ريمة ..خمس سنوات من الجري في أروقة المحاكم

الكاتب : بن زيمه   المشاهدات : 491   الردود : 1    ‏2002-08-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-12
  1. بن زيمه

    بن زيمه عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    في عام 97م استيقظ أهالي نعوم في مسور ريمة على تلك الفاجعة، ثلاثون طفلاً يلقون حتفهم بحقن التطعيم الخطأ، فتنبعث روائح المقبرة الجماعية ويحمل كل أب ولده ليحثو عليه التراب، ويجتر الأهالي جراحاتهم عبر السنين في دهاليز المحكمة الابتدائىة والاستئنافية ووزارة الصحة والعدل، يحملون أكواماً من الأوراق والأوامر لرئىس الجمهورية واثنين من رؤساء الحكومات المتعاقبة ووزراء الصحة، وكلها تؤكد حقهم في تطبيق الحكم الصادر لأهالي الضحايا ضد وزارة الصحة!

    محكمة استئناف صنعاء والجوف أصدرت حكمها عام 98م على وزارة الصحة بدفع ديات الضحايا، وبدوره حولها الوزير إلى القانونية للدراسة ومن ثم إلى الشئون المالية فالحسابات الذي توصل إلى نتيجة مفادها أنه لا رصيد لمثل هذه النفقات، وعليهم التوجه إلى المالية!

    ما يزيد عن 100 طفل من أبناء مسور ريمة من الشلل والتشوهات وأوبئة أخرى، هي أيضاً نتاج ذلك الحدث المأساوي، وما يزال الأهالي بانتظار المستشفى الذي وعدهم به المسؤولون حينها، ولكن لا جديد حتى الآن سوى مركز صحي فقد عافيته هو الآخر.

    «شارعوا دولة» هكذا يقول أحدهم ساخراً ويائساً من تنفيذ الأوامر، إلا أن أحد المتابعين المتحمسين قال بأنه أخذ مذكرة من النائب العام إلى وزير العدل ولم يستطع مجرد الدخول إلى الوزارة.

    خمس سنوات من الجري في أروقة المحاكم بينها رشاوى وهدايا للحصول على مبالغ الديات، حددها الحكم بـ560ألف ريال للذكر و280 ألف ريال للأنثى مع اصرار وزارة الصحة على استقطاع مائة ألف ريال عن كل واحد كانت الحكومة قد سلمتها إبان الكارثة بأمر من الرئىس.

    توجيهات الأخ الرئىس بضم أسر الضحايا إلى الضمان الاجتماعي لم يصغ لها أحد، وهكذا يرقد الضحايا الصغار في مقابرهم ويتعذب ويكبر الجرح لدى المشوهين يوماً بعد آخر ...........................!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-08-12
  3. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    سترك ورحمتك يا إلهي......!!!
    وليفهم المطبلون ..ان تقرير الامم المتحدة لم يضع اليمن في المرتبة 144 بعد نيبال .. وبعض دول المجاعات من فراغ ..بل من واقع مؤلم يعيشه المستضعفون ...!!!

    فهل لو مثل هذا الحادث وقع في احد القصور ..او في قبيلة ا و جحر من جحور المجرمين ..اكان حدث ما حدث ..لهاؤلاء ..الذين لانصير لهم إلا الله ؟؟؟؟..
     

مشاركة هذه الصفحة