ما الذي دعا الرئيس الى تخوين المعارضة من جديد ؟؟

الكاتب : abomustafa7   المشاهدات : 1,012   الردود : 24    ‏2007-01-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-21
  1. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    لهجة التخوين والتهديد والوعيد والتشهير والا تهامات ضد المعارضة أعتدنا عليها اثناء الحملة الانتخابية في نهاية العام الماضي جلها كانت من الحزب الحاكم أو الرئيس , وفي لقائه الأخير بصحيفة البيان الاماراتية .
    برر تلك الحملة بحمى ألانتخابات وأعطاء الانتخابات صورة صادقة للتنافس الجاد وان علاقته مع المعارضةعادة طبيعية بعد انتصاره ومبايعة الشعب له وقال : هم في الأ خير معارضة
    هذاشغلهم. الى هنا كان الكلام جميل ومنطقي وهادئ , لكن المستغرب والمفاجئ ان يعود يوم أمس
    في محافظة حضرموت الى نفس اللهجة واتهام المعارضة هذه المرة بالمخربين والمدمرين للوطن
    طبعا لأ احدا يعرف ما يرمي اليه من فتح هذه الحملة الجديدة وبهذه اللهجة التي توتر الأ جواء بين المتبارين
    في العمل السياسي والمستظلة بالدستور والقوانين النافذة , في تصوري قد تكون مقدمة لشغل الشارع اليمني بمعارك جانبية يختلقها الحكم مع المعارضة لفشله في ايفائه بوعوده الانتخابية والقضاء كلية على ما تبقى من الهامش الديمقراطي. وبقمع المعارضة لن يطالبه أحد بتنفيذ وعوده . ومن ثم يسهل عليه حتى التملص من الوعد المهم والاهم وهوا انتخاب المحافظين وتعديل مدة الرئاسة الى أربع سنوات واعلان نفسه رئيس مدى الحياة على غرار حسني مبارك وما احد احسن من احد كلاهما
    صاحبي أرصدة بالداخل والخارج . أظافة الى انه ربما مطمئن من تعاطف الشارع اليمني معه والمشحون بعاطفة القومية التي هي من صنع الحكم نفسه بعد شنق الرئيس العراقي صدام حسين .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-21
  3. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    لهجة التخوين والتهديد والوعيد والتشهير والا تهامات ضد المعارضة أعتدنا عليها اثناء الحملة الانتخابية في نهاية العام الماضي جلها كانت من الحزب الحاكم أو الرئيس , وفي لقائه الأخير بصحيفة البيان الاماراتية .
    برر تلك الحملة بحمى ألانتخابات وأعطاء الانتخابات صورة صادقة للتنافس الجاد وان علاقته مع المعارضةعادة طبيعية بعد انتصاره ومبايعة الشعب له وقال : هم في الأ خير معارضة
    هذاشغلهم. الى هنا كان الكلام جميل ومنطقي وهادئ , لكن المستغرب والمفاجئ ان يعود يوم أمس
    في محافظة حضرموت الى نفس اللهجة واتهام المعارضة هذه المرة بالمخربين والمدمرين للوطن
    طبعا لأ احدا يعرف ما يرمي اليه من فتح هذه الحملة الجديدة وبهذه اللهجة التي توتر الأ جواء بين المتبارين
    في العمل السياسي والمستظلة بالدستور والقوانين النافذة , في تصوري قد تكون مقدمة لشغل الشارع اليمني بمعارك جانبية يختلقها الحكم مع المعارضة لفشله في ايفائه بوعوده الانتخابية والقضاء كلية على ما تبقى من الهامش الديمقراطي. وبقمع المعارضة لن يطالبه أحد بتنفيذ وعوده . ومن ثم يسهل عليه حتى التملص من الوعد المهم والاهم وهوا انتخاب المحافظين وتعديل مدة الرئاسة الى أربع سنوات واعلان نفسه رئيس مدى الحياة على غرار حسني مبارك وما احد احسن من احد كلاهما
    صاحبي أرصدة بالداخل والخارج . أظافة الى انه ربما مطمئن من تعاطف الشارع اليمني معه والمشحون بعاطفة القومية التي هي من صنع الحكم نفسه بعد شنق الرئيس العراقي صدام حسين .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-21
  5. abomustafa7

    abomustafa7 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-02-15
    المشاركات:
    2,556
    الإعجاب :
    0
    لهجة التخوين والتهديد والوعيد والتشهير والا تهامات ضد المعارضة أعتدنا عليها اثناء الحملة الانتخابية في نهاية العام الماضي جلها كانت من الحزب الحاكم أو الرئيس , وفي لقائه الأخير بصحيفة البيان الاماراتية .
    برر تلك الحملة بحمى ألانتخابات وأعطاء الانتخابات صورة صادقة للتنافس الجاد وان علاقته مع المعارضةعادة طبيعية بعد انتصاره ومبايعة الشعب له وقال : هم في الأ خير معارضة
    هذاشغلهم. الى هنا كان الكلام جميل ومنطقي وهادئ , لكن المستغرب والمفاجئ ان يعود يوم أمس
    في محافظة حضرموت الى نفس اللهجة واتهام المعارضة هذه المرة بالمخربين والمدمرين للوطن
    طبعا لأ احدا يعرف ما يرمي اليه من فتح هذه الحملة الجديدة وبهذه اللهجة التي توتر الأ جواء بين المتبارين
    في العمل السياسي والمستظلة بالدستور والقوانين النافذة , في تصوري قد تكون مقدمة لشغل الشارع اليمني بمعارك جانبية يختلقها الحكم مع المعارضة لفشله في ايفائه بوعوده الانتخابية والقضاء كلية على ما تبقى من الهامش الديمقراطي. وبقمع المعارضة لن يطالبه أحد بتنفيذ وعوده . ومن ثم يسهل عليه حتى التملص من الوعد المهم والاهم وهوا انتخاب المحافظين وتعديل مدة الرئاسة الى أربع سنوات واعلان نفسه رئيس مدى الحياة على غرار حسني مبارك وما احد احسن من احد كلاهما
    صاحبي أرصدة بالداخل والخارج . أظافة الى انه ربما مطمئن من تعاطف الشارع اليمني معه والمشحون بعاطفة القومية التي هي من صنع الحكم نفسه بعد شنق الرئيس العراقي صدام حسين .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-21
  7. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    للأسف شديد فأن الرئيس تفكيره ينحصر في كيفية إلهاء الشعب فهو يعلم بأن وعوده كانت اكبر من إمكانياته وبذلك لم يجد غير الهاء الناس بالمعارضة التي يعتبر بعضها من فعل اياديه
    وهو ينميها وجعلها الشماعة لأي خطأ يحدث في البلاد
    الرئيس حسب اعتقادنا لن يستطيع فعل شيء لليمن لان اهتمامه منصب على امور اخرى وخاصة بقائه بالحكم وله استراتيجية معروفة تقريبا ولن يستطيع ان يغيرها حتى لو كان التغيير لصالح البلاد والعباد ولن ترى اليمن التقدم المامول من الشعب طالما بقي فيها بطانة الرئيس خاصة من يسمونهم بالحرس القديم لان نفوسهم معلقة بماضي يختلف عن حاضرنا وطالما كانت مقاليد الأمور بأيادي هؤلاء فلا تطمعون باي تطور باليمن
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-21
  9. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    للأسف شديد فأن الرئيس تفكيره ينحصر في كيفية إلهاء الشعب فهو يعلم بأن وعوده كانت اكبر من إمكانياته وبذلك لم يجد غير الهاء الناس بالمعارضة التي يعتبر بعضها من فعل اياديه
    وهو ينميها وجعلها الشماعة لأي خطأ يحدث في البلاد
    الرئيس حسب اعتقادنا لن يستطيع فعل شيء لليمن لان اهتمامه منصب على امور اخرى وخاصة بقائه بالحكم وله استراتيجية معروفة تقريبا ولن يستطيع ان يغيرها حتى لو كان التغيير لصالح البلاد والعباد ولن ترى اليمن التقدم المامول من الشعب طالما بقي فيها بطانة الرئيس خاصة من يسمونهم بالحرس القديم لان نفوسهم معلقة بماضي يختلف عن حاضرنا وطالما كانت مقاليد الأمور بأيادي هؤلاء فلا تطمعون باي تطور باليمن
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-01-21
  11. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    للأسف شديد فأن الرئيس تفكيره ينحصر في كيفية إلهاء الشعب فهو يعلم بأن وعوده كانت اكبر من إمكانياته وبذلك لم يجد غير الهاء الناس بالمعارضة التي يعتبر بعضها من فعل اياديه
    وهو ينميها وجعلها الشماعة لأي خطأ يحدث في البلاد
    الرئيس حسب اعتقادنا لن يستطيع فعل شيء لليمن لان اهتمامه منصب على امور اخرى وخاصة بقائه بالحكم وله استراتيجية معروفة تقريبا ولن يستطيع ان يغيرها حتى لو كان التغيير لصالح البلاد والعباد ولن ترى اليمن التقدم المامول من الشعب طالما بقي فيها بطانة الرئيس خاصة من يسمونهم بالحرس القديم لان نفوسهم معلقة بماضي يختلف عن حاضرنا وطالما كانت مقاليد الأمور بأيادي هؤلاء فلا تطمعون باي تطور باليمن
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-01-21
  13. -DHA-

    -DHA- عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-10
    المشاركات:
    200
    الإعجاب :
    0
    ما الذي دعى الرئيس الى تخوين المعارضة من جديد ؟

    اجابة على سؤالك ...

    نقول هي السياسة ، فهذا طبيعي جدا في السياسة القذرة ... فهذه ليست مشكلة و لكن المشكلة في الشعب المغفل الذي ، هم في كثير من الاحيان ، هم وقود نيران السياسين الكيبار ...

    بل الم تسمع بما قاله الرمز ، مقابلة صحفية ،،، كان اشياء عن واقع الصومال ، هو يعدها كفرا في سياسته ا لداخلية ...

    و لكن هي السياسة ،،،
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-01-21
  15. -DHA-

    -DHA- عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-10
    المشاركات:
    200
    الإعجاب :
    0
    ما الذي دعى الرئيس الى تخوين المعارضة من جديد ؟

    اجابة على سؤالك ...

    نقول هي السياسة ، فهذا طبيعي جدا في السياسة القذرة ... فهذه ليست مشكلة و لكن المشكلة في الشعب المغفل الذي ، هم في كثير من الاحيان ، هم وقود نيران السياسين الكيبار ...

    بل الم تسمع بما قاله الرمز ، مقابلة صحفية ،،، كان اشياء عن واقع الصومال ، هو يعدها كفرا في سياسته ا لداخلية ...

    و لكن هي السياسة ،،،
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-01-21
  17. -DHA-

    -DHA- عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-10
    المشاركات:
    200
    الإعجاب :
    0
    ما الذي دعى الرئيس الى تخوين المعارضة من جديد ؟

    اجابة على سؤالك ...

    نقول هي السياسة ، فهذا طبيعي جدا في السياسة القذرة ... فهذه ليست مشكلة و لكن المشكلة في الشعب المغفل الذي ، هم في كثير من الاحيان ، هم وقود نيران السياسين الكيبار ...

    بل الم تسمع بما قاله الرمز ، مقابلة صحفية ،،، كان اشياء عن واقع الصومال ، هو يعدها كفرا في سياسته ا لداخلية ...

    و لكن هي السياسة ،،،
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-01-21
  19. سارا محمد

    سارا محمد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-11-18
    المشاركات:
    2,538
    الإعجاب :
    0
    نحن لا نستغرب ممن تعودنا عليه تغير لونه كا الحرباء


    خلال مدة حكمه الأستبدادي الموروث من الوهم السلالي الطائفي المتغطرس
     

مشاركة هذه الصفحة