معادلة النجاح..!!

الكاتب : صباح الخيشني   المشاهدات : 1,620   الردود : 36    ‏2007-01-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-17
  1. صباح الخيشني

    صباح الخيشني كاتبة وباحثة

    التسجيل :
    ‏2006-11-17
    المشاركات:
    93
    الإعجاب :
    0




    كلٌ منا يحمل شخصية بمكونات معينة، تدل على أفكاره وأحلامه وربما أوهامه، وكل واحد ينأى بنفسه عن النقص، ويطلب الكمال وإن كان يدرك أنه يرتكب الخطأ...؟؟ لأن طبيعة الإنسان هي البحث عما يرضيه ويزيد من ثقته في نفسه وقناعاته ومبادئه الخاصة.


    من منا في لحظات ما وقف أمام نفسه وسألها متجردا: ماذا أريد في هذه الحياة ؟؟ ما هي أهدافي وطموحاتي ؟؟ ما هي آمالي وإلى أين أنطلق ؟؟؟ من منا وقف بصدق لبضعة دقائق قبل أن يخرج من بيته ليسأل نفسه: ما الذي أريد أن أحققه اليوم ؟؟.



    الحياة تمضي بوتيرة معينة لا تنتظر أحدا تأخر عن الركب، فكل يوم جديد يخلق معه أملا متجددا، وحينما تغرب شمسه يذهب معه بعضا من عمر الإنسان ولا يبقى منه سوى ما أنجز.

    سيدتان توأمان بلغتا من العمر سبعين عاما أي أنهما بلغتا سن العجز واليأس، جلستا تفكران فيما ستفعلانه بعد هذا العمر، قالت ألأولى: فلنبحث عن مصحة نقضي فيها ما تبقى من عمرينا" وهو تفكير منطقي جدا في هذا السن، وتعبير صريح عن الواقع، لكن التوأم الأخرى لم توافق على رأي أختها وقالت: أما أنا فسأتعلم تسلق الجبال"..!!؟؟ هل تصدقون أن عجوزا في خريف العمر لا يتصور أحد أنها تستطيع صعود السلالم تحلم بتسلق القمم ؟؟؟، إنها "هوبا كروكس" التي عاشت حتى الخامسة والتسعين وهي تتسلق الجبال حتى تسلقت قمة "فيجي".


    إنها معجزة في المنظور البشري، ولدتها رغبة قوية نحو تحقيق الهدف الخيالي الذي صممت عليه العجوز صاحبة العزيمة، لقد كان لديها قناعة أنها تستطيع أن تفعل شيئا، وأن يتذكرها الناس وتكون نموذجا، وكل يوم كانت تسعي لتحقيق هدفها بأساليب مختلفة.


    ويضع د.سليمان العلي في برنامجه العملي أيقظ العملاق وأطلقه ست نقاط تمثل معادلة النجاح:

    1- اعرف ماذا تريد بالضبط.
    2- ابدأ في العمل باتخاذ قرار بذلك وخذ خطوة عملية.
    3- لاحظ ماذا تحصل عليه من نتائج نتيجة خطوتك العملية هذه.
    4- اصنع جهاز استشعار بداخلك مهمته تعريفك هل خطوتك العملية تقربك من هدفك أم تبعدك؟.
    5- إذا كان ما تفعله ليس فعالا فغير خطوتك العملية.
    6- إذا كانت خطوتك العملية تقربك من هدفك فاستمر فيها.


    :) :) :)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-17
  3. صباح الخيشني

    صباح الخيشني كاتبة وباحثة

    التسجيل :
    ‏2006-11-17
    المشاركات:
    93
    الإعجاب :
    0




    كلٌ منا يحمل شخصية بمكونات معينة، تدل على أفكاره وأحلامه وربما أوهامه، وكل واحد ينأى بنفسه عن النقص، ويطلب الكمال وإن كان يدرك أنه يرتكب الخطأ...؟؟ لأن طبيعة الإنسان هي البحث عما يرضيه ويزيد من ثقته في نفسه وقناعاته ومبادئه الخاصة.


    من منا في لحظات ما وقف أمام نفسه وسألها متجردا: ماذا أريد في هذه الحياة ؟؟ ما هي أهدافي وطموحاتي ؟؟ ما هي آمالي وإلى أين أنطلق ؟؟؟ من منا وقف بصدق لبضعة دقائق قبل أن يخرج من بيته ليسأل نفسه: ما الذي أريد أن أحققه اليوم ؟؟.



    الحياة تمضي بوتيرة معينة لا تنتظر أحدا تأخر عن الركب، فكل يوم جديد يخلق معه أملا متجددا، وحينما تغرب شمسه يذهب معه بعضا من عمر الإنسان ولا يبقى منه سوى ما أنجز.

    سيدتان توأمان بلغتا من العمر سبعين عاما أي أنهما بلغتا سن العجز واليأس، جلستا تفكران فيما ستفعلانه بعد هذا العمر، قالت ألأولى: فلنبحث عن مصحة نقضي فيها ما تبقى من عمرينا" وهو تفكير منطقي جدا في هذا السن، وتعبير صريح عن الواقع، لكن التوأم الأخرى لم توافق على رأي أختها وقالت: أما أنا فسأتعلم تسلق الجبال"..!!؟؟ هل تصدقون أن عجوزا في خريف العمر لا يتصور أحد أنها تستطيع صعود السلالم تحلم بتسلق القمم ؟؟؟، إنها "هوبا كروكس" التي عاشت حتى الخامسة والتسعين وهي تتسلق الجبال حتى تسلقت قمة "فيجي".


    إنها معجزة في المنظور البشري، ولدتها رغبة قوية نحو تحقيق الهدف الخيالي الذي صممت عليه العجوز صاحبة العزيمة، لقد كان لديها قناعة أنها تستطيع أن تفعل شيئا، وأن يتذكرها الناس وتكون نموذجا، وكل يوم كانت تسعي لتحقيق هدفها بأساليب مختلفة.


    ويضع د.سليمان العلي في برنامجه العملي أيقظ العملاق وأطلقه ست نقاط تمثل معادلة النجاح:

    1- اعرف ماذا تريد بالضبط.
    2- ابدأ في العمل باتخاذ قرار بذلك وخذ خطوة عملية.
    3- لاحظ ماذا تحصل عليه من نتائج نتيجة خطوتك العملية هذه.
    4- اصنع جهاز استشعار بداخلك مهمته تعريفك هل خطوتك العملية تقربك من هدفك أم تبعدك؟.
    5- إذا كان ما تفعله ليس فعالا فغير خطوتك العملية.
    6- إذا كانت خطوتك العملية تقربك من هدفك فاستمر فيها.


    :) :) :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-17
  5. مارتن لوثر كنغ

    مارتن لوثر كنغ عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-16
    المشاركات:
    271
    الإعجاب :
    0
    شكراً لك أخت صباح

    الحقيقة اصبح كل شيء في هذا الحياة بحاجة للتخطيط
    للولوج إلى بوابة النجاح

    وتحديد الأهداف مسبقاً تساعد الإنسان على النجاح في فترة قياسية
    ويصير وفق خطة مرسومة له ، بذلك يستطيع أن يصل لهدفه ولو على مراحل



    تحياتي لك ِ
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-17
  7. مارتن لوثر كنغ

    مارتن لوثر كنغ عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-01-16
    المشاركات:
    271
    الإعجاب :
    0
    شكراً لك أخت صباح

    الحقيقة اصبح كل شيء في هذا الحياة بحاجة للتخطيط
    للولوج إلى بوابة النجاح

    وتحديد الأهداف مسبقاً تساعد الإنسان على النجاح في فترة قياسية
    ويصير وفق خطة مرسومة له ، بذلك يستطيع أن يصل لهدفه ولو على مراحل



    تحياتي لك ِ
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-17
  9. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21

    رد جيد اشكرك ايها الصحفي الطيب
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-01-17
  11. رداد السلامي

    رداد السلامي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-03-12
    المشاركات:
    5,207
    الإعجاب :
    21

    رد جيد اشكرك ايها الصحفي الطيب
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-01-17
  13. عين العقل

    عين العقل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    3,141
    الإعجاب :
    0
    اختي الفاضلة .. سعدت جدا بتواجدك في هذا المجلس الرائع وتذكرت ايام الجامعة و لم استغرب من فتاة كانت الاولى في قسم الصحافة فقد كنت فعلا خير مثال للفتاة الملتزمة و الجادة فبارك الله فيك وحفظك .. واسمحي لي ان اضيف مما قرأت عن رباعية النجاح انطلاقا من الحديث الشريف (( احرص على ماينفعك واستعن بالله ولاتعجز ولاتقل لو أني فعلت كذا لكان كذا وكذا ولكن قل قدر الله وماشاء فعل )) تعالوا نستنتج من كلمات الحبيب فداه أبي وأمي رباعية غاية في الجودة للنجاح الشخصي 0
    أولا : احرص على ماينفعك ركز على مايفيدك وابحث عنه واقصده مباشرة واترك عنك كل ماقد يعرض لك مما لايفيد فإذا اردت أمرا اسأل نفسك هل ينفعني ؟؟ ومانوع النفع هل تغلب منفعته مضرته فهو اذا نافع أما اذا تساوت أوكانت منفعته أقل فهو ليس الأمر المطلوب أولا , وبالتالي رتب أولوياتك الأهم أولا فهو ماينفعك 0

    ثانيا : استعن بالله : والاستعانة بالله تعني أن يكون الانسان وهو يفعل الأمر مستجمعا لأسباب التوفيق المادية والمعنوية ويسأل الله الإعانة والتوفيق اليها مع العمل والتوكل قبل وأثناء وبعد اداء العمل , وهنا معنى خفي يدركه اللبيب الفطن بسرعة وهو أن من لوازم الإستعانة بالله المبادرة للعمل فور وجوبه والقدرة عليه (( من عمل صالحا من ذكر وأنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة )) وإلا فإن الإنسان سيكون متواكلا وهذه صفة مذمومةولذا قول الله نعالى (( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله ))
    ثالثا : لاتعجز والعجز هوشعور بالضعف و عدم القدرةوفي كثير من الأحيان يكون شعور غيرصحيح وقد مر على كثير منا مواقف وحدثت له حوادث وامور كان يتصور أنه لايقدر عليها أوعلى مواجهتها وتبين له بعد أن جرب أنها أمور سهلة وممكنة اذا لاتستسلم للضعف وافعل ماتستطيع قال تعالى (( لايكلف الله نفسا إلا وسعها )) وقد قال الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام (( لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا )) فالطيور تسير في أول النهار جائعة خامصة تبحث عن رزقها وتعود في آخر النها وقد امتلأت بطونها 0
    فلا تجنح أخي للخيال وتتمنى الأماني فلا تقل لوأني فعلت كذا لكان كذا وكذا ودع عن الحزن والتفكير في الماضي فإن ذلك مدعاة لضعف الهمة والفتور
    رابعا : قل قدر الله وماشاء فعل 0
    اعلم أن هناك مشيئة ربانية وقدر الهي تيسر الحياة وفقه حسب تقدير الله المحجوب عنا بالغيب فلله الحكمة البالغة التي لاتدركها عقلونا وله الحكم واليه المصير 0
    ومن تأثير هذا الإيمان أن يجعل الانسان صابرا محتسبا الأجر فيمايصيبه من إخفاقات وقصور عن بلوغ الهدف راضيا مطمئنا وهذا يدفع لمزيد من العمل والمحاولة وقدقال الحبيب المصطفى ((أعملوا فكل ميسر لما خلق له ))
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-01-17
  15. عين العقل

    عين العقل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    3,141
    الإعجاب :
    0
    اختي الفاضلة .. سعدت جدا بتواجدك في هذا المجلس الرائع وتذكرت ايام الجامعة و لم استغرب من فتاة كانت الاولى في قسم الصحافة فقد كنت فعلا خير مثال للفتاة الملتزمة و الجادة فبارك الله فيك وحفظك .. واسمحي لي ان اضيف مما قرأت عن رباعية النجاح انطلاقا من الحديث الشريف (( احرص على ماينفعك واستعن بالله ولاتعجز ولاتقل لو أني فعلت كذا لكان كذا وكذا ولكن قل قدر الله وماشاء فعل )) تعالوا نستنتج من كلمات الحبيب فداه أبي وأمي رباعية غاية في الجودة للنجاح الشخصي 0
    أولا : احرص على ماينفعك ركز على مايفيدك وابحث عنه واقصده مباشرة واترك عنك كل ماقد يعرض لك مما لايفيد فإذا اردت أمرا اسأل نفسك هل ينفعني ؟؟ ومانوع النفع هل تغلب منفعته مضرته فهو اذا نافع أما اذا تساوت أوكانت منفعته أقل فهو ليس الأمر المطلوب أولا , وبالتالي رتب أولوياتك الأهم أولا فهو ماينفعك 0

    ثانيا : استعن بالله : والاستعانة بالله تعني أن يكون الانسان وهو يفعل الأمر مستجمعا لأسباب التوفيق المادية والمعنوية ويسأل الله الإعانة والتوفيق اليها مع العمل والتوكل قبل وأثناء وبعد اداء العمل , وهنا معنى خفي يدركه اللبيب الفطن بسرعة وهو أن من لوازم الإستعانة بالله المبادرة للعمل فور وجوبه والقدرة عليه (( من عمل صالحا من ذكر وأنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة )) وإلا فإن الإنسان سيكون متواكلا وهذه صفة مذمومةولذا قول الله نعالى (( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله ))
    ثالثا : لاتعجز والعجز هوشعور بالضعف و عدم القدرةوفي كثير من الأحيان يكون شعور غيرصحيح وقد مر على كثير منا مواقف وحدثت له حوادث وامور كان يتصور أنه لايقدر عليها أوعلى مواجهتها وتبين له بعد أن جرب أنها أمور سهلة وممكنة اذا لاتستسلم للضعف وافعل ماتستطيع قال تعالى (( لايكلف الله نفسا إلا وسعها )) وقد قال الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام (( لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا )) فالطيور تسير في أول النهار جائعة خامصة تبحث عن رزقها وتعود في آخر النها وقد امتلأت بطونها 0
    فلا تجنح أخي للخيال وتتمنى الأماني فلا تقل لوأني فعلت كذا لكان كذا وكذا ودع عن الحزن والتفكير في الماضي فإن ذلك مدعاة لضعف الهمة والفتور
    رابعا : قل قدر الله وماشاء فعل 0
    اعلم أن هناك مشيئة ربانية وقدر الهي تيسر الحياة وفقه حسب تقدير الله المحجوب عنا بالغيب فلله الحكمة البالغة التي لاتدركها عقلونا وله الحكم واليه المصير 0
    ومن تأثير هذا الإيمان أن يجعل الانسان صابرا محتسبا الأجر فيمايصيبه من إخفاقات وقصور عن بلوغ الهدف راضيا مطمئنا وهذا يدفع لمزيد من العمل والمحاولة وقدقال الحبيب المصطفى ((أعملوا فكل ميسر لما خلق له ))
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-01-17
  17. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    موضوع رائع جداً جداً
    ويستحق التثبيت عن جدارة..

    وبالمناسبة يا اخوتي
    التخطيط مهم جداً.. ولكنه ليس بالأمر الصعب
    الأمر الأصعب منه هو أول خطوة عملية..

    وبعد ذلك ستهون كل الصعاب..
    ولكن طبعاً يجب أن يسبق أول خطوة
    التخطيط لمعرفة ما سنقدم عليه..

    تحياتي للجميع
    والسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-01-17
  19. الجمهور

    الجمهور قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-06-09
    المشاركات:
    2,685
    الإعجاب :
    0
    موضوع رائع جداً جداً
    ويستحق التثبيت عن جدارة..

    وبالمناسبة يا اخوتي
    التخطيط مهم جداً.. ولكنه ليس بالأمر الصعب
    الأمر الأصعب منه هو أول خطوة عملية..

    وبعد ذلك ستهون كل الصعاب..
    ولكن طبعاً يجب أن يسبق أول خطوة
    التخطيط لمعرفة ما سنقدم عليه..

    تحياتي للجميع
    والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة