نلتقي لنرتقي

الكاتب : ابو العتاهية   المشاهدات : 349   الردود : 1    ‏2007-01-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-10
  1. ابو العتاهية

    ابو العتاهية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-10-22
    المشاركات:
    9,979
    الإعجاب :
    0
    فليكن شعارنا دائما وأبدا نلتقي في مجلسنا لنرتقي بأفكارنا وأطروحاتنا وتغليب المصلحة العامة بدلا من المصالح الشخصية الضيقة في الوقت الذي ينظر فيه البعض للزوايا الضَيّقة المظلمة لنظر بشموخ للأفق الواسع النير
    وللتحديات التي تواجهه وطنا الواحد-فالوطن يتسع للجميع والوطن ملك للجميع بعيدا عن المهاترات والمناقشات البيزنطية
    وتحويل مجلسنا لساحة مبارزة وبطولات وهمية والقيل والقال وفتح ملفات من مخلفات الماضي-لماذا نصر بعناد علي الحنين للماضي
    بكل احزانة ونحصر أنفسنا في زواياه وفي ذكراه ماالذي في ماضينا الحديث شي نفتخر بة وانجاز نبكي علية
    هل تحققت التنمية الشاملة هل تخلصنا من جميع القضايا الوطنية—لقد أصبحنا مبدعي ومحترفي مناكفة سياسية لماذا نهدر الوقت في الكلام ألفاضي والمواضيع السقيمة التي لا تمس الهموم ونحصر مشاركاتنا في مواضيع من قبيل البيضة من الدجاجة أو الدجاجة من
    البيضة أو مثل النعامة التي تدفن رأسها في التراب لنكن شجعان فالكلمة مسؤولية ونناقش بفكر نير الملفات الساخنة التي تعيق
    تحقيق تنمية شاملة للوطن0علي النخبة المثقفة المساهمة والتفاعل مع قضايا الوطن والنظرة للمستقبل بالتفاؤل ووضع الحلول
    والمعالجات لها وتشخيص الحالة ووصف الدواء ولا يعفينا موقعنا بعيدا عن المؤسسات الحكومية أو السلطة التشريعية والتنفيذية
    وأصحاب الفرار من إبداء الآراء والنصح من قناعتنا---نحن جزء من منظومة المجتمع وان كنا خارج التشكيل الحكومي
    أو المعارضة نحن غالبية نتأثر ونؤثر في الأحداث
    الوطن ليس ملك للحزب الحاكم ولا لأحزاب المعارضة إذا لم نُحـــاسب كـــل عاصٍ وظالــمٍ - بحزمٍ سَيُمسي الظلمُ فيــنا ويصبـــح-- وتَمضي رحى العصيان تطحنُ خيرنا- فمن عاش في خسرٍ ومن مات رابح
    ولا نرمي بكل احطائنا وعاداتنا السيئة في ملعب الحكومة ونبرأ ساحتنا وننتظر حلول سحرية لمشاكلنا بصورة عاجلة بغباء منقطع
    النظير وكثيرا هي الأوهام التي تدمرنا ( يهب الله كل طائر رزقه .. ولكنه لا يلقيه له في العش)

    لقد آن الأوان لناقشة أوليات هامة بكل موضوعية وشفافية وبعيدا عن السطحية وبعمق اكبر واري بأنها تعيق تحقيق التنمية
    1-الأمية والجهل
    2-الانفجار السكاني
    3-الفساد بجميع أوجهة
    4-الفقر
    5-آفة القات
    6-العدالة والمواطنة الواحدة
    وفي رأي المتواضع إن العناصر الستة تلخص مشاكلنا الاقتصادية والاجتماعية وتنعكس سلبيا علي حياة المواطن وقد يكون للأخوة أراء
    أخري ووجهة نظر أخري-دعونا نساهم بالرأي الهادف وإثراء الموضوع بوضع رؤية وافق نير للخروج بتوصيات فعالة ونقاط

    ولا نستهن برأيك أما إذا خفت أن تفشل فلا تقل شئ ولا تفعل شئ وكن لا شيء

    - الطريق الطويل لابد أن ينتهي في يوم من الأيام-وكما أسلفت سابقا العناصر السابقة تتقاطع فيها الطرف الحكومي والمجتمع
    - فلا تستطيع الحكومة بالقوة القهرية إجبار أولياء الأمور بإلحاق أطفالهم بالمدارس إذا اجبروا أطفالهم علي العمل في الحقول
    - أو التسول في الشوارع-ولا تقدر الحكومة عليه فرض سياسة تحديد النسل أو خصي الذكورة
    - ولا بإمكانها منع المواطن تقديم الرشاوى لتسهيل امورة ووضع رقابة إدارية علي كل موظف فاسد واكل للسحت بل
    - دورنا في كشف المفسدين دون شكاوي كيدية
    - ولا تقدر علي إجبار الناس لتعاطي القات أن هم عافوه وتركوه رحمة بصحتهم وتوفيرا لمالهم
    -
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-10
  3. wail66

    wail66 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-11-15
    المشاركات:
    1,863
    الإعجاب :
    0
    اتفق معك اخي ابو العتاهية فيما كتبته

    نحتاج تعاون الجميع

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة