التباكي على النتائج ,,, وعدم الخوض في الأسباب !!!!

الكاتب : ابو حذيفه   المشاهدات : 947   الردود : 12    ‏2007-02-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-10
  1. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    أدمت الفتنة القائمه في محافظة صعده اليمنية قلب كل حرّ أبي يحب بلاده ويريد لها العيش في أمن وسلام !!
    الحقيقة المرّة التي يجب عندها الوقوف والتأمل في أسباب هذه الفتنة ونموها وخروجها عن السيطرة هذه الحقيقة يجب الاعتراف بها وعدم دس الرؤوس في الرمال والتولي عن ايجاد الحلول الناجعه لها والسير بهذه القضية الى طريق مجهول !!
    الكثير من كتابنا ومثقفينا سلطة ومعارضه يبذلون الكثير من الوقت والجد في إيجاد الحلول الممكنه لهذه الفتنة الا أنه الى هذه اللحظه يبدو أن الجهود تذهب سدى ولا يوجد هناك بصيص أمل لطي هذه الصفحه من صفحات التاريخ اليمني التي تملاؤه المآسي والحروب !!
    ذلك لأن معظم هؤلاء يحاولون معالجة النتائج وعدم البحث عن الأسباب والمسببات التي أوصلتنا الى هذا الدرك !!
    المشكلة في وجهة نظري هي مشكلة فكرية بحته وعلاج الفكر الخاطئ (( اذا سلمنا جدلا )) لايكون الا بفكر سليم !!
    وعلى هذا فالمعالجه الفكريه لهؤلا ينبغي لها أن تكون أساس العلاج اذا ماكانت نيتنا علاج هذه القضيه وعدم تركها للمتاجره بها والاسترزاق كما كانت سابقاتها !!
    وعند البحث عن أسباب هذه المشكله فأسبابها تنقسم الى قسمين إثنين :
    أولا: أسباب داخليه وتتمثل في الخطاء الاستراتيجي الذ قام به النظام في منتصف التسعينا وبإعتراف الرمز في أحد خطبه بأنه من قام بمدّ هؤلاء بالأموال والأمكانيات المطلوبه للوقوف سدّا منيعا ضد التمدد الاصلاحي والسلفي في المنطقه المستهدفه !!
    وهناك سبب داخلي آخر قد لايرقى الى أهمية السبب الأول ويتمثل في ضيق الهامش الديمقراطي سنة بعد أخرى الأمر الذي يولد الأحساس بالاضطهاد والدونية عند الذين يتبنون هذا الفكر مما قد يلجؤهم الى استعمال الوسائل العنيفه لحسم الصراع واثبات الوجود !!
    ثانيا : الاسباب الخارجيه وتتمثل في الدعم المشبوه من دول خارجيه مثل ليبيا وايران الأولى كتصفية حساب مع النظام السعودي بايجاد بؤرة صراع مذهبي على حدوده والدولة الثانيه بحكم تحقيق الاهداف الاستراتيجية للثورة الايرانية الخمينية والمتمثلة في التغلغل المذهبي في دول الجوار التي يوجد بها أقليات شيعية بغية السيطره والهيمنة واستعادة أمجاد الحضارة الفارسيه باقامة دويلات ذات نفس مذهبي طائفي !!
    والى يومنا هذا لم نرى أيا من الباحثين على الحلول التطرق الى مسؤولية النظام الحاكم فيما جرى وعدم تقديم مجلس النواب بحكم مسؤولياته التشريعية والرقابية من تسبب في هذه المأساة وعلى رأسهم فخامة الرمز باعترافه ، لم يقدم مثل هؤلاء الى المسآله القانونية ، فمشكلة مثل هذه لو حصلت في أيا من الدول ذات الديمقراطيات العريقه كفيلة بالاطاحة بأركان النظام وجرجرتهم الى المحاكمات نظير ما اقترفته ايديهم بحق هذا الوطن وشعبه !!
    وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم حين يقول ((إنما أهلك من كان قبلكم أنه اذا سرق فيهم الكبير تركوه واذا سرق فيهم الصغير أقاموا عليه الحدّ ))
    فمن يقيم الحدّ فيمن ارتكبوا هذا الجرم بحق الوطن ؟؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-10
  3. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    أدمت الفتنة القائمه في محافظة صعده اليمنية قلب كل حرّ أبي يحب بلاده ويريد لها العيش في أمن وسلام !!
    الحقيقة المرّة التي يجب عندها الوقوف والتأمل في أسباب هذه الفتنة ونموها وخروجها عن السيطرة هذه الحقيقة يجب الاعتراف بها وعدم دس الرؤوس في الرمال والتولي عن ايجاد الحلول الناجعه لها والسير بهذه القضية الى طريق مجهول !!
    الكثير من كتابنا ومثقفينا سلطة ومعارضه يبذلون الكثير من الوقت والجد في إيجاد الحلول الممكنه لهذه الفتنة الا أنه الى هذه اللحظه يبدو أن الجهود تذهب سدى ولا يوجد هناك بصيص أمل لطي هذه الصفحه من صفحات التاريخ اليمني التي تملاؤه المآسي والحروب !!
    ذلك لأن معظم هؤلاء يحاولون معالجة النتائج وعدم البحث عن الأسباب والمسببات التي أوصلتنا الى هذا الدرك !!
    المشكلة في وجهة نظري هي مشكلة فكرية بحته وعلاج الفكر الخاطئ (( اذا سلمنا جدلا )) لايكون الا بفكر سليم !!
    وعلى هذا فالمعالجه الفكريه لهؤلا ينبغي لها أن تكون أساس العلاج اذا ماكانت نيتنا علاج هذه القضيه وعدم تركها للمتاجره بها والاسترزاق كما كانت سابقاتها !!
    وعند البحث عن أسباب هذه المشكله فأسبابها تنقسم الى قسمين إثنين :
    أولا: أسباب داخليه وتتمثل في الخطاء الاستراتيجي الذ قام به النظام في منتصف التسعينا وبإعتراف الرمز في أحد خطبه بأنه من قام بمدّ هؤلاء بالأموال والأمكانيات المطلوبه للوقوف سدّا منيعا ضد التمدد الاصلاحي والسلفي في المنطقه المستهدفه !!
    وهناك سبب داخلي آخر قد لايرقى الى أهمية السبب الأول ويتمثل في ضيق الهامش الديمقراطي سنة بعد أخرى الأمر الذي يولد الأحساس بالاضطهاد والدونية عند الذين يتبنون هذا الفكر مما قد يلجؤهم الى استعمال الوسائل العنيفه لحسم الصراع واثبات الوجود !!
    ثانيا : الاسباب الخارجيه وتتمثل في الدعم المشبوه من دول خارجيه مثل ليبيا وايران الأولى كتصفية حساب مع النظام السعودي بايجاد بؤرة صراع مذهبي على حدوده والدولة الثانيه بحكم تحقيق الاهداف الاستراتيجية للثورة الايرانية الخمينية والمتمثلة في التغلغل المذهبي في دول الجوار التي يوجد بها أقليات شيعية بغية السيطره والهيمنة واستعادة أمجاد الحضارة الفارسيه باقامة دويلات ذات نفس مذهبي طائفي !!
    والى يومنا هذا لم نرى أيا من الباحثين على الحلول التطرق الى مسؤولية النظام الحاكم فيما جرى وعدم تقديم مجلس النواب بحكم مسؤولياته التشريعية والرقابية من تسبب في هذه المأساة وعلى رأسهم فخامة الرمز باعترافه ، لم يقدم مثل هؤلاء الى المسآله القانونية ، فمشكلة مثل هذه لو حصلت في أيا من الدول ذات الديمقراطيات العريقه كفيلة بالاطاحة بأركان النظام وجرجرتهم الى المحاكمات نظير ما اقترفته ايديهم بحق هذا الوطن وشعبه !!
    وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم حين يقول ((إنما أهلك من كان قبلكم أنه اذا سرق فيهم الكبير تركوه واذا سرق فيهم الصغير أقاموا عليه الحدّ ))
    فمن يقيم الحدّ فيمن ارتكبوا هذا الجرم بحق الوطن ؟؟؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-10
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي أبو حذيفة
    صناعة الأزمات سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية أو عسكرية
    أو مذهبية أو طائفية أو قبلية
    اسلوب من اساليب نظام الاستبداد والفساد لتحقيق الأمن والاستقرار!!!
    إذ أنه من خلال هذه الأزمات يتم تحقيق نظرية ممارسة سياسة هز شوال الفئران
    التي تتلخص في أن من يريد أن يملأ شوالا بالفئران دون أن تقرضه وتخرج
    فعليه أن يهز الشوال باستمرار فلا تملك هذه الفئران أي فرصة لقرض الشوال
    بل تنشغل ببعضها دوسا ورفسا وعضا ونحو ذلك
    ويبقى هو ممسك للشوال دون قلق من خروج الفئران
    ولك الله يايمن
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-10
  7. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    أخي أبو حذيفة
    صناعة الأزمات سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية أو عسكرية
    أو مذهبية أو طائفية أو قبلية
    اسلوب من اساليب نظام الاستبداد والفساد لتحقيق الأمن والاستقرار!!!
    إذ أنه من خلال هذه الأزمات يتم تحقيق نظرية ممارسة سياسة هز شوال الفئران
    التي تتلخص في أن من يريد أن يملأ شوالا بالفئران دون أن تقرضه وتخرج
    فعليه أن يهز الشوال باستمرار فلا تملك هذه الفئران أي فرصة لقرض الشوال
    بل تنشغل ببعضها دوسا ورفسا وعضا ونحو ذلك
    ويبقى هو ممسك للشوال دون قلق من خروج الفئران
    ولك الله يايمن
    فتأمل!!!
    ولك خالص الود
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-10
  9. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0

    العزيز تايم !!
    حلوه هذه نظرية سياسة هز شوال الفئران!!
    ولكن يجب علينا عدم اغفال العوامل الخارجيه خاصة في مراحل الفتنة الأخيره !!
    كما أنه للانصاف فقد حاول النظام في الآونة الأخيره حلّ هذه المعضله بكافة الطرق الا إن المحاولات بآت بالفشل لأنها كما ذكرت لك تعالج النتائج ولا تبحث عن الأسباب !!
    خالص الود !!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-10
  11. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0

    العزيز تايم !!
    حلوه هذه نظرية سياسة هز شوال الفئران!!
    ولكن يجب علينا عدم اغفال العوامل الخارجيه خاصة في مراحل الفتنة الأخيره !!
    كما أنه للانصاف فقد حاول النظام في الآونة الأخيره حلّ هذه المعضله بكافة الطرق الا إن المحاولات بآت بالفشل لأنها كما ذكرت لك تعالج النتائج ولا تبحث عن الأسباب !!
    خالص الود !!
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-10
  13. الهاشمي1

    الهاشمي1 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-28
    المشاركات:
    3,322
    الإعجاب :
    0
    كلام سليم برأيي ، فسياسة الشوال هي السياسة المتبعة في اليمن منذ سنوات طويلة .
    وأبرز الأدلة على ذلك هو ترك القبائل تتعارك فيما بينها دون تدخل يذكر من الحكومة ، وفساد النيابات والقضاء في عموم اليمن وعدم قدرته على حل أياً من القضايا ولجوء الناس للحلول القبلية فيما بينهم ، وإستمرار مسلسل الثأر ونهب المال العام وانتشار الرشوة والمحسوبية وإزدياد حالات الفقر بين المواطنين ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-10
  15. الهاشمي1

    الهاشمي1 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-11-28
    المشاركات:
    3,322
    الإعجاب :
    0
    كلام سليم برأيي ، فسياسة الشوال هي السياسة المتبعة في اليمن منذ سنوات طويلة .
    وأبرز الأدلة على ذلك هو ترك القبائل تتعارك فيما بينها دون تدخل يذكر من الحكومة ، وفساد النيابات والقضاء في عموم اليمن وعدم قدرته على حل أياً من القضايا ولجوء الناس للحلول القبلية فيما بينهم ، وإستمرار مسلسل الثأر ونهب المال العام وانتشار الرشوة والمحسوبية وإزدياد حالات الفقر بين المواطنين ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-10
  17. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    اخي الكريم ...
    ازرع خير تحصد خير....
    وازرع شر تحصد شر...

    والرمز ارادها ..مهزلة ولعبة يتسلى بها ...
    واليوم ...يرمي الحمل على الغير ...
    .... للجميع ...
    من اين تحصل جماعة الحوثي على الاسلحة والمعدات ....
    وكيف تصل اليها ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    وهل عجز الجيش اليمني بعدته وعتادة عن القضاء عليها ..
    وهل سنطلب من الامريكان مساعدتنا كما فعل الرمز بالحارثي...
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-10
  19. مرفد

    مرفد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-08-02
    المشاركات:
    28,604
    الإعجاب :
    948
    اخي الكريم ...
    ازرع خير تحصد خير....
    وازرع شر تحصد شر...

    والرمز ارادها ..مهزلة ولعبة يتسلى بها ...
    واليوم ...يرمي الحمل على الغير ...
    .... للجميع ...
    من اين تحصل جماعة الحوثي على الاسلحة والمعدات ....
    وكيف تصل اليها ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    وهل عجز الجيش اليمني بعدته وعتادة عن القضاء عليها ..
    وهل سنطلب من الامريكان مساعدتنا كما فعل الرمز بالحارثي...
     

مشاركة هذه الصفحة