أخضر عصر صنعاء والجند سرب جراد

الكاتب : عبد الحكيم الفقيه   المشاهدات : 688   الردود : 4    ‏2007-01-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-23
  1. عبد الحكيم الفقيه

    عبد الحكيم الفقيه شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2003-08-05
    المشاركات:
    10,676
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس السياسي 2007


    أخضر عصر صنعاء والجند سرب جراد

    (1)
    غاسق وجه صنعاء في صبح أيامها والطريق، لها هيئة الوحش واللبوة الآدمية، مكتظة بالغباء وترتد أبصارها من على حصوات الجبال ، الوباء يخضب راحتها والكلام وفي قلبها ينبت الأثل والسدر والقات سيدها الأبدي ومشقرها وردة من رماد
    (2)
    زد لنا نصف قلب لنحفظ أوجاعها يا الذي في السماء ، كوتنا بجمر المنى وعشقنا الفراغ المعلق كالومض وامتثلت للأنين الأغاني ، هب أن في سورة العشق سنبلة، أي كف مقوسة كالمناجل في كرنفال الحصاد
    (3)
    أخضر عصر صنعاء والجند سرب جراد
    (4)
    لا تجيد القراءة في لغة العشق والشهداء الكثيرون خطوا لها سقف أحلامها والدماء مداد
    (5)
    واكفكف عين اليقين وأركب خيل سجائر روحي وأمضغ حشرجتي وأبوح بفاجعتي وأنام قليلا على جمرة من سهاد
    (6)
    الأزقة مأهولة بالقنوط وسفر الكلام يهيأها لافتعال البلابل كم بلبل خنقته الطوائف، كم وردة سحقتها الخيول وكم وتر مزقته الرصاص وفي كفها يستريح الزناد
    (7)
    لاتزد لي قليلا من العشق والموت، يكفي فقد حصحص الجرح واشتعل الوقت رعبا وذاكرتي كخيوط الرناد
    (8)
    جئت أعزف قيثارتي فبكت في حضور الجبال ومعشوقتي لا تذوب التياعا ولا تحتمي بالرنين ولا تعرف العطر والفل والياسمين، لها قلب عصفورة ودماغ جماد
    (9)
    الصبايا اللواتي قرعن على باب قلبي هنالك في الساحة الجامعية عذبنني بالرموش وأشعلن بي رغبة في الغناء، نشيدي طيور مجنحة ومروجي رماد
    (10)
    أخضر عصر صنعاء والجند سرب جراد

    23-1-2007

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-23
  3. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    ما شاء الله عليك
    يا أبا الشعراء
    [الحداثيين /حتى لا نزعل البعض ]


    والله إنها لمدونة تاريخية
    أكثر منها قصيدة شعرية..
    ولو كان القالب الأدبي
    الذي جاءت فيه المدونة
    من الطراز الحداثي الرفيع

    جميلة هي محبوبتك يا شاعرنا الحكيم.. ولا أجد المحب الهائم ولا العاشق المتيم يفعل إلا مثلما تفعل أنت مع محبوبتك الصنعانية التي تدافع وتنافح عنها الجراد والرصاص معاً!!

    شاعرنا الحكيم.. لا حد لانتهاء مقاصد أهل الغرام.. ولا غاية لتأوهات النسَّاك من المحبين والعشاق.. ولذا فلا يلام من دار في فلك الحبيب ولازمه حياة وموتاً.. ولكن يلام من ضيع حبيبه بعد أن حظي بوصله!

    تحية حبيب
    ليس إلا!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-25
  5. هاروت

    هاروت قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-04-29
    المشاركات:
    5,944
    الإعجاب :
    0
    الوباء يخضب راحتها والكلام ...وفي قلبها ينبت الأثل والسدر والقات سيدها الأبدي.... ومشقرها وردة من رماد

    تصوير رهيب لا يتقنه الا شاعر

    سلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-25
  7. حاوى

    حاوى عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-30
    المشاركات:
    91
    الإعجاب :
    0

    محجوب الدبعى
    دائماً اجدُك أمام الاصنامَ تُعبد لتقربنا الى الله زلفى
    دائماً اجدُك أمام الاحلامَ ترسمُ علمكَ بقلم ِالرصاص
    ثم تترك علم ِالحقيقه يبحثُ فيكَ عن الوطن
    عن حبُكَ المفقود فى وادىِ الخيال والاحلام
    عنكَ ايها الرجلَ المقدامَ
    ايها الرفيق
    لاتدعنىَ أركض خلف الجدار
    وأهرب ناحيه الاحلامَ
    ولا تدعنى أبحثُ عنكَ فى ذلك الحلمُ ايها الصديق
    لاتدعنى امام انياب الذئب
    فأنا اخأف من حلمُكَ المُوحش
    أن يترك فى خيالى صدمه الامان
    فهأنا راحلُ عنك اليكَ
    مردوداً الى اشوقكَ
    معزوفاً على نغمات صوتكَ
    وأردد الحان كلماتكَ الجميله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-26
  9. الإختلاف عقدتي

    الإختلاف عقدتي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-12
    المشاركات:
    53
    الإعجاب :
    0
    آه يا حكــــــــــــــــــــــيم كم أنت موجع!

    جرحك ياصديقي ...
    عطر موغل في الحضور!

    مودتي
     

مشاركة هذه الصفحة