كان المفروض من ( فاتح مقديشو ) أن يحترم جثث رعاياه

الكاتب : باليمني الفصيح   المشاهدات : 322   الردود : 1    ‏2007-01-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-01-09
  1. باليمني الفصيح

    باليمني الفصيح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-04
    المشاركات:
    784
    الإعجاب :
    0
    نعم هذا ( الرئيس ) الصومالي عبد الله يوسف لم يكن مكانه قصر الرئاسة في مقديشو هو في نظري أدنى من ذلك لأنه أطلق تصريحات سافرة كنا نتوقع أن تكون تجاه القوات الجوية الأمريكية التي نفذت غارات جسيمة تجاه الأهالي بحجج واهية سمعناها كثيراً في العراق أن الغارات تستهدف عناصر تنظيم القاعدة والضحايا كالعادة نساء وأطفال وعجزة لأن الطائرات تستهدف الأحياء السكنية.

    كان المفروض من ( فاتح مقديشو ) أن يحترم جثث رعاياه وعلى أقل تقدير أن يطالب القوات الأمريكية بتوخي الحذر من استهداف المدنيين.
    فإذا به يبرر تلك الهجمات ويقول : " من حق القوات الأمريكية أن تضرب أي مكان في العالم " كما أوردت ذلك قناة الجزيرة في نشرتها.

    ما هذه العمالة
    هذا الرئيس صمت دهرا ونطق كفراً
    لكن عزاؤنا في أن الشعب الصومالي شعب حر شريف لن يقبل الاحتلال الأثيوبي لبلاده وأتمنى أن يأتي اليوم الذي يحاسب فيه الرخيص على تصريحاته
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-01-09
  3. باليمني الفصيح

    باليمني الفصيح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-10-04
    المشاركات:
    784
    الإعجاب :
    0
    نعم هذا ( الرئيس ) الصومالي عبد الله يوسف لم يكن مكانه قصر الرئاسة في مقديشو هو في نظري أدنى من ذلك لأنه أطلق تصريحات سافرة كنا نتوقع أن تكون تجاه القوات الجوية الأمريكية التي نفذت غارات جسيمة تجاه الأهالي بحجج واهية سمعناها كثيراً في العراق أن الغارات تستهدف عناصر تنظيم القاعدة والضحايا كالعادة نساء وأطفال وعجزة لأن الطائرات تستهدف الأحياء السكنية.

    كان المفروض من ( فاتح مقديشو ) أن يحترم جثث رعاياه وعلى أقل تقدير أن يطالب القوات الأمريكية بتوخي الحذر من استهداف المدنيين.
    فإذا به يبرر تلك الهجمات ويقول : " من حق القوات الأمريكية أن تضرب أي مكان في العالم " كما أوردت ذلك قناة الجزيرة في نشرتها.

    ما هذه العمالة
    هذا الرئيس صمت دهرا ونطق كفراً
    لكن عزاؤنا في أن الشعب الصومالي شعب حر شريف لن يقبل الاحتلال الأثيوبي لبلاده وأتمنى أن يأتي اليوم الذي يحاسب فيه الرخيص على تصريحاته
     

مشاركة هذه الصفحة