دعوات لمراجعة علاقات السعودية بواشنطن

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 458   الردود : 0    ‏2002-08-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-20
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    طالبت صحيفة سعودية مقربة من الحكومة بمراجعة العلاقات القائمة مع الولايات المتحدة.

    وجاء في افتتاحية صحيفة الرياض ان هناك حاجة إلى مراجعة استراتيجية العلاقات الدولية للبلاد.

    وتساءلت الصحيفة عما إذا كان من اللازم الاستمرار في اعتماد الولايات المتحدة شريكا استراتيجيا للمملكة، أم إنه يمكن استبدالها بشريك آخر.

    وصدر هذا المقال بعد يوم واحد من رفع أقارب عدد من ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول دعوى قضائية للمطالبة بتعويضات تقدر بمليارات الدولارات ضد من يتهمونهم بمساعدة تنظيم القاعدة ماليا وكذلك في نفس الاسبوع الذي شهد رفض السعودية تسليم 16 عضوا بمنظمةالقاعدة لواشنطن كانت قد تسلمتهم من ايران.


    الدعوى القضائية تضمنت اسماء بعض افراد عائلة ابن لادن
    ويوجد ضمن من وجهت الاتهامات إليهم أفراد من العائلة المالكة في السعودية.

    ولم تتطرق الصحيفة إلى هذا الموضوع، لكنها أشارت إلى تقرير صدر مؤخرا عن مؤسسة تابعة للبنتاجون وجهت فيه اتهامات للسعودية بدعم الإرهاب وبأنها عدو للولايات المتحدة.

    وكان البنتاجون قد حاول النأي بنفسه عما تضمنه التقرير كما نفت الرياض ما تردد عن توتر في العلاقات بين البلدين.

    وقلل وزير الخارجية السعودي من قيمة التقرير والقى باللائمة على عناصر في ادارة الرئيس بوش قال إنهم يريدون زعزعة العلاقة التقليدية الوثيقة بين البلدين.

    وقالت وكالة الصحافة الفرنسية ان صحيفتين سعوديتين فقط من بين مايقرب من اثني عشر صحيفة بالبلاد نشرت تفاصيل الدعوى القضائية.

    ابتزاز

    ولم تتطرق أي من الصحيفتين لاسماء بعض افراد الاسرة المالكة التي تضمنتها الدعوى القضائية وهم الرئيس السابق للاستخبارات السعودية الامير تركي الفيصل السعود ووزير الدفاع الامير سلطان بن عبد العزيز ال سعود ورجل الاعمال محمد الفيصل ال سعود.

    ووصفت احدي الصحيفتين وهي صحيفة " عكاظ" اليومية الدعوى بانها اكبر عملية ابتزاز تخطط لها جهات سرية.

    ومن بين الاسماء التي تضمنتها الدعوى أسامة بن لادن زعيم منظمة القاعدة وعدد من أفراد اسرته المقيمين بالسعودية.

    يذكر ان من بين تسعة عشر شخصا قالت الولايات المتحدةانهم نفذوا هجمات سبتمبر/ ايلول يوجد 15 شخصا يحملون الجنسية السعودية
     

مشاركة هذه الصفحة