الاخوان المسلمون وفكر مستنير الى دولة الخلافة الاسلامية

الكاتب : أحمدالسقاف   المشاهدات : 549   الردود : 9    ‏2007-02-14
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-14
  1. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    ذات يوم موعود ، التقى موسى –عليه السلام- مع ذاك الرجل الصالح..


    فقال له موسى في تواضع جمّ : (هل أتبعك على أن تعلّمني مما علّمت رشدا)؟


    وردّ عليه الخضر – عليه السلام – مصارحا بما في إتباعه من مشقة ربما قد لا يتحملها موسى : ( إنك لن تستطيع معي صبرا ، وكيف تصبر على ما لم تحط به خُبراً ؟ ) .


    ولكن إصرار موسى جعله يعطي العهد الرضائي بالصبر والانقياد والطاعة والانضباط أثناء هذا السير الإيماني لبلوغ الغاية التي تغيّاها.


    ولكنه سرعان ما فقد صبره وانقياده ..وطاعته وانضباطه ..فبدأ ينكر على الخضر أعمالا كان يراها ـ من وجهة نظره- مستنكرة لا تدل على صلاح أو رشاد.


    أنعطي الدنية في دينيا..؟؟


    إن هذا المشهد من هذه القصص القرآني ، يذكرني بموقف أحد فتيان الدعوة الإسلامية إذ رأيته ذات يوم ينكر في غضب شديد على قائد من نبلاء الدعوة ويعنفه قائلا:
    يا شيخ لقد شوهتم بخطاباتكم العمل الإسلامي
    يا شيخ لقد غيرتم المنهج والمشروع
    يا شيخ مواقفكم غريبة لا يشهد لها نص
    يا شيخ ...لقد أعطيتم الدنيّة في دنينا الله
    ..إلى قائمة طويلة من النداءات… والإدانات
    والشيخ في كل هذا لم ينبس بكلمة ، حتى طلب منه هذا الشاب أن يتكلم ،
    فلم يلبث أن ابتسم وهو يقول:يا بني (أما السفينة فكانت لمساكين يعملون في البحر ، فأردت أن أعيبها وكان وراءهم ملك يأخذ كل سفينة غصبا)


    خروق في ظهر السفينة..


    إن هذا المشهد من قصة موسى مع الخضر يحمل دلالات تربوية بعيدة نحن اليوم في أمس الحاجة إلى إدراكها ، والوعي بمفادها ؛ إنها تعكس الفجوة التي نحملها في تربيتنا وتكويننا بين المثال والتطبيق أو بين التصور النظري والخبرة التي يولدها التجريب العملي .


    إن فقدان تلك الخبرة يجعل إمكانية الصبر على طول الطريق وعقباته ضعيفة أو محدودة (وكيف تصبر على ما لم تحط به خُبراً؟)


    وسفينة الدعوة ـ بحمد الله ـ قد مخرت البحار وقطعت أشواطا ومراحل وتجاوزت الكثير من العقبات والأمواج…وهي اليوم تحتل مواقع و مراكز متقدمة .


    لكن مقتضيات ( فن إدارة الصراع ) الذي نعالجه اليوم في هذا العالم المعقد العلاقات ،قد يضطرنا – كقادة - في بعض الظروف إلى إعمال خيار (خرق السفينة) بإحداث تلك الخروقات العمدية في هيكلها ؛ خروقات ستأثر على جمالها وبهائها وتجعلها معيبة بلا شك خروقات ستأثر على حركة اندفاعها وتقدمها يقينا بل قد تؤدي إلى (احتمالات ) الغرق إذا لم نأخذ احتياطاتنا..


    ولكنها وبالمنطق نفسه ؛ ستحافظ على مكتسباتنا التي حققناها طيلة سيرنا الموزون المبارك وستصون مصالحنا الكبرى التي حصّلناها بجهودنا وتضحياتنا ، وستفوت الفرصة على أعدائنا وخصومنا وتُربك خططهم..


    ومن أجل هذه الغايات الكبرى فإن منطق الموازنة يدفعنا إلى قبول (أهون الشرور)


    نقولُ فلا نكاد نلحنْ.. ونعملُ فلا نكاد نبينْ


    والمشكلة الجدلية التي تطرحها هذه المشاهد من هذا القصص القرآني يمكن أن نصوغها في هذه المسائلة البريئة وهي لماذا نحن نقبل بهذا المنطق الجميل الذي لا نكاد نختلف فيه من حيث النظر والتظير ، والذي نطقت به فلسفة تشريعنا ..ثم ترانا بعد ذلك نختلف أثناء تنزيل مقتضاه على الواقع ؟؟


    كلنا يحسن الكلام الفصيح عن (فقه الموازنات) و (فقه الأولويات) و (فقه النسب) و(فقه السن) ..ونحوها من ضروب الفقه الجديد ، ولكن لا أحد منا يجيد تطبيق هذه المعاني وإنزالها منزلة التجريب العملي..


    وإنْ حدث أن اجتهد أحدنا في ذلك أنكرنا عليه ووصفناه بأنواع من التهم …


    أيها الأخوة إن عدم الوعي بهذه المعاني أرهقنا وبدد جهودنا **** أوقاتنا ، والمطلوب منا اليوم (إعادة النظر) في مناهج تربيتنا الدعوية فنحن كما قال الشاعر :


    لازال موسى طبعنا محتاجا إلى الخضر


    نصابر الأذى ونشترك في خلطة..


    وبعد هذا الاستطراد…أعود إلى النص القرآني مرة أخرى لأقول :


    إن الإشارة إلى هذا(الملك) الظالم الذي لا يقنع بما عنده – رغم أنه ملك - وتمتد يده الغاصبة إلى ملك الغير يكاد يشعرنا أن إعمال خيار (خرق السفينة) هذا ..ستدفعنا إليه مواقعنا الجديدة وواقعنا المتجدد الذي فيه الكثير من المتاح الإعلامي والسياسي مما يتطلب انفتاحا على الآخر ومشاركةً له ومخالطة إذ ( المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على اذاهم أعظم أجرا من المؤمن الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم)


    وإن هذا (الأذى) المذكور في الحديث هو في حكم ذات الخروقات التي نتحدث عنها ، فالنزول إلى مواقع إهتمام الناس ،ومشاركتنا لهم ،ودفاعنا عن حقوقهم ومجادلتنا لفسقتهم ومجالستنا لهم في المعروف..سيكون على حساب الكثير من معاني السكينة الإيمانية الوافرة التي كنا ننعم بها يوم كنا للمسجد حمائم ..


    وكان همّ أحدنا ينحصر بين سارية المسجد ومحرابه ، حتى أكلتْ حصائره البغدادية البالية أجسامنا
    أما اليوم فمنطق (أردت أن أعيبها) ..


    يتطلب منا خروجا إلى الناس ودخولا عليهم من كل باب..


    ويتطلب منا تجوالا في الأسواق وتعليم في المدارس وإرشاد ومعارضة في البرلمان …ونظرا في الصحف وسماعا للأخبار…ومحاورة لفاسق ومدارة لظالم..


    ويتطلب منا قبولا في صفنا بنصف الشجاع وبنصف الذكي وبالساذج المتعبد الذي لا يحسن السياسة وبالسياسي اللبق الجاف القلب الحريص على مصالحه، وبالأقل كرما ،وبالمتزوج بسافرة ، بل وبالسافرة نفسها ،وبصاحب الزهو….مادموا كلهم يقيمون فروض العبادة ويلتزمون فكرنا.


    ويتطلب كذلك منا الكثير من التنازلات والتحالفات لتسيج الدار، ورصّ الصف ،وتفويت الفرصة على الكائد…


    تباشير الفتح المبين..


    ولعل هذه الظاهرة الموسوية في الإنكار تكررت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم عندما بلغت الدعوة (مرحلة الانفتاح السياسي) عندما باشر النبي صلى الله عليه وسلم أول عمل دبلوماسي أعني(صلح الحديبية)الذي سماه القرآن الفتح أو(الإنفتاح )المبين وقد حفظت لنا السيرة مواقف أغلب الصحابة عليهم الرضوان الذين لم يدركوا يومها أبعاد هذا الخيار ، فلهجت ألسنتهم بالإنكار ، وقد تمظهرت آثار منطق (أردت أن أعيبها) في بعض الشروط المجحفة التي قبلها النبي صلى الله عليه وسلم، وفي عدم كتابة البسملة، وعدم التنصيص على صفة رساليتة صلى الله عليه وسلم...


    حتى أن عليا كرم الله وجهه أبى أن يشارك في بعضها رغم أمر النبي له بذلك؟


    بل إن عمرا رضي الله عنه قالها صراحة : أنعطي الدنية في ديننا؟؟



    طبعا يومها كان المخزون التربوي للصحابة وافرا من حيث القدرة على البذل والتضحية والكرم و(صناعة الموت الشريف) لكن هذه الحادثة أحدثت فيهم التوازن بين متطلبات عزة المؤمن وشموخه ومقتضيات مصلحة الدعوة و(صناعة الحياة) .


    وأزعم أن الطبيعة الاندفاعية والانفعالية التي كان يتمتع بها موسى عليه السلام أُريد لها أن تتغير بهذه الصحبة المباركة الموقوتة التي صحب فيها الخضر عليه السلام.


    لا تكن من القاعدين ...ولا من القاعديين


    إن أحداث 11 سبتمبر وما تلاها من تخطيط أثيم تملي علينا ضرورة إعادة النظر في مناهج التربية الدعوية في ضوء خيار(خرق السفينة) فقد أرهقتنا أعمال غير مسؤولة تؤمن فقط بخيار (استعراض العضلات) وبمنطق (فوكزه موسى) .


    ورغم هذا فلا زلنا أخيارا كما أخبرك محمد إقبال رحمه الله بعد أن أخذ عصى موسى وورث علم الخضر ووعاه :


    أمسِ عند البحر قال * الخضرُ لي قـولاً أعيهْ
    تبتغي الترياق من سُمِّ * فــرنجٍ تتقيـــهْ
    فخذنْ قولاً سديداً * هو بالسيــف شبيــهْ
    ذا مضاءٌ وضياءٌ * خبــــرةُ الصقيل فيهْ
    إنما الكافر حيرانُ * له الآفـــــاق تيـهْ
    وأرى المؤمن كوناً * تاهت الآفـــاق فيهْ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-15
  3. كتيبة الثأر

    كتيبة الثأر عضو

    التسجيل :
    ‏2006-10-19
    المشاركات:
    42
    الإعجاب :
    0
    فكان الحل "دولة إسلامية مدنية ، لافرق فيها بين المسلم والكافر"عفوا الآخر " توالي كل كافر ولاتحكم بالشرع إلا بما يرضى به العاملون في حقوق الإنسان "الغربي" بل وتفتح الحرية للاخزاب العلمانية.....الخ
    كل هذه المهازل تجمعها دولة الإخوان المزعومة .
    راج كلام العلماء في قصة الخضر مع موسى قبل الإستدلال
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-15
  5. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2

    أحسن ما قرأت وتشكر

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-15
  7. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2

    عـزيزي....هناك ثمة أخطاء ولايستطيع أحد نكرانها..,هذا شيء طيب
    أما انتم فلكم أخطاء بالكاد ولاتـريدون أن تعـترفون بها , وأعظم اخطائكم عدم وجود الحكمه
    في تصرفاتكم لسبب بسيط أنكم لاتريدون أن تدرسون الواقع
    وإذا أرتم إنزال أحكام شرعية فتنزلونها دفعة واحدة بدون النظر للتفرعات

    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-15
  9. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    اخي كتيبة الثار انا اعرف ماأقول ولولم اكن مقتنعا بفكري الذي طرحته هنا ماكنت طرحت ماطرحت وان ترى فيه الخطأ فالبيان البيان ولاتلقي بالكلام على عواهنه حددوانقد وأصل لماتقول وإلافكف
    واشكرك اخي الحبيب كتيبة الثأرلكل ماتقول وتكتب
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-15
  11. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    الأخ عاشق الجنه

    أما تخجل يا أخي ؟!!!

    تروج لهذه الحركة الان ..

    وقد سقطت ورقة التوت

    واستبانت السوأة المغلظة
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-15
  13. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    تصريحات الأستاذ العريان المخزية فتأملوا و أفهموا ما يقول بارك الله فيكم
    "الإخوان يؤيدون قيام دولة مدنية تكون فيها الحقوق متساوية للجميع أمام القانون و الدستور دون تميز لأى سبب كان و الإخوان مع احترام الدستور و مستعدون أن نوقع على وثيقة رسمية بهذا الكلام "
    "الإمامة الكبرى أو العظمى متعلقة بوحدة العالم الإسلامى كله و هذا لن يتحقق إلا بعد قرن او قرنين نحن نتكلم عن دولة مصرية و ليست عالمية لأن الإخوان لديهم مستويات فى التفكير و التداول و الإقرر و كذلك فى مستوى الإمامة يجوز لكل مواطن مصرى أن يتولى أى منصب حتى منصب الرئيس و هذا الكلام قاله الدكتور أبو الفتوح و قلته أنا و المرشد فيما أعتقد"(1)
    و هذا كان ردا على سؤال من أحد الحاضرين فى ندوة لجريدة الدستور عن مسألة هل يوافق الإخوان على أن يكون الإمامة من غير المسلمين
    _____________________
    (1)تصريح للأستاذ العريان بمؤتمر فى جريدة الدستور مع الأحزاب العلمانية و شخصيات نصرانية عن المستقبل السياسى فى مصر

    ___________________________________


    موقفهم من مشاركة أحزاب كافرة معهم فى الحكم
    فهل الجماعة لا تمانع من مشاركة أحزاب كافرة فى السلطة ؟؟
    فهذا كلام مفتيهم القرضاوى



    وردا على سؤال حول قضية الفصل بين الدين والسياسة قال القرضاوي: "لا يمكن أبدا الفصل بين الجانبين"، مشيرا إلى أن "أصحاب هذه الدعوة يلجئون إلى الدين إذا وجدوا أن ذلك يخدم مصالحهم ومواقفهم، ويستبعدون الدين إذا رأوا أنه يتعارض مع اتجاهاتهم؛ ومن هنا يسعى هؤلاء إلى التلاعب بالدين".
    ثم تحدث عن حكم الدين في إنشاء أحزاب على أسس دينية، فأكد أنه "لا مانع من إنشاء أحزاب سياسية على أسس دينية، وهذا الأمر ينطبق على المسيحيين؛ فمن حقهم أيضا إنشاء أحزاب سياسية بشرط أن تكون جميعا خاضعة للدستور والقانون الذي يجب أن يحترمه الكل".
    وأشار إلى أنه لا يعارض حتى "ظهور أحزاب شيوعية على أن تحترم مشاعر الأغلبية والمقدسات والرموز الدينية... وهذه هي الديمقراطية التي يخشى الحكام العرب الاقتراب منها".
    وحول الموقف من مشاركة المرأة في الانتخابات البرلمانية، أوضح أن "المرأة والرجل متساويان في الحقوق والواجبات حتى السياسية وغيرها طالما تعلمت (المرأة) ووصلت إلى المراكز المرموقة"(1)
    و يردد القرضاوى هذا الكلام دائما فى أكثر من مناسبة و فى غالب البرامج و الكتب الموجهة للغرب (2)
    و كذلك هذا كلام أحمد رائف حتى أنه شبه الأحزاب هذه الأيام بالخوارج و الشيعة و الأنصار و المهاجرين فى العصور الماضية فانظر كيف الخلط فهل شارك الخوارج على رضى الله عنه او الشيعة الحكم !!(3) و هذا ما قاله القرضاوى ايضا فى كتبه
    و كلام كثير من قادة الجماعة (4)
    ______________________
    (1)موقع إسلام أون لاين الذى رئيسه الشرفى القرضاوى و هو من مواقع الإخوان على الشبكة منقول من مؤتمر عقده القرضاوى فى دارفور فى السودان .
    (2)ردد القرضاوى نفس الكلام فى كتابى الدِّين والسياسة تأصيل ورد شبهات و نحن والغرب أسئلة شائكة وأجوبة حاسمة و يردده ايضا فى برنامج الشريعة و الحياة فى الحلقات الموجهة إلى الغرب بالتحديد مثل حلقة الإسلام المدنى الديمقراطى و حلقة حوار الأديان على سبيل المثل .
    (39راجع كلام أحمد رائف فى كتابه سراديب الشيطان فى سجون عبد الناصر و أنصح بقرأته لما فيه من ابراز لفترة تاريخية من تاريخ المسلمين و الصراع مع الكفر بصرف النظر عن الموضوع هنا
    (4)فاضافة إلى ذلك يمكنم متابعة تصريحات المرشد مهدى عاكف و نائبه حبيب و عضو مكتب الأرشاد أبو الفتوح.

    __________________________________

    و سؤال أخر توجهونه إلى قادتكم و مفتيكم هل أسقطتم الجهاد من أجل نشر الدين و بسط شرع الله على الأرض من عقيدة المسلمين و أبدلتموه بما تسمونه المقاومة من أجل أسترداد الأرض ؟؟

    فأنظر هذا كلام مفتى الجماعة القرضاوى
    "و هذا ما يوجب علينا فى هذا العصر أن نعيد النظر فى أقوال
    قيلت و أراء اتخذت فى أعصار سابقة ربما كانت ملائمة لتلك
    الأزمنةو تلك الاوضاع لكنها لم تعد ملائمة لهذا العصر بما فيه
    من مستجدات هائلة لم تكم لتخطر للسابقين على بال(1) و القول
    بها اليوم يسىء الى الاسلام و القرأن و يشوه وجه دعوته(2)
    من ذلك تقسيم العالم الى دار اسلام و دار حرب و اعتبار ان
    الاصل فى علاقة المسلمين بغيرهم هو الحرب و ان الجهاد فرض
    كفاية على الأمة(3) ...الى أخر تلك الأقوال
    و الواقع ان هذه الاقوال لم تعد تصلح لزماننا و لا يوجد من
    نصوص الاسلام المحكمة ما يؤيدها بل فى هذه النصوص ما يناقضها(4)
    فالأسلام ينشد التعارف بين البشر جميعا

    و للايضاح أكثر أعرض كلام الدكتور فى الصفحة التالية 78
    و الجهاد الذى شرعه الاسلام فى الأزمان الماضية كان له هدف واضح
    و هو أزالة العوائق المادية من طريق الدعوة (5)و قد كان
    الاباطرة و الملوك فى تلك الأزمنة يقفون حائلا دون وصول دعوة
    الاسلام الى شعوبهم(6) و لهذا بعث الرسول صلى الله عليه و سلم
    اليهم برسائله ليدعوهم فيها الى الاسلام و يحملهم اثم ضلال
    اممهم التى عزلوها الى الاستماع الى اى صوت خارجى خشية ان
    يوقظهم من ثباتهم و يشعره بذاتيتهم فيهبوا من رقدتهم و
    يتردوا على طواغيتهم (7)و لهذا نجدهم قتلوا الدعاة حينا او
    بادروا المسلمين بالقتال حينا أو أعدوا العدة لغزوهم و
    هددوهم فى عقر دارهم (8)
    أما اليوم فلا عوائق أمام الدعوة و خصوصافى البلاد المفتوحة
    التى تقبل التعددية و يستطيع المسلمون ان يبلغوا دعوتهم
    بالكلمة المقرؤة و الكلمة المسموعة و الكلمة المشاهدة و
    يستطيعون بالأذاعات الموجهة ان يبلغوا العالم كله بلغاته
    المختلفة و ان يتكلمون مع كل قوم بلسانهم ليبينوا لهم و
    لكنهم فى الواقع مقصرون كل التقصير(9) ".......(10)أنتهى كلام القرضاوى شفاه الله و عفاه مما وصل إليه حاله و أكتفى بالتعقيب الذى وضعته فى الهامش

    __________________________________________________ _______
    (1) و كأن الرسول صلى الله عليه و سلم لم يكن يعرف و لم يخبره
    ربه عز و جل !!!
    (2) ندعوا للمسلمين ان يخرجوا من دائرة تحسين صورة الاسلام هذه
    (3)و اشهد ان الجهاد فرض سواء الدفع أو الطلب (الفتح) و أنه
    باقى ليوم الدين
    (4)و كأن القرأن متناقض فحاشا لله
    (5)و هل الحوائل أزيلت و نسى الشيخ ان الحكم فى الأرض يجب أن
    يكون لله فنحن نجهاد لتكون كلمة الله هى العليا و الكافرين
    السفلى فيكون الحكم لله و حتى من يدفع الجزية فهو يكون رضخ
    لسطوة و حكم الاسلام بحيث جيوش الأسلا م هى من تدافع عنه فنحن
    نجهاد ليكون الحكم للمسلمين ليقيموا حكم الله و لأزالة الحوائل
    التى أمام الدعوة فاين حكم الله الأن فى هذه البلاد و هل أزيلت
    تلك العوائق!!
    (6)و هل بوش و شارون هؤلاء الطواغيت و أعوانهم حملان وديعة !!
    بل هم طغاة و أباطرة فى أثواب مختلفة .. و ما رأى الشيخ فى
    من يعذب الموحدين و يمنع الصلاة و يجبر المسلمين فى بلاد
    الغرب أن يترك زوجته أو بناته عرايا و أن لا يمنع أبنه الشاذ
    من عمله و ان لا يقف فى وجه أختياره !!! و ما رايه فى القنوات
    الاباحية الموجهة و التنصيرية !!!
    (7)و ما زال هؤلاء الطواغيت يفعلون ذلك بل و يخافون من ذلك
    (8)و لا أدرى ما تفسير الدكتور لتلك الحروب المنتشرة هنا و
    هناك و ما رايه فى تكالب العالم للدفاع عن صنم بوذا و قد كان
    للدكتور جولات فى الموضوع و لا أدى ما رايه فى اسرانا فى
    جوانتناموا و ما يحدث من مطاردة المسلمين فى بلادنا بأوامر
    طواغيت اليهود و الغرب تحت اسم محاربة الاصولية و الوهابية و
    التطرف و نبذ الأرهاب و لا أدرى ما قول الدكتور فى الشيخ الأسير
    عمر عبد الرحمن!!! و لا أدرى و لا أدرى .......!!!!!!!!



    (10)نعم فهذا ما يراه الدكتور و موجود فى أكثر من كتاب له و منه كتابه فقه الأولويات ص 77 و 78
    الطبعة الرابعة و قد أعلنه فى ندوة لقناة أقرأ لصحبها صالح كامل صديق القرضاوى و موجود على موقعه بعنوان الإسلام يرى البشرية أسرة واحدة
    ___________________________________


    تبديل لشرع الله و اتخاذ الكافرين اولياء و تعليتهم فوق المسلمين
    هل يرضون لكم أن يحكمكم رئيس كافر أو يكون نوابه كافرين و أن يكون رئيس وزرائكم كافر ؟؟؟
    و أخيرا هل توافقون أن يحكمكم أمرأة؟؟
    فهذا ما يقوله علامة الجماعة القرضاوى و مفتى الجماعة فانظروا ماذا يقول
    "ولا مانع من أن يكون أحد نائبي الرئيس أو نوابه من غير المسلمين، وخصوصا إذا كانت الأقلية غير المسلمة كبيرة، كما هو حاصل في السودان اليوم.
    وما عدا هذا المنصب الحساس، فالمجال مفتوح لغير المسلمين في كل ما يحصلون شروطه، ويمتلكون مؤهلاته. ومن ذلك منصب (الوزارة) كما ذكر الإمامان: أبو الحسن الماوردي، وأبو يعلى الفرَّاء في (الأحكام السلطانية) من تولي أهل الذمة (وزارة التنفيذ). وهناك بعض الوزارات لها حساسيات واعتبارات معيَّنة، مثل: وزارة الدفاع، ووزارة الداخلية.
    المهم هنا هو توافر الثقة بين الجميع، فإذا توافرت، وشاع جو الأخوة والتسامح بين أبناء الشعب الواحد: انحلت كل المشكلات.
    وقد رأيت الأستاذ فارس الخوري المسيحي السوري، يرأس مجلس وزراء سوريا فترة من الزمن، وكان من أفضل رؤساء الوزارات، وكان الوزراء المسلمون على تعاون كامل معه، وكان جمهور المسلمين راضٍ عنه. وكان من أكثر الناس إيمانا بوجوب تطبيق الشريعة الإسلامية، وأنها وحدها القادرة على حلِّ مشكلات العصر، وقطع دابر الجرائم، وقد نقلت بعض أقواله في كتابي (بينات الحل الإسلامي وشبهات العلمانيين والمتغربين)"(4) أنتهى كلام القرضاوى
    فهل توافق يا اخى يا من فى تلك الجماعة أن يكون نواب الرئيس كفار أو رئيس الوزراء كافر سواء نصرانى أو غيره و مما لا شك فيه أن كون النواب نصارى فالمرحلة القادمة سيكون الرئيس كما أنه فى حالة غياب الرئيس فى مهمة للخارج فأن النائب هو الرئيس الفعلى و لو مات الرئيس فسيكون النائب هو الرئيس لحين حل هذا الأشكال
    و إذا كان القرضاوى لم يصرح صراحة بعدم ممانعة أن يكون الرئيس نصرانى فى دولة الإسلام فقد قالها عضو مكتب الأرشاد عبد المنعم أبو الفتوح
    "قول الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح عضو "مكتب الإرشاد" لجريدة العربي الناصري، [بتاريخ؛ 28/9/2003م، العدد؛ 878]: (لا مانع لديه أن يكون رئيس الدولة مسيحياً، ولا مانع من وجود حزب شيوعي)."(5)
    " وهناك تصريح آخر للمراقب العام لللإخوان المسلمين في سوريا؛ الأستاذ علي صدر الدين البيانوني في شهر [يونيو/2005م] في إحدى القنوات الفضائية العربية، التي يمولها الإتحاد الأوربي برضا الأمريكان لنشر الديمقراطية الأمريكية في العالم الإسلامي!

    يقول البيانوني إجابة على سؤال المذيع؛ هل تقبلون أن يكون رئيس الدولة في سوريا امرأة أو مسيحياً؟ قال: (ما يقرره الشعب نقبله، فإذا اختار الشعب مسيحياً أو شيوعياً أو امرأة فسنقبل،ه لأن من يختار الديمقراطية يقبل نتائجها)!!"(6)
    و يقول عصام العريان فى ندوة حول مستقبل الحكم فى مصر فى حضور ممثلى أحزاب علمانية و نصرانية "و كذلك فى مستوى الإمامة يجوز لكل مواطن مصرى أن يتولى أى منصب حتى منصب الرئيس و هذا الكلام قاله الدكتور أبو الفتوح و قلته أنا و المرشد فيما أعتقد"(نقلا عن جريدة الدستور المصرية )
    و هذا كان ردا على سؤال من أحد الحاضرين فى ندوة لجريدة الدستور عن مسألة هل يوافق الإخوان على أن يكون الإمامة من غير المسلمين
    و يكفى أن أنقل هنا تعليق الدكتور هانى السباعى مدير مركز المقريزى على تلك التصرحات الغريبة
    "أقول: لو أن هذا الكلام قد صدر من علماني لقلنا إن هذا العلماني متناغم مع نفسه، حيث لا يرفع شعاراً دينياً ولا حتى أخلاقياً! أما أن جماعة ما تقوم على أساس ديني وينتسب إليها الناس على أساس هذا الدين، الذي يرفض أي شريك له في كافة المناحي الحياتية - أعلاها السلطة، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق! - وهذا ما تقوم قيادة الإخوان المسلمين حيث تمارس تقية سياسية وسفسطة يونانية بالية، يريدون أن يقنعوا الناس بالشئ وضده، كأن تقول لشخص؛ أنت مسلم بوذي! أو مسلم شيوعي! أو مسلم نصراني أويهودي!

    لذلك استمرأوا هذه التقية السياسية ووقعت تصريحاتهم في مواطن "أنتهى كلام الدكتور هانى السباعى (7)
    و للأسف فهذه الجراثيم تجدها كثيرا فى كتب الأخوان فى العقود الأخيرة و بالأخص منذ بطش الطاغوت المسمى ناصر بهم(8) و تخلى الجماعة عن منهج الجهاد و طلب حكم الله صراحة و أحكام شرعه و أعلان راية لا إله إلا الله و ما يقتضيها
    هل هذه دولة الإسلام التى يسعون لتحقيقها لكم !!
    __________________________
    (4)من كتاب الدين و السياسة للقرضاوى الفصل الخامس الدولة الإسلامية حقوق الاقليات
    (5) (6)(7)مقال بين منهجين للدكتور هانى السباعى من على موقع مركز المقريزى و أحب هنا
    (8)مثل كتاب سراديب الشيطان فى سجون عبد الناصر لأحمد رائف و هو من أعضاء الأخوان القدامى فى الأخوان فللاسف تجد كلام مثل هذا و مثل الكلام عن عدم ممانعة وجود أحزاب شيوعية و نصرانية فى دولة الإسلام و سنعود و نفتح لموضوع الأحزاب و الديمقراطية نقطة مستقلة فى حينها فالأخوان قد أستبدلوا شرع الله بالديمقراطية أى دين الإسلام بدين الديمقراطية.

    _____________________________

    مواقف مخزية
    و سؤال أخر يجب أن تسألوه لقادتكم لماذا خنتم المسلمين ؟؟
    أولاً؛ دخول جماعة الإخوان المسلمين في تحالف الشمال في أفغانستان مع قوات الإحتلال الأمريكي على دولة أفغانستان المسلمة إبان حكم الطالبان:

    أولاً؛ دخول جماعة الإخوان المسلمين في تحالف الشمال في أفغانستان مع قوات الإحتلال الأمريكي على دولة أفغانستان المسلمة إبان حكم الطالبان:

    ومن أبرز رموز هذا التيار ممن دخلوا كابول تحت حماية الطائرات الأمريكية وعلى متون دباباتها ومصفحاتها الأستاذان؛ برهان الدين رباني، وعبد رب الرسول سياف، وهما عضوان بالتنظيم الدولي للإخوان المسلمين، ورغم ذلك لم تصدر جماعة الإخوان المسلمين بياناً تستنكر هذا التحالف المخزي، ولم تتبرأ من فعلة هذين الحزبين - رباني / سياف -!

    مع العلم أن برهان الدين رباني - الذي كان من كبار قادة المجاهدين قديماً - أول ما تولى رئاسة أفغانستان بعد خروج الشيوعيين السوفييت قبل تفككه، ذهب إلى مصر وأعلن متنفلاً؛ أنه على استعداد أن يسلم المجاهدين المصريين الذين يعيشون في أفغانستان.

    رغم أن الأحداث لم تكن بهذه السخونة على المستوى المصري ولا على المستوى العالمي في ذلك الوقت!

    وطبعاً لم نر بياناً لقيادة جماعة الإخوان يستنكر هذا التصرف الأرعن والتزلف الممجوج من قبل الرئيس برهان الدين رباني – سابقاً - فهل جزاء الإحسان إلا الإحسان؟!

    وماذا حصد الشعب الأفغاني من مشاركة جماعة الإخوان المسلمين – رباني، فهيم، سياف - في التحالف مع قوى الإحتلال إلا الفشل والموت والخراب وعلو الباطل؟! (1)

    و قد سمع غالب المسلمين تصريح برهان الدين ربانى فى الجزيرة قبل غزو الأمريكان لأفغنستنان مندهشا لعدم لجوء الأمريكان له فى حربهم ضد طالبان و الأفغان ليقدم لهم يد المساعدة و العون

    ثانياً؛ في الجزائر:

    تحالف زعيم جماعة الإخوان المسلمين الأستاذ محفوظ نحناح مع طغمة العسكر، ضد "جبهة الإنقاذ" التي قبلت بخيار صناديق الإقتراع على غرار المنظومة الغربية - مثل الإخوان المسلمين - فبدلاً من أن يتوحد معهم، إذ به يتحالف مع سلطة العسكر – العماري، خالد نزار - ضدهم ثم قام بحملة دعاية لتبييض وجه النظام العسكري القمعي في الجزائر ولا يزال حزبه مستمراً على نفس النهج.

    ورغم ذلك لم تصدر قيادة الإخوان بياناً تستنكر فيه هذا التحالف النحناحي مع الفرنكوفونيين الذين خربوا ديار برباروسا!

    ومع ذلك هل حكمت الجزائر بالشريعة الإسلامية أم أن تجفيف منابع التدين وصار التنصير على قدم وساق في ظل بعض وزراء الإخوان؟! فماذا حصد الشعب الجزائري من مشاركة الإخوان إلا الفشل؟!(2)
    ألم يكن واجب عليهم الأنضمام فى حلف واحد مع أخوانهم من الجماعة الإسلامية بدلا من الوقوف مع عملاء فرنسا !! هل الأنضمام تحت لواء الكافرين و المنافقين يفضل على الأنضمام تحت لواء المسلمين و رايتهم!!


    ثالثاً؛ العراق:

    احتلال الأمريكان وحلفائهم أرض أبي الأنبياء إبراهيم – العراق - وحاضرة الإسلام - بغداد الرشيد - وإذ بنا نرى "الحزب الإسلامي" - إخوان مسلمين - يتحالف مع قوى العدوان الأنجلو أمريكي!

    ونرى قادتهم؛ الدكتور محسن عبد الحميد والدكتور صلاح الدين بهاء الدين أعضاء في مجلس الحكم المؤقت، المعين من قبل قوات الإحتلال، بالإضافة إلى مشاركة حاجم الحسني - عراب مشاريع بريمر - الذي تم تعيينه رئيساً لما يسمى الجمعية الوطنية!

    ولا يزال طارق الهاشمي مستمراً في هذه اللعبة السخيفة، ومتحدياً مشاعر المسلمين، بسبب إصراره على المشاركة في الانتخابات، التي شرعها الإحتلال لتحسين صورته ولتقزيم المجاهدين ومحاصرتهم وتشويه صورتهم!

    ورغم هذه الجريمة التاريخية الكبرى التي اقترفها ولا يزال يقترفها "الحزب الإسلامي" لم تصدر قيادة الإخوان المسلمين في القاهرة بياناً جامعاً مانعاً حاسماً، يتبرأون فيه من "الحزب الإسلامي" وقيادته، ويستنكرون دخول هذا الحزب في تحالف مع قوى العدوان على الرافدين.

    بل كان من الأجدى والأنجع تطبيقاً لعقيدة الولاء والبراء؛ أن يتم فصل محسن عبد الحميد وصلاح الدين بهاء الدين ومعهم حاجم الحسني وطارق الهاشمي وكل من شارك في جريمة احتلال العراق، أياً كانت حيثيته، وأياً كان تبريره، وأياً كانت طائفته، لكن للأسف الشديد كل ذلك لم يحدث!

    فماذا حصد الشعب العراق من جراء مشاركة الإخوان المسلمين للتحالف مع قوى الإحتلال الأمريطاني إلا الفشل والموت والخراب؟!(3)
    و لعلكم طالعتم الأن سعى هاشمى فى جمع فصائل من المقاومة التى توافق على التفاوض مع الأمريكان بعد أن لاقوا الخسائر أمام المجاهدين و كأنه يجمع لهم ما يحفظ لهم ماء الوجه.
    و انظر يا أخى هذا الخبر الذى ظهر هذه الأيام الذى يؤكد أن هذه الجماعة صار لا أمل فيها فها هو المتحدث الرسمى باسم الجيش الإسلامى يعنف فى تصريحه هنا الحزب الإسلامى و رئيسه لما نال المجاهدين منهم
    "النعيمي الناطق الإعلامي للجيش الإسلامي بالعراق، في بيان له إن الحزب الإسلامي اتخذ من دماء أهل السُنة وأعراضهم مطية للوصول إلى أهداف حزبية ضيقة ومناصب حكومية.

    وطالب من سماهم العاقلين والصادقين بالخروج من الحزب الإسلامي الذي قال إنه خذل أهل السُنة، وسكت عن مصائبهم ورضي بالمناصب ثمنا لدمائهم وأعراضهم"

    كما اتهم ذلك الناطق الإعلامي الهاشمي بالتوقيع على قرارات إعدام من سماهم كوكبة من شباب أهل السُنة المظلومين.

    وفي ختام البيان وجه النعيمي تحذيرا لجبهة التوافق بضرورة الانسحاب من العملية السياسية، ومن الحكومة التي وصفها بأنها أشد على أهل السُنة من حكومة الجعفري.
    مقتل جندي أميركي و53 متهما بالإرهاب في العراق (4)
    فإن قالوا لكم ليس نحن من خنا بل هذه عصبة منا لا نوافق على ما تفعله فقولوا لهم إذا لماذا لا تتبرأون منهم و تفصلوهم من جماعتكم و تصدرون بيانا فى حقهم ؟؟

    _____________________________________________
    (1) (2) (3) منقول من مقال بين منهجين للدكتور هانى السباعى مدير مركز المقريزى فى بريطانيا
    و قد أذيعت تلك الأخبار فى حينها فى الأذاغات المختلفة و بتصريحات و بصوت قادة الأخوان و شاهدها من شاهد
    (4)موقع الجزيرة على شبكة المعلومات .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-16
  15. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    الكاسر..
    بارك الله فيك..
    كلامك في محله...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-17
  17. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    ياكاسر انا طرحت افكار فهلاتطرح افكار خاصة بك لنتناقش عليها ام ستسمربالنقل المحض
    يااخي القاريء اللبيب يشعر انك تنقل قط لامن اجل الفائدة ولكن من اجل ان يكون الرد طويلا العبرة يااخي ليست بالطول ولكن بالافكار الذي تضمنه كلامك هل لديك جديد لكن ارجوا ان تكف عن النقل انا اريد كلامك انت اريد فكرك انت وليس غيرك
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-17
  19. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    ياسبحان الله وعبارات التشجيع التي تقال لكل من وافق هواكم ياجماعة والله عيب كبير جدا ان نكون جامدين هكذا عيب كبير وانتم في منتدى فكري ان يكون اسلوبكم هكذا
    ماهذه العبارة كلامك في محله يااخواني والله ان هذا الكلام ليس من كلام الكاسر بل هو منقول كاملا لان الرجل لم يستطع ان ياتي بشيء من عنده فنقل نقلا محضا وانا اجزم انه لايعي مايقول وياتي اخي اهل السنة ليقول هذه العبارة الممجوجة
    اخواني جميعا لتعلموا الخواء العلمي والشرعي لهؤلاء سأحيلكم الى الرابط الذي نقل منه اخونا الكاسر رده الكريم دون حتى ان يشير ان الكلام منقول والمصيبة ان من نقل عنه الكلام هو ايضا نقله وجمعه من اماكن اخرى من النت وكل المسالة نسخ لصق نسخ لصق وهكذا
    اخواني ينبغي ان نحترم انفسنا لنكون لعى قدر المسؤلية والكلمة التي نحمله ونقولها
    واكتفي بكلامي هذا واسكت ولن ارد على نسخ لصق وانتبهوا يارعاكم الله يااهل السنة وياالكاسر تمام
    وهذا هو الرابط الذي نقل منه الموضوع ادخلوه وقارنوا جميعا لنتكتشف اللعبة نسخ لصق
    http://www.ye1.org/vb/showthread.php?t=204310
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة