شارك برأيك ...هل توافق أن يكون المشرف عليك إمرأة؟؟؟

الكاتب : أبو هاجر الكحلاني   المشاهدات : 3,849   الردود : 104    ‏2007-01-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-28
  1. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعل الجميع لاحظ أعلى صفحة واجهة المنتدى إضافة الأخت رمال الصحراء كمشرفة على منتدى في رحاب الايمان , إلى جانب الأخ الموفق قتيبة حفظه الله ...
    فهل توافق على أن يكون المشرف عليك إمرأة ؟؟؟
    أرجو طرح رأيك فقط ..دون تهجم أو كلام زائد .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-28
  3. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعل الجميع لاحظ أعلى صفحة واجهة المنتدى إضافة الأخت رمال الصحراء كمشرفة على منتدى في رحاب الايمان , إلى جانب الأخ الموفق قتيبة حفظه الله ...
    فهل توافق على أن يكون المشرف عليك إمرأة ؟؟؟
    أرجو طرح رأيك فقط ..دون تهجم أو كلام زائد .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-28
  5. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعل الجميع لاحظ أعلى صفحة واجهة المنتدى إضافة الأخت رمال الصحراء كمشرفة على منتدى في رحاب الايمان , إلى جانب الأخ الموفق قتيبة حفظه الله ...
    فهل توافق على أن يكون المشرف عليك إمرأة ؟؟؟
    أرجو طرح رأيك فقط ..دون تهجم أو كلام زائد .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-28
  7. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعل الجميع لاحظ أعلى صفحة واجهة المنتدى إضافة الأخت رمال الصحراء كمشرفة على منتدى في رحاب الايمان , إلى جانب الأخ الموفق قتيبة حفظه الله ...
    فهل توافق على أن يكون المشرف عليك إمرأة ؟؟؟
    أرجو طرح رأيك فقط ..دون تهجم أو كلام زائد .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-28
  9. أبو هاجر الكحلاني

    أبو هاجر الكحلاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-03
    المشاركات:
    5,200
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لعل الجميع لاحظ أعلى صفحة واجهة المنتدى إضافة الأخت رمال الصحراء كمشرفة على منتدى في رحاب الايمان , إلى جانب الأخ الموفق قتيبة حفظه الله ...
    فهل توافق على أن يكون المشرف عليك إمرأة ؟؟؟
    أرجو طرح رأيك فقط ..دون تهجم أو كلام زائد .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-01-28
  11. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    أوافق بالطبع.. فالمرأه نصف المجتمع والجزء المؤثر فيه بقوه فهي الأم المربيه الفاضله وهي الأخت الحانيه وهي الزوجه الصالحه رفيقه الدرب والروح وهي الإبنه الأثيره قره العين وهي جزء حيوي نابض في الامه إقتصاديا وفكريا وسياسيا وفي كل مجال بما يناسبها فيه..

    بالنسبه بأن تكون مشرفه فأوافق بل كانت المرأه في الإسلام أول معلمه لأعظم ثاني مصدر في التشريع الإسلامي وهو السنه فهاهي امنا العظيمه السيده عائشه رضى الله عنها تعلم في حجرتها احاديث رسول الله وتنقلها عنه وعرفت رواياتها بأنها الأكثر نقلا مباشره من رسول الله وتعد من اوائل رواه الحديث وأكثرهم نقلا !! أفنستحي ممن نقل عنا هذه الأحاديث او نردها لها لأنها إمرأه !! ثم كانت تفتي وتجتهد وعرف عنها هذا !! لنقرأ معا سيره هذه المرأه العظيمه ونتعلم :

    تقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)).

    تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول اللهr حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)) .

    قال عنها عروة بن الزبير (( ما رأيت أحداً أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث عرب ولا بنسب من عائشة)).

    كانت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عالمة مفسرة ومحدثة، تعلم نساء المؤمنين،ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين،فقد هيأ لها الله سبحانه كل الأسباب التي جعلت منها أحد أعلام التفسير والحديث.

    وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.​
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-01-28
  13. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    أوافق بالطبع.. فالمرأه نصف المجتمع والجزء المؤثر فيه بقوه فهي الأم المربيه الفاضله وهي الأخت الحانيه وهي الزوجه الصالحه رفيقه الدرب والروح وهي الإبنه الأثيره قره العين وهي جزء حيوي نابض في الامه إقتصاديا وفكريا وسياسيا وفي كل مجال بما يناسبها فيه..

    بالنسبه بأن تكون مشرفه فأوافق بل كانت المرأه في الإسلام أول معلمه لأعظم ثاني مصدر في التشريع الإسلامي وهو السنه فهاهي امنا العظيمه السيده عائشه رضى الله عنها تعلم في حجرتها احاديث رسول الله وتنقلها عنه وعرفت رواياتها بأنها الأكثر نقلا مباشره من رسول الله وتعد من اوائل رواه الحديث وأكثرهم نقلا !! أفنستحي ممن نقل عنا هذه الأحاديث او نردها لها لأنها إمرأه !! ثم كانت تفتي وتجتهد وعرف عنها هذا !! لنقرأ معا سيره هذه المرأه العظيمه ونتعلم :

    تقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)).

    تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول اللهr حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)) .

    قال عنها عروة بن الزبير (( ما رأيت أحداً أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث عرب ولا بنسب من عائشة)).

    كانت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عالمة مفسرة ومحدثة، تعلم نساء المؤمنين،ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين،فقد هيأ لها الله سبحانه كل الأسباب التي جعلت منها أحد أعلام التفسير والحديث.

    وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-01-28
  15. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    أوافق بالطبع.. فالمرأه نصف المجتمع والجزء المؤثر فيه بقوه فهي الأم المربيه الفاضله وهي الأخت الحانيه وهي الزوجه الصالحه رفيقه الدرب والروح وهي الإبنه الأثيره قره العين وهي جزء حيوي نابض في الامه إقتصاديا وفكريا وسياسيا وفي كل مجال بما يناسبها فيه..

    بالنسبه بأن تكون مشرفه فأوافق بل كانت المرأه في الإسلام أول معلمه لأعظم ثاني مصدر في التشريع الإسلامي وهو السنه فهاهي امنا العظيمه السيده عائشه رضى الله عنها تعلم في حجرتها احاديث رسول الله وتنقلها عنه وعرفت رواياتها بأنها الأكثر نقلا مباشره من رسول الله وتعد من اوائل رواه الحديث وأكثرهم نقلا !! أفنستحي ممن نقل عنا هذه الأحاديث او نردها لها لأنها إمرأه !! ثم كانت تفتي وتجتهد وعرف عنها هذا !! لنقرأ معا سيره هذه المرأه العظيمه ونتعلم :

    تقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)).

    تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول اللهr حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)) .

    قال عنها عروة بن الزبير (( ما رأيت أحداً أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث عرب ولا بنسب من عائشة)).

    كانت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عالمة مفسرة ومحدثة، تعلم نساء المؤمنين،ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين،فقد هيأ لها الله سبحانه كل الأسباب التي جعلت منها أحد أعلام التفسير والحديث.

    وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-01-28
  17. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    أوافق بالطبع.. فالمرأه نصف المجتمع والجزء المؤثر فيه بقوه فهي الأم المربيه الفاضله وهي الأخت الحانيه وهي الزوجه الصالحه رفيقه الدرب والروح وهي الإبنه الأثيره قره العين وهي جزء حيوي نابض في الامه إقتصاديا وفكريا وسياسيا وفي كل مجال بما يناسبها فيه..

    بالنسبه بأن تكون مشرفه فأوافق بل كانت المرأه في الإسلام أول معلمه لأعظم ثاني مصدر في التشريع الإسلامي وهو السنه فهاهي امنا العظيمه السيده عائشه رضى الله عنها تعلم في حجرتها احاديث رسول الله وتنقلها عنه وعرفت رواياتها بأنها الأكثر نقلا مباشره من رسول الله وتعد من اوائل رواه الحديث وأكثرهم نقلا !! أفنستحي ممن نقل عنا هذه الأحاديث او نردها لها لأنها إمرأه !! ثم كانت تفتي وتجتهد وعرف عنها هذا !! لنقرأ معا سيره هذه المرأه العظيمه ونتعلم :

    تقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)).

    تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول اللهr حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)) .

    قال عنها عروة بن الزبير (( ما رأيت أحداً أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث عرب ولا بنسب من عائشة)).

    كانت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عالمة مفسرة ومحدثة، تعلم نساء المؤمنين،ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين،فقد هيأ لها الله سبحانه كل الأسباب التي جعلت منها أحد أعلام التفسير والحديث.

    وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-01-28
  19. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    أوافق بالطبع.. فالمرأه نصف المجتمع والجزء المؤثر فيه بقوه فهي الأم المربيه الفاضله وهي الأخت الحانيه وهي الزوجه الصالحه رفيقه الدرب والروح وهي الإبنه الأثيره قره العين وهي جزء حيوي نابض في الامه إقتصاديا وفكريا وسياسيا وفي كل مجال بما يناسبها فيه..

    بالنسبه بأن تكون مشرفه فأوافق بل كانت المرأه في الإسلام أول معلمه لأعظم ثاني مصدر في التشريع الإسلامي وهو السنه فهاهي امنا العظيمه السيده عائشه رضى الله عنها تعلم في حجرتها احاديث رسول الله وتنقلها عنه وعرفت رواياتها بأنها الأكثر نقلا مباشره من رسول الله وتعد من اوائل رواه الحديث وأكثرهم نقلا !! أفنستحي ممن نقل عنا هذه الأحاديث او نردها لها لأنها إمرأه !! ثم كانت تفتي وتجتهد وعرف عنها هذا !! لنقرأ معا سيره هذه المرأه العظيمه ونتعلم :

    تقول ((فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع (أي دخل بي)، ونزل عذري من السماء (المقصود حادثة الإفك)،واستأذن النبي r نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي)).

    تعد عائشة (رضي الله عنها) من أكبر النساء في العالم فقهاً وعلماً، فقد أحيطت بعلم كل ما يتصل بالدين من قرآن وحديث وتفسير وفقه. وكانت (رضي الله عنها) مرجعاً لأصحاب رسول الله عندما يستعصي عليهم أمر، فقد كانوا (رضي الله عنهم) يستفتونها فيجدون لديها حلاً لما أشكل عليهم. حيث قال أبو موسى الأشعري : ((ما أشكل علينا –أصحاب رسول اللهr حديث قط، فسألنا عائشة إلا وجدنا عندها منه علماً)) .

    قال عنها عروة بن الزبير (( ما رأيت أحداً أعلم بالقرآن ولا بفرائضه ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث عرب ولا بنسب من عائشة)).

    كانت السيدة عائشة (رضي الله عنها) عالمة مفسرة ومحدثة، تعلم نساء المؤمنين،ويسألها كثير من الصحابة في أمور الدين،فقد هيأ لها الله سبحانه كل الأسباب التي جعلت منها أحد أعلام التفسير والحديث.

    وقد كان مقام السيدة عائشة بين المسلمين مقام الأستاذ من تلاميذه، حيث أنها إذا سمعت من علماء المسلمين والصحابة روايات ليست على وجهها الصحيح،تقوم بالتصحيح لهم وتبين ما خفي عليهم، فاشتهر ذلك عنها ، وأصبح كل من يشك في رواية أتاها سائلاً.​
     

مشاركة هذه الصفحة