قال تعالى { إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما

الكاتب : فواز الاسودي   المشاهدات : 305   الردود : 1    ‏2007-01-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-13
  1. فواز الاسودي

    فواز الاسودي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-11
    المشاركات:
    113
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم







    قال تعالى { إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما

    بعوضه فما فوقها فأما الذين آمنو فيعلمون انه الحق

    من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا

    مثلا يضل به كثيراً ويهدي به كثيراً وما يضل به إلا

    الفاسقين } سورة البقرة



    البعوضة هذا المخلوق الضعيف العجيب ..الله سبحانه

    وتعالى عندما يضرب مثلا بعوضه فهو يبين للناس

    أن هذا المخلوق الصغير في الحجم عظيمٌ في خلقته..





    إليكم هذه المعلومات عنها:


    هي أنثى



    لها مائه عين في رأسها



    لها في فمها 48 ســــــن



    لها ثلاث قلوب في جوفها بكل أقسامه



    لها ستة سكاكين في خرطومها ولكل واحد وظيفتها



    لها ثلاث أجنحة في كل طرف



    مزوده بجهاز حراري يعمل مثل نظام الأشعة تحت

    الحمراء وظيفته:يعطي لها لون الجلد البشري في

    الظلام إلى اللون البنفسجي حتى تراه.



    مزوده بجهاز تخدير موضعي يساعد على غرز إبرتها

    دون أن يحس الإنسان وما يحس به كا لقرصه هو

    نتيجة مص الدم.



    مزوده بجهاز تحليل دم فهي لا تستسيغ كل الدماء.



    مزوده بجهاز لتمييع الدم حتى يسري في خرطومها

    الدقيق جداً.



    مزوده بجهاز للشم تستطيع من خلاله شم رائحة

    عرق الإنسان من مسافة تصل إلى 60 كم.





    واغرب ما في هذا كله أن العلم الحديث اكتشف أن

    فوق ظهر البعوضة تعيش حشرة صغيره جداً لا ترى

    بالعين المجهرية وهذا مصداق قوله:


    { إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما بعوضه فما



    فوقها ... الآية }


    فسبحـــــــــــــان الله أحسن الخالقــــــــين


    __________________
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-13
  3. فواز الاسودي

    فواز الاسودي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-11
    المشاركات:
    113
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم







    قال تعالى { إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما

    بعوضه فما فوقها فأما الذين آمنو فيعلمون انه الحق

    من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا

    مثلا يضل به كثيراً ويهدي به كثيراً وما يضل به إلا

    الفاسقين } سورة البقرة



    البعوضة هذا المخلوق الضعيف العجيب ..الله سبحانه

    وتعالى عندما يضرب مثلا بعوضه فهو يبين للناس

    أن هذا المخلوق الصغير في الحجم عظيمٌ في خلقته..





    إليكم هذه المعلومات عنها:


    هي أنثى



    لها مائه عين في رأسها



    لها في فمها 48 ســــــن



    لها ثلاث قلوب في جوفها بكل أقسامه



    لها ستة سكاكين في خرطومها ولكل واحد وظيفتها



    لها ثلاث أجنحة في كل طرف



    مزوده بجهاز حراري يعمل مثل نظام الأشعة تحت

    الحمراء وظيفته:يعطي لها لون الجلد البشري في

    الظلام إلى اللون البنفسجي حتى تراه.



    مزوده بجهاز تخدير موضعي يساعد على غرز إبرتها

    دون أن يحس الإنسان وما يحس به كا لقرصه هو

    نتيجة مص الدم.



    مزوده بجهاز تحليل دم فهي لا تستسيغ كل الدماء.



    مزوده بجهاز لتمييع الدم حتى يسري في خرطومها

    الدقيق جداً.



    مزوده بجهاز للشم تستطيع من خلاله شم رائحة

    عرق الإنسان من مسافة تصل إلى 60 كم.





    واغرب ما في هذا كله أن العلم الحديث اكتشف أن

    فوق ظهر البعوضة تعيش حشرة صغيره جداً لا ترى

    بالعين المجهرية وهذا مصداق قوله:


    { إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما بعوضه فما



    فوقها ... الآية }


    فسبحـــــــــــــان الله أحسن الخالقــــــــين


    __________________
     

مشاركة هذه الصفحة