يهود يمنيون يفرون أمام التهديد

الكاتب : rydan   المشاهدات : 398   الردود : 1    ‏2007-01-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-30
  1. rydan

    rydan عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-16
    المشاركات:
    329
    الإعجاب :
    0
    نزح 45 من المواطنين اليمنيين اليهود، إلى فندق شمالي اليمن بعد أن تلقوا تهديدات نُسبت إلى من وصفوا بالإسلاميين المتشددين.

    وقد فرت هذه المجموعة من قريتها قبل عشرة أيام، بعد أن اعترض سبيلهم مسلحون ملثمون.

    وتعيش جالية يهودية منذ عدة قرون وفق تقاليد هذه الطائفة في قرية سالم.

    لكن أعضاء هذه الجالية توصلوا في بداية شهر يناير/كانون الثاني الجاري، برسالة تهديد، تتهمهم بنشر الرذيلة والفساد.

    وكانت الرسالة واضحة في مطالبة الطائفة اليهودية بمغادرة اليمن. وقد لجأت المجموعة إلى مدينة صعدة، حاضرة المنطقة.

    ومنذ ذلك الحين وهم يُقيمون في فندق برج باريس على نفقة أحد شيوخ القبائل هناك، على الرغم من تعهد السلطات بإعادتهم سالمين إلى ديارهم.

    وقال حاكم صعدة إن من هدد هؤلاء اليهود هم أفراد من الطائفة الزيدية الشيعية، التي تقود تمردا على السلطات المركزية شمال اليمن منذ ما يقرب من عشر سنوات.

    و يعتقدُ أن التنظيم الذي وجه هذه التهديدات هو حركة تعرف بـ"الفتيان المؤمنون".

    وقد رُحل جُلُ اليهود اليمنيين الذين كان يقدر عددهم بنحو 60000 إلى إسرائيل خلال ما عُرف بعملية بساط الريح، وذلك بعد أحداث 1948.

    ولم يبق من الطائفة اليهودية باليمن سوى بضع مئات.


    جيني هيل
    البي بي سي - صنعاء
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-30
  3. rydan

    rydan عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-16
    المشاركات:
    329
    الإعجاب :
    0
    نزح 45 من المواطنين اليمنيين اليهود، إلى فندق شمالي اليمن بعد أن تلقوا تهديدات نُسبت إلى من وصفوا بالإسلاميين المتشددين.

    وقد فرت هذه المجموعة من قريتها قبل عشرة أيام، بعد أن اعترض سبيلهم مسلحون ملثمون.

    وتعيش جالية يهودية منذ عدة قرون وفق تقاليد هذه الطائفة في قرية سالم.

    لكن أعضاء هذه الجالية توصلوا في بداية شهر يناير/كانون الثاني الجاري، برسالة تهديد، تتهمهم بنشر الرذيلة والفساد.

    وكانت الرسالة واضحة في مطالبة الطائفة اليهودية بمغادرة اليمن. وقد لجأت المجموعة إلى مدينة صعدة، حاضرة المنطقة.

    ومنذ ذلك الحين وهم يُقيمون في فندق برج باريس على نفقة أحد شيوخ القبائل هناك، على الرغم من تعهد السلطات بإعادتهم سالمين إلى ديارهم.

    وقال حاكم صعدة إن من هدد هؤلاء اليهود هم أفراد من الطائفة الزيدية الشيعية، التي تقود تمردا على السلطات المركزية شمال اليمن منذ ما يقرب من عشر سنوات.

    و يعتقدُ أن التنظيم الذي وجه هذه التهديدات هو حركة تعرف بـ"الفتيان المؤمنون".

    وقد رُحل جُلُ اليهود اليمنيين الذين كان يقدر عددهم بنحو 60000 إلى إسرائيل خلال ما عُرف بعملية بساط الريح، وذلك بعد أحداث 1948.

    ولم يبق من الطائفة اليهودية باليمن سوى بضع مئات.


    جيني هيل
    البي بي سي - صنعاء
     

مشاركة هذه الصفحة