بماذا نرد لو سألنن أفلاطون؟

الكاتب : موج البحر 2002   المشاهدات : 608   الردود : 2    ‏2002-08-13
poll

بماذا نرد؟

الإستطلاع مغلق ‏2002-08-23
  1. ضاع الادب .

    0 صوت
    0.0%
  2. ضاع الفكر.

    1 صوت
    100.0%
  3. ضاع الخيال الخصب

    0 صوت
    0.0%
التصويت المتعدد مسموح به
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-13
  1. موج البحر 2002

    موج البحر 2002 عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-10
    المشاركات:
    49
    الإعجاب :
    0
    يخطر احيانا لمفكر من المفكرين اوتي بعض الخيال ان يتصور فيلسوفاًمثل (( افلاطون )) قد قام من قبرة وظهر في عصرنا الحاضر ,واطلع على آثار حضارتنا القائمة ,فدهش بالطبع في الوهلة الأولى ,ثم تنبة واخذ يسألنا في مختلف ميادين نشاطناالبشري........
    سألنا عما صنعناه في ميادين الأخلاق والاجتماع والسياسة والحرب.......
    فقلنا : لاشيء.. ماعدا مجتمع الرقيق , فقد الغي في الأفراد , ولكنة موجود في الجماعات .
    واذا كان من حق الفرد ان يعيش حراً فإنه ليش من حق بعض الشعوب ان تعيش حرة ...لم يكف مرور اكثر من الفين من الأعوام بعد عهد ( اثينا ) ان يزول هذا الظلم الانساني !!!!!
    ثم سألنا (( افلاطون )) عن حال الفكر والفن والادب ... فلم نستطيع ان نقول له إنا تقدمنا في ذلك عن ( اثينا ) القديمة تقدماً يذكر ..... فنحن لم نزل تحتذى النماذج الأغريقية دون ان نبزها في الجمال والابداع ....
    وسألنا عما وصلنا الية في الفيزيقا والكيمياء والطب والفلك وعلم الأحياء ونحو ذلك .....
    وهنا استطعنا ان نقدم الية اجوبة تدهشة حقا.... وسنرية الآتنا الكهربائية وطائراتنا واسلحتنا الحربية وصواريخنا ومركباتنا الفضائية والراديو والرادار والتليفزيون والكمبيوتر ..... سوف تصيبة الرعدة في اول الأمر...... ثم تخف وطأة الصدمة عندة ويتمالك ويسألنا : هذا كلة اضاف شيئاً الى ملكات الانسان الروحية؟...فأصابتنا نحن الفاجأة , وتنبهنا قائلين : ( لك الحق !).
    كل هذة المخترعات قد يسرت لنا سبل الحياة المادية .... إن كل طفل في مجتمعنا العصري قد شب والف وفهم واعتاد وعرف كل هذة الاكتشافات اكثر منك يا افلاطون ....ولكن ..... هل اي انسان في زمننا لة ذلك الروح المتألق والثقافة المصفاة والذوق الرفيع الذي عند افلاطون؟!......لك ان تظهر في اي عصر فأنت (( افلاطون )) : تلك الشخصية الانسانية الممتازة في اي زمان .. ولكن .. واة من ( لكن ) ! .. لو فرض انك ظهرت حقا في زمننا , هل انت صالح للحياة في وقتنا الحاضر ؟.. وهل انت ستحب هذة الحضارة ؟.. واي نوع من الناس تتخذهم اصدقاء؟.. واي بلد من البلاد يطيب لك فيه المقام ؟.. واسمح لي ان اجيب انا .. إنك يا افلاطون تستطيع ان تعيش في زمننا هذا مبجلاً .. قادر على كسب رزقك بعرق الجبين ... إن اي جامعة تقبلك استاذ لفلسفتك .. تحاضر فيها باللغة اليونانية إذاشئت .. اما اين تقيك ؟ فمن المحقق ان امريكا سوف تصنع المستحيل لتغريك بالاقامة فيها والتدريس في إحدى جامعاتها .. ولكني اشك في انك تحب هذة الحضارة الامريكية الالية الصاخبة او تطيق المقام في ناطحات اسحبها الجوفاء ... او ترضى ان تعطي صورك وتجعل حياتك الخاصة طعاماً لصحفها وفريسة لمخبريها او تحادث فنانيها وتتعرض لكاميراتها وشاشاتها الكبيرة والصغيرة , دون ان تلوذ بالفرار .. ولكنك مع ذلك سوف تجد دئما محبين واصدقاء من الادباء والفلاسفة واساتذة الجامعات ممن قرأو لك ودرسو آثارك ... وهم بذلك يقيمون لك الدليل على انك حي بحياة الثقافة الانسانية .. وسوف يشعرونك بأنك لست بالصديق المستجد ؟؟ إنما انت لهم صديق الفكر والروح من قديم... نعم ......... فأنت سوف تلمس بنفسك انه ما دام للروح قيمة في ذاتها , بما لها من شخصية وذوق , فالانسان قادر على الاحتفاظ بقدرة ومقامة في كل زمان , مهما تتجد المعارف ويقفز العلم وتتعدد الاكتشافات وتتغير الظروف والاحداث.... إن الروح ثابتة والعلم متغير ... وهذا ايضاً دليل على ان الروح وليس العلم هي مصدر الخلود.......................................
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-08-14
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أموج في الحب وفي الفلسفة أيضا ؟‍‍!

    أخي الحبيب / موج البحر ..

    منذ أول لقاء لي بك وأنا أتوسم فيك إبداعا ، لقد وضعت يدك على هموم الإنسانية ، وسألت فأحسنت وإجبت فأتقنت .. بورك فيك ودمت لنا مبدعا ..


    ان الروح وليس العلم هي مصدر الخلود.......................................


    نعم ، صدقت .....



    لك الود .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-08-15
  5. موج البحر 2002

    موج البحر 2002 عضو

    التسجيل :
    ‏2002-08-10
    المشاركات:
    49
    الإعجاب :
    0
    شكراً

    اخي العزيز درهم اشكر لك شعورك النبيل تجاهي .
    ولك مني كل الاحترام والتقدير.
    اخوك
     

مشاركة هذه الصفحة