أَينَ رَبُّ هذه الديار بعدك ؟ قصيدة لي لم تنشر في رثاء فقيد العرب !!

الكاتب : ذات إنسان !   المشاهدات : 544   الردود : 4    ‏2007-01-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-30
  1. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    خَطـبٌ لِهَوْلِـهِ اهتَـزتِ الجِبَـالُ !
    وانحلتِ البيداءُ وَاقْشَعْرَتِ الأَهْوَاْلُ !
    قالوا سَيُعْـدمُ حَامِـل رايـة العزِ هل هو حقٌ أَمْ أَنَّهُ خُرَافـةٌ وَخَيَالُ ؟
    تَفجـرتِ المَشَاعـِرُ وصَارَ حُزننا بدراً كاملاً مـاذا بَعْـدُ أيها الأنذالُ ؟
    أمتي ماذا سأكتبُ ، كم فيك تشتتِ الأحزانُ ؟ وكم مِنْكِ تُقطَعُ الأوصَالُ ؟
    لا تسـل عـن عُروبةٍ وعَنْ زَيف زَعَامةٍ إِنما هي لنا سرطانُ وَاحتِلالُ
    لا تسل عن كرامةِ حكامنا أو عَـ ـنْ صَهِيْلِ جيوشهم كُلُّ ذاك خَيَـالُ
    قالوا سنعملُ لِرفْعَةِ أُمّةٍ – قُبِـ - حتُمْ - ما هكذا العلياء والقمة تُنالُ
    لا يتوهمـوا البقاءَ فسيـأتي قَـرِ يبـاً فَجْـرُ رَحِيلهم ويـأتي الزَوَالُ
    لا تسل عَنْ مُعَمَّمِينَ إنما هُـم غِـ ـشٌ وَحقدٌ وأصنافُ غدرٍ و اعتلالُ
    آهٍ من قُماماتِ قُمْ تَزعموا بنا الشرَ وَ فَوقَ هَام رُؤُوْسِنَا بِحقدِهم بـالوا
    ولأمريكا سيدَ الشرِ أكلموا المشوارَ وَعَلَـى رايتنا أصبحوا هُم الأبطالُ
    صَدامُ أَنتَ حَديثُنا وحِوَارنا وَ شعـ رُنا أنتَ الرمزُ و القائدُ المِفضَـالُ
    لفظتَ آخِـر أنفاس الكرامةِ فبعـدَ ( هاي المـرجلة ) لا شـيءَ يُقالُ
    دَامـت معَـالِيـكَ فينا حيةً وظَـل حتى بَعْـدَ رحِيلك وفياً لك الكمالُ
    صَدامُ أرحـل إِلى جنـة الخُــلدِ فهُنـاك العزُ والعيشُ الأبِيُّ الحَلالُ
    واصـعد مع الشهادةِ وهي حياتُنا لولاهـا لمـا طابت لِمُجاهدٍ حَـالُ
    وليبقى هَـؤُلاءِ هُنا في لظى الذُلِ وعلى أنفُسهـم قـد خيَـمَّ الوَبَالُ
    أَيــن رَبُّ هَـذِهِ الديـار بعـدك فليبحثـوا مَنْ سَيَكُوْنُ لهـا خَيَّالُ
    ولينتظروا سيداً فارسيـاً أو مِـنْ سُلالة بوشٍ جَنِـرَالاً إِليهم يُحَالُ
    صدامُ إليك بَعْضَاً مٍنْ خَوَاطِرِ بائسٍ على أُمّـتِهِ تكدرت عندهُ الأحوالُ
    ستظلُ ذكراك تجري بين الخلائقِ و الأَفْكَاْرِ وَيَنْحتها تَخْلٍيْدَاً لَكَ البَـالُ
    تهفو إليك الذكرياتُ وهي مريـرةٌ ويَسمُوْ إِليكَ مِنْ وَضْعِنَا الجَـلالُ
    صــدامُ لا شيءَ هاهُنا فلقد وَلَى الزمَـانُ وَوَلَتْ بَعْـدَكَ الأَبْطَـاْلُ
    ذَاْتَ إِنْسَاْن !
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-30
  3. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    خَطـبٌ لِهَوْلِـهِ اهتَـزتِ الجِبَـالُ !
    وانحلتِ البيداءُ وَاقْشَعْرَتِ الأَهْوَاْلُ !
    قالوا سَيُعْـدمُ حَامِـل رايـة العزِ هل هو حقٌ أَمْ أَنَّهُ خُرَافـةٌ وَخَيَالُ ؟
    تَفجـرتِ المَشَاعـِرُ وصَارَ حُزننا بدراً كاملاً مـاذا بَعْـدُ أيها الأنذالُ ؟
    أمتي ماذا سأكتبُ ، كم فيك تشتتِ الأحزانُ ؟ وكم مِنْكِ تُقطَعُ الأوصَالُ ؟
    لا تسـل عـن عُروبةٍ وعَنْ زَيف زَعَامةٍ إِنما هي لنا سرطانُ وَاحتِلالُ
    لا تسل عن كرامةِ حكامنا أو عَـ ـنْ صَهِيْلِ جيوشهم كُلُّ ذاك خَيَـالُ
    قالوا سنعملُ لِرفْعَةِ أُمّةٍ – قُبِـ - حتُمْ - ما هكذا العلياء والقمة تُنالُ
    لا يتوهمـوا البقاءَ فسيـأتي قَـرِ يبـاً فَجْـرُ رَحِيلهم ويـأتي الزَوَالُ
    لا تسل عَنْ مُعَمَّمِينَ إنما هُـم غِـ ـشٌ وَحقدٌ وأصنافُ غدرٍ و اعتلالُ
    آهٍ من قُماماتِ قُمْ تَزعموا بنا الشرَ وَ فَوقَ هَام رُؤُوْسِنَا بِحقدِهم بـالوا
    ولأمريكا سيدَ الشرِ أكلموا المشوارَ وَعَلَـى رايتنا أصبحوا هُم الأبطالُ
    صَدامُ أَنتَ حَديثُنا وحِوَارنا وَ شعـ رُنا أنتَ الرمزُ و القائدُ المِفضَـالُ
    لفظتَ آخِـر أنفاس الكرامةِ فبعـدَ ( هاي المـرجلة ) لا شـيءَ يُقالُ
    دَامـت معَـالِيـكَ فينا حيةً وظَـل حتى بَعْـدَ رحِيلك وفياً لك الكمالُ
    صَدامُ أرحـل إِلى جنـة الخُــلدِ فهُنـاك العزُ والعيشُ الأبِيُّ الحَلالُ
    واصـعد مع الشهادةِ وهي حياتُنا لولاهـا لمـا طابت لِمُجاهدٍ حَـالُ
    وليبقى هَـؤُلاءِ هُنا في لظى الذُلِ وعلى أنفُسهـم قـد خيَـمَّ الوَبَالُ
    أَيــن رَبُّ هَـذِهِ الديـار بعـدك فليبحثـوا مَنْ سَيَكُوْنُ لهـا خَيَّالُ
    ولينتظروا سيداً فارسيـاً أو مِـنْ سُلالة بوشٍ جَنِـرَالاً إِليهم يُحَالُ
    صدامُ إليك بَعْضَاً مٍنْ خَوَاطِرِ بائسٍ على أُمّـتِهِ تكدرت عندهُ الأحوالُ
    ستظلُ ذكراك تجري بين الخلائقِ و الأَفْكَاْرِ وَيَنْحتها تَخْلٍيْدَاً لَكَ البَـالُ
    تهفو إليك الذكرياتُ وهي مريـرةٌ ويَسمُوْ إِليكَ مِنْ وَضْعِنَا الجَـلالُ
    صــدامُ لا شيءَ هاهُنا فلقد وَلَى الزمَـانُ وَوَلَتْ بَعْـدَكَ الأَبْطَـاْلُ
    ذَاْتَ إِنْسَاْن !
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-30
  5. نزف قلـــــم

    نزف قلـــــم عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-14
    المشاركات:
    88
    الإعجاب :
    0



    ذاات انسااان



    ولنا في القصاص عاراً وظلماً


    تبت يداك يا من...!!!

    أبحتَ دفن عروبتنا

    وأهديتنا عار خيبتنا

    وملكت أمرنا بنفوذك

    وقيودك

    وجبروتك

    فَكنت ... وكانت أمتنا



    ذاات انساان



    لفظت ناراً

    ووشمت على جبين تاريخنا حمماً تتلظّى

    علنا يا صديقي

    نُشفى عقب الكي


    مودتي وأكثر
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-30
  7. نزف قلـــــم

    نزف قلـــــم عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-14
    المشاركات:
    88
    الإعجاب :
    0



    ذاات انسااان



    ولنا في القصاص عاراً وظلماً


    تبت يداك يا من...!!!

    أبحتَ دفن عروبتنا

    وأهديتنا عار خيبتنا

    وملكت أمرنا بنفوذك

    وقيودك

    وجبروتك

    فَكنت ... وكانت أمتنا



    ذاات انساان



    لفظت ناراً

    ووشمت على جبين تاريخنا حمماً تتلظّى

    علنا يا صديقي

    نُشفى عقب الكي


    مودتي وأكثر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-31
  9. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    نزف قلم أشكر لك جميل مرورك
    وأشكر نزفك في الرد !!

    وأكثر من مودتي لك !!
     

مشاركة هذه الصفحة