القومية ليست وثن فتعبد ...............محاولة للفهم .

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 1,412   الردود : 16    ‏2001-04-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-04-11
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    تحيه طيبة :

    القومية بشكلها العام تعني الأنتماء للأرض وللوطن والعائله والقبيلة لتتسع حسب أتساع المفهوم الفكري للأفراد ليشمل المحيط بأكمله ، والقوميه ككلمة لا تعني إلا مفهومها كما ورد الآن ، ولكن يجب أن تقترن بتعريفها فكما نقول القومية الفارسية او القومية الإيطاليه هناك القومية العربية .

    الإنسان يبحث عن مجتمع لأته يأنف التفرد ، والفرد لا يستطيع أن يلبي إحتياجاته ومتطلباته وهو منفرد بحد ذاته لأن هذا يناقض الفطره ، لذا وجب الأنتماء لعائله والعائله تلقائيا تنتمي إلي قبيله أو قوم ومن هنا خرج لفظ القومية .

    والأنتماء إلي قوم أو عشيره معينة تحكمة عدة قوانين وعادات مشتركه كاللغة والدين والنسب وتحكمها إيضا مصالح مشتركة وأهداف واحده وعدو واحد .

    القوميه تحدد وتسعى لوضع صورة افضل للمجتمعات المنطويه تحت لواءها بحيث تحدد أهدافها وتقيم سلوكها وكلما أتسع المفهوم العام للقومية أتسعت المجالات المتاحه نحو التقدم في جميع النواحي .

    الفكر القومي مرحله حتمية في مصير كل الشعوب ومتى ما وصل هذا الشعور للنضج الكافي أصبح الحال أفضل واروع .

    قد يخرج البعض من أبناء هذا الوطن يرفض الفكر القومي على اساس أنه وجد لضرب الدين ونفس هؤلاء نجدهم يقفون ضد المذاهب الإسلامية الأخري بنفس الحجة ألتى تقول ان تلك المذاهب الأخري هي نتاج فكر هدام هدفه الأول الدين .

    خرجت فتاوى ضد القومية وذمتها ونمقت ضدها من الأفتراءات الكثير والكثير حتى تبعث الكراهية وتؤصل كره العربي بعروبته وقد اسلفت أنا في موضوع سابق أنها شعوبية العصر الحديث بمختلف الألبسه والتشكيلات ، وإيضا خرجت مثل تلك الفتاوى لخدمة توجهات سياسيه معروفة .

    الشعور الوطني وعشق الأهل والأرض وحب الأنتماء لم يكن في يوم من الأيام وثنيه للتعبد في أروقتها أو ايديولجيه تغنى عن الروحانيات الأخري ولكنها شىء أخر له مذاقه الخاصة وتفرده المتميز .

    اذا لتبقى عروبتنا نبض في الوريد باقيه مع بقاء النفس في الجسد .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-04-11
  3. ابو عمر

    ابو عمر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-23
    المشاركات:
    885
    الإعجاب :
    0
    لتبقى عروبتنا نبض في الوريدباقيه ما بقية النفس في الجسد

    قال تعالى : ( وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) صدق الله العظيم .
    إن القراءن الكريم أُنزِل بلسان عربي , وخاتم الأنبياء والرسل هو من بني العرب وهذا يكفي لإن نعتز بعروبتنا.
    والإنتماء الى القوميه أو القبيله أوالنسب هي عاده موجوده عند كل بني البشر وهي من الفطره التي فطر الله بني ادم عليها لكي يتعارفوا ويتعاملوا فيما بينهم , ولا ننكر ان الإنتساب الى العروبه مدعاة للإعتزاز عند كل عربي , ويرجع الفضل في هذه العزه الى الله عز وجل حينما أعز العرب بدين الإسلام , وشرفهم بحمل لواء الدعوه لهذا الدين الحنيف .
    وما يُكره هو ان نتعصب للعروبه التعصب الأعمى لإننا سنلج في الجهل , ونجهل عندما نفضل إنتمائنا أليها على إنتمائنا لدين الأسلام .

    أخي الكريم بن ذي يزن أشكرك على مواضيعك المفيده والهادفه ونشاطك المتواصل في المجلس فلا يذكر المجلس اليمني إلا ويذكر معه أبن ذي يزن.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-04-11
  5. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    عزيزي أبو عمر

    أسعد الله ايامك بالمسرات .

    أسمح لي أن أضيف بانه ايضا لغة أهل الجنة هي العربية .

    لا ولن تكون القومية ضد الدين أو بمعزل عنها ، ولا أرى إي تعارض بين الدين والقومية ، فالدين الإسلامي هو الخلفيه الثقافيه الكبرى لعروبتنا وهما صنوان لا يفترقان .

    تحياتي لك .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-04-12
  7. Good Doer

    Good Doer عضو

    التسجيل :
    ‏2001-03-26
    المشاركات:
    105
    الإعجاب :
    0
    القومية العربية (1)

    القومية العربية

    التعريف :

    حركة سياسية فكرية متعصبة ، تدعوا إلى تمجيد العرب ، وإقامة دولة موحدة لهم ، على أساس من رابطة الدم واللغة والتاريخ ، وإحلالها محل رابطة الدين . وهي صدى للفكر القومي الذي سبق أن ظهر في أوربا .

    التأسيس وأبرز الشخصيات :

    · ظهرت بدايات الفكر القومي في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين متمثلة في حركة سرية تألفت من أجلها الجمعيات والخلايا في عاصمة الخلافة العثمانية ، ثم في حركة علنية في جمعيات أدبية تتخذ من دمشق وبيروت مقراً لها ، ثم في حركة سياسية واضحة المعالم في المؤتمر العربي الأول الذي عقد في باريس سنة 1912م .

    وفيما يلي إشارة إلى أهم الجمعيات ذات التوجه القومي حسب التسلسل التاريخي :

    - الجمعية السورية : أسسها نصارى منهم بطرس البستاني وناصيف اليازجي سنة 1847م في دمشق .

    - الجمعية السورية في بيروت أسسها نصارى منهم سليم البستاني ومنيف خوري سنة 1868م .

    - الجمعية العربية السرية : ظهرت سنة 1875م ولها فروع في دمشق وطرابلس وصيدا .

    - جمعية حقوق الملة العربية ظهرت سنة 1881م ولها فروع كذلك ، وهي تهدف إلى وحدة المسلمين والنصارى .

    - جمعية رابطة الوطن العربي أسسها نجيب عازوري سنة 1904م بباريس وألف كتاب يقظة العرب .

    - جمعية الوطن العربي : أسسها خير الله سنة 1905م بباريس ، وفي هذه السنة نشر أول كتاب قومي بعنوان الحركة الوطنية العربية .

    - الجمعية القحطانية ظهرت سنة 1909م وهي جمعية سرية من مؤسسيها خليل حمادة المصري .

    - جمعية ( العربية القناة ) : أسسها في باريس طلاب عرب منهم محمد البعلبكي سنة 1911م .

    - الكتلة النيابية العربية : ظهرت سنة 1911م .

    - حزب اللامركزية : سنة 1912م .

    - الجمعيات الإصلاحية : أوخر 1912م وقد قامت في بيروت ودمشق وحلب وبغداد والبصرة والموصل و تتكون من خليط من أعيان المسلمين والنصارى .

    - المؤتمر العربي في باريس : أسسه بعض الطلاب العرب سنة 1912م .

    - حزب العهد :1912م وهو سري ، أنشأه ضباط عرب في الجيش العثماني .

    - جمعية العلم الأخضر سنة 1913م ، من مؤسسها الدكتور فائق شاكر .

    - جمعية العلم ، وقد ظهرت سنة 1914م ، في الموصل .

    · هذا وقد ظلت الدعوة إلى القومية العربية محصورة في نطاق الأقليات الدينة غير المسلمة ، وفي عدد محدود من أبناء المسلمين الذين تأثروا بفكرتها ، ولم تصبح تياراً شعبياً عاماً إلا حين تبنى الدعوة إليها الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر حين سخر لها أجهزة إعلامه وإمكانات دولته . ويمكن أن يقال إنها الآن تعيش فترة انحسار أو جمود على الأقل .

    · يعد ساطع الحصري 1880-1968م داعية القومية العربية وأهم مفكريها وأشهر دعاتها، وله مؤلفات كثيرة تعد الأساس الذي يقوم عليه فكرة القومية العربية ، ويأتي بعده في الأهمية مشيل عفلق .

    ...........continue
    .wahy.org



    [معدل بواسطة Good Doer ] بتاريخ 13-04-2001 [ عند 01:45 AM]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-04-13
  9. الازدي

    الازدي عضو

    التسجيل :
    ‏2001-04-06
    المشاركات:
    15
    الإعجاب :
    0
    الانتماء للعروبة شيء والتفرد بذلك شيئ ..نحن قبل كل هذا مسلمون ..والشعور القومي العربي لن يؤدي للوحدة كما يضن البعض او كما يحلم ان شئتم الصراحة لان ما بني على باطل هو باطل بذاته والانفصال لن يولد الا انفصالا..الانفصال عن الارومة الاسلامية ثقافة وانتماء يؤدي حتما إلى تناحر وتنافر الجماعات العربية وهم عرب فما بالك بالاقليات التي بين ظهرانينا من اكراد وتركمان وبربر..وانظر حولك يابن ذي يزن تجد اهل حضرموت يوجد منهم من ينادي بالانفصال وراقب دويلات الخليج التي تخشى الذوبان في السعودية وانظر كذلك في حساسية العلاقة اللبنانية السورية ومحاولة الكثير من الاطراف اللبنانيةالبعد عن الدور السوري...كل من ذكرت لك عرب يتغنون بالعروبة صباح مساء لكن الواقع......؟؟؟لا تقل ان الانظمة الحاكمة تشجع الوضع الراهن دون رغبة الشعوب وانزل للشوارع وتحسس الفروقات الاجتماعية بين المجتمعات العربية...الاســــــــــلام هو الــــــــــحــــــل

    هو ما وحدنا سابقا قبل تكالب الامم علينا وهو الذي سيوحدنا لانه ذو طرح عالمي لاتحده العرقية المحدودة الافق...

    سؤال اخير لو سمحت :
    كيف سيكون وضع الاقليات الموجودة في العالم العربي لو قام اتحادك المأمول على اساس عرقي قومي ,,هل سنتنازل لهم عن شمال العراق وثلاثة اربا ع المغرب العربي,,ام سنجبرهم على التسبيح بمجد العرب معنا؟؟؟؟؟؟

    يا اخي انا عربي وافخر بعروبتي وبفضل العرب على الحضارة الانسانية لكنني مسلم اعتز باسلامي..وتذكر ان القومية طريق للعنصرية
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-04-13
  11. ابو عمر

    ابو عمر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-23
    المشاركات:
    885
    الإعجاب :
    0
    إخواني الكرام
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أكرر عنوان الموضوع الرئيسي , ( القوميه ليست وثن يعبد )
    وكما ذكرتم إخواني إن من روابط العروبه اللغه والدم والعادات والتقاليد والأرض الواحده , وزد على ذلك ان أمة العرب هذه هي من أختارها الله سبحانه وتعالى لحمل الرساله الأسلاميه ونشرها في كل اصقاع الأرض , وهي من أنزل كتابه العزيز بلغة قومها , وأمة العرب وفي مقدمة صفوفهم أصل العرب أهل اليمن هم من أكرمهم الله وطهر بدماءهم أرض الأسلام , والعروبه ممثلة بلغتها هي من بقيت عزيزة مصانه في كنف الدين الأسلامي الحنيف , ءابعد كل هذا هل يحق لنا ان نعتز بهذه العروبه أم نستاء من ذكرها ونتنصل منها .
    إن تعريف الفرد في المجتمعات يبداء بأسمه وينتهي بأسم دينه وطبعاً أسم قوميته من ضمن سلسلة التعاريف التي ينسب أليها , وإلا لما نودي الناس بإسماء قومياتهم في القراءن الكريم كبني إسرائيل وقوم عاد وقوم تبع , ولما صاح الرسول الكريم في المسلمين في غزوة حنين وهو يقول انا النبي لا كذب انا ابن عبدالمطلب ليثبتهم في القتال عندما انهزموا في البدايه , وإلا لما قال الرسول الكريم في الحديث الشريف ( خياركم في الجاهليه خياركم في الإسلام ) أو كما قال .
    وانا أدعو هنا الى الإعتزاز بالعروبه ولا أدعو الى التعصب لها وأقول ان العروبه عزيزه بالإسلام ذليله ومسحوقه بغيره أرجوا ان لا يساء الفهم فيما أقصد , وعلينا ان نتذكر إخواني الكرام بإن أعداء الأمه يكيدون لهاويحيطون بهامن كل جانب , لذا يجب ألا نختلف ونخلق عداوه من العدم مع ذاتنا ونترك من يتربصون للنيل من هوينتا وديننا وان يعملوا بنا ما يريدون ونحقق لهم أهدافهم .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-04-13
  13. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    الفاضل الأزدي :

    كنت قد طرحت موضوع هنا في المجلس يتحدث عن أن الفكر القومي ليس بالضروره توحد الدول العربيه ودمجها في دوله واحده لأن هذا مستحيل على الأقل في الوقت الحالي .

    وإيضا من خلال موضوعي لم أقل أن العرب أفضل من غيرهم على اساس الجنس مثلا أو انهم شعب الله المختار فالدين لله والأرض والوطن للجميع .

    كل مأ اردته هو أن اوضح معنى كلمة قوميه وأنها لا تسيء للدين من بعيد أو قريب .

    نحن الآن نلاحظ التجمعات القائمة بين دول لا تربطهم إلا المصالح الأقتصادية فهم يختلفون في اللغه والدين والعادات والتقاليد بعكس العرب .

    نعم نطمح لتجميع إسلامي كبيره لأن هذا هو عزة العرب ولكن كيف نقفز على الخاص لنتجه إلي العام وإليس أحرى بنا أن ننظم صفوفنا كبداية ثم نتجة إلي العالم الإسلامي .

    عزيزي أبو عمر :

    لا يسعنى إلآ أن أوافقك بكل ما قلته .

    تحياتي .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-04-15
  15. Good Doer

    Good Doer عضو

    التسجيل :
    ‏2001-03-26
    المشاركات:
    105
    الإعجاب :
    0
    القومية العربية (2)

    الأفكار والمعتقدات :

    · يعلي الفكر القومي من شأن رابطة القربى والدم على حساب رابطة الدين ، وإذا كان بعض كتاب القومية العربية يسكتون عن الدين ، فإن بعضهم الآخر يصر على إبعاده إبعاداً تاماً عن الروابط التي تقوم عليها الأمة ، بحجة أن ذلك يمزق الأمة بسبب وجود غير المسلمين فيها ويرون أن رابطة اللغة والجنس أقدر على جمع كلمة العرب من رابطة الدين .

    · حيث إن أساسها إبعاد الدين الإسلامي عن معترك حياة العرب السياسية والإجتماعية والتربوية والتشريعية فإنها تعد ردة إلى الجاهلية ، وضرباً من ضروب الغزو الفكري الذي أصاب العالم الإسلامية ، لأنها في حقيقتها صدى للدعوات القومية التي ظهرت في أوروبا .

    · يصفها سماحة الشيخ ابن باز بأنها : " دعوة جاهلية إلحادية تهدف إلى محاربة الاسلام والتخلص من أحكامه وتعاليمه " . ويقول عنها : " وقد أحدثها الغربيون من النصارى لمحاربة الاسلام والقضاء عليه في داره بزخرف من القول .. فاعتنقها كثير من العرب من أعداء الإسلام واغتر بها كثير من الأغمار ومن قلدهم من الجهال وفرح بذلك أرباب الإلحاد وخصوم الإسلام في كل مكان " . ويقول أيضاً : " هي دعوة باطلة وخطأ عظيم ومكر ظاهر وجاهلية نكراء وكيد سافر للإسلام وأهله " .

    · يرى دعاة الفكر القومي - على اختلاف بينهم في ترتيب مقومات هذا الفكر- أن أهم المقومات التي تقوم عليها القومية العربية هي : اللغة والدم والتاريخ ولأرض والآلام والأمال المشتركة .

    · ويرون أن العرب أمة واحدة لها مقومات الأمة وأنها تعيش على أرض واحدة هي الوطن العربي الواحد الذي يمتد من الخليج إلى المحيط .

    · كما يرون أن الحدود بين أجزاء هذا الوطن هي حدود طارئة ، ينبغي أن تزول وينبغي أن تكون للعرب دولة واحدة ، وحكومة واحدة ، تقوم على أساس من الفكر العلماني .

    · يدعو الفكر القومي إلى تحرير الإنسان العربي من الخرافات والغيبيات والأديان كما يزعمون .

    - لذلك يتبنى شعار : (( الدين لله والوطن للجميع )) . والهدف من هذا الشعار ، إقصاء الإسلام عن أن يكون له أي وجود فعلي من ناحية ، وجعل أخوة الوطن مقدمة على أخوة الدين من ناحية أخرى .

    - يرى الفكر القومي أن الأديان و الأقليات والتقليد المتوارثة عقبات ينبغي التخلص منها من أجل بناء مستقبل الأمة .

    - يقول عدد من قادة هذا الفكر : نحن عرب قبل عيسى وموسى ومحمد عليهم الصلاة و السلام .

    · ويقرر الفكر القومي أن الوحدة العربية حقيقة أما الوحدة الإسلامية فهي حلم .

    - وأن فكرة القومية العربية من التيارات الطبيعية التي تنبع من أغوار الطبيعة الإجتماعية ، لا من الآراء الاصطناعية التي يستطيع أن يبدعها الأفراد .

    - كثيراُ ما يتمثل دعاة الفكر القومي بقول الشاعر القروي .

    هبوني عيداً يجعل العرب أمة وسيروا بجثماني على دين برهم

    سلام على كفر يوحد بيننا وأهلاً وسهلاً بعده بجهنم

    - يقول بعض دعاة الفكر القومي : إن العبقرية العربية عبرت عن نفسها بأشكال شتى ، فمثلاً عبرت ذات مرة عن نفسها بشريعة حمورابي ، ومرة أخرى بالشعر الجاهلي ، وثالثة بالإسلام .

    - وقال أحد مشاهيرهم : لقد كان محمد كل العرب ، فليكن كل العرب محمداً .

    · يرى دعاة الفكر القومي أن من الإجرام أن يتخلى العربي عن قوميته ، ويتجاوزها إلى الإيمان بفكرة عالمية أو أممية ، مع أن إبعاد الإسلام عن معترك حياة العرب ينهي وجودهم .

    · يقول بعض مفكري القومية العربية : إذا كان لكل عصر بيوته المقدسة ، فإن القومية العربية نبوة هذا العصر .

    - ويقول بعضهم الآخر : إن العروبة هي ديننا نحن العرب المؤمنين العريقين من مسلمين ومسيحيين ، لأنها وجدت قبل الإسلام وقبل المسيحية ، ويجب أن نغار عليها كما يغار المسلمون على قرآن النبي والمسيحيون على إنجيل المسيح .

    · ويقرر بعضهم الآخر أن المرحلة القومية في حياة الأمة ، مرحلة حتمية ، وهي آخر مراحل التطور كما أنها أعلى درجات التفكير الإنساني .

    الجذور والفكرية والعقائدية :

    · الدعوة القومية التي ظهرت في أوربا وتأسست بتأثيرها دول مثل إيطاليا وألمانيا .

    · يظهر الواقع أن الإستعمار هو الذي شجع الفكر القومي وعمل على نشره بين المسلمين حتى تصبح القومية بديلاً عن الدين ، مما يؤدي إلى انهيار عقائدهم ، ويعمل على تمزيقهم سياسياً حيث تثور العداوات المتوقعة بين الشعوب المختلفة .

    · يلاحظ نشاط نصارى بلاد الشام خاصة لبنان في الدعوة إلى الفكر القومي أيام الدولة العثمانية ، وذلك لأن هذا الفكر يعمق العداوة مع الدولة العثمانية المسلمة التي يكرهونها ، وينبه في العرب جانباً من شخصيتهم غير الدينية ، مما يبعد بهم عن العثمانيين .

    · من بعض الجوانب يمكن أن يعد ظهور الفكر القومي العربي رد فعل للفكر القومي التركي الطوراني .

    الإنتشار و مواقع النفوذ :

    · يوجد كثير من الشباب العربي ومن المفكرين العرب الذين يحملون هذا الفكر ، كما توجد عدة أحزاب قومية منتشرة في البلاد العربية مثل حركة الوحدة الشعبية في تونس ، وحزب البعث بشقيه في العراق وسوريا ، وبقايا الناصريين في مصر وبلاد الشام ، وفي ليبيا .

    · كثير من الحكام يتبارون في ادعاء القومية وكل منهم يفتخر بأنه رائد القومية العربية ويدعي أنه الأجدر بزعامتها .

    · يلاحظ أن الفكر القومي الآن هو في حالة تراجع وانحسار .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-04-15
  17. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    ألا يوجد لديك غير النسخ واللصق

    الفاضل كود .

    أولا نحن نعرف اسباب إصدار بن باز لمثل هذه الفتاوى ونعرف ان غاياتها سياسيه لا غير .

    والمهم أنك حتى الآن لم تفهم الموضوع ومن الواضح أنك قراءت العنوان فذهبت إلي موقعا ما وقمت بالتظليل والنسخ ومن ثم أتيت هنا ولصقت .

    برجاء أخي أقراء الموضوع بتأني علك تفهم .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-04-15
  19. الحمادي2

    الحمادي2 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-01-31
    المشاركات:
    95
    الإعجاب :
    0
    يا بن ذي يزن يكفي هراء وتظليل أتظن نفسك أعلم من بن باز رحمه الله لاترد قوله وتثبت قولك رحم الله امراً عرف قدر نفسه
    القومية التي تتغنى بها قد رد عليها العلماء بما فيه الكفاية
    والقومين العرب قد جعلوا القومية اله يعبد من دون الله
    وجوابي عليك نعم القومية وثن تعبد
    تريد الدليل اسمع الى قول شاعرهم
    آمنت أن البعث رباً لا شريك له
    وأن العروبة ديناً مالها ثاني
    فالبعث رب والعروبة دين عند القومين العرب
     

مشاركة هذه الصفحة