هل حددت هدفك في الحياة؟؟

الكاتب : محمد حميسان   المشاهدات : 832   الردود : 10    ‏2007-02-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-14
  1. محمد حميسان

    محمد حميسان عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-10
    المشاركات:
    31
    الإعجاب :
    0

    طالعت بعض الكتب عن النجاح وعن التغيير ، و حضرت دورة في بناء الثقة بالنفس ، فحاولت أن ألخص بعضاً منها، فالجميع متفق أن من أراد النجاح فما عليه إلا تحديد الهدف، و بذل الجهد و المثابرة للوصول إليه، و لم يكن في الزمن الماضي شيء اسمه ( الثقة بالنفس ) أو ( أنا واثق من نفسي ) و إنما كان الإقدام مكان هذه اللفظة، و لم ترد في كتب العلماء إلا لبيان الجرح و التعديل، كقولهم: فلان ثقة ، و فلان غير ثقة.


    قبل الشروع في الموضوع سأروي لكم قصة ، جميعكم تعرفونها، و هي قصة الشخص الذي اسمه عادي.
    تقول القصة : كان هناك رجلا ، رزق بمولود ، فلما كبر أدخله المدرسة، ثم أنهى هذا الولد الثانوية ، و هذا شيء عادي.ثم إنه درس في الجامعة ليتخرج و يحصل على شهادة تؤهله لوظيفةٍ ما ، و هذا أمر عادي.
    ثم أراد الزواج كما يريده الناس، فتزوج و أنجب أولاداً، و ظل يعمل ليوفر لهم لقمة العيش ، و هذا شيء عادي.ثم مات بعد ذلك، فحياته كانت بلا معنى و بلا هدف محدد، فجميع ما كان يسعى إليه ما هو إلا وسيلة و ليست هدفاً.
    فحياته أنموذجاً لحياة ألآف من الناس يريدون أن يأكلوا و يشربوا و ينجبوا، و ليس لهم أي ذكر في ساحة الحياة.


    ثم ، هل تعلمون أن في أمريكا و المدارس الأجنبية، يتم تحديد حصة للأطفال في سن السابعة تسمى (( حدد هدفك في الحياة )).


    فينبغي علينا تحديد أهدافنا مهما كانت هذه الأهداف من دراسة، أو صناعة ، أو طلب مال، على أن يكون هذا الهدف مرتبط برضا الله عز و جل.

    و هاكم نماذج لمن حددوا أهدافاً في الحياة و سعوا إلى تحقيقها فنجحوا:
    1 ـ الإمام البخاري ـ رحمه الله تعالى ـ عندما كان صغيراً سمع عالمان يتحدثان عن الحديث و كتبه و يتألمان لأن فيها الصحيح و الضعيف و الموضوع، و يتمنيان أن يظهر من يهتم بجمع الأحاديث الصحيحة فقط، فسعى و اجتهد حتى ألف صحيح البخاري الذي هو أصح الكتب بعد كتاب الله تعالى، و من أشهر دواوين الإسلام.


    2 ـ محمد الفاتح ـ رحمه الله ـ كان و عمره خمسة عشر عاماً يمني نفسه بفتح القسطنطينية، فكان يركب الفرس و يركض داخل البحر فيرجعونه ... ثم يعود فيرجعونه، ففتحها و عمره ثلاثة و عشرون سنة.


    3 ـ طه حسين، قيل له أتتمنى الوزارة فقال : لا ، و إنما أتمنى أن يأتي الرجل من المطار فيركب التاكسي، و يقول للسائق أريد بيت طه حسين فيوصله إلى بيتي،(( أي أن يصبح مشهوراً لدرجة أن يعرف أصحاب التكاسي بيته)) فنال ما أراد.


    4 ـ شارلي شابلن، كان يطمح أن يكون الأول في عالم السينما، فكان ينام و النور مضاء، و أمامه ورقة و قلم، حتى إذا أتته الفكرة قام و كتبها.


    و النماذج كثيرة ، و لكن، ما هي شروط تحقيق الأهداف التي ذكرها العلماء ؟

    1 ـ أن يكون الهدف واضحاً.
    2 ـ أن يكون الهدف طموح لا ينتهي، و يرتبط برضى الله تعالى.
    3 ـ أن لا تهاب صعوبة الوصول:
    و من يتهيب صعود الجبال *** يعش أبد الدهر بين الحفر
    4 ـ وجود الخطة العملية لتحقيق الهدف.
    5 ـ بذل الجهد الحقيقي.
    6 ـ الأمل و التفاؤل.
    7 ـ الصبر.

    فلنحدد اليوم أهدافنا ، و نسعى في تحقيقها ، حتى نراهاً في الغد القريب ، واقعاً ملموساً ، و صفحةً مشرقةً على جبين الأمة.
    __________________
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-14
  3. jamal-864

    jamal-864 عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-11
    المشاركات:
    6
    الإعجاب :
    0
    مشكور ياخي على الموضوع الرائع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-14
  5. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    موضوع جميل جدا .. بالفعل رسم الاهداف مهم جدا في الحياة ..

    على فكرة
    لي صديق كان اسمه (محمد حميسان ( ولي ذكريات جميله معه في الدوحة :)

    لا ادري هل هذا تشابه اسماء أم ماذا ؟؟ اترك التوضيح لك :)

    في كل الاحوال اهلا ومرحبا بك في المجلس اليمني .. نورت المجلس أخي محمد :)

    تقبل خالص تحيتي ....
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-17
  7. محمد حميسان

    محمد حميسان عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-10
    المشاركات:
    31
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً أخي جمال على مرورك الطيب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-17
  9. محمد حميسان

    محمد حميسان عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-10
    المشاركات:
    31
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً أخي بن عباد على مرورك و تعليقك.

    أنا مقيم في الإمارات، و لم أزر قطر.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-03-17
  11. المطنن

    المطنن عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-10
    المشاركات:
    45
    الإعجاب :
    0
    ان تكون حياتك بلا معنى و بلا هدف محدد وبلا عمل تجد اثرة فيك او في اسرتك او مجتمعك وامتك شئ مفزع، فكل ما كنت تسعى إليه ما هو إلا وسيلة للعيش فقط وبكل بساطة وكما قلت شئ عادي
    ومثل هذة الحياة هي بالفعل
    أنموذج لحياة ألآف من الناس يريدون أن يأكلوا و يشربوا و ينجبوا، و ليس لهم أي ذكر في ساحة الحياة.
    فإن لم تقدر ان تحدد لك هدفا لانجازة في حياتك
    فحاول ان تعمل عملا تخدم الناس بة
    فإن لم تستطع فحاول ان تكون مواطناً صالحاً في بلدك حتى تفيد الناس بان يقولوا لابنائهم كونوا مثل فلان (لقد كان) مثالاً للانضباط مثالاً (في كونه لا يهش ولا ينش)لايعمل شيئاً ولا يؤذي احداً
    يا أخي حاول ان تعمل عملا جنونياً للشهرةِ فقط حتى يقول الناس لابنائهم اياكم ان تكونوا مثل فلان المجنون فهذة فائدة افدت بها الناس.أليس كذلك؟؟؟
    فلا يأس مع الامل ولا عمل مع التواكل والتسويف
    فحاول ان تكون مفيداً في حياتك ولو بابسط الصور بعد إرضائك لربك طبعاً

    فينبغي علينا تحديد أهدافنا مهما كانت هذه الأهداف صغيرةً ام كبيرة نادرةً ام شائعة
    من دراسة، أو صناعة ، أو طلب مال، على أن يكون هذا الهدف مرتبط برضا الله عز و جل.


    الموضوع من جانب اخر (مع اقتباسي من موضوعك الكثير أخي محمد)وشكراً على الموضوع
    :rolleyes:
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-03-17
  13. عقلي هو فلسفتي

    عقلي هو فلسفتي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    1,954
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس العام 2007
    العالم يفسح الطريق دائماً للشخص الذي يعرف الى اين يذهب


    لو سألت اي شخص اصبح مديراً او رئيساً او نال درجة علمية عالية بقولك ..ما الذي اوصلك الى هنا ؟

    فسيجيبك بدون تردد هو انني اردت ذالك وجعلته هدفي في الحياة ..

    فلو سألت ذالك المدير الذي كان يوماً عاملاً يمسح المكتب ما الذي جعلك تكون الان مديراً لأجاب لأنني كنت بعد ان انتهي كل يوم من مسح المكتب اجلس على ذالك الكرسي واتخيل نفسي مديراً واريد ذالك من اعماقي ..ثم وجدتني اسعى الى ما اريدة بدون كلل او ملل ..بل كنت استمتع في السعي لذالك ..

    ولو سألت رئيس فرنسى الحالي كيف وصلت اليوم الى منصبك لأجابك لأنني قررت يوماً وكان حلمي ان اكون رئيساً ..

    قد يسأل البعض ما الذي يصنعة القرار او تحديد الهدف ؟؟

    بكل بساطة القرار وتحديد الهدف وتخيلة بشكل دائم يجعل العقل يشكل لة صورة ذهنية تنغرس مع الايام في اللاوعي فتصبح هذة الصورة الذهنية هي عادة لا ارادية يتجة نحو تنفيذها العقل بشعور من الشخص او بدون شعور منة .. فجعلو اهدافكم تتحول الى عادات في طباعكم ...

    نعم اخي العزيز يجب ان نعيش باهداف نسمو بها فالأهداف هي من تشكل هوية الانسان الحقيقي ولناجح ...

    بالنسبة لي انا اشعر بأن وجودي متصل بوجود اهدافي فأنا احاول كل يوم خلق هدف اعيش من اجلة ..واحب ان أأيد الشروط التي ذكرت في كيفية صنع النجاح في الهدف ..

    ان يكون واضحاً وان يرتبط بمبدء سامي وان تؤمن بنجاحك بتحقيقة ..فوحدة الايمان هو من يجعلنا نصل الى ما نريدة ..

    ووجود خطة في الهدف هذا شيئ مهم ايضاً ...فأذا خططت وفشلت فبالتأكيد تكون قد خططت للفشل

    الامل ولتفائل فرسولنا صلوات الله علية يقول " تفائلو بالخير تجدوة "

    واخيراً اقول تلك الحكمة الجميلة التي تقول " النجاح هو ان تفعل ما تريد ولسعادة هي ان تريد ما تفعل" فحاولو ان تستمتعو بأهدافكم وحواولو ان تجدو اهدافاً تعيشون من اجلها ..

    شكراً لطرحك المميز اخي محمد الذي اراة مميزاً من طرحة الجميل ولرائعة بكل معاني الكلمة

    اشكرك مرة اخرى واتمنى لك كل التوفيق

    اخوك عقلي هو فلسفتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-03-17
  15. بسام البان

    بسام البان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-11-25
    المشاركات:
    2,024
    الإعجاب :
    0
    والله انه لموضوع جيد جدا يااخي واشكر قلمك الحر واناملك الرائعه على مابذلوة من جهد في توصيل هذا الموضوع الينا

    تحياتي لك ونتمنى منك المزيد

    بسام البان
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-03-17
  17. الفقير الى ربه

    الفقير الى ربه عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-06-26
    المشاركات:
    932
    الإعجاب :
    0
    نعم ، حددت هـــــدفي ولم "أعمل له " .

    ** أن يحكم الإسلام ، وأن أخدم الإسلام والمسلمين بتخصصي .

    **I prefer apatchi
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-08-08
  19. محمد حميسان

    محمد حميسان عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-10
    المشاركات:
    31
    الإعجاب :
    0
    إخوتي الفضلاء

    المطنن
    عقلي هو فلسفتي
    بسام البان
    الفقير إلى ربه

    جزاكم الله تعالى خيرا
    و شكرا جزيلا لكم على مروركم الطيب و إضافاتكم الرائعة
     

مشاركة هذه الصفحة