منظمات المجتمع المدني والفساد

الكاتب : ابوزيد   المشاهدات : 496   الردود : 8    ‏2007-02-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-17
  1. ابوزيد

    ابوزيد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    طالعتنا عدد من المواقع الاخبارية عن عدم منح الترخيص للمنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام ومقرها الرئيسي مدينة عتق محافظة شبوة السبب في عدم المنح لا يرجع للمنظمة ولكن لصدور تعميم من وزارة الشوؤن الاجتماعية يقضي بعدم منح تراخيص لاي منظمة تعمل في مكافحة الفساد حيث كانت المنظمة المذكورة والتي تسمى (نسكو) كاول منظمة تتقدم بطلب الترخيص استنادآ للدستور وقانون مكافحة الفساد واتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد وعدد من المواثيق الدولية الموقعة عليها بلادنا وذكرت تلك المواقع الاخبارية ان مؤسس المنظمة طالب وزيرة الشوؤن الاجتماعية والعمل بمنح الترخيص الا ان الوزيرة لم تستجب مما لجاءت المنظمة برفع قضية طعن في قرار الوزارة الذي تم اعلان المنظمة بة كحق دستوري.


    رواد المجلس الافاضل

    ما هو وجهة نظرك في قرار الوزارة؟

    ما هو الواجب من المجتمع وكذا منظمات المجتمع المدني العاملة في مجالات مختلفة نحو هذة المنظمة الناشئة؟

    هل ترى قيام منظمات مناهضة للفساد من منظمات المجتمع المدني هو الحل لمكافحة الفساد ام ان الدولة كفيلة بمكافحة الفساد ولا حاجة لمثل تلك المنظمات ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-17
  3. بنت السيف

    بنت السيف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-09
    المشاركات:
    1,108
    الإعجاب :
    0
    إذا كانت الدوله هي الفاسده فكيف ننتضر منها ان تعطي صفه رسميه لاي منظمه لمكافحة الفساد إذا كان الفساد مستشري في الحكومه من القمه إلي القاعده فكيف ننتظر ان يمكن يزال الفساد والحل الوحيد هو إزالت الفسده والمفسدين =
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-17
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004

    لاعجب أخي أبوزيد
    فليس متوقعا من الفاسدين والمفسدين أن يسمحوا لأحد بمراقبتهم
    وأما الهيئة المزعومة لمكافحة الفساد التي تعتزم حكومة الرئيس "صالح" انشاءها
    فلن تكون أكثر من ستار لممارسة المزيد من الفساد
    ومع ذلك فعلى منظمات المجتمع المدني
    أن لاتنتظر ترخيصا حكوميا بممارسة مهمتها الوطنية
    وأن تمارس مهامها وتحشد كل قوى المجتمع من أجل النضال السلمي المشروع
    في مواجهة الاستبداد وربيبه الفساد
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-20
  7. ابوزيد

    ابوزيد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    شكرآ لكم جميعآ

    بنت السيف

    time

    شكرآ لكم على مداخلتكم

    ان أمل التغيير لحال المجتمع اليمني معقود على منظمات المجتمع المدني ومنظمة نسكو تحت التاسيس تواصل مشوارها حيث دفعت دعوى قضائية على وزارة الشوؤن الاجتماعية والعمل لاحقاق حقوقها الدستورية والقانونية واليك بعض مما ورد في بعض المواقع الاخبارية/


    منظمة لديها العديد من الدراسات العالمية حول مكافحة الفساد ومحاربته
    أخبار الوطن: أول منظمة يمنية لمحاربة الفساد وحماية المال العام في اليمن تتعرض للمنع من ممارسة عملها من قبل الحكومة
    الخميس 01 فبراير-شباط 2007 / مأرب برس – شبوة – خاص



    قال المحامي فيصل الخليفي رئيس المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام والتي تتخذ من محافظه شبوة مقرا لها أن المنظمة تقدمت يوم أمس بدعوى قضائية ضد وزارة الشئون الإجتماعية والعمل أمام محكمة عتق بسبب رفض ألأخيرة تسجل المنظمة رسميا .

    وأضاف الخليفي في تصريح خاص لـ" مأرب برس " أن مكتب الشئون الاجتماعية بالمحافظة برر رفضه لهم بتعميم صادر عن وزارة الشئون ألاجتماعية والعمل ينص على عدم منح أي منظمات تعمل في مجال مكافحه الفساد باعتبار ان هناك جهات رسمية متخصصة لهذا العمل .

    كما أضاف الخليفي أن المنظمة تحوي في كشوفها الرسمية " 4219" فرد مسجل من بينهم الأطباء والمهندسين والطلاب والمفكرين والمتخصصين في شتى المجالات .

    وقال رئيس المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام أن المنظمة تتكون من أكثر من عشرين لجنة متخصصة في عدة مجالات " الإدارة , المال , التعليم , الصحة ... الخ .

    واعتبر الخليفي أن المجتمع اليمني يجب أن يكون له دور فاعل في مكافحة الفساد لأن المجتمع الآ واعي يشكل دعما أسياسي لانتشار الفساد , بينما المجتمع الواعي هو الذي يقوم على محاربة الفساد . مؤكدا في ذات السياق أن الفساد هو السبب الرئيسي للفقر.

    كما كشف الخليفي لـ" مأرب برس " ان المنظمة لديها دارسات وبحوث معدة من عام 2000م وقال أن يوم " 13/11/2005م " يمثل يوم ألإعلان عن ميلاد المنظمة وأن ألاسم المختصر لها أتفق على تسميته بـ" نسكو " وأضاف أن المنظمة لديها العديد من الدراسات العالمية حول مكافحة الفساد ومحاربته .

    تجدر الإشارة إلى أن المنظمة قد وجهت مذكرة رسمية لوزيرة الشئون الإجتماعيه أمه الرزاق على لكن لم يتلقوا أي رد من قبلها .

    الحكومة تمنع إشهار منظمة في شبوة لمكافحة الفساد
    التاريخ: الخميس 01 فبراير 2007
    الموضوع: أخبار و تقارير


    شبوة / لندن " عدن برس " : 1 / 2/2007
    قال المحامي فيصل أحمد محسن الخليفي رئيس اللجنة التحضيرية لـ(المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام- NSCO) أنه رفع دعوى قضائية الى محكمة عتق الابتدائية ضد فرع وزارة الشئون الاجتماعية بمحافظة شبوة لرفضها الترخيص لمنظمته ، ومقرها الرئيسي بمدينة عتق.
    ويأتي قرار السلطات اليمنية بعدم السماح للمنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام مخالفا لمطالب الدول المانحة في مؤتمر لندن ، والتي اشترطت إجراءات جادة من قبل السلطة في اليمن تؤكد نيتها في محاربتها للفساد ، وتشجيع منظمات المجتمع المدني على مساعدتها في الكشف عن أنشطة ومكامن إهدار المال العام .

    وأعتبر المحامي الخليفي في تصريح لـ " عدن برس " أن قرار وزارة الشئون الاجتماعية بأنه "غير شرعي وغير قانوني" ، كما أنه يخالف أحكام الدستور والقانون رقم (1) لعام 2001م بشأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وكذا القانون رقم (39) لعام 2006م بشأن مكافحة الفساد، بجانب مخالفته كلاً من اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الموقعة عليها اليمن، والمعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، والميثاق العربي والإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وبروتوكول العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، وإعلان جمعية المدافعين عن حقوق الإنسان الموقعة عليه اليمن.
    وقال الخليفي أن الهدف من إقامة هذه المنظمة هو بمنطلق حرص على المصالح الوطنية العليا، وللمساهمة في نمو وتطور ورقي الوطن في مختلف المجالات، ومن أجل المساهمة الفاعلة لمنظمات المجتمع المدني باعتباره الركيزة الأساسية للاقتصاد والتنمية.
    وأشار إلى أن المنظمة أنشئت منذ 13/11/2005م في عتق بعد أن قامت باستقراء الواقع المعاش ، ووضعت الدراسات والبحوث منذ عام 2000معلى صعيد مكافحة الفساد ومكافحة الفقر، ووضعت النظام الأساسي استناداً لأحكام الدستور والقوانين النافذة، واتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد ، وكافة المواثيق الدولية الموقعة عليها اليمن..
    وجاء في الدعوى التي رفعها المحامي فيصل الخليفي مطالبته للمحكمة قبول دعوى الإلغاء للقرار الإداري شكلاً ومضموناً، لعدم شرعيته وقانونيته، وإلزام فرع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بمحافظة شبوة، والوزارة المعنية بمنح ترخيص للمنظمة (نسكو)لشرعية ودستورية الطلب المقدم طبقاً لأحكام الدستور وقانون المؤسسات الأهلية، وقانون مكافحة الفساد، واتفاقية الأمم المتحدة والصكوك الدولية المتصلة، والتي وقعت اليمن عليها.
    كما طالب بإلزام فرع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بمحافظة شبوة والجهات الرسمية بتسهيل المهام وفق النظام الأساسي للمنظمة، وعدم التعرض لأعضائها ومؤسسيها، وفي حالة حدوث ذلك يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون وانتهاك لمنظمات المجتمع المدني المحمية بأحكام الدستور والقوانين النافذة، علاوة على إلزام المدعى عليهم بدفع خسائر وأتعاب القاضي.
    و يرى المراقبون أن قرار المنع في إنشاء هذه المنظمة ومقرها الرئيسي محافظة شبوة ، يؤكد أن الحكومة اليمنية غير جادة في محاربة الفساد بعد أن تعهدت أمام مؤتمر الدول المانحة في لندن بأنها ستعلن حربا ضد الفساد ، بل العكس من ذلك وقوفها ضد مؤسسات المجتمع المدني او التي بصدد الإشهار عن نفسها حتى لا يتم فضح الفساد وحماية المال العام من الفاسدين .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-20
  9. ابوزيد

    ابوزيد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    شكرآ لكم جميعآ

    بنت السيف

    time

    شكرآ لكم على مداخلتكم

    ان أمل التغيير لحال المجتمع اليمني معقود على منظمات المجتمع المدني ومنظمة نسكو تحت التاسيس تواصل مشوارها حيث دفعت دعوى قضائية على وزارة الشوؤن الاجتماعية والعمل لاحقاق حقوقها الدستورية والقانونية واليك بعض مما ورد في بعض المواقع الاخبارية/


    منظمة لديها العديد من الدراسات العالمية حول مكافحة الفساد ومحاربته
    أخبار الوطن: أول منظمة يمنية لمحاربة الفساد وحماية المال العام في اليمن تتعرض للمنع من ممارسة عملها من قبل الحكومة
    الخميس 01 فبراير-شباط 2007 / مأرب برس – شبوة – خاص



    قال المحامي فيصل الخليفي رئيس المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام والتي تتخذ من محافظه شبوة مقرا لها أن المنظمة تقدمت يوم أمس بدعوى قضائية ضد وزارة الشئون الإجتماعية والعمل أمام محكمة عتق بسبب رفض ألأخيرة تسجل المنظمة رسميا .

    وأضاف الخليفي في تصريح خاص لـ" مأرب برس " أن مكتب الشئون الاجتماعية بالمحافظة برر رفضه لهم بتعميم صادر عن وزارة الشئون ألاجتماعية والعمل ينص على عدم منح أي منظمات تعمل في مجال مكافحه الفساد باعتبار ان هناك جهات رسمية متخصصة لهذا العمل .

    كما أضاف الخليفي أن المنظمة تحوي في كشوفها الرسمية " 4219" فرد مسجل من بينهم الأطباء والمهندسين والطلاب والمفكرين والمتخصصين في شتى المجالات .

    وقال رئيس المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام أن المنظمة تتكون من أكثر من عشرين لجنة متخصصة في عدة مجالات " الإدارة , المال , التعليم , الصحة ... الخ .

    واعتبر الخليفي أن المجتمع اليمني يجب أن يكون له دور فاعل في مكافحة الفساد لأن المجتمع الآ واعي يشكل دعما أسياسي لانتشار الفساد , بينما المجتمع الواعي هو الذي يقوم على محاربة الفساد . مؤكدا في ذات السياق أن الفساد هو السبب الرئيسي للفقر.

    كما كشف الخليفي لـ" مأرب برس " ان المنظمة لديها دارسات وبحوث معدة من عام 2000م وقال أن يوم " 13/11/2005م " يمثل يوم ألإعلان عن ميلاد المنظمة وأن ألاسم المختصر لها أتفق على تسميته بـ" نسكو " وأضاف أن المنظمة لديها العديد من الدراسات العالمية حول مكافحة الفساد ومحاربته .

    تجدر الإشارة إلى أن المنظمة قد وجهت مذكرة رسمية لوزيرة الشئون الإجتماعيه أمه الرزاق على لكن لم يتلقوا أي رد من قبلها .

    الحكومة تمنع إشهار منظمة في شبوة لمكافحة الفساد
    التاريخ: الخميس 01 فبراير 2007
    الموضوع: أخبار و تقارير


    شبوة / لندن " عدن برس " : 1 / 2/2007
    قال المحامي فيصل أحمد محسن الخليفي رئيس اللجنة التحضيرية لـ(المنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام- NSCO) أنه رفع دعوى قضائية الى محكمة عتق الابتدائية ضد فرع وزارة الشئون الاجتماعية بمحافظة شبوة لرفضها الترخيص لمنظمته ، ومقرها الرئيسي بمدينة عتق.
    ويأتي قرار السلطات اليمنية بعدم السماح للمنظمة الوطنية لمكافحة الفساد وحماية المال العام مخالفا لمطالب الدول المانحة في مؤتمر لندن ، والتي اشترطت إجراءات جادة من قبل السلطة في اليمن تؤكد نيتها في محاربتها للفساد ، وتشجيع منظمات المجتمع المدني على مساعدتها في الكشف عن أنشطة ومكامن إهدار المال العام .

    وأعتبر المحامي الخليفي في تصريح لـ " عدن برس " أن قرار وزارة الشئون الاجتماعية بأنه "غير شرعي وغير قانوني" ، كما أنه يخالف أحكام الدستور والقانون رقم (1) لعام 2001م بشأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وكذا القانون رقم (39) لعام 2006م بشأن مكافحة الفساد، بجانب مخالفته كلاً من اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد الموقعة عليها اليمن، والمعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، والميثاق العربي والإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وبروتوكول العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، وإعلان جمعية المدافعين عن حقوق الإنسان الموقعة عليه اليمن.
    وقال الخليفي أن الهدف من إقامة هذه المنظمة هو بمنطلق حرص على المصالح الوطنية العليا، وللمساهمة في نمو وتطور ورقي الوطن في مختلف المجالات، ومن أجل المساهمة الفاعلة لمنظمات المجتمع المدني باعتباره الركيزة الأساسية للاقتصاد والتنمية.
    وأشار إلى أن المنظمة أنشئت منذ 13/11/2005م في عتق بعد أن قامت باستقراء الواقع المعاش ، ووضعت الدراسات والبحوث منذ عام 2000معلى صعيد مكافحة الفساد ومكافحة الفقر، ووضعت النظام الأساسي استناداً لأحكام الدستور والقوانين النافذة، واتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد ، وكافة المواثيق الدولية الموقعة عليها اليمن..
    وجاء في الدعوى التي رفعها المحامي فيصل الخليفي مطالبته للمحكمة قبول دعوى الإلغاء للقرار الإداري شكلاً ومضموناً، لعدم شرعيته وقانونيته، وإلزام فرع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بمحافظة شبوة، والوزارة المعنية بمنح ترخيص للمنظمة (نسكو)لشرعية ودستورية الطلب المقدم طبقاً لأحكام الدستور وقانون المؤسسات الأهلية، وقانون مكافحة الفساد، واتفاقية الأمم المتحدة والصكوك الدولية المتصلة، والتي وقعت اليمن عليها.
    كما طالب بإلزام فرع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بمحافظة شبوة والجهات الرسمية بتسهيل المهام وفق النظام الأساسي للمنظمة، وعدم التعرض لأعضائها ومؤسسيها، وفي حالة حدوث ذلك يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون وانتهاك لمنظمات المجتمع المدني المحمية بأحكام الدستور والقوانين النافذة، علاوة على إلزام المدعى عليهم بدفع خسائر وأتعاب القاضي.
    و يرى المراقبون أن قرار المنع في إنشاء هذه المنظمة ومقرها الرئيسي محافظة شبوة ، يؤكد أن الحكومة اليمنية غير جادة في محاربة الفساد بعد أن تعهدت أمام مؤتمر الدول المانحة في لندن بأنها ستعلن حربا ضد الفساد ، بل العكس من ذلك وقوفها ضد مؤسسات المجتمع المدني او التي بصدد الإشهار عن نفسها حتى لا يتم فضح الفساد وحماية المال العام من الفاسدين .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-20
  11. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    أخي أبو زيد
    ليس من حق أي كان منع تشكيل منظمة لا تخالف القانون
    وفي قانون المنظامت المجتمع المدني ما يكفل لك لحق في تشكيل منظمة ويتعتبر منظمة شرعية بعد تقديم طلب بستين يوم كما أتذكر حتى وإن لم يصدروا لك التصريح
    راجع القانون لتجد أنهم بلا أي مستند قانوني (كالعادة)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-20
  13. موسى النمراني

    موسى النمراني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-11-27
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    أخي أبو زيد
    ليس من حق أي كان منع تشكيل منظمة لا تخالف القانون
    وفي قانون المنظامت المجتمع المدني ما يكفل لك لحق في تشكيل منظمة ويتعتبر منظمة شرعية بعد تقديم طلب بستين يوم كما أتذكر حتى وإن لم يصدروا لك التصريح
    راجع القانون لتجد أنهم بلا أي مستند قانوني (كالعادة)
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-20
  15. ابوزيد

    ابوزيد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    شكرآ لك مروان

    شكرآ لك مروان

    ثق اننا سوف نواصل المشوار مع مؤسس المنظمة المحامي فيصل الخليفي وجميع الشرفاء في عموم الوطن وكما عودنا المحامي عدم اليأس وان طريق الالف ميل يبداء بخطوة المهم نبداء بدلآ من القيل والقال الذي يتكلم فية البعض عن الفساد ولا يعمل شيء لمكافحتة .

    عودتنا اخي مروان في كتاباتك ان نواصل المسير وهانحن ذا نواصل المسير في طريق الالف ميل

    وعلى اللة نتوكل وبالشرفاء نواصل
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-01
  17. ابوزيد

    ابوزيد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0
    تعليقكم ياصماصيم اليمن

    ظهور الشخصية الاجتماعية والوطنية الكاتبة وسيدة الاعمال اليمنية/ فايزة البريكي كمؤسسة لاول منظمة مناهضة للفساد في اليمن التي تسمى منظمة نسكو شكل بادرة وطنية رائعة من بنات بلقيس واروى / خطوة لم يقم بها الرجال الصماصيم في اليمن واذا شكلت هذة السيدة خطوة جريئة تكتب لها باحرف من نور كاول امرأة تعمل على تاسيس اول منظمة مناهضة للفساد مع المحامي فيصل الخليفي

    من اجل نهوض بالاوضاع البائسة التي يعيشها الانسان اليمني والتي ازداد الفاسون ثراء والفقراء ازدادوا فقرآ والتي جاءت كتابات السيدة فايزة البريكي عن الفساد وسوء الادارة اليمنية ماهي الا مقدمات على خطوتها القادمة المتمثلة بتاسيس المنظمة نتمنى للاخ المحامي فيصل الخليفي والسيدة الفاضلة رائدة النهضة اليمنية الاخت فايزة البريكي كل تقدم ونجاح.

    وشكلا ثنائي جريء لمناهضة الفساد بدلآ من القيل والقال عن الفساد الذي لايأتي باي نتيجة فلننظم للمنظمة او نشكل منظمات مناهضة اذا كنا صادقين بحبنا للوطن .

    تعليقكم يا صماصيم اليمن
     

مشاركة هذه الصفحة