا يراه صاحبه في ساعة موته إلا أقصر من يوم
    ينادي القبر: أصلحوا عيوبكم, وعليكم وقت لإصلاحها, فإنها إن جاءت إلى هنا كما هي بقيت كما هي إلى الأبد, وتركها الوقت وهرب
    هنا قبر وهناك قبر, وهنالك قبر أيضا, فليس ينظر في هذا عاقل إلا كان نظره كأنه حكم محكمة على هذه الحياة كيف تنبغي وكيف تكون.
    .
    .
    ثلاثة أرواح لا تصلح روح الإنسان في الأرض إلا بها:
    روح الطبيعة في جمالها
    روح المعبد في طهارته
    روح القبر في موعظته

    أخاكم
    سـارق القمر!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-21
  3. الخارق222

    الخارق222 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-01-29
    المشاركات:
    717
    الإعجاب :
    0
    بوركت وجزاك الله خير اخي الريشاني
     

مشاركة هذه الصفحة