ملتصقتان منذ 40 عاما وترفضان الانفصال

الكاتب : jemy   المشاهدات : 392   الردود : 0    ‏2002-08-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-16
  1. jemy

    jemy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-26
    المشاركات:
    1,426
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]


    بينما يري الأطباء الذين قاموا بعملية فصل التوأم الملتصق في لوس أنجلوس أن الانفصال يسمح بقدر أكبر من الحرية والانطلاق يري توأم أخر ملتصق، يبلغ من العمر 40 عاما، أن حياتهما تسير بشكل طيب وأن الانفصال أمر غير ضروري وغير وارد.

    إحدى التوأم قالت لوكالة AP أن الانفصال أمر لا يجب حدوثه لأنه لا يجب العبث بما صنع الله.

    لوري وريبا لهما مخان منفصلان وجمجمة واحدة وتعيشان في مبنى متعدد الطوابق في " ريدنج". لوري كانت تعمل في مغسلة إحدى المستشفيات لمدة 6 سنوات قبل أن تستقيل لتسمح لأختها ريبا بالعمل في مجال الموسيقي الشعبية الأمريكية.

    ورغم أن ريبا لم توقع بعد عقودا لإنتاج ألبومات غنائية فإنها شاركت في حفلات غنائية في أطلانطا وألمانيا واليابان.

    ولوري وريبا تفكران حاليا في الانتقال من مدينهم الحالية والتي تبعد 50 كيلومترا عن مدينة فلادلفيا إلى مدينة ناشفيل في ولاية تينسيى وهي معقل للموسيقى الشعبية الأمريكية " حتى تتمكن ريبا من تحقيق حلمها".

    أما لوري فلها هدف آخر في الحياة وهو أن تتزوج وتنجب أطفالا.

    تقول لوري أنا لا أقضي وقتي أفكر في أننا توأم ملتصق، هذا أمر لا يشغلني كثيرا.

    أما الدكتور جون تمبليتون الذي تابع حالة التوأم فيقول أن تقديراتنا كانت دائما أن مخاطر فصلهما عالية لأنهما يشتركان في الجمجمة وبعض الأوعية الدموية الخاصة بالمخ.

    لوري وريبا لا تسألان الأطباء عن عمرهما المتوقع ولكنهما يعلمان أن الموت قد يفرق بينهما في يوم من الأيام.
     

مشاركة هذه الصفحة