الحرب على صعــــــدة *** ( متابعات إخبارية )

الكاتب : ابوهاشم   المشاهدات : 81,637   الردود : 1,515    ‏2007-02-12
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-12
  1. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    ضربة قوية مرتقبة لحسم المعركة في صعدة بأقل وقت

    صعدة «الأيام» خاص:
    الإثنين 12/2/2007 م


    تعيش معظم المناطق الواقعة جنوب مدينة صعدة حاليا لحظات عصيبة جراء المعارك العنيفة التي تدور رحاها بين وحدات الجيش وأتباع الحوثي,وعلمت «الأيام» أن الجيش يعد عدته لتحقيق ضربة قوية لحسم المعركة مع أتباع الحوثي في أقل وقت ممكن وبأقل الخسائر، على اثر تفويض مجلس النواب الحكومة بحسم المواجهات في صعدة بـ «الطريقة المناسبة» بعد نفاد الوسائل السلمية لاحتواء الأحداث.

    وعند الساعة الثالثة فجر أمس شنت وحدات الجيش هجوما على أتباع الحوثي المتحصنين في جبل صبر والجبال القريبة منه بمنطقة بني معاذ الواقعة غرب مدينة صعدة استمر نحو 3 ساعات وتبعه هجوم آخر في جبال المهاذر بمديرية الصفراء وتمكنت وحدات الجيش من تدمير سيارة كانت تقل اثنين من أتباع الحوثي شطرت نصفين.

    كما أطلقت أرتال من الدبابات قذائفها ظهر أمس وبصورة متقطعة على أتباع الحوثي في جبال عزان والأبقور القريبة من الطلح.

    ومن ناحيتهم هاجم أتباع الحوثي عند نحو السادسة مساء أمس نقطة عسكرية في منطقة آل الصيفي وألحقت بأفرادها اصابات لم يعرف حجمها.

    وكان أتباع الحوثي قد حاولوا ليلة أمس الاول قطع الطريق الرئيس الذي يربط محافظة صعدة بصنعاء وبعض المحافظات الاخرى واقامة نقطتي تقطع احداها في قرية (فروة) والاخرى في قرية (محيط) بمنطقة المهاذر.


    http://www.al-ayyam.info/Default.aspx?NewsID=c2a96634-121e-4add-9b10-8 1f441a00d81
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-12
  3. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    قصف واشتباكات متفرقة في صعدة والوساطة الجديدة تلوح باللجوء إلى الاعتصام



    (12/02/2007 ) - الشورى نت



    واصلت القوات الحكومية مساء أمس قصفها المدفعي لعدد من المناطق في صعدة فيما اندلعت صباح اليوم اشتباكات متفرقة بينها وبين أنصار الحوثي.

    وذكرت مصادر محلية للشورى نت أن قصفا مدفعيا من قبل القوات الحكومية استهدف ليل أمس منطقتي المصاعبة وآل ساري وأدى إلى اندلاع النيران في عدد من المنازل.

    واندلعت ، ظهر اليوم الاثنين ، اشتباكات بين الجنود وأتباع الحوثي داخل شوارع سوق الطلح إثر قيام القوات الحكومية بمحاولة لقطع الامدادات عن الحوثيين ، وأثناء الاشتباكات أطلقت القوات قذائف المدفعية على عدد من المنازل في السوق ما أدى ، حسب المصادر ، إلى إصابات بين النساء والاطفال ، وقد أمتدت الاشتباكات حتى عصر اليوم وقطعت إثرها الطريق بين صعدة وضحيان.

    وشهدت منطقة " بني معاذ" اشتباكات مماثلة أصيبت خلالها سيارة احد مشائخ المنطقة بقذيفة أثناء مرورها قريبامن الاستباكات.

    ولم تذكر المصادر تفاصيل عن حجم الاصابات جراء هذه الاشتباكات التي وصفتها بالمناوشات.

    إلى ذلك قالت مصادر الشورى نت" إن الأوضاع المعيشية للمواطنين في صعدة تشهد تدهورا متزايدا بفعل الحرب، حيث أنخفضت كميات القمح المعروضة للبيع وأغلقت بعض طواحين الحبوب أبوابها نتيجة نقص هذه المادة التي ارتفع سعرها ليبلغ 3600 ريال للكيس الواحد، فيما سعره في المناطق الريفية البعيدة يتوقع أن يتجاوز ال 4000 ريال.

    من جهة أخرى تواصل لجنة الوساطة التي شكلت الأسبوع الماضي بإشراف من محافظ صعدة يحيى الشامي، تواصل جهودها من أجل إيقاف المواجهات، وحسب المصادر فقد عقدت اللجنة، أمس الأحد، لقاء قبليا في منطقة العند ناقشت فيه نتائج لقائها بعبد الملك الحوثي وتجاوبه المعلن مع جهودها.

    وأقر اجتماع اللجنة ، المكونة من مشائخ وعلماء ووجاهات اجتماعية ، مواصلة مساعيها واقتراح اللجوء الى تنفيذ اعتصام لأعضائها في مناطق الاشتباكات أو التوجه إلى العاصمة صنعاء لمقابلة رئيس الجمهورية شخصياً ، وذلك في حال لم تتم الاستجابة لجهودها.


    http://www.al-shora.net/shouradbase/new/sh_details.asp?det=7673
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-12
  5. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    مقتل 69 من اتباع الحوثي و 16 من افراد الجيش خلال يومين


    الإثنين 12 فبراير-شباط 2007
    الوحدوي نت - متابعات


    ذكرت مصادر صحافية اليوم بصنعاء أن 69 من أتباع الحوثي قتلوا و16 جنديا خلال المواجهات الضارية التي حدثت بينهما اليومين الماضيين .
    وقال موقع نيوزيمن ان المعارك التي دارت استخدمت فيها الطائرات، والأسلحة الثقيلة،مشيرة الى وجود انقسامات داخل حركة الشعار التي يقودها كلا من عبدالله الرزامي وعبدالملك الحوثي، تضاعف من الضحايا جراء ارتباكات ميدانية، وتناقضات في الخطاب، بين مجاميع متفرقة، أدى قطع الاتصالات على المحافظة الى قطع التواصل والتنسيق بينها.

    ونسب الموقع لمصدر في لجنة الوساطة التي شكلت خلال الحرب السابقة قوله: لم نعد نعرف من التواصل لمعرفة ما يحدث في تلك المناطق نظراً لانقطاع الاتصالات، غير أنه قال إن "الأنباء تتحدث عن قتال شديد في بعض المناطق الجبلية".

    وأكد المصدر أن "الدولة مصرة على حسم القضية عسكرياً خاصة بعد قرارات المجلس الأعلى للدفاع الوطني وموافقة مجلس النواب"، مشيرا إلى أن الأمل لأي حلول سلمية بدأ يتضاءل بشكل قوي، محذرا من "وقوع كارثة إنسانية للمواطنين الأبرياء الذين يقطنون في الجبال والشعاب ولم يستطيعوا النزوح بعدما حشدت الدولة كل مقوماتها العسكرية".

    واتهم مواطنون أتباع الحوثي بقطع الطريق الرئيسي بين العاصمة صنعاء، وصعدة في نقطتين مختلفتين وجبر المسافرين وأصحاب السيارات على نقلهم من نقطة إلى أخرى.
    وقال المواطن (ج، م) وهو أحد المسافرين لـ"نيوزيمن" "هناك عددا من المسلحين أجبرونا على حملهم في سياراتنا إلى مناطق مختلفة تحت تهديد السلاح وتكررت الحادثة مع آخرين حيث يقوم المسلحون بالاختباء على جانبي الطريق قبل إيقاف السيارات المدنية".

    وأضاف "لم نعرف أنهم حوثيين إلا بعد رؤيتنا لشعارات أنصار الحوثي على الأسلحة النارية"، معبرا عن خوفه لأن "ذلك العمل يمثل خطورة على حياتنا"، قائلا "الاصطدام قد يتم بين المسلحين والجيش في أي حاجز تفتيش يكشف فيه هوية المسلحين وهو ماقد يتسبب في سقوط ضحايا، خاصة في حال تم استخدام المسافرين دروعا بشرية أو وسائل لتوصيل المسلحين إلى نقاط تفتيش تابعة للدولة لمهاجمتها".

    وكانت المنظمة اليمنية لمراقبة حقوق الإنسان " يهرو " في المملكة المتحدة ناشد ت كافة الدول والمنظمات الإنسانية والحقوقية في العالم التدخل الفوري لدى السلطات في الجمهورية اليمنية لوقف الحرب غير المتكافئة بين الجيش اليمني ومن تطلق عليهم بأنصار جماعة الحوثي في محافظة صعده .

    وطالبت يهرو في بيان صادر المنظمات الإنسانية والحقوقية في العالم بالتدخل الفوري وبكل ما يتمتعون به من قوة قانونية وحقوقية وسياسية ، حماية للأرواح التي ستزهق في حرب يجري التعتيم الإعلامي عليها من قبل السلطة في اليمن بعد أن قامت أخيرا بحشد 20 ألف جندي ، وفصل كل الاتصالات الهاتفية عن المحافظة وعزلها عن العالم حتى لا تتسرب أية معلومات عن الأنشطة العسكرية التي يقوم بها الجيش والتي ستصل بدون شك إلى أعمال إبادة .
    وقال البيان :إن " يهرو " يساورها القلق من كل هذا التصعيد الذي تمارسه السلطة في اليمن إعلاميا وسياسيا وعسكريا حول هذه القضية ، ورفضها طرح حلولا سياسية للتفاوض مع من تسميهم بالمتمردين الحوثيين لإنهاء الأزمة سلميا ووقف إراقة الدماء وتدمير البيوت وتشريد الأسر من رعب الآلة العسكرية والطيران الحربي .

    ودعت "يهرو " وبشكل عاجل وفوري كافة الدول التي ترتبط بعلاقات دبلوماسية مع اليمن ، وكذا المنظمات الإنسانية الدولية والحقوقية إلى التدخل لدى الحكومة اليمنية وحثها على وقف الحرب في صعده أولا بدون قيد أو شرط ، وفك الحصار المضروب على المحافظة ثانيا ، وأخيرا تشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول الأزمة برمتها والعمل على إيجاد معالجات سياسية لها .


    http://www.alwahdawi.net/narticle.php?sid=2390
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-12
  7. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    غموض يكتنف المواجهات الدائرة بين الحوثيين والسلطات
    القوات الحكومية تطلب من المرجع الزيدي مجد الدين المؤيدي مغادرة منزله في صعدة تمهيدا لضرب مكثف


    12/02/2007
    خاص, نيوزيمن

    [​IMG]

    قالت مصادر محلية أن السلطات طلبت من المرجع الزيدي العلامة مجد الدين المؤيدي بمغادرة منزله الكائن في منطقة سودان ببني معاذ، محافظة صعدة تمهيدا لضرب مكثف للمنطقة التي يتحصن فيها أتباع الحوثي.
    وأكدت المصادر أن السلطات " بررت طلبها بالحرص على سلامته نظرا لمكانته", وقالت إن المنطقة التي يقطنها المؤيدي (مفتى اليمن والحجاز سابقا) ضمن خارطة العمليات العسكرية في الأيام القادمة.
    وتقول مصادر مقربة من العلامة المؤيدي 98عاما أنه " العالم الإسلامي الوحيد الذي يسمح له بالإفتاء في السعودية من خارج المملكة منذ السبعينات بمرسوم من الملك فيصل بن عبد العزيز".

    وتخوفت تلك المصادر من " حرب قادمة تأكل الأخضر واليابس وتطال منازل المواطنين ولن توفر أحدا".
    وقالت" منذ حرب صعدة الأولى في 2004م لا توجه القوات الحكومية انذارات لسكان القرى بمغادرة منازلهم".

    وكانت مصادر أكدت أن هجوما كثيفا بدأته السلطات امس على معاقل أتباع الحوثي في مناطق مختلفة من صعدة وأدت إلى مقتل البعض من الجانبين, لكن لم تعلن احصائية رسمية.
    قيادة محافظة صعدة أكدت التحضير لهجوم عسكري , وقال مصدر أمني لـ" نيوزيمن " أن الهجوم سيكون تمهيدا " لاغلاق ملف تمرد الحوثيين في صعدة تماما".
    وبدأ التحضير واضحا عندما اعلن أمس عن انقطاع الاتصالات بأشكالها في مناطق من صعدة يتمركز فيها أتباع الحوثي, لكن غموضا يكتنف المواجهات حيث تحرص السلطات عدم الافصاح عما يدور في صعدة في حين لا تواصل مع أتباع الحوثي.

    وتقول السلطات أن مجلس النواب كلفها بحل قضية صعدة بالطريقة التي تراها مناسبة في اشارة إلى اعطائها الضوء الأخضر لحلها عسكريا.
    وترفض وزارتي الإتصالات والداخلية التعليق على أسباب الانقطاع الذي عرقل حوارا حيا كان من المقرر أن يجريه ( اسلام اون لاين) أمس مع عبد الملك الحوثي الذي تتهمه الدولة بقيادة التمرد الجديد .

    وقال العميد أحمد المقدشي مدير أمن صعدة لـ" نيوزيمن ": سيتحرك الجيش والأمن بما تراه الحكومة مناسبا وننتظر اذن القيادة المحلية " .وحول قطع الاتصالات في صعدة قال يمكنك الاستفسار من عمليات الداخلية بشأن ذلك.

    وكالة الأنباء الألمانية نقلت أمس عن مصدر اسمته "معارض إسلامي" القول" إن قطع الاتصالات عن صعدة يهدف فيما يبدو لعزل المتمردين ومنع التنسيق بين جماعاتهم".
    وأضاف "هناك هجوم شامل الان ضد الحوثيين والجيش يريد أن يعزلهم".

    من جهتها الصحافة الرسمية أوردت اليوم نفيا للعلامة محمد بن محمد المنصور وأحمد بن محمد الشامي عضوا لجنة الوساطة صحة البيان المنسوب إلى اللجنة المكلفة من رئيس الجمهورية وفيه أن " الجيش مارس انتهاكات مختلفة ضد المواطنين ما كان سببا في عودة المواجهات, وطلبت مزيدا من الوقت لإيقاف المواجهات".

    وجاء النفي بعد أن هاجمت تلك الصحافة لجنة الوساطة وقالت أن مجلس النواب " طالب الحكومة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد العناصر التي تدعي أنها لجنة الوساطة في أحداث الفتنه في محافظة صعدة, وان ذلك تم بعد تبين أن تلك العناصر تمثل جزءاً لا يتجزأ من العناصر الإرهابية التابعة للحوثي".
    وكان اليمن سلمت الانتربول الدولي مذكرة رسمية تطالب بتسليمها يحيى بدر الدين الحوثي اللاجيء في اوربا " لاضطلاعه وتورطه في أحداث صعدة".


    http://www.newsyemen.net/view_news.asp?sub_no=1_2007_02_12_11942
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-12
  9. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    إستشهاد قائد كتيبة الدبابات في إشتباكات مسلحة
    المواجهات المسلحة بين القوات الحكومية وحركة الحوثي تودي بعشرات الضحايا من الجانبين



    الإثنين 12 فبراير-شباط 2007 / مأرب برس - خاص



    علمت " مأرب برس " من مصادر مطلعه أن قائد كتيبة الدبابات باللواء ( 15) بمحافظة صعدة " محمد جابر " من أبناء مديرية الردفان قد إستشهد يوم أمس في إشتباكات عنيفة في محافظة صعدة بين القوات الحكومية وأنصار الحوثي إضافة إلى إستشهاد جنديين أخرين .

    فيما أكدت مصادر وثيقة الإطلاع أن المواجهات المسلحة بين القوات الحكومية وأتباع حركة الحوثي التمردية المسلحة في محافظة صعده أوقعت عشرات الضحايا من الجانبين بين قتيل وجريح، خلال مواجهات عنيفة شهدها يوما السبت والأحد.

    وذكرت أن العدد الذي تم التأكد منه من قتلي أتباع حركة الحوثي تجاوز عشرة قتلي فيما تجاوز عدد قتلي القوات الحكومية خمسة قتلي عسكريين من مختلف الرتب العسكرية.

    وذكرت مصادر إعلامية غير رسمية أن عدد قتلي يوم أمس لوحده وصل إلي 11 قتيلا بينهم 7 من أتباع حركة الحوثي التمردية و4 من القوات الحكومية بينهم ضابط.

    وأوضحت أن المواجهات العنيفة في صعده بين الجانبين جاءت عقب وصول تعزيزات عسكرية حكومية مكثفة من مختلف الأولوية والمحافظات، والتي تهدف السلطة من ورائها إلي توجيه ضربة قاصمة لحركة الحوثي وإحداث عملية حسم سريعة حتي لا تمتد تداعياتها لمناطق يمنية أخري خارج محافظة صعده.

    وقامت السلطة منذ الصباح الباكر ليوم أمس الأول بقطع الاتصالات الهاتفية النقالة في محافظة صعده لقطع التواصل بين أتباع حركة الحوثي في المناطق النائية في وسيلة منها للانقضاض عليهم ومحاصرتهم عسكريا وأمنيا وتفكيك خلاياها التنظيمية والميدانية.

    وأكدت المصادر الصحافية ان كافة الاتصالات السلكية واللاسلكية انقطعت بصعده بعد ساعات من تكليف مجلس النواب للحكومة بحل قضية صعده بالطريقة التي تراها مناسبة .

    إلي ذلك أثار تقرير منسوب إلي لجنة الوساطة بين الحكومة وأتباع حركة الحوثي استياء كبيرا لدي الجانب الحكومي ما دفع إلي المطالبة بإجراءات رسمية ضد هذه اللجنة التي تسمي نفسها لجنة الوساطة وفقا لموقع (سبتمبر نت) الإخباري الناطق باسم الجيش اليمني.

    وذكر الموقع الرسمي للقوات المسلحة أن مجلس النواب طالب الحكومة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد العناصر التي تدعي أنها لجنة الوساطة في أحداث الفتنه في محافظة صعده .

    وكانت صنعاء طالبت الشرطة الجنائية الدولية (انتربول) بملاحقة يحيي بدر الدين الحوثي البرلماني في كتلة المؤتمر الشعبي العام الحاكم، شقيق مؤسس حركة الحوثي التمردية حسين بدر الدين الحوثي.

    وذكر مصدر أمني يمني مسؤول إن اليمن سلمت الانتربول الدولي مذكرة رسمية تطالب فيها تسليمها يحيي بدر الدين الحوثي المقيم حاليا في ألمانيا وذلك لاضطلاعه وتورطه في أحداث صعده وقتله العديد من المواطنين ومن أفراد وضباط أبناء القوات المسلحة والأمن .

    من جانبه كشف رئيس جهاز الأمن القومي (الاستخبارات)، مدير مكتب رئاسة الجمهورية علي محمد الآنسي لمجلس النواب أمس الأهداف والمرامي التي ذهبت إليها حركة الحوثي التمردية.

    وقال إن أتباع حركة الحوثي عملوا علي إشهار السلاح في وجه الدولة وتحصنوا في الجبال وهيأوا لأنفسهم معسكرات التدريب ووفروا الأسلحة والعتاد وتدربوا عليها وتلقوا الأموال من الداخل والخارج بهدف زعزعة الأمن والاستقرار والانقضاض علي النظام الجمهوري من خلال تنفيذ أعمال إرهابية وتخريب، فاعتدوا علي أبناء القوات المسلحة والأمن في بعض مناطق محافظة صعده وعلي بعض الشخصيات وألحقوا أضراراً فادحة بالأمن والاستقرار والسكينة العامة وكذا الممتلكات العامة والخاصة .


    http://www.marebpress.net/narticle.php?sid=4574
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-12
  11. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    مصرع ضابط كبير في المواجهات بصعدة

    [التغيير] [12 / 02 / 2007 م ]
    التغيير ـ خاص:

    لقي ضابط كبير في القوات المسلحة اليوم مصرعه في المواجهات الدائرة في محافظة صعدة مع الحوثيين . وعلم " التغيير" أن العقيد محمد جابر عثمان ، قائد كتيبة الدبابات في اللواء العسكري الذي ينتمي إليه وهو من أبناء مديرية ردفان ، قتل في المواجهات التي حصدت عددا كبيرا من القتلى .

    http://www............com/news/ye.php?yemen=news&sid=2689
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-12
  13. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    الحرب في صعده والضحايا من ردفان والأمم المتحدة تستعد للتدخل في الأزمة


    لندن " عدن برس " خاص : 12 / 2 / 2007


    أخذت الحرب التي يشنها الجيش اليمني بكل قوته الخفيفة والثقيلة والطيران الحربي ضد جماعة العلامة حسين بدر الدين الحوثي في محافظة صعده منعطفا خطيرا بعد مصرع عميد في الجيش و8 جنود ينتمون لمحافظة الضالع التي يسودها غضب واستياء شعبي بالغ في الزج بجنود من أبناء ردفان في حرب مجنونة حسب مصدر رفيع في المحافظة . فقد قتل العميد محمد جابر عثمان اليوم في هجوم على احد معاقل جماعة الحوثي في صعده ، الى جانب 8 جنود لقوا مصرعهم و ينتمون لمديرية ردفان قرية طاهرة البكري في محافظة الضالع .

    ونقلت مروحية عسكرية جثة العميد جابر وجثث الجنود الثمانية الى مديرية ردفان التي يلفها استياء عام وغضب واسع بسبب الزج بأبناء المحافظة في حرب مجنونة لا ناقة فيها لهم ولا جمل حسب ما قاله مصدر مسئول في اتصال مع " عدن برس " اليوم .

    من جانبها أجرت المنظمة اليمنية لمراقبة حقوق الإنسان في بريطانيا اتصالات مباشرة مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جنيف والمفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة للعمل على وقف فوري لإطلاق النار ورفع الحصار عن صعده ، وقد أبلغت مصادر في الأمم المتحدة " عدن برس " أن المنظمة الدولية لن تقف صامتة على ما يجري في صعده ، وأن تحركا على مستوى رفيع لم يحدده سيتخذ على وجه السرعة لوقف الحرب ، فيما قال مصدر في الصليب الأحمر أنه يراقب الوضع باهتمام بالغ .

    وتأتي هذه التحركات مع استمرار القصف الشديد من قبل جيش اليمني على محافظة صعده وقرى
    المواطنين هناك من أتباع العلامة الحوثي، وبعد قطع الاتصالات عن المحافظة كاملة وعزلها عن العالم مع صمت محلي وعربي ودولي غريب .
    وقالت مصادر خاصة لـ عدن برس " أن قوات الجيش قامت بضرب بيوت المواطنين : الرازحي وسيلان وعلي مصري مع جرح ابنه وعبد الله جران والعوسه وغيرهم ، ولازال الضرب مستمرا في منطقة مذاب وقد قتل أمس الأحد الشاب الأستاذ محمد حسين هضبان أثناء قصف الجيش لمناطق سكنية يقطنها أنصار العلامة الحوثي كما قتل غمدن السربي ببني معاذ نتيجة القصف على منطقة مذاب .


    http://www.adenpress.com/modules.php?name=News&file=article&sid=228&mo de=thread&order=0&thold=0
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-12
  15. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجاب :
    0
    برلماني يمني يدعو لحل سياسي سلمي لتمرد الحوثي


    الجزيرة نت - 12/2/2007 م
    عبده عايش-صنعاء

    دعا برلماني يمني حكومة بلاده إلى اعتماد حلول سياسية وسلمية لحل قضية الصراع الدائر بين أتباع حسين الحوثي والقوات الحكومية بمحافظة صعدة شمالي البلاد والذي تفجر منذ يونيو/ حزيران 2004، وراح ضحيته المئات من القتلى وآلاف الجرحى من الطرفين.

    وقال رئيس كتلة الحزب الاشتراكي بمجلس النواب عيدروس النقيب للجزيرة نت إن ثمة نقاشات دارت داخل قبة البرلمان كانت في معظمها تدعو الحكومة إلى التصرف بحصافة وعقلانية ومسؤولية مع مشكلة الحوثي، واعتبار المسألة قضية فكرية وسياسية ينبغي أن يتخذ في سبيل حلولها الوسائل السياسية وليس الوسائل العسكرية.

    وبشأن تفويض البرلمان للحكومة بحسم القضية عسكريا مع جماعة الحوثي، أوضح النقيب أن "الحكومة تراهن على قدرتها العسكرية بأنها ستهزم مجاميع أتباع الحوثي، وهي تستطيع هزيمتهم عسكريا، ولكن هذا لا ينهي القضية، بدليل أن الحكومة قد قالت عامي 2004- 2005 إنهم قد قضوا على حركة تمرد الحوثي، ثم هاهي الحرب تستأنف من جديد".

    مسؤولية وحكمة
    واستطرد البرلماني الاشتراكي قائلا "لو تصرفت الحكومة بمسؤولية وحكمة، واتبعت أسلوب الحوار مع هؤلاء وأقامت تنمية حقيقية في محافظة صعدة لما وصلت الأمور إلى ما وصلت إليه من الفشل".

    وأشار إلى أن هناك الكثير من القادة الذين يفوضون بمهمات التعامل مع من يسمون المتمردين الحوثيين لا يمتلكون من الحكمة الكافية بحيث يتعاملون معهم على أنهم مواطنون من أبناء اليمن ينبغي النظر إليهم بأقل قدر من القسوة والعنف "إنهم يتصرفون معهم بقسوة وعنف وهذا يزيد المشكلة اشتعالا".

    مشكلة داخلية
    وحول الاتهامات الموجهة لأحزاب المعارضة بعدم مشاركتها في تحمل مسؤولية إيجاد حل للصراع في صعدة، قال النقيب إن "أحزاب المعارضة ليست بديلا للحكومة ولا هي خادمة عندها توفر لها ما تعجز عن توفيره، الحكومة هي مسؤولة عن حل هذه القضية، والأحزاب تقول رأيها، ونحن رأينا أن القضية ينبغي أن تعالج سياسيا أولا، وليس بالوسائل العسكرية".

    كما عبر البرلماني الاشتراكي عن اعتقاده بأن المشكلة داخلية في الأساس، وبشأن القول إنهم عملاء وخونة ومتآمرين وملكيين، أوضح النقيب أن "هذا لا يقنع أحدا، فلا يوجد في اليمن من يمكن أن يفكر في إعادة الملكية، ولو قلنا لهم دعوهم يدعون إلى الملكية فهل سيستجيب الشعب اليمني، لا أعتقد ذلك فهذا التفكير غير موجود لدى الشعب".

    لكنه ذكر أن أبناء صعدة ممن يسمون الحوثيين أو المتمردين يلاقون تعاطفا من بعض الدول لأنهم في الأخير يشعرون بأنهم محاصرون ويواجهون دولة جائرة لا يركن إلى عدالتها، وإذا لقي هؤلاء تعاطفا دوليا فعلى الحكومة اليمنية أن تفوت فرصة تدويل القضية وأن تعالجها بعقل وبمسؤولية باعتبار هؤلاء مواطنين ربما وقعوا في الخطأ "وعلى الدولة أن ترشدهم إلى طريق الصواب".

    وكان مجلس النواب استمع في جلسة مغلقة السبت إلى تقرير اللجنة الأمنية العليا حول تطورات الأوضاع في بعض مناطق محافظة صعدة، تلاه رئيس جهاز الأمن القومي علي الآنسي بيّن فيه الأهداف والمرامي التي ذهبت إليها حركة تمرد أتباع الحوثي.

    وقال إنهم عملوا على إشهار السلاح في وجه الدولة وتحصنوا في الجبال وهيئوا لأنفسهم معسكرات التدريب ووفروا الأسلحة والعتاد وتدربوا عليها وتلقوا الأموال من الداخل والخارج "بهدف زعزعة الأمن والاستقرار والانقضاض على النظام الجمهوري من خلال تنفيذ أعمال إرهابية وتخريب".


    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/2D0C779C-D3DB-4C37-B108-43AA3ED65E3B.htm
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-12
  17. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    أولا كنت ستسمها الحـرب على المتمردين في محافظة صعدة

    ونحن نقـول اللهم سلم اللهم سلم


    تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-13
  19. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    وينك يا أبا هاشم وأين اخبارك
    بس يقـولون الأمـور فقـط مناوشات ولم تبدأ المعـركة

    تحياتي
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة