الشيخ عفيف النابلسي: الثورة الاسلامية اخرجت الامة من واقع الخمول

الكاتب : شيعي معتدل   المشاهدات : 456   الردود : 0    ‏2007-02-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-02-03
  1. شيعي معتدل

    شيعي معتدل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-04
    المشاركات:
    2,401
    الإعجاب :
    4
    محذرا من الفتنة المذهبية التي يقف خلفها الاعداء

    الشيخ عفيف النابلسي: الثورة الاسلامية اخرجت الامة من واقع الخمول

    أعتبر رئيس هيئة علماء جبل عامل الشيخ عفيف النابلسي: ان ابرز النتائج المباشرة لانتصار الثورة الاسلامية المظفرة، انها حركت واقع الامة من الركون والخمول واليأس الى حركة الوعي والمسؤولية.
    واكد النابلسي في حديث لوكالة الجمهورية الاسلامية للانباء: ان الامة اصبحت من اقصاها الى اقصاها بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران تنبض بالحيوية والنشاط والحركة الفاعلة وتطالب بالتحرر من الاحتلال والاستعمار وتسعى لتحقيق الاستقلال والسيادة لتبرز كامة مستقلة لها شخصيتها الخاصة وهويتها المميزة.
    وأعتبر: ان الثورة الاسلامية في ايران شكلت بالنسبة للحركات الاسلامية الجهادية وخصوصا في لبنان وفلسطين الالهام والفكرة والاسلوب والمستقبل في نطاق مواجهتها مع المحتلين والغاصبين.
    وردا على سؤال قال الشيخ النابلسي: مما لا شك فيه ان الثورة لم تعش في عالم الافكار والنظريات، بل انتقلت الى العمل والممارسة والتطبيق الذي يترجم الافكار الى افعال، والرؤى الى مؤسسات، والنظريات الى منجزات ملموسة، فحينما نشاهد بناء الثورة نراه اليوم صرحا عاليا، وقلعة حصينة، ومؤسسة متينة.
    ودعا الشيخ النابلسي بقية الدول الاسلامية الى ان تحذو حذو الجمهورية الاسلامية الايرانية لتظهر للعالم الامكانيات الكبرى التي يختزنها المسلمون والقدرات العظيمة للمسلمين، فكيف اذا توحد المسلمون واصبحوا تكتلا اجتماعيا وانسانيا واحدا.
    وردا على سؤال رأى الشيخ النابلسي: ان من الاصح ان نطلق على الفتنة المذهبية بين المسلمين وصف (الانقلاب على الاسلام وقيم الاسلام)، فالامة كلها واقعة اليوم في مكمن خطير نصبه لها اعداؤها وعلى رأسهم الولايات المتحدة الامريكية.
    واضاف: اذا ادرك المسلمون سر الفتنة ومن ورائها، فان عليهم ان يكونوا على درجة عالية من الحكمة والحصافة والمسؤولية الشرعية والاخلاقية، وان يحرّموا على انفسهم الانخراط فيها او المشاركة باي وجه من الوجوه في صورها وافعالها، فان ذلك من المحرمات، فالتزام الوعي وتصحيح الايمان يجنبنا من الوقوع في هذا الشرك الخطير الذي لن يفيد احدا الا اعداء الامة فقط.

    المصدر:
    http://www.al-vefagh.com/1385/851114/html/akhbar.htm#s208572
     

مشاركة هذه الصفحة