هل تعرف الغرب على فائدة قيام الليل .؟

الكاتب : free_bird   المشاهدات : 371   الردود : 1    ‏2007-02-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-11
  1. free_bird

    free_bird عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-07
    المشاركات:
    135
    الإعجاب :
    0
    هل تعرف الغرب على فائدة قيام الليل .؟ لقد ظهرت ابحاث تنصح بقيام الليل . قد يظن البعض ان في هذا القول مبالة . ولكنه حقيقة
    لقد صدر كتاب علمي ينصح بقيام الليل والوضوء واداء تمرينات رياضية للمحافظة على صحة الجسم .
    جاء هذا في كتاب " الوصفات المنزليه المجربه و أسرار الشفاء الطبيعيه " و هو كتاب يالانجليزيه لمجموعه من المؤلفين الامريكيين – طبعة 1993 ، اذ أن هذه المجموعة قد اجرت العديد من الاختبارات وتنصح بالقيام من الفراش أثناء الليل و القيام ببعض الحركات البسيطه داخل المنزل وكذلك بالقيام ببعض التمرينات الرياضيه الخفيفه ، وينصحون كذك بتدليك الاطراف بالماء ، و هذا يساعد على التنفس بعمق الذي له فوائد صحيه عديده حيث يجدد الأكسجين في الرئتين ويطرد ترسب ثاني اكسيد الكربون فيها حيث ان حركة الحجاب الحاجز تضعف اثناء النوم.

    و اذا تأملنا هذه النصائح نجد انها تتشابه تماما مع حركات الانسان فهي كحركات الوضوء و الصلاه عند قيام الليل ، و كلنا يعلم ان الاسلام حض على قيام الليل والسورة الكريمة )قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلاً* نِصْفَهُ أَوِ انْقُصْ مِنْهُ قَلِيلاً) (المزمل: /23)
    (إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِنْ ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِنَ الَّذِينَ مَعَكَ وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ عَلِمَ أَنْ لَنْ تُحْصُوهُ فَتَابَ عَلَيْكُمْ فَاقْرَأُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ عَلِمَ أَنْ سَيَكُونُ مِنْكُمْ مَرْضَى وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الْأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَآخَرُونَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَاقْرَأُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْراً وَأَعْظَمَ أَجْراً وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ) (المزمل:20)
    سبق القران كل هذه الأبحاث في الاشاره المعجزه الي قيام الليل وحض عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : " عليكم بقيام الليل ، فانه دأب الصالحين قبلكم ، و قربه الي الله عز و جل ، و منهاه عن الاثم ، و تكفير للسيئات ، و مطرده للداء من الجسد " ... أخرجه الامام أحمد في مسنده و الترمذي و البيهقي و الحاكم في المستدرك عن بلال و ابن عساكر عن ابي الدرداء ، و أورده الالباني في صحيح الجامع برقم4079 .

    و عن كيفية قيام الليل بطرد الداء من الجسد فقد ثبت الاتي : " يؤدي قيام الليل الي تقليل إفراز هرمون الكورتيزول ( و هو الكورتيزون الطبيعي للجسد ) خصوصا قبل الاستيقاظ بعدة ساعات . و هو ما يتوافق زمنيا مع وقت السحر ( الثلث الأخير من الليل ) ، مما يقي من الزياده المفاجئه في مستوي سكر الدم ، و الذي يشكل خطوره علي مرضي السكر ، و يقلل كذلك من الأرتفاع المفاجيء في ضغط الدم ، و يقي من السكته المخيه و و الأزمات القلبيه في المرضي المعرضين لذلك.

    ·كذلك يقلل قيام الليل من مخاطر تخثر الدم في وريد العين الشبكي ، الذي يحدث نتيجه لبطء سريان الدم في أثناء النوم ، و زيادة لزوجة الدم بسبب قلة تناول السوائل، أو زيادة فقدانها. أو بسبب السمنه المفرطه و صعوبة التنفس مما يعوق ارتجاع الدم الوريدي من الرأس .

    يؤدي قيام الليل الي تحسن و ليونه في مرضي التهاب المفاصل المختلفه ، سواء كانت روماتيزميه أو غيرها نتيجة الحركه الخفيفه و التدليك بالماء عند الوضوء.

    قيام الليل علاج ناجح لما يعرف باسم " مرض الاجهاد الزمني " لما يوفره قيام الليل من انتظام في الحركه ما بين الجهد البسيط و المتوسط ، الذي ثبتت فاعليته في علاج هذا المرض.

    يؤدي قيام الليل الي تخلص الجسد من ما يسمي بالجليسيرات الثلاثيه ( نوع من الدهون ( التي تتراكم في الدم خصوصا بعد تناول العشاء المحتوي علي نسبه عاليه من الدهون. التي تزيد من مخاطر الاصابه بأمراض شرايين القلب التاجيه بنسبة 32% في هؤلاء المرضي مقارنة بغيرهم .

    يقلل قيام الليل من خطر الوفيات بجميع الاسباب ، خصوصا الناتج عن السكته القلبيه و الدماغيه و بعض أنواع السرطان.

    كذلك يقلل قيام الليل من مخاطر الموت المفاجئ بسبب إضطراب ضربات القلب لما يصاحبه من تنفس هواء نقي خال من ملوثات النهار و أهمها عوادم السيارات و مسببات الحساسيه.

    قيام الليل ينشط الذاكره و ينبه وظائف المخ الذهنيه المختلفه لما فيه من قراءه و تدبر للقرآن و ذكر للأدعيه و استرجاع لاذكار الصباح و المساء . فيقي من أمراض الزهايمر و خرف الشيخوخه و الاكتئاب و غيرها .

    و كذلك يقلل قيام الليل من شده حدوث و التخفيف من مرض طنين الأذن لأسباب غير معروفه ."

    وهكذا فما هو رأي للذين ينظرون الى الاسلام بأنه دين تشدد و لم يعلموا أن الله قد اختار لهم الخير كل الخير؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-11
  3. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    جزاك الله خيراً

    الغنى كل الغنى في ديننا الحنيف

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة