إذا اردت ان تكون اثنى عشري..................

الكاتب : ابوعبدالرحمن2005   المشاهدات : 530   الردود : 1    ‏2007-02-17
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-17
  1. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    لكي تكون إثنى عشري فإنه يجب عليك فعل اشياء وتجنب أشياء.

    فأما الأشياء الواجبة عليك فهيا كالتالي:
    أ- العقيدة:
    لا يصح إسلامك ولا إيمانك وإن كنت تشهد بإن لا إله إلا الله وان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله

    وسلم إلا بالوالاة.. وهي ان تزيد في ذلك بإن تشهد ان علياً ولي الله وخليفة رسوله. فإن قولت ان ابا

    بكر هو خليفة فقد كفرت بالله سبحانه وتعالى وذلك لإنك قدمت أبا بكر على علي.. والدليل:

    قال رسول الله صلى الله عليه وآله:" علي خير البشر فمن ابى فقد كفر" (تاريخ دمشق لإبن عسكر ج42 ص141)

    وقد يجوز لك ان تقول اشهد ان لا إله إلا الله وأن علياً ولي الله بدون ان تشهد بالرسالة لمحمد صلى الله

    عليه وآله وذلك لسببين:

    1- أن الولاية اهم من الرسالة حيث وانه لو لم تكن هناك ولايه لما ارسل الله الرسل ولما بحث محمداً

    ليجاهد الكفار والمنافقين.. والدليل قوله تعالى: "وقفوهم فأنهم مسؤلون" أي مسؤلون على ولاية علي

    كما قال الرسول صلى الله عليه وآله: إذا كان يوم القيامة ونصب الصراط على جهنم ، لم يجز إلا من

    معه جواز عليه ولاية علي بن ابي طالب وذلك قوله تعالى " وقوفوهم فإنهم مسؤلون"على ولاية علي
    " (ينابيع الموده للقندوري الحنفي ص134)

    2- أن شهدتك برساله يعتبر تقليداً للنواصب العامة.

    ب- الجنة هي ثواب الله للشيعة خالصة من دون الناس..

    وعلي هو قسيم الله فهو قسيم الجنة وقسيم النار لا يدخل أحد الجنة إلا بإذنه ولا إدخل احد النار إلا

    بإذنه وقد صح عندنا "آل البيت" أنه لولا علي لما خلق الله أدم ولما خلق جنة ولا نار....

    اما دليل ان علي قسيم الجنة والنار وأنه لن يدخل الجنة أو النار احد بدون إذنه فهذا هو دليلنا وحجتنا

    على العامة النواصب:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي عليه السلام: إذا كان يوم القيامة، يؤتى

    بك بسرير من نور، وعلى رأسك تاج قد أضاء نوره وكاد يخطف ابصار اهل الموقف فيأتي النداء من

    عند الله جل جلاله: أين وصي محمد رسول الله؟ فتقول: ها انا ذا، فينادي أدخل من احبك الجنة وأدخل

    من عاداك النار، فأنت قسيم الجنة والنار
    "(ينابيع الموده ص96)



    هذا ما يتيسر لنا ذكره في العقيدة وسيتبع ان شاء الله ماتيسر من العقيده والفقه والتوحيد..
    فلا حول ولا قوة إلا بالله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-17
  3. almujahed

    almujahed عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-02
    المشاركات:
    157
    الإعجاب :
    0
    موضوع متخبط.......لا يستحق الرد بكلامي
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة