العراق فوق بركان إيران

الكاتب : عبد الله جبهان   المشاهدات : 338   الردود : 1    ‏2007-02-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-10
  1. عبد الله جبهان

    عبد الله جبهان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    690
    الإعجاب :
    0
    واشنطن : ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" على موقعها الالكتروني ان السلاح الذي يحصد اكبر عدد من الضحايا الاميركيين في العراق هو على شكل اسطوانة محشوة بالمتفجرات تعتبر اجهز الاستخبارات الاميركية انها تأتي من ايران. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين مدنيين وعسكريين قولهم ان هذا الاستنتاج مشترك لدى كل وكالات الاستخبارات الاميركية. وقال مصدر في هذه الاجهزة الاميركية ان ايران تزود ميليشيات شيعية في العراق بهذا السلاح.


    واوضحت الصحيفة ان الاميركيين قلقون خصوصا من وجود هذا السلاح الذي يتمتع بقدرة كبيرة على "الخرق" ويستخدم في اعتداءات ينفذها الشيعة ضد القوات الاميركية والتي تضاعفت في السنة الاخيرة. وخلال الفصل الاخير من العام 2006 ادت هجمات استخدم فيها هذا النوع من الاسلحة الى سقوط الكثير من القتلى والجرحى في صفوف القوات الاميركية واصبحت تشكل تهديدا في بغداد حتى. واشارت الصحيفة الى ان احتمال وجود مشاركة ايرانية في الهجمات في العراق يشكل مسألة حساسة جدا سياسيا ودبلوماسيا.

    موقع إيلاف
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-10
  3. عبد الله جبهان

    عبد الله جبهان عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    690
    الإعجاب :
    0
    واشنطن : ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" على موقعها الالكتروني ان السلاح الذي يحصد اكبر عدد من الضحايا الاميركيين في العراق هو على شكل اسطوانة محشوة بالمتفجرات تعتبر اجهز الاستخبارات الاميركية انها تأتي من ايران. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين مدنيين وعسكريين قولهم ان هذا الاستنتاج مشترك لدى كل وكالات الاستخبارات الاميركية. وقال مصدر في هذه الاجهزة الاميركية ان ايران تزود ميليشيات شيعية في العراق بهذا السلاح.


    واوضحت الصحيفة ان الاميركيين قلقون خصوصا من وجود هذا السلاح الذي يتمتع بقدرة كبيرة على "الخرق" ويستخدم في اعتداءات ينفذها الشيعة ضد القوات الاميركية والتي تضاعفت في السنة الاخيرة. وخلال الفصل الاخير من العام 2006 ادت هجمات استخدم فيها هذا النوع من الاسلحة الى سقوط الكثير من القتلى والجرحى في صفوف القوات الاميركية واصبحت تشكل تهديدا في بغداد حتى. واشارت الصحيفة الى ان احتمال وجود مشاركة ايرانية في الهجمات في العراق يشكل مسألة حساسة جدا سياسيا ودبلوماسيا.

    موقع إيلاف
     

مشاركة هذه الصفحة