عمّا تفتش في حقيبتي؟

الكاتب : المهاجر77   المشاهدات : 460   الردود : 1    ‏2002-08-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-14
  1. المهاجر77

    المهاجر77 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-08-12
    المشاركات:
    346
    الإعجاب :
    0
    عمّا تفتش في حقيبتي؟
    عن دفتر ممزق؟ عن قلم مكسور؟ أم عن كابوس الأمن الذي يقضّ مضجعك؟ في حقيبتي صورة شقيقي الشهيد، وأبي الشهيد، وشقيقتي الشهيدة، وكراس رسم احتفظ فيه برسم أشجار الزيتون التي رسمتها قبل أن تجرفوها من جذورها في الأرض. لو فتشت قلبي لوجدت أنه يحب الحياة أكثر مما يحب الناس، ويعشق الوطن، والناس تجافي أوطانها. لو فتشت أعماقي لعرفت أن نشيدي هو حريتي، وحريتي هي قيدي، ودربي درب الجلجلة. أسعى نحو وطن الأنبياء، ارسمه شفقاً، أكتبه على الجدران، أزرعه زعتراً أخضراً في المنافي البعيدة. نشيدي هو حريتي، وحريتي أن أحب الحياة وأحب الموت. لا فرق عندي ان كان الوطن في الأرض أو في السماء، فلا فرق بين المذبحة والتسوية. كل أقراني يذبحون، ولا نسمع سوى زغاريد الأمهات وحسراتهن. في السلم يذبحون.. في الحرب ضد بطون الحوامل، وضد الزيتون، وجثث الشهداء، وعظام الأطفال، يهرسون بالدبابات والأباتشي والأف 16. أنى احفظ أسماء كل أسلحتكم التي تقتلوننا بها، كما أحفظ أسماء صلاح الدين وخالد بن الوليد وعمر المختار، وأعرف مما تخافون وترتعبون: من الموت إذا جاءكم من كل جانب، وأنتم تكرهون الحياة وتعشقون القتل، من قنبلة في مقهى، من فدائي يفتح رشاش بندقيته القديمة على كل صهيوني محتل.. وتخافون من كراستي وكتب الدين والتاريخ والجغرافيا. تخافون مني وأنا صغير، وتخافون إذا كبرت، وتقتلونني حتى لو كنت في المهد أو كنت كهلاً. نشيدي كل صباح، هو حريتي، غايتي ومرادي وحلمي ودمي وزغرودة أم في جنازة ابنها، وشجاعة صبية تهدي استشهادها للعرب. حريتي هي حياتي، هي وطن يسكن في خاصرة جنة الفردوس.. فعمّا تبحث في حقيبتي؟

    هذا الموضوع على لسان طفل فلسطيني كان ظاهر في الصورة واحد جنود الاحتلال يفتش حقيبته الدراسيه، وقد اعجبت بالكلمات فاحببت ان انقله لكم

    نقلاً من موقع مدينة أزال
    AzaalCity.com
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-08-14
  3. الباهوت

    الباهوت عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-09-09
    المشاركات:
    799
    الإعجاب :
    0
    ويا حبذ لو كانت في المجلس الأدبي لتجد من يعيها فهناك فوارس من ابناء حمير لهم بركوب خيل الأدب وغزارة المعاني ما يلحقون به ركب المجتمع وهو يدشنون قضيتنا الفلسطينية بكل اشكال الأدب . سلمت على هذا الإختيار وتمنينا لو رأينا الصورة
     

مشاركة هذه الصفحة