الأرهابي اسامة بن لادن واذياله الخفافيش التكفيريين

الكاتب : القاضي اليماني   المشاهدات : 1,299   الردود : 23    ‏2007-02-05
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-05
  1. القاضي اليماني

    القاضي اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-19
    المشاركات:
    473
    الإعجاب :
    0
    منذ ظهر هذا الدعي الارهابي بن لادن واذياله من الارهابيين التكفيريين وامة الاسلام في محن وشدائد فقد اثاروا الفتن في الشعوب وحاربوا الامة الاسلامية مارة بدعوى الكفر ومرة بدعوى محاربة الحكام واستباحوا دماء المسلمين ومصالحهم ومنشئاتهم وعاثوا في الارض فسادا


    ثم عملوا على جلب الصليبيين الى ارض الاسلام وتسببوا في احتلال افغانستان والعراق وقدموا اكبر هديه للصهيونيه بحيث التهت الامه بمقارعة الامريكان وتدخلاتهم وجيوشهم وضاعت فلسطين التي لم يطلق فيها بن لادن ولا اذياله التكفيريين طلقة رصاص واحده

    ان هذه الفئة الضاله سبب مصائب المسلمين ويجب اقتلاعها من جذورها تنظيميا وفكريا والتي لا هم لها الا تكفير الحكام وولاة الامور واستباحة دماء المسلمين واخر اعمالهم جهدهم الموجه للنيل من علماء اهل السنه وشق الصفوف وهي تدعم النظريات القائله بأرتباطهم بمخابرات الصهيونيه والامريكان
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-02-05
  3. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1

    لافُض فوك أيها القاضي الرشيد ...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-02-05
  5. القاضي اليماني

    القاضي اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-19
    المشاركات:
    473
    الإعجاب :
    0
    يديعوت أحرونوت تكشف تورط إسرائيل فى تمويل بن لادن بالسلاح!!



    "شمعون يالينك" إسم من الواضح إنه سيتسبب فى إثارة فضيحة مدوية ستهز أرجاء العالم وستوجه أصابع الإتهام تجاه إسرائيل وقد بدأت بالفعل بدايات هذه الفضيحة والتى تتمثل فى إن شمعون يالنيك تاجر السلاح الإسرائيلى المعروف والذى سبق له الخدمة فى الجيش الإسرائيلى وقد ثبت بما لا يدع مجالا للشك إن "يالنيك" قام بتزويد تنظيم القاعدة الذى يتزعمه أسامة بن لادن بالسلاح منذ بدايات عام 1998 وحتى ما بعد أحداث الحادى عشر من سبتمبر وإن كانت العلاقات قد انقطعت بين الطرفين بعد أن شددت الولايات المتحدة من حصارها على أفغانستان قبل أن تقوم باحتلالها







    وقد ألقت السلطات البنمية القبض على ضابط الجيش الإسرائيلى السابق شمعون يالنيك بالقرب من سواحلها بعد أن ثبت تورطه فى تزويد المنظمات الإرهابية العاملة فى أمريكا الجنوبية بالسلاح والذخيرة وكان ذلك فى بداية هذا العام وبعد تحقيقات مطولة بدأت عقدة لسان "يالنيك" تنحل وهو ما يهدد وضع اسرائيل فقد زعم يالنيك فى اعترافاته بأنه كان يملك علاقات قوية مع أسامة بن لادن وإنه استخدم صلاته بتجار السلاح فى أفريقيا وأمريكا لتزويد تنظيم القاعدة بالسلاح اللازم وكان يحصل على المقابل عن طريق شركات بن لادن المنتشرة فى أنحاء العالم وخصوصا فى اليمن والسودان والعديد من الدول الأفريقية الأخرى.


    وقد بدأت العديد من الصحف الأوروبية فى متابعة هذه القضية وقد نجح يالنيك فى الحصول على الافراج بكفالة مالية ضخمة وسارع بالعودة إلى إسرائيل وفور وصوله سارع بنفى اعترافاته التى نشرتها الصحف الأمريكية والأوروبية ولكنه لم ينف علاقته بتنظيم القاعدة وإن كان قد أكد على انقطاع علاقته بأسامة بن لادن عقب أحداث الحادى عشر من سبتمبر مباشرة.


    ويقول يالنيك إن علاقته ببن لادن بدأت عام 98 عندما تلقى مكالمة هاتفية من أحد تجار السلاح اللبنانيين وهو "سميح العورس" الذى أبلغه بأن تنظيم القاعدة فى حاجة لشحنة أسلحة وسيتم دفع الثمن مباشرة دون أدنى مشاكل وعلى الفور طلب يالنيك أن تكون هناك اتصالات مباشرة بينه وبين بن لادن وبالفعل وصل إلى "يالنيك" "إيميل" خاص من بن لادن يطلب فيه الشحنة ذاتها والمكونة من 100 مدفع مضاد للدبابات و465 بندقية آلية وعدد كبير من الذخيرة الحية وعلى الفور توجه "يالنيك" إلى أصدقاءه من تجار السلاح الاسرائيليين الذين سارعوا بتجهيز الصفقة وبمعاونة بعض ضباط الجيش الاسرائيلى تم تزييف أوراق الصفقة وتم دفعها من شاطئ حيفا إلى حيث وصلت إلى أفغانستان وتوالت بعض الصفقات ولكنها انتهت تماما عقب أحداث الحادى عشر من سبتمبر واعترف يالنيك بأن السلاح الذى كان يحصل عليه بن لادن ينحصر فى السلاح الاسرائيلى والسلاح الأمريكى!


    عاميت كاهان


    يديعوت أحرونوت
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-02-05
  7. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    ليس غريب على هذه الفئة المارقة ان تتعاون حتى مع الشيطان ...المهم أنهم مجاهدين وبس !!!!
    وعليه ليس غريب ان تتلقى دعما من إسرائيل او أمريكا لأنه عميلهم الأول , وهو أداتهم التي استخدموها في غزو المنطقة بحجة محاربة الارهاب وكلها من وراء بن لادن واذنابه عليهم من الله مايستحقون ...
    نسأل الله بمنه وكرمه ان يردهم إلى الحق ردا جميلا او أن يقصم ظهورهم ويريح البلاد والعباد من شرورهم.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-02-05
  9. القاضي اليماني

    القاضي اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-19
    المشاركات:
    473
    الإعجاب :
    0
    بن لادن صناعة أمريكية



    كان أول تدريب تلقاه اسامة بن لادن على أيدي ضباط في المخابرات الأمريكية أبان الاحتلال السوفيتي لأفغانستان، حيث تطوع آلاف العرب والمسلمين لمواجهة الخرق الشيوعي لبلد إسلامي كان يمكن أن يتمدد ليصل إلى المياه الدافئة حيث توجد عقدة المواصلات التقليدية، وحيث يكمن أكبر مخزون نفطي في العالم.

    وحين انتهى الاحتلال السوفيتي، وانفرط عقد المجاهدين العرب في أفغانستان، بين من وجد أن مهمته قد انتهت، فعاد إلى وطنه، وبين من صار يبحث عن وظيفة جهاد أخرى أو من جلس ينتظر من يجد له تلك الوظيفة، وبمعنى أدق، فان الأمريكان أنفسهم تركوا ساحة مفتوحة تتكون فيها شبكة من حلفائهم القدامى وكانوا يراقبون عن كثب التحول في أهدافهم المعلنة حتى وصلوا إلى منطق الصدام مع الولايات المتحدة ومصالحها في كل مكان.

    لم تكن هذه هي الحالة الوحيدة في التاريخ المعاصر التي راقبت فيها الولايات المتحدة خصماً ينمو ويكبر من دون أن تؤذيه أو تقلّص قدراته، وربما تكون قد ساعدت على تيسير ظهوره والتسريع فيه، لينشأ عدواً تحت المراقبة وعدواً يمكن السيطرة عليه وعدواً محدود الأذى وعدواً يستبشعه الجمهور فتكبر صورة أمريكا وتصغر صورة خصومها.

    غير أن الذي يحدث على الدوام هو إن أحداً لن يظل تحت السيطرة إلى ما لا نهاية، وان القدرة على تقييد الأذى، قد تتفتت وتتراجع فيكبر العدو بعيداً عن السيطرة والتحجيم اللذين أُعدا له وربما كان ذلك هو ما حصل لبن لادن نفسه.

    إن وجود شخص مثل بن لادن في مظهر المقاوم للولايات المتحدة يُقصد به دفع الجمهور الأمريكي إلى استنتاج أن العدو هو حالة ملتبسة لا تتوافر على مزايا، وعندما تحل صورة ساذجة وغير متحضرة لهذا العدو فان الوعي الجمعي سيصل بالاستنتاج المبسط إلى أن أمريكا من العظمة بحيث لا يخاصمها إلا أعداء على هذا المستوى من الهزال.

    ولذلك، يصعب الاقتناع بأن كل الأعمال التي نُسبت إلى بن لادن هي من تدبيره وتخطيطه، لكنه العدو الأنسب في تحمّل التهمة طالما بدا إن أقصى ما يكون عليه المختلف مع الأمريكان رجلاً مختبئاً في جبال بعيدة، يشبه أولئك الذين تخلفوا من قرن ماضٍ في ردهات القرن الحالي.

    من البساطة الادارك بأن أجهزة أمريكية هي التي صنعت اسمه وضخّمته لتخلق له صورة البطل المعجزة، ثم أعدت المسرح لتخوض معه في معارك نصف وهمية، بعد أن أظهرته شريكاً ومدبراً لكل حادث إرهاب يقع في العالم، ليوفر لها الجهود التي تحتاج إليها في الاتهام وتتوفر أرضية جاهزة لدى الرأي العام لقبول ما ينسب إليه من أعمال عنف أو تهديد محتمل لأهداف أمريكية في العالم.

    على أن وجود عدو هو عنصر ثابت في الأداء السياسي والاستخباري الأمريكي، فهو يرضي غرائز الجمهور، وقد يلهيه عن عدو آخر أو مشكلة أخرى، ولذلك يجري تصنيع العدو وتُضفى عليه صفات وتُخط له ملامح حتى تكتمل صورة البطل المصنع.

    إن إجراءات محاكمة أتباعه وبعض مساعديه قد تكون ترتيبات أخرى لإنزال الستار على عدو سابق مما يمهد لتصنيع عدو جديد ليس مستبعداً أن يتخرج من خانة الحلفاء السابقين للولايات المتحدة.

    هل تذكرون ذلك المصارع البنمي القديم نورييغا الذي أصبح رئيساً لبلاده بعدئذٍ ألم يكن وكيلاً للمخابرات الأمريكية وأحد صنائعها قبل أن ينقلب عليها ويصبح خصمها الأول؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-02-05
  11. ابو مراد

    ابو مراد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-02-06
    المشاركات:
    3,299
    الإعجاب :
    0

    وهل يضر نجوم الثريا .. نباح كلاب الثرى !!

    لعنة عليكم يا ****** الحكام .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-02-05
  13. القاضي اليماني

    القاضي اليماني عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-19
    المشاركات:
    473
    الإعجاب :
    0
    هذه اخلاق هذه الطائفه الضاله سرعان ماتكشفت عن قليل حياء من الوزن الثقيل: ::confused:
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-02-05
  15. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    نعم صدقت اخي الكريم ..
    لا

    علم

    لا

    أخلاق

    لا

    إحترام للعلماء

    لا

    وقوف عند حدود الله

    لا

    مراعاة لحرمات الله.
    .
    .
    إلخ.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-02-05
  17. wail66

    wail66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-11-15
    المشاركات:
    1,863
    الإعجاب :
    0
    القاعدة + الحوثيين= فئات ضالة

    نسأل الله ان يهديهم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-02-06
  19. اصابنا الوهن

    اصابنا الوهن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-10
    المشاركات:
    293
    الإعجاب :
    0

    هذا الكلام يبال على قائله وكاتبه ... انتم زبالة التاريخ واضحوكة الدهر !!
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة