قتيلا انفجار صنعاء خططا لعملية كبرى على غرار «كول»

الكاتب : بن زيمه   المشاهدات : 469   الردود : 0    ‏2002-08-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-08-10
  1. بن زيمه

    بن زيمه عضو

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    35
    الإعجاب :
    0
    كشفت مصادر امنية يمنية ان القتيلين اللذين لقيا مصرعهما في انفجار عبوة ناسفة الجمعة الماضي في صنعاء، اعضاء في جماعة ارهابية كانت تخطط لعملية كبيرة على غرار الهجوم على المدمرة الأميركية كول.

    وأضافت المصادر ان العبوة الناسفة التي اودت بحياة القتيلين تشبه تلك التي استخدمت في الهجوم على كول. وذكرت المصادر انه تم العثور على اربعة صواريخ في موقع الانفجار، بالاضافة الى صناديق متفجرات. واوضحت المصادر لـ «البيان» ان القتيلين اللذين لم تعرف شخصيتهما حتى الآن وتقدر اعمارهما ما بين الـ 20 والثلاثين عاماً هما عضوان في جماعة تضم سبعة اعضاء استأجروا احدى الشقق في عمارة مكونة من ثلاثة طوابق في الضاحية الجنوبية للعاصمة صنعاء وباسم شخص يدعى توفيق العريقي.

    وحسب المصادر فإن الانفجار الذي وقع عند الثامنة والنصف صباح الجمعة وادى الى قتل الرجلين كشف لأجهزة الشرطة عن وجود كميات كبيرة من المتفجرات بينها 14 صندوقاً مليئة بمادة (C 4) التي استخدمت في الهجوم على المدمرة الاميركية «يو.إس. اس كول» في ميناء عدن عام 2000 اضافة الى كمية كبيرة من قوالب الـ «تي.ان.تي» واربعة صواريخ محمولة على الكتف وثلاث حقائب مليئة بكتب.

    واشارت المصادر الى عثور الشرطة على بطاقتين في الشقة التي وقع فيها الانفجار اولها بإسم عبدالكريم الجابري (البريهي) والاخرى بإسم عبدالله محمد فارع والاثنان من محافظة تعز 260 كيلو متراً جنوب صنعاء.

    وكانت الشرطة اليمنية قد قالت ان رجلين لقيا حتفهما عند قيامهما بتجهيز عبوات ناسفة تمهيداً لاستخدامها حيث وجدت جثة احدهما متفحمة ولم يتم التعرف عليها في حين وجد بحوزة الاخر بطاقة باسم عبدالكريم الجابري وقد توفي اثناء محاولة اسعافه في المستشفى.

    ويقول مواطنون في محافظة تعز ان اربعة من ابناء المنطقة التي ينتمي اليها الجابري قد اعتقلوا في اطار جمع التحقيقات التي تجريها الاجهزة للتأكد من الهويات.
     

مشاركة هذه الصفحة