سؤال برئ : من نحاكم في محارق اليمن والصراعات التي إغتالت الوطن ؟

الكاتب : عرب برس   المشاهدات : 2,225   الردود : 57    ‏2007-02-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-12
  1. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    يأبى النظام القائم إلا أن يفتح باب الفتن عبر فتح ملف أحداث (13 يناير 1986م وأحداث الحوثي التاريخية )

    مما لاشك فيه أن مابعد ثورة أكتوبر وثورة سبتمبر مرة الشطر الجنوب بحالة من الصراع وأيضا ً في الشطر الشمالي من اليمن بين مراكز القوى ،
    وهذا الأمر طبيعي حيث أن مراكز القوى كلا ً يبحث على مقعد ٍ يتبوأ مكانه الصحيح وهذه أخطأ فكرية دائما ً يقع فيها قيادات الثورة في أي مكان في العالم لأنه في نظر المفكرين و الثوار بأن الثورة تأكل أبناءها بعد أن تنتهي الحالة التي كانت مرسم لها ،
    وأيضا ً هناك بعض الذين ليس لهم دورا ً في الثورة يبحثون عن مكان ٍ وهذه رؤية لهم عبر استغلال الأوضاع والفلاتان الأمني والفراغ الذي خلـّفه المتغيرات الزمنية المرحلية مابعد التحرير ،

    وهذا ماجرى في اليمن بشطريه ، وربما أن هناك أيادي خارجية تريد أن تلعب دورا ً وتبحث عن مكان ٍ لها لتوصل إلى مصالحها (وهذا أمر وأضح نستطيع أن نقرأ الواقع ) وهذا ماحصل في الجنوب والشمال وهو التدخل العربي والدولي بعد الاستقلال والجلاء البريطاني ومايسمى بثورة 26سبتمبر حيث أن هناك أيادي تدخلت منها ما كان علن ومنها ما كان عبر عملاء لها لتلعب دورا ً مهما ً بالنسبة لها في المنطقة الاستراتيجية عبر الدعم اللوجستي الخفي لبعض القوى أو علن ،

    وهذا ماظهر من خلال الصراع بين القطبين المتناحران وهما الجبهة القومية وجبهة التحرير وفي الشمال بين الأخوة الأشقاء إلا أن هناك نظيرة في الجنوب بأن المؤهل لحكم اليمن الجنوبي في حينه هي ( جبهة التحرير ) إلا أن الغلبة كانت للجبهة القومية عبر تدخل عربي ودولي قوي كانت نتائجه استلام الحكم في الجنوب للجبهة القومية والتي تحالفت مع الكثير من القوى في القطر الجنوبي والأيدي الخارجية ،
    وما أن لبث الهدوء حينا ً من السنوات إلا أنه أعيدت الكرة مرة أخرى عبر صراع بين الإخوة في الجبهة القومية لتصفية الحسابات ، وأيضا ً في في الشمال و هناك أيادي له امتدادا ً لجبهة التحرير وغيرها من القوى الأخرى في الجنوب وفي الشمال هناك أطراف كثيرة لها مصالح تريد الوصول لها بشتى الطرق ،

    وأيضا ً هناك ثلة في الجنوب بدأت تلعب من خلال انحراف مسار الثورة عن المبادئ المتفق عليها حيث أن القيادة المسيطرة بدأت تظهر فكرا ً اشتراكيا ً يتنافى مع قيم المجتمع ما ناضل الخيرين من أجله وهو تطبق نظاما ً يلائم مع المجتمع الذي تنتمي إليه الثورة والتي تستمد قوتها من المجتمع ولكن ما حصل (طبيق نظاما ً غير ماكان يحلم به الكثير من الخيرين ) ولا يتلائم مع مبادئهم ومجتمعهم ، وكذلك في الشمال هناك فكرا ً بعثيا إشتراكيا ً وفكرا ً ناصرياً إشتراكيا ً وأيضا ً فكرا ً قبليا ً ،

    ثم أخمدت تلك الفتنة في الجنوب بعد تصفية كثير من رموزها وكان آخرها اغتيال سالم ربيع علي و محمد صالح مطيع وكثير من القيادات البارزة في الجنوب وكانت هناك تصفية قوية لمن يعارض الفكر المستورد الجديد (وقد وضح أحد شعراء الوهط السيد السقاف في شعره والذي لم يظهر إلى حيز الوجود الكثير من ذلك الإنحار ونتمنى أن يظهر إلى حيز الوجود حيث كان من أبرز الثوار في جبهة التحرير وعاش منفيا ً في الشطر الشمالي ) حتى انتهت اللعبة والصراع عام (1986م بأحداث دامية وأليمة كانت الإحصائية الرسمية أكثر من أثنى عشر ألف رجلا ً من خيرة الرجال وما خفي أعظم ،
    وهي طامة كبرى أدخلت البلاد في أحقاد وثارات لم تنتهي بعد حيث أن الأحداث التي مرت بها البلاد أليمة جدا ً على كل عقل سوي ،
    ربما أن تلك الأحداث ذهبت بتلك القيادات المتشددة والتي لها يد في الصراع منذ مابعد الثورة وانتهى الأمر بوصل قيادة أقل حدة ً من ذي قبل حتى عملوا على توحيد الدولة الجنوبية بالشمالية لتنتهي حقبة أغرقت البلاد في صراعات أليمة وأيضا ً يحقق شيئا ً من شعارات الثورة ،
    وكانت خيرا ً لتوحيد الشطرين وهي نتيجة وثمنا ً كبيرا لتوحيد اليمن( لأن نتائج هذه الصراعات كانت مخاض لتوحيد دولتين دفعت ثمنه أنهار من الدماء لأجل وحدة وطن ٍ كبير يحتضن الجميع ويعمل على أرسى دعائم الدولة القوية عبر الدستور والقانون ودولة المؤسسات )، وأيضا ً في الشمال أنتهت بعد صراع مرير في عام 1978 م بعد تصفحية الكثير من الرموز ومراكز القوى ،

    ولكن لم ينتهي ذلك الصراع بل جاءت بعده نتيجة وهي حرب كبرى أرجعت اليمن عقود من الزمن ليعيد قواه للنهوض بالوطن الكبير وهي نتيجة طبيعية لصراعات الماضي وتصفية حسابات قديمة بين مراكز القوى ،
    ربما كانت خيرا ً لطي عهد ٍ جديد ٍ إلا أن الفريق المنتصر في تلك الحرب (94م) لم يتوارى على أن يطوى تلك الصفحات الماضية والحقبة الزمنية التي مرت بها البلاد من صراعات أليمة مازالت تخفي ثارات كبرى ما أن يفتح هذا الباب إلا ويدخل الوطن في بئر الدماء ويجر البلاد إلى صراع تفتح أبوابه على مصراعيه في كل مكان وجزء من الوطن لأن الصراعات والمصيبة كبرى على أبناء الوطن و يأخذ الصراع مجراه ثانية ً (وهذا خطير حيث أن الوضع لايحتمل صراع جديد عبر الرصاصة والمدفع وإنما محتاج للحل السلمي والسياسي واصلاح الوطن ولملمة جراحة الأليمة ) ،
    و ما أن يفتح هذا الباب إلا وستكون الكارثة كبرى على الوطن إنسانا ً وأرضا ً ،

    ولكن يأبى النظام القائم على إخماد تلك الحقب من الزمن عبر فتح أبواب فتن لايحمد عقباها ، و الوطن هو في غنى عنه ،
    ولذلك أقدم النظام على فتح صراع كان دائر بين الإخوة الأشقاء في الجنوب وهو فتح المقابر والتي لاينكر نتائجها أحدا ً ، الكل معترف بما جرى وبالضحايا التي دفعها الوطن في الجنوب ،
    وهي ظاهرة لايستطع أحد إخفائها ، ولكن يأبى النظام إلا أن يتعامل عبر التمادي في إشعال مشاعر الناس لينال غرضه دون أن يعلم أنه أول من سيدفع الثمن كما هو حاصل في( فتح حركة الحوثي والتي عمرها 140 سنة منذ عهد
    المتوكل محسن بن أحمد الحوثي 1872 1876)

    ثم فتحوا باب هذه الفتة وإلى حد اللحظة ولم يستطيعوا إخمادها ولذلك يريد النظام أن يفتح عدة جبهات ليستمر في فساده ربما راح عن ذهنه ومخيلته أن هناك فتن كثيرة منها ما جرى منذ بداية ثورة سبتمبر عام 1962 م وهي صراعات كثيرة وتصفيات كثيرة من نتائج انقلابات وثارات تاريخيه كان آخرها في عام 1978 م بتصفية ذهب ضحيتها الكثير من أبناء الشمال ومازالت نتائجها لم تنتهي حيث هناك كثير ممن يتربص الفرصة ليأخذ حقه وثأره إذا ً :

    النظام القائم يعمل بطريقة غطرسة وتصرفات إرتجالية وعشوائية دون أن يعلم نتائج حمقاته ولذلك يأبى إلا أن يفتح أبواب الصراعات والثارات وهنا ننوه بأن اليمن بهذه التصرفات مقبل على فتح ملفات الماضي كاملة ما أن تسنى لهم فرصة فتح تلك الأبواب والتي سيدفع ثمنها الوطن وربما صراعات طائفية تاريخية كانت بين المذاهب والفرق المنتمية للجبهات الإسلامية ،

    رحم الله شهداءنا وتغمدهم في واسع رحمته ،






    عدن ـ التغيير ـ خاص :
    يتواصل لليوم الثالث على التوالي الاعتصام التضامني السلمي الذي يقوم به العشرات من اسر شهداء أحداث الـ 13 يناير 1986م في معسكر طارق بمحافظة عدن احتجاجا على نبش مقابر أهلهم وذويهم .
    وكان الاعتصام اليوم هو الأكبر منذ بداية الاعتصام الذي شارك فيه عدد كبير من أبناء محافظة عدن والمحافظات المجاورة .
    وتوجه اليوم إلى مكتب رئيس النيابة في محافظة عدن الأخوة المحامي يحي غالب , علي هيثم الغريب , أمين صالح محمد وشلال علي شائع هادي , لشرح تداعيات الأمور وتواصل الحفريات .
    وعلم الـ " التغيير " من احد المعتصمين من أن رئيس النيابة وجه بأمر إلى مدير الأمن بوقف أي حفريات والحفاظ على معالم المقبرة وتسويرها بناء على توجيهات النائب العام .
    وذكر المصدر بأنه شوهدت أطقم عسكرية وضباط وجنود تحاصر المعتصمين ظهر اليوم في حرم المقبرة , ومن ثم تم فك الاشتباك بناء على توجيهات رئيس النيابة .

    ====
    الصحّاف
    13/2/2007م



     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-12
  3. العلم نور

    العلم نور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-07-15
    المشاركات:
    552
    الإعجاب :
    0
    يا أخي الصحاف

    الشئ الغريب ان بلادنا مليئه بالمشاكل و الفتن و الصراعات و هناك من يعجبه ان يدندن على ماسي الماضي ليشغلنا عن الماسي التي نعيشها و ذلك باعتقادي

    عجز الدوله عن احداث تنميه شامله توفر للناس أعمال تشغلهم و تقتل الفراغ الذي يعانيه الناس فيما ينفع البلاد و العباد بسبب الفساد و حكومات الحلول المؤقته

    لماذا بلاد الدنيا تعيش في رخاء و أمن و استقرار لأن هناك تنميه في بلادهم الناس تعمل كدبيب النحل طوال اليوم لا هم لهم الا الانتاج و التقدم الى الأمام, لا ينظروا الى الماضي بل الى المستقبل و في كل ما ينفع حياتهم و نقاشاتهم تجدها " كيف لنا أن نطور و نزيد الانتاج و نحسن الخدمه و نوعية المنتج ووو" و هذا لم يأتي الا من وجود أنظمه و قيادات عرفت كيف توظف موارد بلادهم البشريه و غير البشريه في سبيل رخاء الجميع
    نحن على النقيض تماما لا نناقش الا في كل ما يثير الاحقاد و هناك من يسعى لاثارتها فقط لتغطية العجز الذي تسببوا فيه عبر سياساتهم الحمقاء و نهبهم لموارد البلاد و ترك الناس ملتهين بالحديث عن الماضي أو خلق أزمات

    الله يخارج بس

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-12
  5. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0
    للعلم فقد تم من قبل اخذ جزء من مقبرة خزيمة في صنعاء وفي أماكن كثيرة للصالح العام

    فلماذا تعملون من الحبة قبة وعملتوا منها قصة ؟؟؟؟




    اما احداث يناير صدق أبوبكر العطاس عندما قال بالحرف الواحد " أنه لايوجد بيت في الجنوب إلا وفقد أخ أو أب أو قريب في هذه المجزرة البشعة " ....فقد تجاوز عدد الضحايا الاثني عشرة ألف

    اؤلئك السفاحين الذين حكمونا بالحديد والنار من قتلوا الاب والاخ والخال والابن وكبار السن والعلماء والعجائز ولم يرحموا احد ..

    وقبل احداث يناير المشئوم ... كانت سياسة الحزب اللعينة (( ايام جهاز امن الدولة ،،، ايام ماكان للجدران اذان فعلاً ،،، ايام البؤس والاختطافات والاغتيالات ،،، والخروج من غير رجعة ،،، كلها عانينها ايام الحزب الاشتركي البغيض ،،،، ايام السجون الاسوء من سجون وفضائح ابو غريب وغونتانموا ايام الماسئ والقتل والصراعات والتصفيات اليومية ،، ايام الصراعات الدموة ..


    لعنة علي تلك الايام وسوئها وبشاعتها وحقدها وبغضها

    والحمد لله ان خلصنا من تلك الايام ،،،،، ونحمد الله علي نعمة الوحدة المباركة

    والحمد لله علي نعمة الحرية التي نعيشها
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-12
  7. المازق

    المازق قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    3,696
    الإعجاب :
    0
    الاخ الصحاف
    نبش القبور وحرب صعدة وغيرها الكثير الذي سياتي

    هروب الى الامام - هروب من الوعود الانتخابية
    هروب من فقر الشعب
    هروب للدولة الهشة والفاشلة
    اعتقد ان النهاية ستكون قربية جدا ان شاء الله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-12
  9. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    شكرا ً لإثراء الموضوع بهذه الجواهر الثمينة ...
    و كما يبدولي أن كلامك واضح جلي لايحتاج إلى تعليق ... شكرا ً لمرورك العطر ،
    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-13
  11. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902


    أخي / الناقل واللاصق ومردد موالك في كل مشاركة نقلا ً / الخط المستقيم

    العطاس قال رأيه ... ولكن يظل الواقع هو الفاصل حينما يستغل مثل هذه الأحداث والتي يرجع تاريخها إلى ما قبل الوحدة لأغراض دنيئة ، على الرغم نحن لانعارض لطالما أنهم ينبشون جرائمهم في الشمال والتي بدأت منذ عام 1962 ميلادي وأنتهت بمجزرة 1978م ميلادي والتي ذهب ضحيتها آلاف البشر ومازال هناك شهود منهم الحكيمي وكثير ممن هم على قيد الحياة ممن عاصروا تلك الأحداث الأليمة في الشمال فالماذا لاينبشون آلأمها لنعرف التاريخي ومن وخلف الأحداث أليس من العدل الإنصاف ؟
    ،
    هكذا ميزان العدل إن كان مايفعله النظام من استغلال أحداث ماقبل الوحدة فهو يدل على أن هناك تأثيرا ً على مسار الوحدة ويلجئ إلى نبش الأحدث التي يرجع تاريخها إلى قبل الوحدة التي لم تطبق فعلي بين الشطرين إلى الآن ،،، تحياتي
    تحياتي لكم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-13
  13. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    أخي القدير
    يبدولي أنك أجدت القراءة وهذا ما هو حاصل حيث نرى بأن الحزب الحاكم بدأ يراوغ
    تحياتي لكم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-13
  15. ابن حميَر

    ابن حميَر قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-01-01
    المشاركات:
    13,178
    الإعجاب :
    1,077
    التهويل من الأمر يٌفقد الموضوع اهميتة: دعونا نٌقيٌم الموضوع على اساس آخر: غير فتح ملفات الماضي وتذكير الناس بالمآسي التي حدثت بالماضي: انا من وجهة نظري ان لهذا الأمر علاقة مباشرة بقضية الفساد المستشري الذي يخص الاراضي: اما وان نٌفسَر الاحداث التي تقع يوميآ على غير حقيقتها: فهذا يدعونا الى التأمل والوقوف قليلآ: لماذا يٌحب البعض ان يقرأ الاحداث على غير حقيقتها
    ولماذا ايضآ يستقل هذه الأمور كل من بقلبة مرض: ليأتي ويضع ويٌفسَر على مزاجة دون ان يكون للواقع اي علاقة بما ذهب اليه البعض: فساد الاراضي وصل حدة: فلما نٌخرج هذا الحدث عن دائرة الفساد: نعم هذه المرة القبور: وقد تكون تلك التي ارتبطت بأحداث 13 ياناير 86 : لكن السؤال هنا يطرح نفسة بقوة؟ هل هي المرة الوحيدة التي وصلت يد فساد الاراضي الى القبور ام ان هناك سوابق في هذا الأمر: فأن كانت هذه هي المرة الوحيدة: فأنا معك قلبآ وقالبآ: ان للأمر علاقة بتلك الاحداث التي وقعت في 86 من القرن الماضي: وان كلامك فيه من المنطق الكثير مثل اشغال الناس عن فساد الحكومة والوعود الانتخابية وووووووووو الخ: لكن ان سألت وتحريت عن هذا الأمر ووجدت ان نبش القبور له تاريخ طويل وما هذا الذي يحدث بعدن ماهو الا نقطة في بحر: يا أخي الكريم جشع الناس لم يحترم حتى حٌرمة الاموات.
    ارجو ان نتحرَى الصدق في كتاباتنا وان لا نكون كالدمٌى التي يٌحركها البعض كيفما شاء
    خالص الود والاحترام
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-13
  17. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    أخي القدير
    نحن متفقون معاك فيما أبديته حول فساد ومافيا الأرضي إلا أن الأمر هنا يختلف حيث حرك الحزب الحاكم هذه القضية قبل الإنتخابات لإستغلالها ضد المعارضة من الحزب الإشتراكي ،
    وأيضا ً يحركها حاليا ً وهذا رأينا بأن القضية لها بعد سياسي أكثر من فساد الأرضي حينما تتحرك المعارضة وخاصة ً الحزب الإشتراكي يحركون له بعض الأوراق وكما هو معروف بأن محافظة صعدة في حالة تمرد ولذلك أبدت المعارضة رأيها بالتعامل مع الوضع في صعدة وهنا يكمن سر تحريك هذه القضايا والتي يرجع تاريخها لما قبل الوحدة وهذا استغلال سيئ من النظام حيث اصبح يتعامل بطريقة غطرسة دون أن نرى نتائج على الأرض توحي بالخير والإتجاه نحو البناء ،

    بالنسبة للمصداقية والإيحاء والاسترسال في كلامك لم يوضح بعد نتمنى أن يكون واضحا ً أكثر حيث سئمنا ممن يوزع صكوك الوطنية ، تحياتي لكم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-13
  19. alabrak

    alabrak عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-17
    المشاركات:
    1,840
    الإعجاب :
    0
    اخي الصحاف من حق اليمن ان تفتح ملفات الماضي حيث واليمن اكتملة فيها البنا التحتية

    وبدت تفكر كيف تكون قوة اقتصادية مواثرة في العالم

    وهنا ك مجموعة متخصصة في الحزب الحاكم للبحث عن التاريخ والاخفاقات السابقة

    كي تستفيد من الماضي مثل احداث 13 ينائر وموت الشهيد ابراهيم الحمد اللذي تم اغتياله في ضروف غامضة
    والجبه الوطنية واحداث 78 والحر ب المدمرة في94 والاحداث الحالية في صعدة والكثير الكثير

    عزيزي الصحاف من حقي ومن حقك ان تعرف الحقيقة حيث وبلدنا اصبحت بلد ديمقراطي

    تختلف عن السنوات الماضية
    تحياتي وتقديري لك رغم اختلافنا في وجهة النضر
     

مشاركة هذه الصفحة