الرفق با لأوطان --------بالإنسان

الكاتب : بنت السيف   المشاهدات : 340   الردود : 1    ‏2007-01-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-31
  1. بنت السيف

    بنت السيف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-05-09
    المشاركات:
    1,108
    الإعجاب :
    0
    كلما تحاول ان تقول جديدا يصيبك حاله من الدوار الكلام الجديد يحتاج إلي حياه تتجدد لاكن المنظر ممل كحبات مسبحه قديمه ---- وعلينا ان نمارس التكرار الممل علي امل ان نتلمس طريقا يحرك الراكد في بحيرة حياتنا ويغسل شئ من الصدأ المتراكم فوق ارواحنا ويعطينا القوه كي نستمر في تحريض الناس حتي لانصاب وتصاب اوطاننا بالشيخوخه المبكره ------- اوطاننا بحجه إلي الرفق مثلما هي بحاجه للإصلاح -- العاشق والمحب والخائف علي احبته يترفق بهم -الكرا هون فقط يمارسون التعذيب وقتا من يعشقون ومخطي من يعتقد ان إصلاح الأوضاع يمكن ان يتم عبر الكلمه الجارحه المتوحشه التي تؤذي ولا تصلح غير رش الملح علي الجروح المكشوفه بدلا من تطهير هذه الجروح بهدف شفائها -- الاوطان لاتصلح بحفلة جلد الذات وابكاء هلي البن المسكوب -- لايمكن لفرد فاسد ان يصلح بيته ولا يمكن لبيوت فاسده متراصه أن تصنع مدينه جميله ولا يمكن لاوطا ن خربة (هرمه) تمت سرقتها بفعل فاعل تصنع امة متحضره المواطن الذي يشتم تأريخ وطنه وامجاد ابائه السابقين وهو يهمل إصلاح اوضاعه هي حالات مستعصيه تجد في اللوم عا لي الاخرين فرصه لتبرئة نفسه من تهمة الفساد ولإفساد مع سابق الإصرار والترصد -- نحتاج لإصلاح وطنا من دون ان نؤذي هذا الوطن مطلوب ان نجتث الدمامل المتراكمه فوق وجه الوطن بدون ان نريق الدم المحرم علينا جميعأًُ -- هنالك اقليه من اللصوص هذا صحيح ولاكن الصحيح هنالك ملايين من الشرفاء وهنالك مرتشيين وملوثين ولاكن هنالك ملايين ممن يأكلوا لقمتهم بالحلال يعرفون حق المعرفه من يبيع ضميره باع وطنه وإن الإنسان يستطيع ان يعيش بصممات يركبها الأطباء في قلبه -- ويمكن ان يعيش بنصف رئه -- ولاكنه لايستطيع ان يعيش بنصف ضمير --الأوطان لاتبنئ باءلغاء حقوق الأخرين وحريتهم في التعبير والتفكير بشكل مختلف -- الأوطان لاتبنئ علي الكراهيه ولي بالإستقواء علي ابنائه ولي بتحريك قواته العسكريه ولي بتحريك الغوغا والعامه وتحريضهم ضد مصالحهم وظد ابنا ء وطنهم -- الأوطان لاتبنئ بالخطب الحماسيه ولي تبنئ بالبحث عن متأمرين خارج الحدود بل بنضر في مرأًة ذواتنا والإ عتراف بأًننا نتحمل هذه الخطايا والأوزار الناس تبني المؤاسسات وتلجأٌ إلي صناطيق الإنتخابات الحره النزيهه التي ليس فيها تهديد ووعيد واطقم معسكره فوق الشعب وإلي المحاكم --بينما نتفنن في تدمير ذواتنا معتقدين ان القوه وفرض الرأي يمكن ان يصنع حضاره ومعتقدين ان قوة السلاح يعني هو الحل ( لاطريق للحل) سواءالعوده للعقل الذي هو هبة الله للإنسان فهل ساتصل الرساله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وكيف يمكن ان تصل واصحاب القرار عندنا لا يقرأو فليس فاظيين فهم مشغولين بتلفيق التهم والخطط لسفك دما ابنا شعبهم ومقابلات السفير الأمريكي بعد كل ضربه لابنا جلدتهم ومن المفروض النهم المحافظين عليهم و المسئولون امام الله عن دمائهم وعروضهم وحقوقهم ولي حولي ولي قوه إللي بالله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-31
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    صدقت أختنا الفاضلة بنت السيف
    لاطريق للحل إلا بالعودة للعقل
    ولكن عقل العقلاء الذين يخلصون لدينهم ووطنهم
    وليس المجانين
    واصحاب الاهواء
    ومالم ينهض العقلاء بدورهم فيسظل اليمن نهبا للمجانين
    نسأل الله أن يجنب شعبنا وبلادنا كل مكروه
    فتأملي!!!
    ولك خالص التقدير
    والتحية المعطرة بعبق البُن
     

مشاركة هذه الصفحة