أحبابنا .. أختي الكبيره !!

الكاتب : حامد سعيد   المشاهدات : 4,177   الردود : 75    ‏2007-01-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-13
  1. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    قلت لها عبر الهاتف أنني لن أترك مكاناً لا أذهب إليه مع (مرام ) بعد زواجنا وكنت في قمة السعادة بعد إعلان خطبتي لملاكي البريء الطاهر وروحي الحالمة بالغد الجميل معا..فاجأتني بصوت خافت حزين أطبق على كل فرحتي وصدمني كثيراً..بل هز كياني وأبكاني حين قالت لي ( أبو أروى لم يأخذني ولا مرة للفسحة معاً !! ).. أعادتني عبارتها لأيام طفولتي فقد كانت هي أمي الثانية..ولا أكذب لو قلت كانت هي أمي الحقيقية الحانية فقد كان لعددنا الكبير أسرياً سبباً كافياً ليجعلها تعرف الأمومة مبكراً وتقدم التضحية قبل تفتح أوراقها الغضة..

    تركت المدرسة لتتفرغ لعمل البيت وتساعد أمي فيه وفي تربية الأولاد الذين لم يكن الفرق بين الواحد والأخر سوى سنة أو سنتين !! أتذكرها وهي تربط لي حذائي في أول يوم دراسي لي.. لن أنسى ذلك أبداً .. ولن أنسى تلك العظيمة التي انحنت لتهتم بي وتدفعني للامام وجميع إخوتي ..
    كانت زهرة البيت جمالاً وأدباً وجاء لها الخطاب من كل صوب حتى من الخليج فرفضهم أبي فقد كانت غاليةً عليه رغم ما عانته من تحمل المسئولية الكبيرة مع قسوة الأم في دفعها لهذه المسئولية..رفضهم لأنه لن يسلم إبنته للمجهول ولا لمن يملك ولا يعرف عنه شيئا ..

    ثم أراد الله لها الزواج بشاب مجتهد في حياته ويشق طريقه فساعده أبي وجميعنا في العرس وفيما بعد في بناء بيته المستقل عن عائلته.. تزوجت أختي الكبيرة وهي في العشرين من عمرها وذهبت لبيت زوجها وأهله الذين خصصوا لها ولزوجها غرفة في البيت.. كانت عمتها - أم زوجها - من أشد المتحمسين لها بل المقاتلين لأخذها زوجة لإبنها فهي تعرف أدبها وخلقها وتحملها للمسئولية..

    ما أذكره بعد أن أنتهينا من الذبائح والعرس والزفاف وقد فعل أبي الكثير تكريماً لها لما فعلته معنا ولحبه الكبير لها وبعد أن اوصلناها لبيت أهل زوجها لم يسمح أبي لنا بزيارتها لمدة طويلة لحكمة جميلة مقصدها ان تتأقلم مع زوجها وأهله وحتى لا تتقوى بنا ونحن ثمانية أخوه وذوي البنية ..ولتشعر أن بيتها حيث يكون زوجها..
    مرت السنين وأهدت أختي لزوجها واهله أول مولود لها ( أحمد ) وهو أول طفل صبي لأهل زوجها بعد أن قدمت لهم زوجة إبنهم الكبير ثلاث بنات لا أجمل منهن ..حماة اختي لم يسعها الخبر فرحاً وبالفعل أصبح أحمداً في حضن جدته أكثر من حضن أمه بعد أن كبر قليلاً وحيث ما تذهب جدته تأخذه معها حتى كبر أكثر ولا أحد يقدر أن يسيطر عليه ولا إيقاف صراخه وطلباته..

    ذات يوم نجد أختنا الكبيرة ترجع للبيت ومعها أحمداً وأبنتها الصغيرة ( أروى) وتبدأ بالبكاء والشكوى لأبي وأمي وكنا نسترق السمع..عرفنا شكواها فقد كانت عمتها غير منصفة في معاملتها مقارنة بزوجه إبنها الكبير فأختي أصبحت تتولى مسئولية البيت هناك ولوحدها مع عمتها بينما زوجة الأخ الكبير تعمل في وظيفة حكومية وأخت زوجها تدرس معنا في الثانوية فرميت كل المسئولية على عاتق أختي المسكينة ومن سنين وهي صابرةً !! فزوجة الأخ الكبير لا تنسى عمتها حين إستلامها لراتبها ولا من الهدايا وبنية طيبة لتكسب عمتها وبطريقه غير مباشره تتحمل أختي كل العبء !! رفض والدي ما أتت به أختي من أعذار ولم يسمع لها واعادها لبيت أهل زوجها ..

    بعد مدة من الزمن بدأ صهرنا العزيز ببناء بيت له منفصل عن أهله وقريب منهم وساعدناه جميعا بل كنا أكثر من ساعده مقارنة بإخوته المنشغلين بأمورهم الخاصة.. وحدثت مشكلة أخرى بين أختي وعمتها لا اتذكرها ولكن هنا أقر أبي حجة أختي فكرامة أبنته فوق كل شيئ وبالفعل جاء صهرنا واهله كلهم وأمه يعتذرون ويتأسفون ويتعهدون فأنتهى الأمر بسلام وبسرعة كبيرة..
    وهاهي أختي الأن في بيتها مع زوجها وأبنائها الثلاثة وتتابع دراستهم ويزورونا دائما ويذهب أخوتي وكالمعتاد للتخزين مع صهرنا ويأتي هو لبيتنا كذلك فهم في إرتباط وعلاقة قوية..وصهرنا منذ زواجه وهو يحترمنا ونحترمه ويحترم الوالد بشكل كبير وبأدب جم لا أعرف بمن أعجب فيهما!!.. فأعجب بكليهما..وبالفعل كسب أبي رجلاً حين فضله على غيره ممن يملك المال الكثير.

    بالفعل صهرنا طيب ورجل..ولكن هل يعيب الرجولة أن يتمتع الرجل بحياته مع زوجته فيخرجان معا ويتنزهان والبحر على بعد خطوات من بيتهما !! لماذا لا يكون الواحد منا رجلا وإنسانا !! مسئولية وترفيهاً تضفي للجو الأسري تناغماً جميلاً.. تماسكاً وحيويةً..يجدد في عاطفة الحياة وربيعها ... أتسأل بحسرةَ ..أحبابنا .. من لهم !! .

    حامد سعيد​
    [/quote]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-13
  3. جميلة

    جميلة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-11-27
    المشاركات:
    987
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

    ما اجمل بساطة سردك وترتيبك للموضوع ، فالحقائق البسيطة المتداخلة ببعض تكون شخصية الانسان .. وهناك الكثير من النقاط التي اريد التعليق عليها بين سطور كتاباتك ....

    فأولا .. اختك الكبرى .. انسانة مضحية واثيرة النفس .. ولربما يعوضها الله خيرا على ما قامت به من عمل في بيت ابيها (ومن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ) صدق الله العظيم ، وهي تذكرني باحدى قريباتي ولكنها سهرت على رعاية والديها ورفضت هي الزواج باي كان لتكون بخدمة ابيها المقعد ، وضلت كذلك حتى اخر ساعات عمره وقد تعدت هي سن الخامسة والثلاثين وهي عزباء.. فقام والدها وكتب باسمها شيئا من ممتلكاته هدية يعبر فيها عن امتنانه لمعروفها معه ، وبعد وفاته قام اخوتها بالمماطلة والطعن في صحة العطية ، وعاملوها كالبقية (مع ان هناك شهود ) وظلت مظلومة فترة تقارب السبع سنوات وهي تتلطم من بيت اخ الى بيت اخر الى بيت اخت وو حتى وفقها الله وتزوجت برجل مقتدر ادخلها عروسا الى بيت جديد ويعيش معها احلى حياة وانجبت له ولدا وبنتا وفتح لها مشروعا نسائيا لكي لا تشعر بالملل نظرا لسفره المتكرر خلال السنة وهي الان تجني ثمار الخير الذي زرعته على مرور الايام ...

    وبالنسبة لموضوع ظلم العمة لزوجة ابنها فهذا الموضوع يجب ان تتأكد كل زوجة بانها ستشرب من كأس الحماة حتى ولو كان الكأس باردا ، فهذه سنة الحياة ولا يجب ان نغفل عنها , وحتى سليفتها (زوجة اخو زوجها ) الموظفة ورغم ما تشتري به رضا حماتها بالنقود او جزء من الراتب او الهدايا فانها لا بد تصالي من تلك المشاكل ولو على نار هادئة (فهي ام الزوج ) ، والصبر على مشاكل الامهات حسنة .

    الى ما يميز زوج اختك الكبرى من رجولة وتفاهم وتقارب فكري بينكم وبينه فان ذلك من نعم الله عليكم انتم اولا كاخوة زوجته ، فقد اكتسبتم اخا وضلعا اخر في عائلتكم ، ولطالما يبحث الاخوة عن اخ اخر يساندهم ويناصرهم وقت الشدة ، ووقوفكم الى جانبه في مشاوير حياته واختكم يدل على نقاء اصولكم وطيب معدنكم ، فبعض الاهالي يقولون (ما يزوج الا ساتر ) ، او (خلوه يقع رجال ولا يتعود الدلع مننا ) وما الى ذلك من الاعذار لترك هذا المسكين يعوم في مصاعب الحياة مع اهل بيته وزوجته .. ولكن الاسلام امر بالتعاون والتعاطف والتراحم وما اجمل ان تكون الحياة بسهولة امورها تمر مر الكرام ...

    اشكرك اخي على الموضوع المميز واللفتة الكريمة لكل من يضحي في حياتنا ولكل من يقدم معروفا يرسم دربا واضحا في مسيرتنا ...

    وتحياتي الكبيرة واحترامي لاختك العظيمة والتي اتمنى ان اكون ولو جزءا من مسيرتها في التضحية والايثار والاخوة والمحبة والصبر وكل شيء جميل ..

    اختك في الله (جميلة )
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-01-13
  5. جميلة

    جميلة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-11-27
    المشاركات:
    987
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

    ما اجمل بساطة سردك وترتيبك للموضوع ، فالحقائق البسيطة المتداخلة ببعض تكون شخصية الانسان .. وهناك الكثير من النقاط التي اريد التعليق عليها بين سطور كتاباتك ....

    فأولا .. اختك الكبرى .. انسانة مضحية واثيرة النفس .. ولربما يعوضها الله خيرا على ما قامت به من عمل في بيت ابيها (ومن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ) صدق الله العظيم ، وهي تذكرني باحدى قريباتي ولكنها سهرت على رعاية والديها ورفضت هي الزواج باي كان لتكون بخدمة ابيها المقعد ، وضلت كذلك حتى اخر ساعات عمره وقد تعدت هي سن الخامسة والثلاثين وهي عزباء.. فقام والدها وكتب باسمها شيئا من ممتلكاته هدية يعبر فيها عن امتنانه لمعروفها معه ، وبعد وفاته قام اخوتها بالمماطلة والطعن في صحة العطية ، وعاملوها كالبقية (مع ان هناك شهود ) وظلت مظلومة فترة تقارب السبع سنوات وهي تتلطم من بيت اخ الى بيت اخر الى بيت اخت وو حتى وفقها الله وتزوجت برجل مقتدر ادخلها عروسا الى بيت جديد ويعيش معها احلى حياة وانجبت له ولدا وبنتا وفتح لها مشروعا نسائيا لكي لا تشعر بالملل نظرا لسفره المتكرر خلال السنة وهي الان تجني ثمار الخير الذي زرعته على مرور الايام ...

    وبالنسبة لموضوع ظلم العمة لزوجة ابنها فهذا الموضوع يجب ان تتأكد كل زوجة بانها ستشرب من كأس الحماة حتى ولو كان الكأس باردا ، فهذه سنة الحياة ولا يجب ان نغفل عنها , وحتى سليفتها (زوجة اخو زوجها ) الموظفة ورغم ما تشتري به رضا حماتها بالنقود او جزء من الراتب او الهدايا فانها لا بد تصالي من تلك المشاكل ولو على نار هادئة (فهي ام الزوج ) ، والصبر على مشاكل الامهات حسنة .

    الى ما يميز زوج اختك الكبرى من رجولة وتفاهم وتقارب فكري بينكم وبينه فان ذلك من نعم الله عليكم انتم اولا كاخوة زوجته ، فقد اكتسبتم اخا وضلعا اخر في عائلتكم ، ولطالما يبحث الاخوة عن اخ اخر يساندهم ويناصرهم وقت الشدة ، ووقوفكم الى جانبه في مشاوير حياته واختكم يدل على نقاء اصولكم وطيب معدنكم ، فبعض الاهالي يقولون (ما يزوج الا ساتر ) ، او (خلوه يقع رجال ولا يتعود الدلع مننا ) وما الى ذلك من الاعذار لترك هذا المسكين يعوم في مصاعب الحياة مع اهل بيته وزوجته .. ولكن الاسلام امر بالتعاون والتعاطف والتراحم وما اجمل ان تكون الحياة بسهولة امورها تمر مر الكرام ...

    اشكرك اخي على الموضوع المميز واللفتة الكريمة لكل من يضحي في حياتنا ولكل من يقدم معروفا يرسم دربا واضحا في مسيرتنا ...

    وتحياتي الكبيرة واحترامي لاختك العظيمة والتي اتمنى ان اكون ولو جزءا من مسيرتها في التضحية والايثار والاخوة والمحبة والصبر وكل شيء جميل ..

    اختك في الله (جميلة )
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-01-13
  7. جميلة

    جميلة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-11-27
    المشاركات:
    987
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

    ما اجمل بساطة سردك وترتيبك للموضوع ، فالحقائق البسيطة المتداخلة ببعض تكون شخصية الانسان .. وهناك الكثير من النقاط التي اريد التعليق عليها بين سطور كتاباتك ....

    فأولا .. اختك الكبرى .. انسانة مضحية واثيرة النفس .. ولربما يعوضها الله خيرا على ما قامت به من عمل في بيت ابيها (ومن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ) صدق الله العظيم ، وهي تذكرني باحدى قريباتي ولكنها سهرت على رعاية والديها ورفضت هي الزواج باي كان لتكون بخدمة ابيها المقعد ، وضلت كذلك حتى اخر ساعات عمره وقد تعدت هي سن الخامسة والثلاثين وهي عزباء.. فقام والدها وكتب باسمها شيئا من ممتلكاته هدية يعبر فيها عن امتنانه لمعروفها معه ، وبعد وفاته قام اخوتها بالمماطلة والطعن في صحة العطية ، وعاملوها كالبقية (مع ان هناك شهود ) وظلت مظلومة فترة تقارب السبع سنوات وهي تتلطم من بيت اخ الى بيت اخر الى بيت اخت وو حتى وفقها الله وتزوجت برجل مقتدر ادخلها عروسا الى بيت جديد ويعيش معها احلى حياة وانجبت له ولدا وبنتا وفتح لها مشروعا نسائيا لكي لا تشعر بالملل نظرا لسفره المتكرر خلال السنة وهي الان تجني ثمار الخير الذي زرعته على مرور الايام ...

    وبالنسبة لموضوع ظلم العمة لزوجة ابنها فهذا الموضوع يجب ان تتأكد كل زوجة بانها ستشرب من كأس الحماة حتى ولو كان الكأس باردا ، فهذه سنة الحياة ولا يجب ان نغفل عنها , وحتى سليفتها (زوجة اخو زوجها ) الموظفة ورغم ما تشتري به رضا حماتها بالنقود او جزء من الراتب او الهدايا فانها لا بد تصالي من تلك المشاكل ولو على نار هادئة (فهي ام الزوج ) ، والصبر على مشاكل الامهات حسنة .

    الى ما يميز زوج اختك الكبرى من رجولة وتفاهم وتقارب فكري بينكم وبينه فان ذلك من نعم الله عليكم انتم اولا كاخوة زوجته ، فقد اكتسبتم اخا وضلعا اخر في عائلتكم ، ولطالما يبحث الاخوة عن اخ اخر يساندهم ويناصرهم وقت الشدة ، ووقوفكم الى جانبه في مشاوير حياته واختكم يدل على نقاء اصولكم وطيب معدنكم ، فبعض الاهالي يقولون (ما يزوج الا ساتر ) ، او (خلوه يقع رجال ولا يتعود الدلع مننا ) وما الى ذلك من الاعذار لترك هذا المسكين يعوم في مصاعب الحياة مع اهل بيته وزوجته .. ولكن الاسلام امر بالتعاون والتعاطف والتراحم وما اجمل ان تكون الحياة بسهولة امورها تمر مر الكرام ...

    اشكرك اخي على الموضوع المميز واللفتة الكريمة لكل من يضحي في حياتنا ولكل من يقدم معروفا يرسم دربا واضحا في مسيرتنا ...

    وتحياتي الكبيرة واحترامي لاختك العظيمة والتي اتمنى ان اكون ولو جزءا من مسيرتها في التضحية والايثار والاخوة والمحبة والصبر وكل شيء جميل ..

    اختك في الله (جميلة )
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-01-13
  9. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أرق تحية لهذه الأخت الرائعة .. يوجد الكثير من اليمنيات ممن تحملوا المسؤولية وقدم التضحيات في سبيل أسرهم ويستحق أن نقف أمام عظمة ما قدموا بكل فخر وتقدير
    كذلك تحية للأخ التي قدر فضل أخته وكتب عنها بهذا الجمال والرقة
    تسجيل حضور ولي عودة أخرى للموضوع :)
    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-01-13
  11. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أرق تحية لهذه الأخت الرائعة .. يوجد الكثير من اليمنيات ممن تحملوا المسؤولية وقدم التضحيات في سبيل أسرهم ويستحق أن نقف أمام عظمة ما قدموا بكل فخر وتقدير
    كذلك تحية للأخ التي قدر فضل أخته وكتب عنها بهذا الجمال والرقة
    تسجيل حضور ولي عودة أخرى للموضوع :)
    تحياتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-01-13
  13. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    أرق تحية لهذه الأخت الرائعة .. يوجد الكثير من اليمنيات ممن تحملوا المسؤولية وقدم التضحيات في سبيل أسرهم ويستحق أن نقف أمام عظمة ما قدموا بكل فخر وتقدير
    كذلك تحية للأخ التي قدر فضل أخته وكتب عنها بهذا الجمال والرقة
    تسجيل حضور ولي عودة أخرى للموضوع :)
    تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-01-13
  15. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    تسلمي يا طيبه وأنت إنسانه جميله بمشاعرك وإحساسك بالاخرين فتأثرك بالموضوع ومن قبل في قصه قريبتك يدلان على رقه مشاعرك وطيب أصلك.. بالفعل أختي العزيزه ( ما جزاء الإحسان إلا الإحسان ) :) .​



    خطيره :cool: واو.. تحليل رائع جدا..بصراحه عجبني جدا وماشاء الله عليك حكيمه وفاهمه صح..والأجمل أنك فاهمه بموضوعيه وعقلانيه ..لا املك إلا التأمل مع صدق كلماتك هنا وإبداء تأييدي وإعجابي لنظرتك السليمه لهذه النقطه ​
    .


    صدقتي يا طيبه وللأسف هذه مشكله ولها زاويه اخرى أيضا أتمنى ان اكتب فيها قريبا.. لا أعرف لماذا لا ننظر لها من ناحيه كسب أخ جديد..أخت جديده.. ونتذكر ان جزء منا معهم أو جزء منهم معنا ..فنزداد قربا وحبا وإحتراما .​




    الشكر لك اختي الفاضله ولكلماتك العاطره ولشجاعتك في الرد بتلقائيه وروعه دائما أراها فيك واعجب بها.. من لا يشكر الناس لا يشكر الله .. فما بال من هم أحبابنا وكنت سأكتبها كما دائما نرددها عنهم بانهم ( مجاهدينا ) ولن ننسى جميلهم وحسن صنيعهم معنا وفي

    ظروف كانت قاسيه عليهم فحملوها عنا ولراحتنا.. جزاهم الله عنا كل خير هم ومن قبلهم أبائنا وامهاتنا ... التحيه لك با سيدتي وبامثالك وزوجك الفاضل بإذن الله سينشئ جيلا قويا ورائعا سيقدم الكثير الكثير لديننا وبلدنا وعالمنا.. الام مدرسه إذا اعددتها أعددت شعبا طيب الاعراق.. والزوجه الصالحه حسنه الدنيا لزوجها وهي امه واخته وحبيبته وإبنته وكل عالمه.. الله يحفظك ويحفظ أسرتك الكريمه.. كل الود والتقدير لك اختي العزيزه جميله :)


    طبعا في نقطه رئيسيه في الموضوع اغفلتيها !! وهي أساس الموضوع :rolleyes: .​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-01-13
  17. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    تسلمي يا طيبه وأنت إنسانه جميله بمشاعرك وإحساسك بالاخرين فتأثرك بالموضوع ومن قبل في قصه قريبتك يدلان على رقه مشاعرك وطيب أصلك.. بالفعل أختي العزيزه ( ما جزاء الإحسان إلا الإحسان ) :) .​



    خطيره :cool: واو.. تحليل رائع جدا..بصراحه عجبني جدا وماشاء الله عليك حكيمه وفاهمه صح..والأجمل أنك فاهمه بموضوعيه وعقلانيه ..لا املك إلا التأمل مع صدق كلماتك هنا وإبداء تأييدي وإعجابي لنظرتك السليمه لهذه النقطه ​
    .


    صدقتي يا طيبه وللأسف هذه مشكله ولها زاويه اخرى أيضا أتمنى ان اكتب فيها قريبا.. لا أعرف لماذا لا ننظر لها من ناحيه كسب أخ جديد..أخت جديده.. ونتذكر ان جزء منا معهم أو جزء منهم معنا ..فنزداد قربا وحبا وإحتراما .​




    الشكر لك اختي الفاضله ولكلماتك العاطره ولشجاعتك في الرد بتلقائيه وروعه دائما أراها فيك واعجب بها.. من لا يشكر الناس لا يشكر الله .. فما بال من هم أحبابنا وكنت سأكتبها كما دائما نرددها عنهم بانهم ( مجاهدينا ) ولن ننسى جميلهم وحسن صنيعهم معنا وفي

    ظروف كانت قاسيه عليهم فحملوها عنا ولراحتنا.. جزاهم الله عنا كل خير هم ومن قبلهم أبائنا وامهاتنا ... التحيه لك با سيدتي وبامثالك وزوجك الفاضل بإذن الله سينشئ جيلا قويا ورائعا سيقدم الكثير الكثير لديننا وبلدنا وعالمنا.. الام مدرسه إذا اعددتها أعددت شعبا طيب الاعراق.. والزوجه الصالحه حسنه الدنيا لزوجها وهي امه واخته وحبيبته وإبنته وكل عالمه.. الله يحفظك ويحفظ أسرتك الكريمه.. كل الود والتقدير لك اختي العزيزه جميله :)


    طبعا في نقطه رئيسيه في الموضوع اغفلتيها !! وهي أساس الموضوع :rolleyes: .​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-01-13
  19. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    تسلمي يا طيبه وأنت إنسانه جميله بمشاعرك وإحساسك بالاخرين فتأثرك بالموضوع ومن قبل في قصه قريبتك يدلان على رقه مشاعرك وطيب أصلك.. بالفعل أختي العزيزه ( ما جزاء الإحسان إلا الإحسان ) :) .​



    خطيره :cool: واو.. تحليل رائع جدا..بصراحه عجبني جدا وماشاء الله عليك حكيمه وفاهمه صح..والأجمل أنك فاهمه بموضوعيه وعقلانيه ..لا املك إلا التأمل مع صدق كلماتك هنا وإبداء تأييدي وإعجابي لنظرتك السليمه لهذه النقطه ​
    .


    صدقتي يا طيبه وللأسف هذه مشكله ولها زاويه اخرى أيضا أتمنى ان اكتب فيها قريبا.. لا أعرف لماذا لا ننظر لها من ناحيه كسب أخ جديد..أخت جديده.. ونتذكر ان جزء منا معهم أو جزء منهم معنا ..فنزداد قربا وحبا وإحتراما .​




    الشكر لك اختي الفاضله ولكلماتك العاطره ولشجاعتك في الرد بتلقائيه وروعه دائما أراها فيك واعجب بها.. من لا يشكر الناس لا يشكر الله .. فما بال من هم أحبابنا وكنت سأكتبها كما دائما نرددها عنهم بانهم ( مجاهدينا ) ولن ننسى جميلهم وحسن صنيعهم معنا وفي

    ظروف كانت قاسيه عليهم فحملوها عنا ولراحتنا.. جزاهم الله عنا كل خير هم ومن قبلهم أبائنا وامهاتنا ... التحيه لك با سيدتي وبامثالك وزوجك الفاضل بإذن الله سينشئ جيلا قويا ورائعا سيقدم الكثير الكثير لديننا وبلدنا وعالمنا.. الام مدرسه إذا اعددتها أعددت شعبا طيب الاعراق.. والزوجه الصالحه حسنه الدنيا لزوجها وهي امه واخته وحبيبته وإبنته وكل عالمه.. الله يحفظك ويحفظ أسرتك الكريمه.. كل الود والتقدير لك اختي العزيزه جميله :)


    طبعا في نقطه رئيسيه في الموضوع اغفلتيها !! وهي أساس الموضوع :rolleyes: .​
     

مشاركة هذه الصفحة